يتساءل العديد منا عن معنى التخزين السحابي فيبدو لنا كمفهومٍ غامضٍ متشابكٍ صعبَ الفهم، وسرعان ما نبتعد كثيرًا عن الفهم السليم للفكرة الكامنة وراء هذا المصطلح. لذا قررنا هنا تقديم دليلٍ عن هذا المفهوم واستخداماته وطريقة عمله. 

ما هو التخزين السحابي

أحد نماذج الحوسبة السحابية التي يتم من خلالها تخزين البيانات والملفات فيما يطلق عليه اسم سحابة إلكترونية (على الإنترنت) على الخوادم البعيدة لتمكن المستخدمين من الاحتفاظ بهذه الملفات على الإنترنت بدلًا من محركات الأقراص المختلفة، حتى يتمكنوا من الرجوع إليها من أي مكانٍ عبر الإنترنت.

تستخدم خدمة التخزين السحابي كجهاز تخزينٍ إضافيٍّ في حال استخدامك لمحركات أقراصٍ ذات سعاتٍ تخزينيةٍ صغيرةٍ. كما توفر لك إمكانية الرجوع إليها في أي مكانٍ وأي وقتٍ بسهولةٍ مما يساعدك في حال رغبت في الرجوع إلى صورك ومقاطع الفيديو التي قمت بتخزينها عليها أينما كنت من خلال تحميلها عن الإنترنت. كما ويمكنك مشاركة هذه الملفات مع الأصدقاء بالإضافة إلى إمكانية الاحتفاظ بملفاتك الهامة آمنةً بواسطة كلمة سرٍ ونظام تشفيرٍ.

كيف يعمل التّخزين السحابي

تعتبر الملفات الموجودة على الإنترنت والتي تقوم بتحميلها مخزّنةً سحابيًا. حيث تعتبر عملية تحميل ملفٍ ما إلى أحد الخوادم مع القدرة على استعادته مرةً أخرى متى تشاء أبسط أنواع التخزين السحابي.

تحمي عملية التخزين السحابي بياناتك بنظام تشفيرٍ يطلب منك إدخال كلمة مرورٍ للوصول إلى الملفات، وفي معظم الأوقات يتم استخدام المصادقة الثنائية، والتي لا تكتفي فقط بطلب كلمة المرور من المستخدم الذي يرغب بالوصول إلى الملفات، بل وترسل رمزًا محددًا إلى هاتفك عند قيامه بتسجيل الدخول لتتم عملية المصادقة.

وتتيح معظم خدمات التخزين السحابي تحميل جميع أنواع الملفات كمقاطع الفيديو، والصور، والمستندات، والموسيقى، وأي نوعٍ آخر. في حين أن البعض الآخر منها يقتصر على قبول أنواعٍ معينةٍ من البيانات كالصور أو الموسيقى فقط.1

أنواع التخزين السحابي

تتوفر أربعة أنواعٍ رئيسيةٍ للتخزين السحابي وهي:

  • التخزين الشخصي: يمكن المستخدم من تحقيق المزامنة بين الأجهزة المختلفة بالإضافة إلى تخزين البيانات.
  • التخزين العام: يوفر مزود التخزين السحابي إمكانية تخزين الملفات وإدارتها خارج الشركة.
  • التخزين الخاص: يعمل مزود التخزين السحابي في المباني في مركز المؤسسة.
  • التخزين الهجين: يمثل مزيجًا بين النوعين السابقين.2

ميزات التخزين السحابي

  • سهولة الاستخدام:  تحوي معظم خدمات التخزين السحابية مجلداتٍ كمجلدات سطح المكتب، مما يسمح للمستخدمين سحب وإسقاط الملفات لحفظها بسهولةٍ ونقلها ونسخها من وإلى السحابة التخزينية.
  • معدل نقل البيانات: يمكنك تجنب إرسال الملفات إلى الأفراد، بل تقوم بإرسال رابط ويبٍ إليهم خلال البريد الإلكتروني ليقوموا بتحميل الملف بأنفسهم.
  • سهولة الوصول: يمكنك الوصول إلى الملفات من أي مكانٍ عن طريق الاتصال بالإنترنت.
  • التخزين الاحتياطي لحالات الطوارئ: يمكن الاحتفاظ بنسخٍ احتياطيةٍ من الملفات الهامة عبر التخزين السحابي.
  • انخفاض التكاليف: يمكن للأفراد والشركات تقليل التكاليف المترتبة عليها باستخدام التخزين السحابي بدلًا من استخدام أجهزة التخزين المكلفة.

مساوئ استخدام التّخزين السحابي

  • الاستخدام: عليك الحذر عند سحب وإفلات الملفات لنقلها إلى مجلد السحابة التخزينية، حيث تؤدي هذه العملية إلى نقل الملف بشكلٍ دائمٍ إلى السحابة. لذا تجنبًا لذلك قم بنسخ الملف ولصقه للاحتفاظ بنسخةٍ منه على جهازك.
  • نقل البيانات: تحدد العديد من خدمات التخزين كميةً محددةً من البيانات التي يمكنك نقلها وتخزينها إليها، وإذا تجاوزت الحد المعطى ستزيد التكاليف بنسبةٍ كبيرةٍ. 
  • الوصول: لن تتمكن من الوصول إلى بياناتك المخزنة عند عدم اتصالك بالإنترنت.
  • الأمان: إن مشاركة البيانات مع جهاتٍ أخرى يجعل منها غير آمنة تمامًا. كما لا يمكنك نسيان أن بياناتك موجودةٌ على الإنترنت ويمكن لمجموعةٍ من الهاكرز الوصول إليها بقليلٍ من الجهد.
  • البرنامج: تحتاج إلى تحميل البرنامج الخاص بالخدمة على جميع الأجهزة التي ترغب باستخدام الخدمة عليها وتحميل الملفات.3

المراجع