من هي ميلاني غريفيث - Melanie Griffith؟

الاسم الكامل
ميلاني ريتشاردز غريفيث
الوظائف
ممثلة
تاريخ الميلاد
1957 - 08-09 (العمر 62 عامًا)
الجنسية
أمريكية
مكان الولادة
الولايات المتحدة الأمريكية, نيويورك
البرج
الأسد
الشبكات الإجتماعية

شارك المقال 👈

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on pocket

ممثلةٌ أمريكية بدأت مسيرتها منذ عمرٍ صغيرٍ جدًا وتألقت لاحقًا في العديد من الأفلام الناجحة.

نبذة عن ميلاني غريفيث

ميلاني غريفيث هي واحدةٌ من أشهر الممثلات في الولايات المتحدة الأمريكية، حيث عملت في التلفزيون والسينما لعدة عقود.

بدأت في وقت مبكر جدًا وذلك في أحد الإعلانات التجارية عندما كانت في الشهر التاسع من عمرها، وبعد ذلك تخرجت لتصبح ممثلةً تلعب دور البطولة في العديد من الأفلام المعروفة.

كان والدا ميلاني ممثلين، وهذا ما أثّر عليها، فقد حضرت دروس التمثيل في فترة مراهقتها لكي تهيء نفسها جيدًا للعمل في عالم هوليوود الذي يتميز بجوه التنافسي. ومن أهم الأشياء التي يجب الإشارة إليها هي أنها لم تبدأ مع السينما في مرحلةٍ مبكرةٍ من حياتها المهنية، وربما ساعدها ذلك في تعزيز مهاراتها في التمثيل مع مرور الوقت.

تعتبر ميلاني واحدةً من أكبر نجمات هوليوود في القرن العشرين وستظل أفلامها محبوبةً إلى الأبد على مر العصور.

اقرأ أيضًا عن...

بدايات ميلاني غريفيث

وُلدت ميلاني غريفيث في 9 آب/ أغسطس 1957 في نيويورك للممثلة الشهيرة تيبى هيدرين ووالدها الممثل بيتر غريفيث. لعبت أمها دور البطولة في فيلم "Birds" الشهير من إخراج ألفريد هيتشكوك.

في عام 1961، وبعمر الأربعة أعوام فقط حصل والديها على الطلاق، وأمضت الجزء الأفضل من طفولتها في التناوب بالعيش بين والديها. في بعض الأحيان عاشت في نيويورك مع والدها بينما كانت تعيش مع أمها في كاليفورنيا في أوقاتٍ أخرى.

أظهرت غريفيث موهبة التمثيل منذ سنٍ مبكرة، وباعتبار أنّ والديها كانا ممثلين، لم يكن الأمر مفاجأة. وعلى الرغم من أنّها ذهبت إلى المدرسة، لكنّها التحقت في نهاية المطاف بمدرسة هوليوود الفنية وتخرجت منها في عام 1973.

إنجازات ميلاني غريفيث

في سن الرابعة والعشرين وفي عام 1981، شاركت في فيلم "Roar" حيث كانت أمّها الممثلة تيبى هيدرين أيضًا عضوًا في فريق التمثيل، لكن وقع لغريفث حادثٌ مروع عندما قام أسدٌ في موقع الفيلم بمهاجمتها وتشويه وجهها. ومع ذلك وبفضل الاهتمام الطبي الفوري عُولجت غريفيث ولم تتأثر حياتها المهنية فيما بعد.

أعطاها المخرج الأسطوري بريان دي بالما أول دورٍ رئيسي لها كممثلةٍ إباحية في فيلمه "Body Double" الذي صدر في عام 1984. وكان الفيلم فاشلًا.

في عام 1986، لعبت غريفيث دور البطولة في فيلم "Something Wild" إلى جانب جيف دانيالز وأصبح من أنجح الأفلام على مرّ العصور. بعد ذلك بعامين، حصلت على الدور الرئيسي في فيلم "Working Girl"، وكان ذلك الفيلم الذي قاد مسيرتها المهنية إلى آفاقٍ جديدة، حيث فازت بجائزة الأوسكار لأفضل ممثلة في فيلم موسيقي أو كوميدي عن هذا الدور.

في عام 1990، شاركت غريفيث في فيلم "Pacific Heights"، وعلى مدى العقد التالي، قدمت أعمالاً رائعةً في هوليوود مثل "Born Yesterday"، "Two Much"، "Buffalo Girls"، "Crazy in Alabama" و"Celebrity"، وخلال تسعينيات القرن العشرين، كانت واحدةً من أكبر الأسماء في هوليوود.

في فيلم " Another Day in Paradise" من إخراج لاري كلارك عام 1998، جسّدت ميلاني غريفيث دور مدمنةٍ على الهيروين، وربما يكون هذا الدور هو الأفضل في حياتها المهنية. بعد مرور عام، انتقلت غريفيث إلى المسرح وشاركت في مسرحية "Vagina Monologues" في مسرح أولد فيك الشهير في لندن، المملكة المتحدة.

بعد ظهورها المتقطع في المسارح، قامت ميلاني غريفيث بأول ظهورٍ لها في برودواي عام 2003 عندما عملت في مسرحية "Chicago". منذ تلك الفترة لم تعمل غريفيث في كثير من الأفلام في هوليوود كما كانت في السابق، ولم تظهر إلّا في أدوارٍ سريعةٍ في أفلام مثل "Hot in Cleveland".

عملت في عددٍ قليلٍ من المسلسلات التلفزيونية مثل "Twins" و"Viva Laughing" أيضًا.

أشهر أقوال ميلاني غريفيث

حياة ميلاني غريفيث الشخصية

كانت أول علاقة لميلاني في الرابعة عشرة من عمرها مع الممثل دون جونسون، وفي عام 1976 تزوج الثنائي، ولكن حصلا على الطلاق في غضون ستة أشهر.

في عام 1982، تزوجت ميلاني غريفيث من الممثل ستيفن باور، ورزقا بابن أطلقا عليه اسم ألكسندر باور، ولكن انتهى هذا الزواج بالطلاق بعد خمس سنوات.

اجتمعت ميلاني غريفيث مع دون جونسون في عام 1988 وتزوجا مرة أخرى، ورزقا بابنةٍ أطلقا عليها اسم داكوتا جونسون أصبحت ممثلة كذلك، لكن لم يستمر زواجهما وانفصلا بعد ست سنوات.

في عام 1996، تزوجت ميلاني غريفيث من أحد أكبر نجوم هوليوود وهو أنطونيو بانديراس. استمر الزواج حتى عام 2014، ولهما ابنة تدعى ستيلا ديل كارمن بانديراس.

حقائق سريعة عن ميلاني غريفيث

  • في مهنةٍ امتدت طوال حياتها تقريبًا، ظهرت لأول مرة في إعلانٍ تجاري قبل أن تكمل عامها الأول.
  • شاركت ميلاني غريفيث في الكثير من الأفلام البارزة، ولكن إذا أردنا أن نختار واحدًا من أفضل شخصياتها، لا بد أن تكون شخصية تيس ماكغريل في فيلم " "Working Girl عام 1988 وفازت بجائزة الأوسكار لأدائها المميز.
  • فازت ميلاني غريفيث بجائزة أفضل ممثلةٍ مساعدة من الجمعية الوطنية لنقاد السينما عن أدائها في فيلم "Body Double" عام 1984.
  • في عام 1989، فازت ميلاني غريفيث بجائزة الأوسكار لأفضل ممثلة في فيلم موسيقي أو كوميدي عن دورها في فيلم " Working Girl".

أحدث الأخبار عن ميلاني غريفيث

ميلاني غريفيث نادمة على إجرائها عمليات التجميل - Elfann

  عبّرت النجمة ​ميلاني غريفيث​ عن ندمها، لإجراء العديد من ​عمليات التجميل​. ونقل موقع ميد داي تصريحات غريفيث، البالغة من العمر 59 عاماً.

فيديوهات ووثائقيات عن ميلاني غريفيث

المصادر

info آخر تحديث: 2018/07/03