تجارب كيميائية غريبة

الرئيسية » كيمياء » تجارب كيميائية » تجارب كيميائية غريبة

لا شك أن الكيمياء هي من أجمل العلوم وأكثرها متعةً لما تحتويه من تجاربَ كيميائيةٍ غريبةٍ، وتفاعلاتٍ ملفتة للأنظار وفاتنة للمُشاهد ولكنها في نفس الوقت تحمل خطورةً عاليةً في حال عدم وجود دقةٍ في العمل وتهيئة ظروفٍ ملائمةٍ للتفاعل المراد إحداثه، كما أن بعض التفاعلات الكيميائية لا يمكن التنبُّؤ بنتائجها التي قد تكون غريبةً بشكلٍ جميلٍ وممتعٍ، وفي المقال التالي سنذكر بعض التجارب الغريبة والتي يمكن إجراء بعضها في المنزل أيضًا باستخدام موادٍ بسيطةٍ جدًا.

تجارب كيميائية غريبة

  • حمض النتريك وشرائط النحاس

عند وضع شرائطَ من النحاس في محلول حمض النيتريك المركز (nitric acid) فإن أيونات النحاس الثنائية تتفاعل مع أيونات النترات فيتحول لون المحلول إلى اللون الأخضر، ومع استمرار التفاعل يتغير لون المحلول إلى البني المُخضر، ولكن عند تمديد المحلول بإضافة الماء تحل ذرات الماء مكان ذرات النترات فيتحول المحلول إلى اللون الأزرق.

  • بيروكسيد الهيدروجين مع يوديد البوتاسيوم (Hydrogen Peroxide with Potassium Iodide)

الماء الأكسجيني أو ماء جافيل (بيروكسيد الهيدروجين) هو سائلٌ قلويٌّ يستخدم بكثرةٍ في المنظفات المنزلية. أما مسحوق يوديد البوتاسيوم هو ملحٌ غير مُشعٍ يستخدم طبيًّا لتقليل الإشعاعات الممتصة من قبل الجسم قبل التعرض لجلسات المعالجة الشعاعية المتكررة، وعند إضافة الماء الأكسجيني (H2O2) إلى مسحوق يوديد البوتاسيوم ينطلق عمودٌ من الرغوة الكثيفة بشكلٍ فوريٍّ إلى الأعلى وقد يصطدم بسقف الغرفة، تسمى هذه الرغوة معجون أسنان الفيل ويمكن إضافة بعض الملونات الغذائية لمسحوق يوديد البوتاسيوم لإعطاء ألوانٍ جميلةٍ للرغوة.§

  • تجربة نباح الكلب (Barking Dog Experiment)

أُطلق هذا الاسم على التفاعل الناشر للحرارة (exothermic reaction) الذي يحدث بين أكسيد النيتروز (nitrous oxide) أو أول أكسيد النيتروجين (nitrogen monoxide) مع ثاني كبريتيد الكربون، يحدث التفاعل عندما يتم إحداث شرارةٍ في عبوةٍ موصولةٍ بأنبوبٍ زجاجيٍّ فيندفع الهواء المشتعل من خلال الأنبوب معطيًّا لهبًا أزرق وصوتًا يشبه نباح الكلب.

يمكن تمثيل هذه التجربة في المنزل بكل سهولةٍ باستخدام الكحول وأي مصدر لهبٍ، حيث يتم وضع كميةٍ بسيطةٍ من الكحول في عبوةٍ بلاستيكيةٍ، ويتم رجُّها قليلًا ثم تفتح العبوة وتقوم بتقريب مصدر لهبٍ من الفوهة، فيشتعل البخار الكحولي داخل العبوة مع أكسيد النتروز الموجود في الهواء مُصدرًا لهبًا أزرق وصوتًا يشبه النباح، لذلك هو حتمًا ضمن قائمة تجارب كيميائية غريبة.§

  • بولي أكريليت الصوديوم والماء

يعتبر بولي أكريليت الصوديوم (Sodium Polyacrylate) من المواد الشرهة للماء بشكلٍ كبيرٍ جدًا وما يحصل عند تماس ذرات الماء بذرات هذه المادة لا يمكن اعتباره تفاعلًا كيميائيًّا وإنما إن أردنا وصفه بشكلٍ دقيقٍ فإن أيونات هذا البوليمير تجذب ذرات الماء وتلتحم معها دون تشكيل مركب جديد أو تغيُّر في تركيب أي من المادتين، عند تماس الماء بهذا البوليمير فإنه يتحول إلى جيلٍ بشكلٍ فوريٍّ ممتصًّا الماء، ولذلك تستخدم هذه المادة في صنع حفاضات الأطفال لقدرتها على امتصاص السوائل.

  • السيزيوم والماء

يُعتبر السيزيوم (Cesium) من أكثر المعادن القلوية (alkali metals) نشاطًا ويمكن تجسيد كمية هذا النشاط باستخدام عبوةٍ من الماء وإسقاط قطعةٍ من السيزيوم في هذه العبوة، فيتشكل هيدروكسيد السيزيوم وغاز الهيدروجين الذي يتشكل حول قطعة السيزيوم عازلًا الماء عنها بشكلٍ لحظيٍّ، تصعد فقاعة الهيدروجين إلى سطح الماء الموجود في العبوة مما يجعل السيزيوم بتماسٍ مباشر مع الماء مرةً أُخرى، يحدث هذا التفاعل بشكلٍ سريعٍ جدًا ومتكررٍ ويُصدر كميةً من الحرارة لدرجة إشعال غاز الهيدروجين الناتج عن التفاعل، يستمر هذا الاشتعال والتآكل من قطعة السيزيوم حتى تتبخر القطعة.

  • المعكرونة السابحة

عند وضع بيكربونات الصوديوم (Sodium bicarbonate) في كوبٍ من الماء ووضع قطعٍ من المعكرونة غير المطبوخة في الكأس ثم إضافة الخل (vinegar) إلى الكأس، فإن قطع المعكرونة تبدأ بالصعود إلى السطح ثم تنزل إلى قعر الكأس وتعود إلى السطح وهكذا حتى يتوقف التفاعل، وسبب ذلك أنه عند إضافة الخل إلى بيكربونات الصوديوم فيحصل تفاعلٌ ينتج عنه غاز ثنائي أكسيد الكربون الذي يُشكل فقاعاتٍ صغيرةً في قعر الكأس، فتعلق هذه الفقاعات على عيدان المعكرونة وتحملها إلى السطح ثم تنفصل الفقاعات وتتكرر العملية.§

  • ثيوسيانات الزئبق (ثعبان الفرعون)

يمكن الحصول على شكل ثعبانٍ يزداد طوله باستمرارٍ عند إشعال كميةٍ بسيطةٍ من ثيوسيانات الزئبق() وهي مادةٌ تستخدم في المفرقعات النارية، فعند إشعالها تنقسم ذرات الثيوسيانات إلى ثلاث ذراتٍ وكل ذرةٍ من هذه الذرات إلى ثلاث، ويستمر التفاعل مُشكِّلًا عمود يشبه الثعبان مع إطلاق بعض الدخان وتشكل بعض الرماد، ولكن يجب أخذ الحذر عند القيام بهذه التجربة لأن كل المركبات التي تحتوي على زئبق هي مركباتٌ خطرةٌ بسبب أبخرة الزئبق السامة، ولذلك يجب ارتداء قناع وجهٍ مع فلتر لتجنب التعرُّض لأبخرة الزئبق.§

نرجو أن تكون قائمة ” تجارب كيميائية غريبة ” قد أعجبتكم، شاركونا آراءكم.