سامسونج جالاكسي تاب: حين يجتمع العمالقة لإسقاط الآيباد!

0

أثارت شركة Apple (كما العادة) العالم منذ أشهر حين خرج جهاز الـiPad للضوء ليبيع أكثر من مليون نسخة في 28 يوم فقط، وعلى الرغم من أن الجهاز له ما له وعليه ما عليه إلا أن نجاحه مستمر في تصاعد للدرجة التي توقعت فيها بعض الدراسات وصول مبيعات الجهاز في 2012 إلى 100,000,000 نسخة!

فهل يقف عمالقة العالم الرقمي ليشاهدوا شركة Apple وهي تأكل كعكة الأجهزة اللوحية وحدها؟

لا بالطبع، بل جاء الرد من شركتي ساسمونج وجوجل بجهاز Galaxy Tab:

 Galaxy Tab

Galaxy Tab هو جهاز كومبيوتر لوحي (هذه اللوحة التي تشاهدونها في الصورة هي جهاز الكومبيوتر بأكمله)، ويتكون من شاشة 7 إنش متعددة اللمس (أصغر من الآيباد) بجودة 1024×600.

 Galaxy Tab

يعمل الجهاز بمعالج Cortex A8 بسرعة 1 جيجاهرتز ورامات 512، ويحتوي كاميرتين واحدة أمامية بجودة 1.3 ميجابكسل والأخرى خلفية بفلاش بجودة 3 ميجابكسل.

 Galaxy Tab

أما عن أبعاد الجهاز فتبلغ 190.09 × 120.45 × 11.98 ملم ويزن 380 جراماً (معقول إلى حد ما).

 Galaxy Tab

وهذا الإعلان الرسمي من سامسونج ليعطيكم فكرة عن طبيعة الجهاز:

يستخدم هذا الجهاز نظام تشغيل أندرويد 2.2 من جوجل، ويتميز بدعمه للـ Wifi والـ 3G (مثل الآيباد) وكذلك الـ Bluetooth، ويحتوي ذاكرة داخلية 16 أو 32 جيجا يمكن زيادتها بشريحة microSD إضافية بحجم 32 جيجا.

 Galaxy Tab

أدركت شركة ساسمونج أن مشكلة الآيباد كانت في سعره الذي يبدأ بـ 500 دولار لأقل نموذج، لذا يبدو أن السعر سيكون نقطة قوة جهاز سامسونج الذي تقول التكهنات أن سعره سيكون في نطاق 250 دولاراً (كما سرب بعض المسؤولين من داخل الشركة)، أي نصف سعر أقل جهاز من أجهزة الآيباد!

 Galaxy Tab

لو أردنا المقارنة بين جهاز Galaxy Tab وجهاز iPad علينا أن ننظر أولاً إلى سر قوة وشعبية الآيباد، حيث ترتكز تلك الشعبية على أناقة الجهاز الكبيرة وسهولة استخدامه وكثرة البرامج والألعاب التي يمكن تحميلها عليه.

فإن نظرنا إلى الأناقة سنجد أن الآيباد (كعادة منتجات Apple) أكثر أناقة بكثير من جهاز سامسونج، وكذلك الحال بالنسبة للعدد الهائل من البرامج التي يزخر بها متجر آبل للبرامج، والتي ستشكل تحدياً كبيراً لأي شركة تريد أن تدخل مجال الأجهزة اللوحية لتنافس الآيباد.

لكن في المقابل علينا أن لا ننسى أيضاً أن نظام تشغيل جهاز سامسونج هو أندرويد 2.2 ما يعني أن الجهاز سيدعم الفلاش (بعكس الآيباد) وسيكون مدعوماً بجوجل ومجتمع الآندرويد الذي يبدو واعداً جدا في المستقبل.

 Galaxy Tab

عند المقارنة علينا أيضاً أن نقارن شاشة الآيباد ذات الـ9.7 إنش بشاشة جهاز السامسونج ذو الـ7 إنش، لنلاحظ أن شاشة الآيباد مميزة جداً لقراءة الكتب وتصفح الإنترنت لكن في المقابل شاشة سامسونج الصغيرة تجعل من حجم الجهاز أصغر وأسهل في الحمل والتنقل.

يتميز جهاز الآيباد أيضاً ببطارية تجعله يعمل حتى 10 ساعات، لذا لا نعلم بعد هل سيكون جهاز سامسونج قادراً على المنافسة في مدة التشغيل، وإن كان أغلب الظن أنه سيفشل في تلك النقطة لأن دعمه للفلاش سيعني استنزاف البطارية بشكل لا يمكن تجاهله.

وهذه مقارنة للجهازين بجانب بعضهما البعض:

على أي حال (وإن كنت أفضل عن نفسي جهاز iPad حتى الآن) فالخطوة مميزة جداً من شركة سامسونج لأنها تزيد من المنافسة بهذا السوق الواعد جداً، خاصة مع الأخبار التي تتحدث عن منتجات مماثلة من HP و LG.

 Galaxy Tab

ويمكنكم معرفة المزيد عن الجهاز من خلال التقرير المفصل الذي قدمه موقع engadget بالضغط على هذا الرابط: Engadget | Samsung Galaxy Tab Preview

أو من خلال هذا الفيديو الذي قدمه موقع IntoMobile:

ويمكنكم معرفة المزيد عن جهاز iPad من خلال تقريرنا السابق:

تعرفوا على جهاز الآي باد : الجهاز الذي بيع منه مليون نسخة في 28 يوم

0

شاركنا رأيك حول "سامسونج جالاكسي تاب: حين يجتمع العمالقة لإسقاط الآيباد!"