جزيرة سيشل .. جزيرة من عالم الأحلام!

في الواقع ستندهش كثيرًا حين تعلم أن جزيرة سيشل ليست جزيرة واحدة بل إنها تكوين متسع يشتمل على 115 جزيرة متفرقة في المحيط الهندي، كما تُلقب جزيرة شيسل بلؤلؤة المحيط الهندي وذلك لإمتلاكها أجمل شواطيء العالم ولكثرة تواجد المعالم السياحية بها، تمتلك الجزيرة طبيعة خلابة وأجواء دافئة معتدلة على مدار العام تجعلها مزارًا سياحيًا جذابًا لكل الوافدين من جميع أنحاء العالم.

موقع جزيرة سيشل

تقع جزيرة سيشل في المحيط الهندي في مقابل السواحل الإفريقية ويحدها من الجنوب الشرقي جزيرة مدغشقر وتتواجد الجزيرة العربية في الشمال، وتقع عاصمة جزيرة سيشل ” فيكتوريا ” في أكبر جُزرها وهي ” ماهي “، كما يبلغ عدد سكان جزيرة سيشل بأكملها 100,000 نسمة، تتعدد لغاتهم بين الإنجليزية والفرنسية والكريولية وذلك بسبب إختلاف أجناسهم قبل الهجرة في الماضي إلى الجزيرة.

الوقت الأنسب لزيارة جزيرة سيشل

جزيرة سيشل

تختلف ملائمة توقيت زيارة جزيرة سيشل من واحدة لأخرى وذلك حسب نوع الأنشطة التي يرغب السياح في ممارستها، في حالة كان النشاط المرغوب هو التجول عبر الرحلات البحرية فيُعد التوقيت الأنسب لزيارتها هو ما بين شهري مايو وسبتمبر، أما إن كان الأمر يتعلق بأنشطة الغوص فستذهب الملائمة من نصيب تلك الأشهر الأربعة وهم ابريل، مايو، أكتوبر، نوفمبر.

وللإستمتاع بمشاهدة طيور الجزيرة فإن مواسم التكاثر تكون في إبريل، وأما إن كانت هناك رغبة في رؤية الطيور المهاجرة فإن مواسم الهجرة توافق شهر أكتوبر، وأما عن هواية صيد الأسماك فإن التوقيت الأفضل سيكون في الفترة ما بين شهري أكتوبر وابريل.

كيفية الذهاب وتأشيرة الدخول إلى جزيرة سيشل

جزيرة سيشل

تتواجد عدة خطوط طيران تعتبر شركاتها جزيرة سيشل مقصدُا سياحيًا مسلطًا عليه الأضواء وجذابًا للسائحين، يترأسهم طيران سيشل، والخطوط الجوية للطيران القطري، طيران دولة الإمارات، والطيران التابع للخطوط الجوية لدولة تركيا، وأيضًا كينيا وإثيوبيا وسريلانكا وغيرهم، تقصد كل الرحلات المتوجهة إلى تلك الجزيرة مطارها الدولي المسمى بمطار سيشل والذي يقع مكانه في العاصمة فيكتوريا في أكبر جزرها وأكثرها عمرانًا بالسكان “ماهي”.

لا يستدعي التوجه إلى جزيرة سيشل أي إجراءات مسبقة لعمل تأشيرة للدخول إليها، وذلك الأمر لكل المواطنين في أنحاء العالم، فقط يستلزم الأمر أن يكشف السائح عن محل إقامته بالجزيرة و أيضًا تذاكر العودة والكشف عن كفايته من المال مما يجعله قادرًا على قضاء عطلته، بالإضافة إلى التأكد من أن الزائر لا يحمل أي ممنوعات من النباتات والحيوانات المحظورة والتي تسمح بها بعض شركات الطيران، وأخيرًا بضرورة النطر إلى مستند يفيد بأن صحة السائح جيدة.

نصائح بخصوص الإقامة قبل الذهاب لجزيره سيشل

جزيرة سيشل

لا داعي للقلق بشأن إختيار مكان الإقامة لأن الجزيرة مليئة بالكثير من المنتجعات السياحية والفنادق الرائعة، ولكن هناك بعض التوصيات الضرورية كالحجز مسبقًا قبل السفر إليها لأن السلطات السيشلية لا تسمح لأي زائر بالدخول قبل الكشف عن محل إقامته في الجزيرة ويصل الأمر إلى حجزه أو ترحيله من حيث أتى.

كما أن الحجز المسبق أكثر أمانًا وذلك للتأكد من توافر أماكن في الغرف الفندقية، وأيضًا لترك المجال لمقارنة الأسعار بأريحية واختيار الأفضل من بينها، جزيرة ستتباين الأسعار من فندق لآخر، ولكن يعتمد إرتفاع الأسعار وإنخفاضها على نقطتين رئيستين:

الأولى : موقع الفندق، حيث إن الجزر غير المأهولة بالسكان ترتفع أسعار الفنادق فيها وذلك بسبب قلة عددها، أما الجزر الثلاثة وهم ماهي وبراسلين ولا ديغو فإن أسعارهم تتناسب مع مختلف الطبقات.

الثانية : توقيت الزيارة، حيث ترتفع أسعار الفنادق بشكل ملحوظ في الجزيرة في الأشهر ما بين ديسمبر ويناير، ويوليو وأغسطس، لأنها تعتبر أوقات الذروة ويقصدها الكثيرون في هذه المواقيت للدرجة التي تجعل جميع الفنادق تعلن عن اكتمالها تمامًا وعدم إمكانيتها لإستقبال المزيد من السائحين، ولذلك يُوصى بزيارة جزيرة سيشل في شهري أكتوبر ونوفمبر.

مميزات خاصة في الجزيرة

جزيرة سيشل

تتمتع جزيرة سيشل بشواطىء ساحلية رائعة تعد الأفضل في العالم وذلك بسبب رمالها البيضاء شديدة النعومة والجيرانيت الأسود الذي يزينها كما تتواجد بها الغابات الاستوائية، ويمكنك بلوغ أعلى قمة في الجزيرة من خلال خوض تجربة السير بحديقة ” مورن سيشل ” حيث يتوفر هناك 12 مسارًا عند نهاية أيِ منهم تصل إلى القمة وبإمكانك حينها التمتع بالمشهد العظيم مع الطبيعة.

يبقى تنوع الثقافات في تلك الجزيرة أمرًا مذهلًا خاصة في العاصمة فيكتوريا حيث يختلط هناك الإفريقي مع العربي والهندي والآسيوي فيكون المزيج في النهاية رائعًا، تمتلك الجزيرة أيضًا معالم سياحية قديمة ومحتفظة بأثرها التاريخي كمتحف التاريخ الطبيعي وبرج الساعة وأشجار التوابل كجوزة الطيب والقرفة والفانيليا، كما تتواجد بها الجبال التي تتوفر على إثرها ممارسة رياضة التسلق.

 

شاركنا رأيك حول "جزيرة سيشل .. جزيرة من عالم الأحلام!"

أضف تعليقًا