من هي غريس ديب - Grace Deeb؟

غريس ديب
الاسم الكامل
غريس ديب
الوظائف
تاريخ الميلاد
1975-05-29 (العمر 45 عامًا)
الجنسية
مكان الولادة
لبنان, بيروت
البرج
الجوزاء
الشبكات الإجتماعية

غريس ديب هي مغنية لبنانية، قدمت أغاني بعدة لغات منها العربية، والفرنسية والإنكليزية، كما أنها ناشطة في مجال العمل الإنساني والخيري.

نبذة عن غريس ديب

غريس ديب هي مغنية لبنانية تتميز بخامة صوت جميلة مع بحة صوت جذابة، ولدت في بيروت بتاريخ 29 مايو عام 1975، تتميز أيضًا بنمط الأغاني التي تقدمها والذي يمزج بين اللونين الغربي والعربي وهذا ما أكسبها شهرة خاصة، وبالإضافة إلى موهبتها الفنية فهي تهتم بالأعمال الخيرية والإنسانية، حيث تمت تسميتها كسفيرة لعدة منظمات إنسانية.

اقرأ أيضًا عن...

بدايات غريس ديب

ولدت غريس ديب في بيروت في 29 _ مايو _ 1975 وبدأت تجاربها في عالم الغناء في سن الرابعة من خلال حفلات المدرسة ومن خلال جوقة المدرسة أيضًا.

تنحدر غريس من عائلة موسيقية، وأسست فرقة تحت اسم STRANGERS ثم أطلقت أول أغنية لها عندما كانت بعمر السادسة عشر. التفتت بعد ذلك إلى دراستها ولكن بعد حصولها على شهادة في الصحافة قررت أن تعود للغناء.

إنجازات غريس ديب

كان أول ظهور لها على الجمهور من خلال التعاون مع الفنان عاصي الحلاني في أغنية "وإن كان عليا" عام 2003، تعاونت بعد ذلك مع جين جاكوس الذي لقبها بداليدا العرب في أغنية "Comme Toi" التي غنتها بالفرنسية والعربية وحققت أرقامًا قياسية ثم في أغنية "Calling You" التي غنتها بالإنجليزية والعربية لتكتسب بعدها شهرة عربية وعالمية.

وقعت بعد ذلك عقد مع شركة روتانا لمدة 5 سنين وأصدرت أول ألبوم لها عام 2004 بعنوان "غنالي العالم كلو" الذي حقق نجاحًا كبيرًا بعد أيام من إصداره، وطُلب منها بعد ذلك الذهاب إلى فرانكفورت لتشارك الفنان عمر دياب في تمثيل العالم العربي، حيث غنت ثلاث أغاني من ألبومها هي "غنالي"، و"والله بتمون"، و"هي".

عام 2005 أعادت غناء الأغنية الشهيرة "حلوة يابلدي" للراحلة داليدا وحققت نجاحات كبيرة. وفي عام 2006 أصدرت ألبومها الثاني بعنوان "أكتر من غرام" الذي لاقى ردود فعل إيجابية في أنحاء الوطن العربي، وفي هذا العام تمت تسميتها كسفيرة لجمعية Kibarouna التي تعتني بالمسنين.

أطلقت ألبومها الثالث عام 2008 وكان بعنوان "ما بتشبه حدا" وكان من أكثر ألبوماتها نجاحًا. في العام التالي تم اختيارها كسفيرة لمؤسسة "أنهار المحبة" التي تعتني بمرضى الإيدز.

مع نهاية العام 2009 فاجأت غريس جمهورها بقرار الانفصال عن شركة الإنتاج روتانا لتنتج بعد ذلك أغانيها بمفردها.

قدمت غريس العديد من الفيديو كليبات لأغاني مختلفة، حيث تعاونت مع عدة مخرجين مثل المخرج كميل طانيوس الذي أخرج العديد من الأغاني مثل: "غنيات" عام 2007، و"قلي كيف"، و"بعدك عني"، و"عيني في عينه" عام 2009 وأغنية "مابتشبه حدا" عام 2010.

أيضًا تعاونت مع المخرج عادل سرحان من خلال عدة أغاني هي "أنا حبيت" عام 2004، و"والله بتمون" عام 2005 و"أكتر من غرام" عام 2006

أما أغنيتها المشتركة مع الفنان عاصي الحلاني فكانت من إنتاج سعيد الماروق. كما صورت عام 2014 فيديو كليب لأغنية داليدا "حلوة يابلدي" وكان من إخراج روي بو خليل وإنتاجها الخاص.

كما قدمت غريس cD بعنوان " Grace Deeb Singing From The Tent Of Praise" والذي يتضمن أغاني مثل " You Raise Me Up" وهي إعادة إنتاج لأعنية جوش جوربان، بالإضافة لأغاني أخرى مثل "Love Story"، و"Je Suis Malade"، و "That's The Way It Is"، و"Perhaps, Magapy"، كما أنها أعادت تسجيل أغاني من ألبومها الأول ولكن بلغات مختلفة مثل " Chantons L'amour En Guitare" بالعربية والفرنسية والانجليزية وهي "غنالي" سابقًا، و" Hard On Me" باللغة الانجليزية والعربية وهي "هيّ" سابقًا، و" Believe The Story" بالإنكليزية والعربية وهي أغنية  "مبروك عليكي" سابقًا.

توقفت غريس بعدها عن الغناء بسبب مرض والدتها ووفاتها  لتعود عام 2018 من خلال أغنية "بدي" والتي حققت نجاحًا كبيرًا، كما أنها تعمل حاليًا مع كثير من الجمعيات التي تهتم بالعديد من القضايا الاجتماعية.

أشهر أقوال غريس ديب

حياة غريس ديب الشخصية

تزوجت غريس عام 2007 واستمر هذا الزواج لثلاثة أيام، ويذكر أنها تعرفت على زوجها قبل الزواج بسبعة أشهر، ولكنها رفضت التحدث عن سبب هذا الانفصال.

حقائق سريعة عن غريس ديب

كانت غريس ديب تزور النساء داخل السجون لمواساتهن والتخفيف عنهن.

تلقت غريس عدة عروض للتمثيل ولكنها رفضت ذلك.

فيديوهات ووثائقيات عن غريس ديب

المصادر

info آخر تحديث: 2020/10/23