من هو سام ميندز - Sam Mendes؟

سام ميندز
الاسم الكامل
صاموئيل ميندز
الوظائف
، ،
تاريخ الميلاد
1965-08-01 (العمر 55 عامًا)
الجنسية
مكان الولادة
المملكة المتحدة, بيركشاير
درس في
إعدادية بريمسون هيل،جامعة كامبريدج،مدرسة ماجدالين الجامعية
البرج
الأسد

مخرج ومنتج سينمائي ومسرحي إنكليزي، صنع العديد من الأفلام الناجحة ونال أهم الجوائز السينمائية العالمية كالأوسكار والغولدن غلوب لأفضل مخرج.

نبذة عن سام ميندز

مخرج مسرحي وكاتب سيناريو إضافة لكونه منتج ومخرج سينمائي إنكليزي، تحول شغفه من رياضة الكريكيت إلى المسرح والإخراج السينمائي الذي برع فيهما، عرف بإعادة ابتكاره للمسرحيات الموسيقية وصناعة الأفلام السينمائية بطريقته الفريدة،

من أعماله: مسرحية بستان الكرز، فيلم 1917 وaway we go، يعد سادس مخرج ينال الأوسكار عن أول أعماله الإخراجية “جمال أمريكي”. تعرف على السيرة الذاتية الإنجازات والحكم والأقوال وكل المعلومات التي تحتاجها عن سام ميندز.

اقرأ أيضًا عن...

بدايات سام ميندز

ولد صاموئيل ألكسندر ميندز المعروف ب سام ميندز في بيركشاير الإنكليزية، في 1 أغسطس عام 1965، ونشأ في لندن مع والدته التي تعمل كاتبة قصص خيالية للأطفال بعد طلاقها من والده البروفيسور الجامعي عندما كان سام بسن الخامسة،

تلقى تعليمه الإعدادي في إعدادية بريمسون هيل، ثم انتقل مع والدته إلى وودستوك بالقرب من أوكسفورد التي حصلت على عمل في صحيفة جامعة أوكسفورد، هناك التحق بمدرسة Magdalen الجامعية وتعرف على مصمم المسرح المستقبلي توم بايبر الذي عمل معه في إحياء لمسرحية "حفلة عيد الميلاد" لهارولد بينتر على المسرح الوطني،

ظهر لديه اهتمام مبكر بالسينما لذا قدم طلبًا لجامعة وارويك التي كانت الوحيدة آنذاك التي تقدم ورشات عمل سينمائية لغير الخريجين لكن قوبل طلبه بالرفض، تقدم بعدها لجامعة كامبريدج العريقة وتخرج منها بدرجة الامتياز في الأدب الإنكليزي عام 1987، خلال سنوات دراسته الجامعية انضم لجمعية Marlowe وهو نادي مسرحي بكامبريدج حيث أخرج عدة مسرحيات كما أسس مسرحًا مع الكاتب المشهور بانتقاده تيم فيرث، كانت أول مسرحياته Little Malcolm and His Struggle Against the Eunuchs لديفيد هاليويل،

كان لاعبًا بارزًا بالكريكيت (لعبة الكرة والمضرب الشبيهة بكرة القاعدة أو البايسبول)، لعب مع فريق Magdalen ثم مع فريق كامبريدج الجامعي الذي قام بتدريبه لمدة عام بعد تخرجه، لكنه تخلى عن اللعب لمتابعة مسيرة في الإخراج وصناعة الأفلام.

إنجازات سام ميندز

عين مساعد مخرج في chichester festival theater بعد التخرج من كامبريدج عام 1987، ثم قام بأول أعماله في مسيرته كمحترف في العام ذاته عبر إخراجه لمسرحيتين لأنطون تشيخوف هما: the bear وthe proposal،

شغل عام 1988 منصب مساعد مخرج في مسرح مينيرفا في عدد من الإنتاجات منها مسرحية الرائد باربرب لجورج برنارد شو و"London assurance" لديون بوتشوليو والتي حققت نجاحًا كبيرًا ما أدى لتوالي عروض العمل عليه،

انتقل إلى لندن عام 1989 لإخراج مسرحية "بستان الكرز" لتشيخوف، بطولة جودي دينش، لاقت المسرحية قبولًا من النقاد حيث نال جائزة النقاد لأفضل مخرج واعد،

انضم في 1990 لشركة شيكسبير الملكية وأخرج عدة أعمال أهمها: ترويلوس وكريسيدا، ريتشارد الثالث، و the tempest مثل في جميعها سيمون راسل بيل،

عمل ميندز أيضًا في المسرح الوطني الملكي حيث أخرج othello، البحر لإدوارد بوند، The Rise and Fall of Little Voice لجيم كارترايت وحفلة عيد الميلاد لهارولد بينتر، تعد جميعها أعمالًا هامة في مسيرته،

كما اختير ليكون مخرجًا فنيا في donmar warehouse المسرح غير الربحي ذي ال250 مقعدًا، هناك أمضى عامين في إعادة تصميم لمنى السبعينيات والإشراف على تحويله لمسرح متكامل تم افتتاحه 1992 عبر عرض مسرحي موسيقي من إخراجه بعنوان assassins، تم إعادة عرضها 76 مرة على مدى عام كامل، تضمن طاقم التمثيل هنري غودمان ولويز غولد،

قام عام 1993 بإعادة إحياء المسرحية الموسيقية cabaret لجون كاندر وفريد إيب بطريقة مختلفة تمامًا عن العرض الأصلي، وتم تقدير مقاربته الجديدة بأربعة ترشيحات لجائزة أوليفر، مسرحيته التالية كانت Oliver! الموسيقية المقتبسة عن رواية أوليفر تويست لتشارلز ديكنز، أقيمت افتتاحيتها في بلاديوم لندن عام 1994 واستمر عرضها حتى 1998 استمر خلالها بإخراج أعمال أخرى،

أحيا عام 1995 مسرحية company ستيفن سوندهايم، the glass menagerie لتينيسي ويليامز وhabeas corpus ل آلن بينيت وهي أيضًا مجموعة هامة تضاف لمسيرته،

أخرج في 1998 مسرحية الغرفة الزرقاء لديفيد هاري من بطولة نيكول كيدمان ولاين غلين التي عرضت لأول مرة على مسرح donmar، ثم ذهب في العام نفسه إلى مدينة نيويورك بمسرحيته "othello" و"cabaret" ثم "Oliver!" حيث حققت نجاحًا كبيرًا فأصبح اسمه معروفًا (من ناحية الإخراج) في الولايات الأمريكية ما سهل عليه دخول مجال صناعة الأفلام الذي رغب دومًا بتجربته،

يتمتع ميندز بمخيلة فريدة وتميز برؤيته الجانب الأعمق للقصة المسرودة بالتالي حصل على عروض متعددة لإخراج وإنتاج أفلام أمريكية عدة، كان أولها عندما اختير من DreamWorks Picture وهي شركة إنتاج أمريكية للعمل على فيلمهم الجديد "جمال أمريكي" وبمرتب 150 ألف دولار (وهو الحد الأدنى آنذاك لأجور المخرجين)،

بدأ العمل عليه في أواخر 1998 وتطلب 50 يومًا لإكمال الإنتاج، وتم عرضه لأول مرة كأول تجربة إخراجية لميندز في 1999 بهوليوود، حقق العمل قبولًا واسعًا و8 ترشيحات لجائزة الأوسكار التي نالها كأفضل مخرج، بذلك يكون سادس شخص في تاريخ هذه الجائزة المرموقة التي يحصل عليها عن أول أعماله السينمائية، إضافة لجائزة غولدن غلوب وجائزة مخرجي أمريكا، كما أخرج مسرحية wise guys in new York في العام ذاته،

قرر بعدها العمل في صنف أفلام يختلف عن "جمال أمريكي" أي بحوارات أقل وجعل الصورة أكثر نطقًا بالمشاعر من الكلمات، تجلى ذلك في فيلم الجريمة والغموض road to perdition عام 2002 من بطولة بول نيومان، ترشح هذا الفيلم الذي حقق 181 مليون دولار أمريكي في شباك التذاكر لستة جوائز أوسكار،

قام خلال إخراجه ل road to perditionبالسفر مرارًا إلى إنكلترا لمتابعة إنتاج مسرحيتي الليلة الثانية عشر لشيكسبير وuncle vanya لتشيخوف على مسرح دونمار ثم ترك عمله فيه،

شارك عام 2003 بتأسيس neal street للإنتاج الفني ومقرها في المملكة المتحدة مع بيبا هاريس وكارو نيولينغ حيث مول من خلالها العديد من أفلامه اللاحقة، كما قام بإخراج إحياء لمسرحية برودواي "غجري" بنفس العام،

صدر فيلمه التالي jarhead عام 2005 والمقتبس عن مذكرات جندي في البحرية الأمريكية، حيث نجح فيه بإظهار التغيرات النفسية التي طرأت على الجنود أثناء حرب الخليج، ثم قام عام 2006 بإخراج مسرحية the vertical hour لديفيد هاري تدور أحداثها عن الغزو الأمريكي للعراق واستمر عرضها حتى 2007،

أنتج بين عامي 2006- 2007 أربعة ثم قام بإخراج فيلم الدراما الرومانسية revolutionary road الذي عرض عام 2008 وحاز إعجاب النقاد، تلاه فيلم الدراما الكوميدية away we go بطولة كايت وينسليت وجيم كاري،

بدأ ميندز بمشروع جديد يعمل كجسر يجمع بين الممثلين الأمريكيين والإنكليز فقام بناًء عليه بإخراج مسرحيتي: رواية الشتاء وبستان الكرز مع طاقم تمثيل إنكليزي- أمريكي،

بمعزل عن إنتاجاته المسرحية أنتج بين عامي 2010 و2012 سبعة أفلام أكثرها شهرة هو الفيلم الوثائقي عن فريق أفغانستان الوطني للكريكيت بعنوان out of the ashes،

عاد بعدها إلى الإخراج بفيلم skyfall وهو الفيلم ال23 ضمن سلسلة أفلام جيمس بوند الشهيرة، بدأ بتصويره في 2011 ثم عرض في 2012 محققًا شهرًة عالمية وإيرادات ضخمة تجاوزت1.1 مليار دولار مقابل ميزانية 200 مليون دولار لصناعته،

أعاد إخراج مسرحية ريتشارد الثالث عام 2012 أدى بطولتها كيفن سبايسي على مسرح أكاديمية بروكلين للموسيقى، أخرج بعدها مسرحية تشارلي ومصنع الشوكولاتة التي بدأ عرضها في 2013 على المسرح الملكي، استمر عرضها حتى 2017،

قام في 2014 بإنتاج مسلسل تلفازي بعنوان Penny Dreadful كما أخرج مسرحية king lear، ثم قبل بطلب إخراج فيلم جيمس بوند الجديد spectur الذي قدم له في 2013 بعد مفاوضات طويلة مع جهات الإنتاج،

بدأ تصوير العمل في النمسا أواخر 2014، ثم انتقل التصوير إلى المملكة المتحدة، إيطاليا، المغرب منتهيًا بالمكسيك في 2015، بميزانية 300 مليون دولار جعلته من أكثر الأفلام تكلفة على الإطلاق، تم عرضه في 2015 محققًا كسابقه إيرادات كبيرة، ويعد ميندز ثاني شخص يخرج عملين متتاليين ضمن سلسلة أفلام جيمس بوند،

قام بإخراج مسرحية the ferryman التي عرضت على مسرح المحكمة الملكية في لندن عام 2017، نال عنها جائزة توني وأوليفر لأفضل إخراج، تلاها the lehman trilogy على مسرح park avenue armory بنيويورك والتي مازال عرضها مستمرًا،

صدر فيلمه "1917" عن الحرب العالمية الأولى والمقتبس عن روايات جده الروائي المشهور ألفريد ميندز عام 2019، وهو فيلم حرب اعتبر الكثيرون أن مهمة إخراجه كانت شبه مستحيلة لكن خبرة وبراعة ميندز جعلت منه أهم أفلام العام، حيث نال جائزة الغولدن غلوب لأفضل إخراج وترشيحًا للأوسكار بدورتها ال92 كأفضل مخرج، يحضر ميندز لمشاريع عدة حاليًا كإنتاج وليس إخراج.

أشهر أقوال سام ميندز

حياة سام ميندز الشخصية

سام ميندز متزوج حاليًا من عازفة الترومبيت الكلاسيكية أليسون بالسوم ولديها ابن من زواج سابق يعيش معهما، حيث عقدا قرانهما عام 2017،

كان ميندز متزوجًا من الممثلة كايت وينسليت منذ عام 2003 وهو زواج انتهى بالطلاق عام 2011، أنجبا ابنًا عام 2001 وهو العام الذي بدأ فيه بالتواعد.

حقائق سريعة عن سام ميندز

كان جده ألفريد هوبيز ميندز روائيًا معروفًا أقتبس عنه قصة فيلمه "1917" التي رشج عنها للأوسكار كأفضل إخراج.
ثاني شخص يخرج فيلمن متتاليين ضمن سلسلة أفلام جيمس بوند الشهيرة.
سادس شخص ينال جائزة الأوسكار كأفضل مخرج عن أول تجاربه الإخراجية في تاريخ هذه الجائزة.

فيديوهات ووثائقيات عن سام ميندز

المصادر

info آخر تحديث: 2020/10/24