من هي باتريشيا أركيت - Patricia Arquette ؟

الاسم الكامل
باتريشيا أركيت
الوظائف
ممثلة
تاريخ الميلاد
1968 - 04-08 (العمر 51 عامًا)
الجنسية
أمريكية
مكان الولادة
الولايات المتحدة الأمريكية, شيكاغو
البرج
الحمل
الشبكات الإجتماعية

باتريشيا أركيت، ممثلةٌ أمريكية وُلدت في عام 1968 في عائلةٍ من الفنانين والممثلين. قدّمت خلال مسيرتها العديد من الأفلام والمسلسلات التلفزيونية المتنوعة، وحصلت على جوائز كثيرة منها الأوسكار. اهتمت بالقضايا الإنسانية وزيادة التوعية حول سرطان الثدي.

نبذة عن باتريشيا أركيت

باتريشيا أركيت هي الممثلة الأمريكية التي ظهرت في الأفلام والأعمال التلفزيونية بنفس الحماس. نشأت هذه الممثله زرقاء العينين في عائلةٍ من الممثلين والفنانين. تتضمن مسيرتها التمثيلية أفلام سينمائية ضخمة ومشاريع مستقلة وتلفزيونية على مدى عقدين من الزمن، لتعكس تنوع قدراتها التمثيلية بدءًا من الأدوار المضحكة بشكلٍ هستيري إلى الأدوار المرعبة.

قدمت أول ظهورٍ لها في الأفلام والتلفزيون معًا في عام 1987 في فيلم A Nightmare on Elm Street 3: Dream Warriors ومسلسل Daddy على التوالي. ومن ضمن أعمالها الحاصلة على جوائز نذكر الفيلم التلفزيوني Wildflower، المسلسل التلفزيوني الدرامي Medium، والفيلمين The Hi-Lo Country و Boyhood. وتجدر الإشارة إلى أن ريتشارد لينكليتر هو مخرج فيلم Boyhood.

أدائها لدور أوليفيا إيفانز لم يحصل على الإعجاب الكبير فقط، بل أيضًا جلب لها العديد من الجوائز من ضمنها الأوسكار، جائزة الأكاديمية البريطانية للأفلام، جائزة الكرة الذهبية، وجائزة اختيار النقاد للأفلام وغيرها. حصلت على جائزة إيمي برايم تايم لأفضل ممثلة رئيسية في مسلسل درامي عن المسلسل التلفزيوني الدرامي Medium.

هي من بين الممثلات الثلاثة عشر ومن بينهن جوليا روبرتس و كيت وينسليت و آنا هاثوواي، اللواتي حصلن عن فيلمٍ وحيد على الأوسكار، جوائز الأكاديمية البريطانية للأفلام، جائزة نقابة ممثلي الشاشة، جائزة الكرة الذهبية، وجائزة اختيار النقاد.

اقرأ أيضًا عن...

بدايات باتريشيا أركيت

وُلدت باتريشيا أركيت في 8 نيسان/ أبريل من عام 1968 في شيكاغو بولاية إلينوي، لوالدها الممثل لويس أركيت ووالدتها الممثلة بريندا أوليفيا، وهي واحدةٌ من أطفالهما الخمسة. تجمعها مع المستكشف المشهور ميريويذر لويس صلة قرابةٍ بعيدة من جهة والدها.

نشأت في عائلةٍ من الممثلين والفنانين المرتبطة بصناعة الترفيه. فوالدها مخرجٌ وممثل وكانت والدتها كاتبة وممثلة وأخصائية معالجة وناشطة. كما أنَّ جميع أشقائها عملوا في مهنٍ ترفيهية.

في بداية مراهقتها، كانت باتريشيا متمردة جدًا، إذ تمَّ القبض عليها بعمر الثانية عشرة بتهمة السرقة وبنفس الوقت أصبحت صلعاء.

في بداية السبعينيات درست في المدرسة البديلة في وسط المدينة. وبعد انتقال عائلتها إلى لوس أنجلوس في عام 1974 دخلت إلى ثانوية Los Angeles Center for Enriched Studies.

بعمر الخامسة عشر هربت من المنزل مع شقيقتها الكبيرة روزانا التي كانت في ذلك الوقت مشروع ممثلة، في النهاية قامت بتتبع خطوات روزانا لتصبح ممثلة. تلقت دروس في التمثيل من مدرب الدراما الشهير ميلتون كاتيلا.

إنجازات باتريشيا أركيت

في عام 1986 ظهرت باتريشيا أركيت بأول فيلمٍ لها Pretty Smart حيث أدت شخصية طالبة في المدرسة الداخلية Zero. وفي عام 1987 لعبت دور كيرستين باركر في فيلم A Nightmare on Elm Street 3: Dream Warriors، وقدمت أول ظهورٍ تلفزيوني لها في فيلم Daddy بدور فتاةٍ مراهقة حامل تدعى ستيسي.

في عام 1991، صدر الفيلم التلفزيوني Wildflower الذي مثلت فيه دور أليس غوثري الفتاة الصمّاء المصابة بالصرع، وحصلت على جائزة CableACE Award لأفضل ممثلة في مسلسل أو فيلم.

في التسعينيات حققت تقدمًا في مسيرتها المهنية مع الأفلام الناجحة جدًا مثل True Romance في عام 1993، Ethan Frome في عام 1993، Beyond Rangoon في عام 1995، Flirting with Disaster في عام 1996، Lost Highway في عام 1997 وغيرها. بيّنت الأفلام قدراتها في الأساليب المختلفة من ضمنها أفلام الإثارة النفسية والرعب و الكوميدية والرومانسية.

في عام 1996 حقق فيلمها Flirting with Disaster إيرادات تقدر بمبلغ 14 مليون دولار في شباك التذاكر، والذي تمَّ عرضه في مهرجان كان السينمائي.

في عام 1999، لعبت دورًا في فيلم الرعب Stigmata، حيث عادت باتريشيا إلى النمط الذي بدأت به. بالرغم من أنَّ الفيلم لم ينل الإعجاب الكثير، إلّا أنّه حقق نجاحًا عالميًا وبلغت إيراداته أكثر من 80 مليون دولار. بنفس العام صدر فيلمها Bringing out the Dead الذي شاركت فيه مع زوجها نيكولاس كيج وحصل على إعجابٍ شديد من النقاد.

استمرت في مسيرتها بالأفلام مثل: Little Nicky في عام 2000، Human Nature في عام 2001، The Badge في عام 2002، A Single Woman في عام 2008 وغيرها الكثير. تضمنت أفلامها أنواع مختلفة من بينها الكوميديا المرحة والدراما والغموض وأفلام السيرة الذاتية التي تعكس قدراتها الكبيرة كممثلة.

في عام 2003 صدر فيلمها Holes المقتبس من رواية لويس سشر، واحتل المركز الثاني في شباك التذاكر مع أرباح تجاوزت الـ 71 مليون دولار.

شاركت في المسلسل التلفزيوني الدرامي Medium على قناة NBC بشخصية أليسون دوبويس، واستمر عرض المسلسل من عام 2005 إلى عام 2011 خلال 130 حلقة، حيث حصلت على جائزة إيمي برايم تايم لأفضل ممثلة رئيسية في مسلسل درامي.

صوّرت مع ريتشارد لينكليتر مخرج فيلم Boyhood من عام 2002 وصدر الفيلم في عام 2014. حصلت على تقديرٍ كبير لتصويرها دور الأم العزباء أوليفيا إيفانز التي واجهت العديد من المشاكل لتنجب طفلها. فازت بالعديد من الجوائز عن فئة أفضل ممثلة مساعدة من ضمنها: الأوسكار، جائزة الأكاديمية البريطانية للأفلام، جائزة الكرة الذهبية، جائزة نقابة ممثلي الشاشة، وجائزة اختيار النقاد للأفلام.

شاركت على مدى عقدين من الزمن في مختلف القضايا والأعمال الخيرية. وكرَّست نفسها لزيادة الوعي حول سرطان الثدي بعد أن توفيت والدتها بالمرض في عام 1997.

في عام 1999 شاركت كناطقٍ رسمي في Lee National Denim Day وهي مناسبة لجمع التبرعات بادرت بها لي جينز، لدعم برامج البحث والتعليم في سرطان الثدي.

بعد زلزال هايتي في عام 2010، أسّست مع زوجها روزيتا ميلينغتون مؤسسةً غير ربحية لدعم مشاريع مختلفة من ضمنها بناء المساكن وتنمية المجتمع في المناطق المدمرة. تواصلت مع طلاب مدرسة Robert Morgan Educational Center في ميامي، واستخدمت حاويات الشحن القديمة في بناء الملاجئ في هايتي.

أشهر أقوال باتريشيا أركيت

حياة باتريشيا أركيت الشخصية

عندما كانت في العشرين من عمرها، حملت بابنها إينزو روسي، ووُلد في 3 كانون الثاني/ يناير من عام 1989، والده هو صديقها الموسيقي بول روسي.

في 8 نيسان/ أبريل من عام 1995، تزوجت الممثل نيكولاس كيج، ولكنهما انفصلا بعد تسعة أشهر. وفي النهاية وقع الطلاق بين الزوجين في 18 أيار/ مايو من عام 2001.

في عام 2002 تمت خطوبتها للممثل توماس جين، ووُلدت ابنتهما هارلو أوليفيا كاليوب جين في 20 شباط/ فبراير من عام 2003. وبعد خطوبةٍ لمدة أربع سنوات تزوج الثنائي في مدينة البندقية في إيطاليا بتاريخ 25 حزيران/ يونيو من عام 2006. لاحقًا انفصل الزوجان في الأول من تموز/ يوليو عام 2011.

حقائق سريعة عن باتريشيا أركيت

  • في عام 2015، فازت باتريشيا بجائزة الأوسكار ضمن فئة أفضل أداء لممثلة بدورٍ مساعد عن أدائها في فيلم Boyhood.
  • أثناء خطاب قبولها جائزة الأوسكار عن فيلم Boyhood في حفل توزيع جوائز الأوسكار لعام 2015، أدلت بتصريحٍ عن عدم المساواة بين الجنسين ما أثار ملايين المتابعين.
  • قدرت ثروتها في 3 كانون الثاني/ يناير عام 2017 بمبلغ 24 مليون دولار.

فيديوهات ووثائقيات عن باتريشيا أركيت

المصادر

info آخر تحديث: 2018/07/07