تريند 🔥

🌙 رمضان 2024

“نسخ رقمية لكل مستخدم”.. مؤسس Zoom يكشف مستقبل الاجتماعات عبر الذكاء الاصطناعي خلال 5 سنوات

منة الله سيد أحمد
منة الله سيد أحمد

3 د

قال الرئيس التنفيذي لشركة Zoom، أنه يمكن لمستخدمي منصة Zoom في المستقبل القريب إرسال صور رمزية مدعومة بالذكاء الاصطناعي لحضور الاجتماعات في غيابهم، وقد يكون هذا النظام متاحًا خلال خمس أو ست سنوات.

يهدف هذا النظام إلى تفويض العمل الشاق إلى نظام مدرب على المحتوى الخاص بالمستخدمين، مما يمكنهم من توفير الوقت للتركيز على التفاعلات الشخصية وقضاء المزيد من الوقت مع العائلة.

رغم التفاؤل بهذا التطور، يعرب بعض الخبراء عن قلقهم بشأن إمكانية تنفيذ هذه التكنولوجيا حاليًا، مشيرين إلى مخاطر تفويض صنع القرار إلى أنظمة غير شفافة والاحتمالات المتزايدة للتلاعب والتحقق الصعب عبر الإنترنت.

صرح إيريك يوان، الرئيس التنفيذي لشركة Zoom، أنه يمكن لمستخدمي منصة Zoom في المستقبل القريب إرسال صور رمزية مدعومة بالذكاء الاصطناعي لحضور الاجتماعات في غيابهم. وقد قال يوان أن هذا النظام، الذي من المتوقع أن يكون متاحاً خلال 5 أو 6 سنوات، سيقوم بتفويض العمل الشاق إلى نظام مدرب على المحتوى الخاص بالمستخدمين.

وأوضح يوان أن الشركة تعمل على تقنيات قد تجعل هذه الفكرة أقرب إلى الواقع. قائلًا: "دعونا نفترض أنه بعد 5 أو 6 سنوات، سيكون الذكاء الاصطناعي جاهزًا. ربما يمكنه تنفيذ 90% من العمل، ولكن فيما يتعلق بالتفاعل في الوقت الفعلي، اليوم، نحن نتحدث عبر الإنترنت. لذا يمكنني إرسال نسختي الرقمية، ويمكنك إرسال نسختك الرقمية".

وأشار يوان إلى أن استخدام الصور الرمزية المدعومة بالذكاء الاصطناعي يمكن أن يوفر الوقت للمستخدمين للتركيز على التفاعلات الشخصية بدلاً من العمل. وأضاف: "يمكننا أن نحظى بمزيد من الوقت للتفاعلات الشخصية، ربما ليس للعمل بل لأشياء أخرى. لماذا نحتاج إلى العمل 5 أيام في الأسبوع؟ ربما يكفي 4 أو حتى 3 أيام. يمكن أن نقضي المزيد من الوقت مع عائلاتنا".

واقترح يوان أن يكون لكل مستخدم نموذج اللغة الكبير (LLM) الخاص به، والذي سيتم تدريبه على أنماط الكلام والسلوك الخاصة بهم، مما يسمح بإنشاء استجابات شخصية للغاية للاستفسارات والطلبات.

يمكن أن تكون مثل هذه الأنظمة تطورًا طبيعيًا لأدوات الذكاء الاصطناعي الموجودة اليوم. على سبيل المثال، خدمات مثل Gmail تلخص وتقترح ردودًا على رسائل البريد الإلكتروني بناءً على الرسائل السابقة، بينما يقوم Microsoft Teams بنسخ مؤتمرات الفيديو وتلخيصها تلقائيًا، مما ينشئ قائمة مهام من المحتويات.

من ناحية أخرى، تطور الخدمات الأخرى صورًا رمزية واقعية للفيديو وكلامًا منطقيًا من النصوص. عندما تجمع كل هذه التقنيات معًا، قد يبدو أن الصورة الرمزية للذكاء الاصطناعي قريبة جدًا.

ومع ذلك، نفى خبير الذكاء الاصطناعي سيمون ويليسون إمكانية تنفيذ مثل هذه التكنولوجيا في الوقت الحالي. وقال: "مشكلتي الأساسية مع هذه الفكرة هي أنها تمثل تفكير الخيال العلمي الخالص بالذكاء الاصطناعي. فمجرد أن نموذج LLM يمكنه تقديم انطباع مقبول عن شخص ما لا يعني أنه يمكنه أداء عمل مفيد نيابة عن ذلك الشخص".

وأضاف ويليسون: "نموذج LLM هو أداة مفيدة للتفكير، ولكنه أداة رهيبة لتفويض صنع القرار. هذا هو خطي الأحمر لاستخدامها: في أي وقت يقوم فيه شخص ما بالاستعانة بمصادر خارجية لسلطة اتخاذ القرار الفعلية لمولد أرقام عشوائية غير شفافة، فهذا وصفة لكارثة".

ذو صلة

كما أعرب آخرون عن قلقهم بشأن عدم وضوح الحقيقة والزيف. فقد أشار ستيف وون، كبير مسؤولي المنتجات في شركة الأمن والهوية 1Password، إلى أن ادعاءات يوان تشير إلى أن التحقق عبر الإنترنت على وشك أن يصبح أكثر تعقيدًا بشكل ملحوظ. وأضاف وون: "كم عدد التوائم الرقمية التي يمكنني الحصول عليها في أي وقت؟!"

وختم وون بقوله: "حقيقة أن تطبيق الاتصالات الافتراضية الرائد في العالم يفكر في إمكانية إجراء محادثات زائفة واتخاذ قرارات عمل تمثيلية يجعلها مشكلة ملحة سيتعين علينا حلها".

أحلى ماعندنا ، واصل لعندك! سجل بنشرة أراجيك البريدية

بالنقر على زر “التسجيل”، فإنك توافق شروط الخدمة وسياسية الخصوصية وتلقي رسائل بريدية من أراجيك

عبَّر عن رأيك

إحرص أن يكون تعليقك موضوعيّاً ومفيداً، حافظ على سُمعتكَ الرقميَّةواحترم الكاتب والأعضاء والقُرّاء.

ذو صلة