من هو سيزار أزبيليكويتا - Cesar Azpilicueta ؟

الاسم الكامل
سيزار أزبيليكويتا تانكو
الوظائف
لاعب كرة قدم
تاريخ الميلاد
1989 - 08-28 (العمر 29 عامًا)
الجنسية
إسبانية
مكان الولادة
إسبانيا, بامبلونا
البرج
الأسد
الشبكات الإجتماعية

لاعب كرة قدم إسباني الجنسية، تميز بلعبه في الفريق الوطني الإسباني وانتقل بعدها إلى تشيلسي ليحقق العديد من الانتصارات هناك.

نبذة عن سيزار أزبيليكويتا

لاعب كرة قدم محترف إسباني الجنسية يلعب لصالح نادي الدوري الإنجليزي “تشيلسي” والفريق الوطني الإسباني بمركز الظهير الخلفي بشكلٍ أساسي، إضافة إلى مركز قلب الدفاع.

أمضى أزبيليكويتا ثلاثة مواسم في الدوري الإسباني يلعب لصالح أوساسونا قبل انتقاله إلى مرسيليا.

انتقل صيف عام 2012 إلى تشيلسي وحقق الفوز بالدوري الأوروبي في موسمه الأول مع النادي، ومرتان في الدوري المحلي.

له 55 مشاركة مع الفريق الإسباني للشباب في جميع الفئات العمرية، وشارك في بطولتين أوروبيتين في الفئة العمرية دون 21. تلاها فوزه بدورة البطولة لعام 2011.

ظهر للمرة الأولى مع الفريق عام 2013، وتم اختياره للمشاركة بكأس العالم 2014 وبطولة أمم أوروبا 2016.

اقرأ أيضًا عن...

بدايات سيزار أزبيليكويتا

ولد سيزار أزبيليكويتا تانكو في 28 آب/ أغسطس 1989 لوالدين إسبانيين، ونسبته أزبيليكويتا تعود إلى عائلة والده أما تانكو فهي نسبة والدته.

وُلد شقيق أزبيليكويتا الأكبر خوان بابلو عام 1980، وهو أيضًا لاعب كرة قدم يلعب بمركز خط الوسط، ولكنّه شارك فقط في الدوري الأدنى لكرة القدم.

إنجازات سيزار أزبيليكويتا

تلقى أزبيليكويتا تدريبه في نظام الشباب في نادي أوساسونا، وكان ظهوره الأول في الدوري الإسباني لكرة القدم (الليغا) بتاريخ 8 نيسان/ أبريل 2007 في المباراة التي خسرها الفريق بنتيجة 2-0 أمام ريال مدريد على أرض ريال مدريد بينما كان لا يزال مسجلًا بين صفوف الفريق الاحتياطي.

بدأ مسيرته المهنية كمهاجم، ثم تحول الى مركز خط الوسط، وخلال مسيرته مع النادي ومسيرته الدولية في فئتي الشباب والرجال لعب في عدة مراكز، بما في ذلك خط الوسط وقلب الدفاع.

رسخ أزبيليكويتا نفسه كلاعبٍ أساسي في الفريق في موسم 2017-2018 بسبب الإصابات في الفريق، وكان في الثامنة عشرة من عمره حن لعب بمركز الظهير الأيمن وحافظ على هذا المركز للموسم التالي، وشارك في جميع مباريات الدوري عدا اثنتين منها.

أكد النادي الفرنسي في 21 حزيران/ يونيو 2010 الاتفاق مع أوساسونا لانتقال أزبيليكويتا إليه بموجب عقد مدته 4 سنوات مقابل 7 ملايين يورو، وبعدها بأسبوع أكد نادي أوساسونا الاتفاق مع احتمالية رفع الرسوم الى 9.5 مليون يورو.

سجل أزبيليكويتا في ظهوره الأول في دوري أبطال أوروبا في مرحلة المجموعات هدف المباراة الوحيد ضد نادي سبارتاك موسكو، على الرغم من أن الهدف كان في شباك فريقه.

أصيب أزبيليكويتا بتمزق الرباط الصليبي في ركبته اليسرى في 27 تشرين الثاني/ نوفمبر 2010 خلال الدقائق الأولى من المباراة التي انتهت بفوزهم بنتيجة 4-0 ضد نادي مونبلييه والتي ضمنت تصدر مرسيليا للدوري، وتسببت هذه الإصابة بإبعاده عن اللعب لستة أشهر.

أكد مرسيليا أن أزبيليكويتا بإمكانه مغادرة النادي في آب/ أغسطس 2012 بعد عروضٍ من عدة أندية من بينها نادي تشيلسي، حيث صرح نادي مرسيليا: "إذا قدم تشيلسي عرضًا عادلًا مقابل أزبيليكويتا فسندعه يغادر".

وعلى الرغم من ولائه لمرسيليا، صرح أزبيليكويتا باستعداده لمغادرة النادي إذا كان رحيله سيساعد في الشؤون المالية للنادي.

أكمل تشيلسي توقيع الاتفاق وصرح زميله وابن بلده خوان ماتا بأن أزبيليكويتا يعتبر ظهيرًا أيمن قوي، ويلعب بوتيرةٍ عالية لذلك يعتبر لاعبًا كاملًا بالفعل.

ظهر للمرة الأولى مع تشيلسي في 25 أيلول/   سبتمبر 2012 في مباراة الفوز على أرضه بنتيجة 6-0 ضد نادي وولفرهامبتون واندرز. ولعب مباراته الأولى في الأسبوع التالي كبديل لبرانيسلاف إيفانوفيتش في المباراة التي انتهت بالفوز بنتيجة 4-1 على نورويتش سيتي؛ فانتهى عامه الأول بمحصلة 48 مباراة رسمية ومن ضمنها 6 مباريات في دوري أبطال أوروبا.

سجل أزبيليكويتا هدفه الأول لصالح تشيلسي في 29 تشرين الأول/ أكتوبر 2013 في المباراة التي فازوا بها على ارسنال بنتيجة 2-0، وبعد وصول المدرب الجديد خوسيه مورينيو بدأ أزبيليكويتا بالظهور بانتظامٍ كظهير أيسر، وقال مورينيو عنه: "أزبيليكويتا هو نوع اللاعبين الذي أحبه كثيرًا، أظن أن فريقًا مكونًا من 11 لاعب كأزبيليكويتا سيفوز على الأرجح بدوري أبطال أوربا". وقد انتُخب أزبيليكويتا في نهاية الموسم كلاعب العام.

وقع بتاريخ 2 أيلول/ سبتمبر 2014 عقدًا جديدًا لمدة 5 سنوات مع نادي تشيلسي، ثم أصيب بجروحٍ في الشوط الثاني من المباراة ضد توتنهام واضطر لترك الملعب لتضميد رأسه؛ فانتهت المباراة بفوز تشيلسي بلقب الدوري المحلي بعد انتظارٍ دام 5 سنوات.

وقع أزبيليكويتا في 13 كانون الأول/ ديسمبر 2016 عقدًا جديدًا مدته 3 سنوات مع تشيلسي حتى عام 2020. أما عن ظهوره الأول بعد الاتفاق فكان ظهوره ال 200 مع النادي في مباراة الفوز على ساندرلاند بنتيجة 1-0.

تم تعيينه كنائب كابتن في أواخر تموز/ يوليو 2017 بعد رحيل جون تيري.

أما بالحديث عن مسيرته العالمية؛ ففي مرحلة الشباب ساعد أزبيليكويتا منتخب إسبانيا تحت ال 19 سنة بالفوز ببطولة أمم أوروبا، وبعد فترةٍ قصيرة انتقل الى فئة تحت ال 21 عامًا، وتم اختياره للمشاركة في بطولة أوروبا عام 2009 المقامة في السويد.

تم اختياره كفردٍ من المنتخب الإسباني المشارك في الألعاب الأولمبية الصيفية لعام 2012، ونظرًا لوجود ألفارو دومينغينز فإنّه لم يظهر إلّا في المباراة الأخيرة من دوري المجموعات، حيث انتهت المباراة بالتعادل بنتيجة 0-0 أمام المغرب وإقصاء الفريق من مرحلة المجموعات.

أما بالحديث عن فئة الرجال؛ فقد اختِير أزبيليكويتا في 1 شباط/ فبراير 2013 للمشاركة بالمباراة الودية القادمة ضد الأوروغواي، وصرح المدرب عندها بقوله: "أزبيليكويتا يلعب العديد من المباريات لصالح تشيلسي، ولديه الكثير من الطاقة، يدافع جيدًا ودائمًا على استعدادٍ للهجوم، لدينا أملٌ كبيرٌ به".

وكانت مباراته الأولى بعدها بخمسة أيام حيث لعب لكامل وقت المباراة التي انتهت بفوزهم على الأوروغواي بنتيجة 3-1، وصرح أزبيليكويتا بعد المباراة أنه كان يحلم باللعب لصالح إسبانيا في فئة الرجال.

اختِير أزبيليكويتا للمشاركة في بطولة كأس القارات لعام 2013 المقامة في البرازيل. كما شارك بالمباراة التي فازت بها إسبانيا على تاهيتي بنتيجة 10-0، وحقق هذا النصر رقمًا قياسيًا بفارق في عدد الأهداف في تاريخ البطولة، ليتم بعدها اختياره في حزيران/ يونيو 2014 لتمثيل إسبانيا في كأس العالم 2014، وتم اختياره في قائمة الفريق المكونة من 23 رجلًا لتمثيل إسبانيا في كأس العالم 2018.

أشهر أقوال سيزار أزبيليكويتا

حياة سيزار أزبيليكويتا الشخصية

تعرف على أدريانا أزبيليكويتا منذ الصغر وأحبا بعضهما وتزوجا في حزيران/ يونيو 2015، وأنجبا طفلًا قبل الزواج في آذار/ مارس 2014.

حقائق سريعة عن سيزار أزبيليكويتا

تبلغ ثروته حوالي 7 مليون دولار.
نظرًا لصعوبة نطق كنيته بالنسبة لبعض متحدثي الإنجليزية، أطلق مشجعو النادي عليه الاسم المستعار "ديف".

فيديوهات ووثائقيات عن سيزار أزبيليكويتا

المصادر

info آخر تحديث: 2018/10/27