المتكبر شديد النرجسية، كيف تتعامل معه بذكاء؟
0

مَن منا لم يصادف في حياته أشخاصًا متكبّرين؟ وكَم عانينا عندما تعاملنا مع هكذا أشخاص مزعجين؟ يمكن تعريف الشخص المتكبّر بأنه الشخص الذي يتصرف كما لو كان متفوقًا أو أكثر قيمة أو أهمية من الآخرين، ويقلل من تقدير كل من حوله. ولكن في نفس الوقت، يتوق الشخص المتكبر إلى الإعجاب والاحترام لصفاته الخاصة وإنجازاته العظيمة.

التكبّر يعني الرغبة في الهيمنة والثقة المفرطة في قدرات المرء، وكذلك النظر إلى نفسه على أنه يستحق النجاح بكل شيء.

المتكبر يظهر تكبره عمومًا كآلية تعويضية عن انعدام الأمن والثقة بالنفس. إنها سمة شخصية تبلورت منذ الطفولة. إذا كانت سمة شخصية، فسيكون من الصعب تعديلها؛ على الرغم من أنها ليست مستحيلة. مثل كل السمات الشخصية، يمكن اكتساب التكبّر بسهولة إلى حدٍ ما. يُعتبر التكبّر اضطرابًا للشخصية النرجسية.

النرجسية هي المصطلح النفسي للتكبّر أو الغطرسة، وهناك نوعان من النرجسية، الضعيفة والعظمى.

المتكبر - رجل وامرأة على الموضة

  • النرجسية المستضعفة: هي الشخصية التي تستخدم التكبّر للتعويض عن عدم أمانها.
  • النرجسية العظمى: هي الشخصية التي تؤمن حقًا بأنها مثالية، ويكون لديها شعور مبالغ فيه بالاستحقاق.

إنهم يغارون من الآخرين، لأنهم عندما يرون أن للآخر شيء ذو قيمة، فإنهم يعتقدون: “أنا من يجب أن أحظى بذلك، وليس هم!”.

ومع ذلك، لا يمكنهم الاعتراف بأنهم يغارون من الآخر، لأن ذلك يعني الدونية بالنسبة لهم. لذا فهم ينقلون غيرتهم إلى الآخرين، من خلال القيام بكل ما في وسعهم لتشجيع الآخرين على الشعور بالغيرة منهم، ما يعزز شعورهم بالتفوق!

إذا سمحت للشخص المتكبر بدخول حياتك وأعطيته أهمية كبيرة، فقد ينتهي به الأمر بتحطيم احترامك لذاتك، ما يجعلك تشعر بالنقص. ومع ذلك، بما أنه لا يمكنك الهروب منه، فإن أذكى ما يمكنك فعله هو تعلم كيفية التعامل مع مواقفه المتغطرسة.

استراتيجيات فعالة للتعامل مع الشخص المتكبر

يمكننا أن نتقن فن التعامل مع الإنسان المتكبر فقط من خلال خطوات ذكية وبسيطة نضيفها إلى حياتنا اليومية.

اشعر بالأمان الداخلي

أفضل طريقة للتعامل مع المتكبر هي أن تجد إحساسك الداخلي بالأمان. عندما تجد ثقتك بنفسك، لا شيء يستطيع أن يقوله أو يفعله أي شخص متكبّر من شأنه أن يزعجك. قد يكونون غير قادرين على التواصل معك بشكلٍ مناسب وقد يقولون أشياء قاسية، لكن يمكنك دائمًا تركها تمر مرور الكرام عندما تشعر بالأمان في نفسك.

اكتشف سرهم!

غالبًا ما يكون المتكبر أو الأشخاص المتكبرون عمومًا، غير آمنين مع أنفسهم تمامًا، ويقومون بالتستر على مخاوفهم من خلال السيطرة على الآخرين والسيطرة على أنفسهم. يجدون صعوبة في الاعتراف بالخطأ، وغالبًا ما يتمسكون باعتقاد حتى في مواجهة الدليل على أنه خاطئ.

المتكبر - حلسة نقاش حادة

تعلَّم التسامح

معظمنا سريع في الحكم. ربما يكون نفاذ الصبر هو ضعفك الشخصي، والإحباط والانزعاج من ردود الفعل المتكررة بالنسبة لك. ربما تشعر بالخوف أو الضغط. مهما كان ما يحدث، فإن المتكبر يقدم فرصة عظيمة لتعلم الصبر والاستماع دون إصدار أحكام!

تعلّم التسامح مع الشخص المتكبر وتعلم فهم ما يحفزه بداخلك. فكر في ردة فعلك لنفس الموقف.

لا تكن مترددًا

يمكن للأشخاص المتكبّرين شم رائحة الشك الذاتي على بعد أميال. وعندما يفعلون ذلك، فمن المحتمل أن ينقضوا عليك. أفضل طريقة لمحاربة أولئك الذين يعتقدون أن لديهم كل الإجابات هي تحسين قدرتك على الإصرار وزيادة ثقتك بنفسك. لا تجعل المتكبر يصبح صاحب سطوة عليك بأي حال من الأحوال.

المتكبر - امرأة ودودة

كن لبقًا

الآن فقد جربت التسامح وحسّنت ثقتك بذاتك. حان الوقت الآن للحصول على سلاح جديد؛ وهو اللباقة!

لا يزال بإمكانك الإشارة إلى الأشياء البديهية دون الاستفزاز لغطرسة الشخص المتكبر الجالس أمامك. لا يزال بإمكانك الرد بحزم على الأشياء غير الصحيحة. فقط افعل ذلك بلطف وتعاطف ولباقة، وستجد ردة فعل مفاجئة.

غيّر الموضوع

أداة رائعة أخرى للتعامل مع الشخص المتكبر يا عزيزي؛ من خلال تغيير موضوع الحوار. حيث يمكنك إيقاف هيمنة الشخص المتكبر بذلك. إذا حاول العودة إلى الموضوع القديم، فأشر بأدب إلى أن الجميع قد أوضحوا وجهات نظرهم بالفعل، ثم عد إلى موضوع جديد آخر بكل بساطة.

نقاش مثمر

حافظ على مسافة آمنة لتفادي المواجهة!

إذا كنت قد جربت جميع الأساليب الأخرى دون جدوى، فلا يزال بإمكانك تقليل تأثير الشخص المتكبر بشكلٍ عام. فالحفاظ على مسافة بينك وبينه، يمكنك الحفاظ على سلامتك. ببساطة ابذل قصارى جهدك للبقاء بعيدًا عن طريقهم. سيوفر لك الوقت للتعرف على كيفية الاستجابة بشكل أفضل. أو إذا لم يكن هناك شيء آخر، فسيقلل من وجودهم المزعج.

كن رحيمًا

لكن لا تحاول إصلاح الشخص. إن الحاجة إلى التفوق متجذرة بعمق وتتراوح من تدني احترام الذات إلى التعطش للثناء إلى عدم التعاطف مع أولئك الذين يبدو أنهم أقل إنجازًا. فقط الشخص المتعجرف يمكنه مواجهة مثل هذه المشكلة بجهد متواصل.

من ناحيةٍ أخرى، قد يجلب السلام لقلبك وربما للموقف إذا كان بإمكانك التعاطف مع تعاسة الآخرين!

التواصل المباشر

في بعض الأحيان، يُنصح بإخبار الشخص الآخر بكيفية ظهوره. من الجيد تذكير الشخص المتكبر بأنه لا أحد يعرف هذا القدر من التفكير في ألغاز الحياة، وأنه لا يمكن لأحد أن يدعي الحقيقة المطلقة. طالما أنه لا يؤذيك لاحقًا، فلا تقمع نفسك. استخدم عبارات فن الكلام مثل: سامحني على المقاطعة، لكن… إلخ.

مدير في اجتماع شركة

قم بإشراك وسيط أو عدد أكبر من الأشخاص

إذا أدّى الاتصال المباشر إلى نتائج عكسية، قم بإشراك طرف ثالث للمساعدة في نزع فتيل الموقف. دون أن تكون انتقاميًا، دافع عن نفسك تحت إشراف شخص آخر. اطلب الدعم الذي تحتاجه. في بعض الأحيان قد تضطر إلى العثور على حلفاء والوقوف معًا ضد الشخص المتكبر صاحب التأثير السلبي.

كن يقظًا

مهما كان ما تقرر عليك القيام به، افعل الأشياء عن بشكلٍ مدروس وبأكبر قدر ممكن من الحب. المتكبر يجعل الآخرين يفقدون أعصابهم ويصبحون أسوأ مع أنفسهم. لذلك لا تستسلم أمامه، راقب ردود أفعالك بالتعاطف مع الذات واهتمامك طويل الأمد.

اضحك!

روح الدعابة هي صدفة ممتازة ضد الأشخاص الذين يريدون، بقصد أو بغير قصد، إلحاق الأذى بنا. لذلك، استخدم حس الدعابة كسلاح لصالحك لحماية سلامتك النفسية. سيساعدك العثور على الجانب العبثي لتعليقات ومواقف المتكبر على عدم الشعور بالخوف.

الأشخاص المتكبرون غير سعداء بشكلٍ عام لأنهم يدركون وجود فجوة بين ما لديهم وما يعتقدون أنهم يستحقونه. هذا يجعلهم غير ممتنين للآخرين، ولا يقدرون الآخرين، وكذلك ينتقدون الآخرين ويهينونهم!

في الختام، التكبّر حالة خبيثة، ويجب تجنب المتكبّرين حقًا قدر الإمكان. إنها مسيئة، ويمكن أن تسبب الإساءة ضررًا كبيرًا. بدلًا من ذلك، اقضِ أكبر وقت ممكن حول الأشخاص الداعمين والذين يشعرون بالامتنان. فالترياق ضد التكبّر هو الامتنان، ولا شيء يمكن أن يضر بالعلاقة مثل التكبّر وتصغير الناس.

0

شاركنا رأيك حول "المتكبر شديد النرجسية، كيف تتعامل معه بذكاء؟"