أندرويد كيت كات

أندرويد كيت كات

أحمد سليمان
أحمد سليمان

تم التدقيق بواسطة: فريق أراجيك

4 د

نظام أندرويد هو أشهر منصة لبرامج تشغيل الهواتف الذكية في السوق العالمية، حيث كسب شهرته بفضل التصميم الذكي والبسيط لأنظمة التشغيل والتطوير المتواصل لها، ما يجعلها بسيطة ومتاحًا لجميع المستخدمين من مختلف الفئات العمرية، فأصبح يضاهي أنظمة التشغيل العالمية مثل APPLE وMicrosoft بل ويتفوق عليها في نواحي عديدة. ويعد نظام أندرويد كيت كات من أهم الإصدارات التي طرحتها شركة google، وسنتعرف في هذا المقال على الأسباب التي جعلت هذا الإصدار مميزًا، ويكتسب شهرة كبيرة على مستوى العالم.


نظام تشغيل أندرويد كيت كات

أصدرت شركة جوجل نظام التشغيل أندرويد كيت كات 4.4 في أكتوبر عام 2013م، بعد ثلاث تحديثات للنظام السابق أندرويد جيلي بين، وقد جاءت تسميته بهذا الاسم بعد شراكة مع شركة Nestle المشهورة، وركزت النسخة الجديدة من نظام أندرويد على تقديم واجهة مستخدم سلسة وسهلة الاستخدام، بالإضافة إلى العديد من التعديلات كان الهدف منها التركيز على تحسين عمل وأداء الأجهزة الذكية بشكل عام، ومن أهم هذه التعديلات هو حجم نظام كيت كات، ففي البداية كان الهدف أن لا يشغل النظام أكثر من 340 ميغا بايت من ذاكرة الوصول العشوائي (RAM)، لكن في النهاية وصل الرقم إلى 512 ميغا بايت. إذا عدنا للخلف لعام 2013م سنرى أن ذاكرة الوصول العشوائي بين 1_3 غيغا بايت لأغلب الأجهزة الذكية في ذلك الوقت، وبالتالي كان من الضروري أن يكون حجم النظام صغير ليمنح الجهاز حرية أكبر وأسهل في الاستخدام، ولتحقيق هذه الغاية أنشأ المطورون في نظام أندرويد العديد من الأدوات لتقليص استخدام ذاكرة الوصول العشوائي من قبل التطبيقات وبرامج النظام، ومن أهم هذه الأدوات في النظام الجديد كانت تسمى ZRAM والتي يتم بواسطتها تخزين البيانات غير المستخدمة مؤقتًا، ما يساعد على تقليل المساحة المستخدمة من الذاكرة بشكل كبير، وجعل أداء الجهاز أفضل بكثير، الأمر الذي جعل من نظام كيت كات يكسب شهرة واسعة، حيث استخدمته كبرى الشركات العالمية في أجهزتها الذكية، وأهمها كان هاتف Galaxy Grand Neo Plus من شركة سامسونغ، وجهاز HTC Desire 626، وجهاز Sony Xperia E4G، وغيرها الكثير.


مميزات نظام أندرويد كيت كات

يتمتع نظام أندرويد كيت كات بمزايا عديدة لم يسبق وجودها في النسخ السابقة، ويمكن تلخيصها فيما يلي:

  • المساعد الرقمي الذكي: تم إضافة أداة Google Now للأوامر الصوتية، والتي تساعدك في عمليات البحث عبر الإنترنت من خلال الأوامر الصوتية بدلًا من الكتابة.
  • مستشعرات جديدة تمنع استنزاف البطارية: وذلك من خلال معالجة البيانات من مستشعرات الهاتف مثل GPS ومقاييس التسارع على دفعات بدلًا من معالجتها دفعة واحدة، ما يعني أن المعالج لا يحتاج إلى العمل بطاقة عالية، ويساعد ذلك كثيرًا في تحسين عمر البطارية في الأجهزة ذات المعالجات ثلاثية النوى.
  • إضافة أداة الدفع الإلكتروني Host Card Emulation (NFC): تسمح هذه الميزة باستخدام جهاز الهاتف كبطاقة ذكية تسهل عملية الدفع الإلكتروني بشكل كبير.
  • تعدد المهام بشكل أسرع: يعمل نظام كيت كات على تحسين الذاكرة وكذلك تحسين اللمس على الشاشة من خلال مجموعة من الأدوات والتحسينات، ما يمكنك من استخدام الهاتف بأكثر من مهمة بشكل سهل وسلس وسريع.
  • معرف اتصال أذكى: عندما تتلقى مكالمة من رقم غير موجود في جهات الاتصال الخاصة بك، فإن هاتفك سيبحث بشكل تلقائي عن مطابقات لهذا الرقم.
  • إضافة تطبيق Quick Office: يمكنك هذا التطبيق من إنشاء المستندات وجداول البيانات وتحريرها عن طريق هاتفك.
  • إضافة عدد كبير من الرموز التعبيرية الجديدة (Emoji).
ذو صلة

عيوب نظام أندرويد كيت كات

بعد فترة وجيزة من إصدار نظام كيت كات بدأت بعض المشاكل بالظهور لدى المستخدمين، يمكن تلخيصها فيما يلي:

  • مشاكل الاتصال: عانت بعض الأجهزة من مشكلة انقطاع الاتصال أثناء المكالمات بشكل غير طبيعي، ليتم بعدها اكتشاف المشكلة وإصلاحها.
  • شبكة WI-FI غير مستقرة: إحدى أبرز مشاكل في النظام الجديد أن يوقف اتصال الواي فاي من تلقاء نفسه، بالإضافة إلى مشاكل في ضعف الاتصال أحيانًا.
  • مشاكل الإنهاك للجهاز والبطارية بالنسبة للأجهزة الضعيفة: عانت الأجهزة ذات المعالجات ثنائية النوى وذاكرة الوصول العشوائي أقل من 1 غيغا بايت من ارتفاع حرارة الجهاز عند الاستخدام المفرط للجهاز، الأمر الذي يؤدي إلى توقف الجهاز عن العمل وانخفاض عمر البطارية بشكل واضح.
  • عدم التوافق مع التطبيقات القديمة.

اقرأ أيضًا: أندرويد 13 .. أهم التحديثات بالصور.


تحديث نظام كيت كات

صدر أول تحديث لنظام كيت كات 4.4 في 5_12_2013 تحت اسم Android 4.4.1، تم فيه إضافة بعض التحسينات على الأدوات وكذلك تحسينات على كاميرا جهاز Nexus 5 من جوجل، لكن هذه التحسينات لم تكن جيدة أبدًا، فبعد أربع أيام فقط تم إصدار تحديث جديد تحت اسم Android 4.4.2 تم فيه إغلاق ثغرة أمنية وإصلاح بعض المشاكل وأهمها مشاكل الاتصال. مع ذلك وبعد وقت قصير، ظهرت مشاكل جديدة لدى المستخدمين، وبتاريخ 14_4_2014 أصدرت نسخة جديدة باسم Android 4.4.3، ومن أهم التغييرات فيها إصلاح أخطاء انقطاع شبكة LTE بالإضافة إلى تحسينات في شبكة الواي فاي، وكذلك تحسنات في الميكروفون والسماعة. أما آخر تحديث لنظام كيت كات صدر في 23_6_2014 وذلك لإغلاق ثغرات أمنية في Open SSL.

بعد حوالي أربع أشهر صدر نظام أندرويد الجديد باسم Android Lollipop 5.0 بتصميم جديد وتحسينات عديدة، أهمها تحسين استهلاك البطارية.

هل أعجبك المقال؟