ما هو الترموستات الذكي

الرئيسية » لبيبة » أجهزة و ملحقات » أجهزة قياس وتحكم » ما هو الترموستات الذكي
الترموستات الذكي

لم تعد الأدوات المنزلية الحديثة مبنيّةً بهدف القيام بمهمتها على أكمل وجهٍ وحسب، بل أصبحت السمات الذكية من أهم وأبرز السمات المضافة إلى أي جهازٍ حديثٍ مهما كانت مهمة الجهاز تقريبًا، وبالنظر إلى أنظمة التدفئة على مدار القرن الماضي فقد تطورت بشكلٍ لا يصدق، وبتنا نتعرّف على جهازٍ جديدٍ بضع السنوات، لذا دعونا نتعرف على واحدٍ من أحدث الأجهزة التي تهتم بالتدفئة المنزلية بشكلٍ فعّالٍ وذكيٍّ وهو الترموستات الذكي (Smart Thermostats).

ما هو الترموستات

في البداية سنتعرف على المفهوم المجرد لجهازٍ يدعى الترموستات أو الثرموستات، وهو جهازٌ منظمٌ حراريٌّ يوضع في المنزل للتحكم بالحرارة عن طريق التحكم بنظام التبريد والتدفئة والتكييف في المنزل بهدف المحافظة على درجة حرارةٍ معينةٍ مناسبةٍ نضبطها مسبقًا.

بخلاف الترموستات الذكي يتم التحكم بهذا الجهاز يدويًا عن طريق أزرارٍ أو إضافاتٍ بسيطةٍ لهيكل الجهاز لضبط الحرارة المطلوبة، وهو بشكلٍ عام يضبط الأنظمة في المنزل بحسب تغييرات درجة الحرارة المحيطة به للوصول إلى الدرجة المطلوبة دائمًا، سواءً عن طريق تشغيل التدفئة أو تشغيل التبريد أو إطفاء المنظومة كلها، حيث يتلقى إشارات المعلومات من المنظومة الحرارية في المنزل ويكون قادرًا على إرسال إشارات تحكم بها وتوجيه الطاقة المستخدمة فيها بشكلٍ أمثل.1

مفهوم الترموستات الذكي

الترموستات الذكي هو جهازٌ منظمٌ حراريٌّ له نفس مهمة الترموستات التقليدي؛ أي المحافظة على درجة الحرارة بمستوى معينٍ محددٍ مسبقًا، مع إضافة بعض الذكاء الذي يسهل التعامل معه، حيث يتلقى الترموستات الذكي الأوامر عن طريق الإنترنت، أي يمكن تشغيله وإطفائه عن بعدٍ وتغيير درجة الحرارة المطلوبة والإعدادات المتعلقة به باستخدام الهاتف الذكي.

إنّ بعض المنظمات الحرارية يمكنها مراقبة نمط الاستخدام والتعلم عن طريق التكرار حول تفاصيل النمط المتبع في تنظيم الحرارة في المنزل، لتقوم لاحقًا باتخاذ القرارات وتوفير المزيد من الوقت والجهد وعناء التفكير بنظام الحرارة المنزلي.2

ميزات الترموستات الذكي

يتميز الترموستات الذكي عن الترموستات التقليدي بالكثير من النقاط، فهو أكثر من مجرد أداة تنظيمٍ حراريةٍ، وهنا أهم الميزات التي نحصل عليها عند استخدام الترموستات الذكي:

  • تتيح أجهزة الترموستات الذكية تنظيم الحرارة المنزلية والتحكم بالتدفئة المركزية باستخدام الهاتف الذكي أو الجهاز اللوحي.
  • تغيير حرارة المنزل تبعًا للوقت خلال اليوم صباحًا، ظهرًا، مساءًا، ليلًا.
  • تغيير الحرارة بما يتناسب مع الطقس الخارجي بارد أو حار أو معتدل.
  • تغيير الحرارة لتتناسب مع المتواجدين في المنزل وجود أطفال مثلًا.
  • تقدم أجهزة الترموستات الذكي عرض إحصائياتٍ تتعلق باستهلاك الطاقة في المنزل بشكلٍ عام، والاستهلاك الحالي ويمكن عن طريق ذلك تحديد كمية الطاقة التي يستهلكها المنزل والتحكم بها لتناسب المتطلبات.
  • يمكنها مراقبة استخدام الغاز والكهرباء في المنزل.
  • تحسين كفاءة المنزل من ناحية استهلاك الطاقة عن طريق ضبط الكميات ومعرفة الحاجات وبالتالي توفير في قيمة الفواتير.
  • توفر خدمة كبيرة من ناحية الأمان المنزلي؛ حيث يمكن عن بعد التأكد من إطفاء نظام التبريد والتدفئة أو تشغيله في الوقت المناسب.
  • التأكد من دفء المنزل في أي وقتٍ وخاصةً في طريق العودة إليه.
  • تقدم أجهزة الترموستات الحديثة إحصائياتٍ تفصيليةً عن أسلوب التدفئة المتبع خلال فترةٍ زمنيةٍ معينةٍ والمدة التي يستغرقها المنزل للوصول إلى درجة الحرارة المطلوبة وأوقات الذروة في استهلاك الطاقة.3

كيف تعمل أجهزة الترموستات الذكية

يتألف نظام الترموستات الذكي من ثلاثة مكونات أساسية وهي:

  1. جزءٌ مرتبطٌ مع أنظمة التدفئة والتبريد وتكييف الهواء في المنزل، وهو جزءٌ كهربائيٌّ ليتمكن الترموستات من التحكم بهذه الأنظمة من تشغيل وإيقاف وتغيير الحرارة وحساب معدل استهلاك الطاقة.
  2. يتصل الجزء الأول مباشرةً مع الجزء الثاني، وهو جهاز الترموستات نفسه للتحكم بالحرارة.
  3. بينما يكون الجزء الثالث والهام من نظام الترموستات الذكي هو تطبيق الهاتف الذكي أو الجهاز اللوحي أو الحاسوب المرتبط به والذي يتلقى أوامر عن طريقه.

وبفضل كون جهاز الترموستات الذكي من الأجهزة القابلة للبرمجة بشكلٍ عام، فإن إمكانية إضافة المزيد من الذكاء لهذا الجهاز ممكنةٌ، ويمكن تطبيق أيٍّ من خوارزميات الذكاء الاصطناعي الحديثة التي قد يتم تطويرها لجعل هذا الجهاز ذي التصميم المميز أكثر ذكاءً وكفاءةً من أسلافه ومن نفسه حتى، حيث تتعلم هذه الأجهزة عن طريق الاستخدام المتكرر لها لتقدم المزيد من التسهيلات والكفاءة.4

المراجع