تعرف على الروبوت الطاهي الذي يمكنه تحضير أكثر من 2000 وصفة بضغطة زر !

فريق التحرير
فريق التحرير

3 د

لماذا تعرض أفلام الخيال العلمي دائماً الروبوتات في صورة ذلك الشرير الذي يريد السيطرة على العالم؟!.. لدينا هنا روبوت لطيف ستحبونه حتماً:


The Moley Robotic Kitchen makes Crab Bisque. 23/3/15.Copyright Photo Tom Pilston.

تخيل أن هذه الأيدي الروبوتية بإمكانها تحضير أصعب الوصفات بما في ذلك حساء سرطان البحر، من خلال تكرار الحركات الدقيقة للطهاة المحترفين !

قامت شركة Moley Robotics بتطوير هذا الروبوت الطاهي باستخدام 20 محركاً و24 مفصلاً و 129 جهاز استشعار!!.. كل ذلك لتكون قادرة على محاكاة نفس الحركات التي تقوم بها يد الإنسان. فقد تكون جميع المهارات الأساسية مثل التحريك، وتعديل درجة الحرارة، وسكب وإضافة المكونات أمراً بسيطاً وروتينياً للغاية بالنسبة لك، ولكنها مهام صعبة إذا ما أردنا من روبوت أن يؤديها، ولكن مع ذلك، فإن هذا لا ينطبق على هذا الزوج من الأيدي الروبوتية التي يمكن الاعتماد عليها لتحضير أفضل المأكولات والقيام بجميع المهام المطبخية.

تشير الشركة المصنعة أنه عندما تُطلق النسخة التجارية في عام 2017 سوف يقدر المستخدمون على الاختيار من بين 2000 طبق محمل من هواتفهم، لكي تقوم الأيدي الروبوتية في المطبخ الآلي بتحضيره. هذا سيعني أن بإمكانك ببساطة أن تضغط على زر في هاتفك، لتكون وجبتك جاهزة في الوقت المناسب لعودتك إلى المنزل من العمل. خبر جيد للرجال أم النساء؟.. على الأرجح لكليهما..


moley-robotic-chef
ذو صلة

المثير أيضاً في هذا الروبوت هو أنه يقوم بكل شيء من الصفر، أي إنه قادر على التقاط ووضع الأواني في مكانها المناسب، وإشعال الموقد تحت وعاء الطعام، وإذا ما تطلب الأمر تعديل حرارة الفرن إلى درجة الحرارة الصحيحة بأمان.

لكن كيف أتقن الروبوت كل هذه الحركات؟!

تم ذلك من خلال تصوير كل حركة يؤديها الطاهي البشري بتقنية التصوير ثلاثية الأبعاد (3D) في استوديو خاص، ومن ثم تحويل هذه الحركات إلى خوارزميات، ثم تحميل الوصفات وطريقة التحضير إلى الأذرع الروبوتية حتى تتمكن من إعادة تأدية الحركات، والجدير بالذكر أن هذه ليست المرة الأولى التي يتم فيها تطوير روبوت للعمل في المطبخ، ولكنها المرة الأولى التي يقوم فيها الروبوت بعملية الطبخ بالكامل دون أي مساعدة خارجية كما تقول الشركة المصنعة.


robot-chef-moley-robotics

حالياً، يقوم باحثون من جامعة كورنيل بتعليم الروبوتات كيفية فهم التعليمات التي تعطى لهم عن طريق الصوت بدلاً من برامج الكمبيوتر، وحتى الآن كانوا قادرين على تعليم أحد الروبوتات كيفية غلي الماء في وعاء.

وهذا الفيديو يعرض لكم المزيد عن الروبوت الطاهي:

في النهاية، يأمل المصنعون أن يكونوا قادرين على إنشاء تطبيق لتحميل الوصفات، يسمح لأولئك الذين يشترون هذا النظام بتحميل مختلف الوصفات والتعليمات للروبوتات، وبحسب مارك أولينك، مؤسس شركة Moley Robotics فإن الهدف هو تسخير الروبوتات وغيرها من التكنولوجيات التي يمكن أن تساعد الإنسان لجعل حياتنا أسهل، فتبعاً له، سواء أكنت من محبي الطعام وترغب في استكشاف مأكولات مختلفة، أو أنك تريد الاحتفاظ بوصفة الأسرة المفضلة لكي يستطيع الجميع التمتع بها لسنوات قادمة، فإن المطبخ الآلي يمكنه القيام بذلك، لذلك فإن هذا الروبوت ليس مجرد جهاز يمكن أن يساعد البشر على القيام بأعمال الطبخ وحسب، بل إنه يمكن أن يكون منصة لإبداعنا، وحتى أنه قد يعلمنا كيف نصبح طهاة أفضل.

المصدر: Time

عبَّر عن رأيك

إحرص أن يكون تعليقك موضوعيّاً ومفيداً، حافظ على سُمعتكَ الرقميَّة واحترم الكاتب والأعضاء والقُرّاء.

ذو صلة

بينها جمجمة لزعيم عربي… وقف بيع رفات بشرية في مزاد بلجيكي!

بينها جمجمة لزعيم عربي... وقف بيع رفات بشرية في مزاد بلجيكي!

2 د

قررت دار دور وفاندركيندير للمزادات العلنية ومقرها العاصمة البلجيكية بروكسل، إيقاف عمليات بيع ثلاث جماجم بشرية تعود لأفارقة، بعد الكثير من الانتقادات التي واجهتها بعد إعلانها عن مزاد بيع الرفات البشرية.

وبحسب صحيفة تايمز البريطانية، فإن الدار البلجيكية، عرضت الجماجم الثلاث وإحداها تعود لزعيم عربي، تم تزيينها بالجواهر والأحجار الكريمة، وتعود لحقبة الاستعمار البلجيكي للكونغو، وكان من المقرر أن يبدأ السعر بين 750 وحتى ألف يورو.

وذكرت دار المزادات البلجيكية في بيان لها، أنها لا تدعم ولا بأي شكل من الأشكال، إذلال ومعاناة البشر خلال فترة الاستعمار، وأضافت مقدمة اعتذارها من كل شخص شعر بالسوء أو الأذى جراء ما حدث، وقامت بسحب الجماجم الثلاث من المزاد.

يأتي هذا، بعد تقديم منظمة ذاكرة الاستعمار ومكافحة التمييز غير الربحية، شكوى إلى السلطات في بلجيكيا، لإيقاف المزاد المعلن عنه.

منسقة المنظمة، جينيفيف كانيندا، قالت في تصريحات صحيفة لوسائل إعلام محلية، إن المزاد المعلن عنه، يجعلك تدرك بأن أولئك الضحايا تم قتلهم مرتين، الأولى حين ماتوا أول مرة والثاني من خلال المزاد، مضيفة أن العنف الاستعمار هو ذاته يعيد نفسه بشكل مستمر.

والجماجم الثلاث تعود للقرن الثامن العشر، جين استعمرت بلجيكا، إفريقيا، ما تسبب بموت أكثر من 10 ملايين شخص بسبب المجازر والفقر والأمراض.

إحدى تلك الجماجم، تعود للزعيم العربي موين موهار، قتل على يد جندي بلجيكي عام 1893، وتدعى "جوهرة الحاجة الأمامية"، لوجود حجرين كريمين ملتصقين بها.

بينما تعود الجمجمة الثانية لشخص مجهول، وصف بأنه آكل لحوم البشر، والأخيرة أحضرها طبيب بلجيكي، بعد انتزاعها من شجرة الموت والتي يبدو أن صاحبها لقي حتفه نتيجة طقوس دينية وثنية كانت سائدة في إفريقيا.

وبحسب المعلومات فإن تلك الجماجم من المفترض أن تعاد للكونغو، بناء على توصية من لجنة برلمانية تسمح بإعادة الرفات البشرية الموجودة في كل المتاحف والهيئات الرسمية البلجيكية.

وقالت الباحثة ناديا نسايي، إنه ينبغي على السلطات البلجيكية، إصدار تشريع جديد يجرم كل أفعال محاولة بيع رفات بشرية.

وأضافت واضعة كتاب "ابنة إنهاء الاستعمار"، إن بيع الرفات البشرية شيء غير مقبول إطلاقاً، ويجب على بروكسل إعادة الرفاة البشرية إلى أصحابها الحقيقيين، بعد أن سرقوها واعتبروها غنائم حرب.

عبَّر عن رأيك

إحرص أن يكون تعليقك موضوعيّاً ومفيداً، حافظ على سُمعتكَ الرقميَّة واحترم الكاتب والأعضاء والقُرّاء.