ما هو ATM أو أسلوب النقل اللاتزامني

الرئيسية » لبيبة » شبكات » ما هو ATM أو أسلوب النقل اللاتزامني
ما هو ATM أو أسلوب النقل اللاتزامني

تتعدد تقنيات الاتصال المستخدمة في كثيرٍ من المجالات إحداها أسلوب النقل اللاتزامني والذي سنحاول تقديم شرحٍ مُبسّطٍ له ولمبدأ عمله.

تعريف ATM

ATM هو اختصار لعبارة Asynchronous Transfer Mode وتعني أسلوب النقل اللاتزامني، وهو تكنولوجيا تبديل الاتصالات المخصّصة والتي تنظّم البيانات الرقمية من وحدات خليّة مكوّنة من 53 بايت وتُرسلها عن طريق وسائط ماديّة باستخدام تقنيّة الإشارة الرقمية. وعلى المستوى المنفرد، تُعالج الخليّة بشكلٍ متزامن مع الخلايا الأخرى ذات الصّلة، ثم تُصفُّ قبل أن يُضاعف إرسالها عبر طريق الإرسال.

ولأن أسلوب النقل اللاتزامني ATM مُصمّمٌ لتُنفّذه الأجهزة بسهولةٍ (أكثر من البرمجيات)، من الممكن الحصول على سرعات تبديل ومُعالجة أكبر.

إنّ معدّلات البِتّ المُحدّدة مُسبقًا إمّا أن تكون 155.520 ميغا بايت في الثانية أو 622.080 ميغا بايت في الثانية، وقد تصل السرعات في شبكات الATM إلى 10 غيغابايت في الثانية وإلى جانب الشبكة البصرية المتزامنة SONET والعديد من التقنيات الأخرى، وتُعتبر ATM مكوّنًا أساسيًا في شبكة ISDN ذات النطاق العريض.1

آلية عمل ATM

يختلف أسلوب النقل اللاتزامني ATM عن بقية تقنيات ارتباط البيانات المعروفة كالإثرنت بطرقٍ متعددة، أوّلها استخدامه التوجيه صفر، فبدلًا من استخدام أحد البرامج تُنشِىء أجهزة مُخصصة تُعرف بمبدلات ATM اتصالاتٍ من نقطةٍ إلى أخرى بين نقاط النهاية وتتدفّق البيانات مباشرةً من المصدر إلى الوجهة المقصودة.

إضافةً لذلك بدلًا من استخدام حزمٍ ذات أطوالٍ متغيرة كما يفعل بروتوكول الإنترنت والإثرنت، يستخدم ATM خلايا ثابتة الحجم لتشفير البيانات وهذه الخلايا هي 53 بايت في الطول تتضمّن 48 بايت من البيانات و 5 بايت من المعلومات الأوّلية.

تُعالج كل خلية في وقتٍ مُحددٍ، وعند الانتهاء منها يستدعي هذا الإجراء الخليّة التالية لمعالجتها ولهذا دُعي باللاتزامني، حيث لا تُعالج خليتين في الوقت ذاته.

يمكن لمزوّد الخدمة إعداد الاتّصال مُسبقًا ليُنشىء دارة مُخصصة أو ليكون جاهزًا عند الطلب ثم ينتهي عند انتهاء استخدامه.

وبدون استخدام التوجيه ومع الخلايا ذات الحجم الثابت، يُمكن للشبكات إدارة عرض النطاق الترددي بسهولة بالاعتماد على ATM أكثر من بقية التقنيّات مثل الإثرنت، فالتكلفة المرتفعة ATM ذات الصلة بالإثرنت تُشكّل أحد العوامل التي تَحدُّ من اعتمادها على الشبكات الأساسية وذات الأداء العالي إضافةً للشبكات المخصصة.

أسلوب النقل اللاتزامني ATM اللاسلكي

تُدعى الشبكات اللاسلكية التي تعتمد على هذه التقنية بشبكات ATM اللاسلكية، حيث صُمّم هذا النمط من الشبكات ليؤمّن اتّصالاتٍ متنقلةٍ ذات سرعة عالية. وبشكلٍ مشابهٍ لبقية التقنيات اللاسلكية تُبثُّ خلايا ATM من المحطّة الأساسية وتُنقل إلى أطرافٍ متنقّلة حيث يؤدي مُبدّل ATM وظائف التنقل.

أسلوب النقل اللاتزامني عبر الصوت

يوجد بروتوكول بيانات آخر يُرسل حزم الصوت والفيديو والبيانات من خلال شبكة ATM ويُدعى أسلوب النقل اللاتزامني عبر الصوت VoATM والذي يُشبه إلى حدٍّ ما VoIP لكنّه لا يستخدم بروتوكول IP ويتميّز عنه بتكلفته المرتفعة.2

خيارات معدل البت في ATM

تتضمّن خدمات ال ATM عمومًا أربعة خيارات مختلفة لمعدّل البت:

  • معدل بت الممكن أو الموافر

يؤمّن الحد الأدنى المضمون من السعة، لكن يمكن أن تندفع البيانات إلى سعاتٍ أعلى عندما يكون نشاط الشبكة بأقلٍ مستوياته.

  • معدل بت ثابت

يُحدّد معدّل بت ثابت وبذلك تُرسل البيانات وفق تدفقٍ ثابت.

  • معدل بت غير مُحدّد

لا يضمن أي مستوى إنتاجي ويُستخدم للتطبيقات مثل تطبيق نقل الملفات الذي يتحمّل التأخير.

  • معدل بت متغيّر

يُؤمن معدل نقل محدد، لكنه لا يرسل البيانات بانتظام، وهذا ما جعله الخيار الأكثر استخدامًا في عقد المؤتمرات الصوتيّة والمؤتمرات التي تتمُّ عن طريق الفيديو.3

المراجع