حماية الاجهزة من الاختراق

يعتبر اختراق الأجهزة والقرصنة الحوسبية hacking أخطر ما يهدد أي عملٍ. فكم تتعب في بناء نظامٍ كبيرٍ كأساسٍ لعملك، ويأتي لصٌّ يخترق بياناتك وأسرارك ويهدد عملك. لذا يعمد الكثيرون إلى البحث عن طرق حماية الاجهزة من الاختراق بالقيام ببعض إجراءات الحماية أو الاستعانة بمبرمجين مختصين قادرين على تأمينها.

حماية الاجهزة من الاختراق

يسعى المبرمجون والعاملون في مجال تكنولوجيا المعلومات إلى محاربة عمليات الاختراق والقرصنة، وعادةً ما يعتمدون في ذلك على اللجوء إلى عمليات القرصنة الأخلاقية ethical hacking، والاستعانة باختبار الاختراق penetration testing.

الفرق بين القرصنة والقرصنة الأخلاقية

تشير قرصنة الحاسب الآلي hacking -أو ما يعرف بالقرصنة الإلكترونية- إلى اختراق نظام شخصٍ ما أو شركةٍ للحصول على مكاسبَ شخصيةٍ أو تجاريةٍ، أو ربما لأسبابٍ أخرى. إذ يستخدم الهاكرز (القراصنة) أدواتٍ مختلفةً بهدف تدمير الأنظمة الأمنية أو المعلوماتية للشخص المختَرق.

أما القرصنة الأخلاقية ethical hacking فهي استخدام نفس أدوات وتقنيات القرصنة لاكتشاف الثغرات في أنظمة المعلومات. أي أن الفرق الوحيد بينهما هو أن القرصنة تهدف إلى تدمير ونهب الشركة وأنظمتها، أما القرصنة الأخلافية فتهدف إلى حماية أنظمة الشخص الأمنية من الاختراق والقرصنة. §

حماية الاجهزة من الاختراق

الفرق بين الاختراق واختبار الاختراق

الاختراق penetration هو سلوكٌ غير شرعيٍّ يتمثل في التعدي على الحدود الأمنية للأنظمة المشفرة في جهازٍ ما لشخصٍ أو لمؤسسةٍ.§

أما اختبار الاختراق penetration testing فهو إجراءٌ يهدف إلى إيجاد الثغرات والمحتويات الضارة والعيوب وعوامل الخطر. وتسعى المؤسسات والمنظمات إلى هذا الإجراء بهدف تقوية نظامها الأمني وتعزيز أساسها وحمايته.

ما الفرق بين القرصنة الأخلاقية واختبار الاختراق

بعد توضيح المفاهيم السابقة، لا بد من وجود بعض الالتباسات التي تدور في رأسك حول الفرق بين مصطلحي القرصنة الأخلاقية واختبار الاختراق! لذا سنوضح أبرز الفروق بين هذين المصطلحين في الجدول التالي:§

القرصنة الأخلاقيةاختبار الاختراق
هدفها حماية الاجهزة من الاختراق عن طريق القيام بهجماتٍ مدبرةٍ عبر تقنيات القرصنة الإلكترونية بهدف إيجاد الثغرات الأمنية . الغرض الرئيسي منها هو إيجاد الثغرات في البيئة المستهدفة من قبل المخترقين (أو الأنظمة الهامة المستهدفة).
القرصنة الأخلاقية هي مصطلحٌ شاملٌ يندرج تحته مصطلح اختبار الاختراق، أي أنه جزءٌ منه.اختبار الاختراق يركز على منطقةٍ أمنيةٍ محددةٍ موضوعة تحت الاختبار.
القرصان الأخلاقي هنا يجب أن يكون على درايةٍ تامةٍ بكل طرق القرصنة الإلكترونية.مختبِر الاختراق هو شخصٌ على وعي بالطرق التنفيذية المختلفة، ويعرف كل طريقةٍ وكيف ومتى يستخدمها.
المعرفة المجردة لطرق القرصنة لا تكفي ليقوم الشخص باختبار الاختراق.الإلمام بطرق القرصنة يحفز عملية اختبار الاختراق.

كيفية حماية الاجهزة من الاختراق عبر اختبار الاختراق

حماية الاجهزة من الاختراق

يستخدم المبرمجون نفس تقنيات القرصنة في اختبارات الاختراق. وهنا سنسرد لك خطوات هذا الاختبار

  1. حدد الهدف

    قبل أن تشرع في الاختبار، حدد الجزء الذي تود اختباره في النظام، سواء أكان تطبيقًا معينًا، أو بعض الملفات المخزنة على السحابة الإلكترونية وغيرها. كما يمكنك القيام باختبارٍ كاملٍ للنظام في حال تطلب الأمر هذا.

  2. اختبر الهندسة الاجتماعية

    قبل أن تتجه للجانب التقني، لا بد أن تنظر في الجانب الاجتماعي، إذ تحدث معظم الثغرات الامنية نتيجة أخطاء العاملين. ويمكنك تجنب هذه النقطة بالإعداد والتدريب الجيد للموظفين.

  3. إجراء فحص للمنافذ port scanning

    بهدف اكتشاف طريقة وصول المخترق إلى بياناتك. ويمكن فحص هذه المنافذ باستخدام مجموعةٍ من الأدوات والخدمات التي تقدم تفصيلًا دقيقًا لنتائج المسح الضوئي للمنافذ.

  4. إجراء فحص للثغرات

    إن تقييم نقاط الضعف أو الثغرات vulnerabilities assessment هو عملية استخدام أدوات اختبار آلية من أجل الفحص الأمني والحصول على تقاريرَ تخص الشبكة وأنظمة المعلومات. وتقوم هذه العملية على عدة عناصرَ:
    – الكشف عن الثغرات في أكواد وشيفرات النظام.
    – فحص جميع الثغرات المصرح بها وغير المصرح بها في أنظمة التشغيل وقواعد البيانات والتطبيقات.
    – إجراء فحصٍ شاملٍ للبيانات التي يعتقد أنها لا يجب أن تتواجد في أماكنَ معينةٍ (كالملفات على سطح المكتب أو الخوادم).
    وتعتبر هذه العملية هي لُب اختبار الاختراق، وتوجد العديد من المصادر والأدوات التي تساعد في القيام بها. §

  5. محاولة استغلال الثغرات

    محاكاة الهاكر أو القرصان في استغلال ثغراتك التي اكتشفتها في الدخول إلى الأنظمة. حيث يلجأ الهاكر إلى كود يدخل من خلاله إلى الموقع الخاص بك. مهما كانت الأداة التي تستخدمها في محاكاة الهاكر، يجب أن تبقيها مواكبةً للتحديثات لكي تحافظ على نزاهة نظامك الأمني.

  6. مهام ما بعد استغلال الثغرات

    يمكنك استخدام بعض البرامج التي تزيد من صلاحياتك في الدخول إلى البيانات والتعامل معها.

  7. جهز التقارير

    بعد القيام بكل هذا وفحص نظامك بالكامل، يجب أن تسجل كل شيءٍ وجدته واكتشفته خلال الاختبار، وذلك لتتمكن من التعامل معه ومعالجته عند الحاجة، وليساعدك في حماية الاجهزة من الاختراق بتلافي هذه الثغرات في المرات المقبلة. §

1٬648 مشاهدة