كيف تحترف اعلانات جوجل

الرئيسية » غوغل » خدمات غوغل » كيف تحترف اعلانات جوجل

عند التفكير بإنفاق أي مبلغ مالي لتسويق منتج ما وضمان الوصول إلى أكبر جمهور ممكن فإن المكان الصحيح الذي يضمن ذلك هو غوغل الذي يحوي على أكثر من 246 مليون زائر و3.5 مليار تفاعل يومي، يتم الأمر من خلال اعلانات جوجل التي أُطلقت بعد عامين من انتشار محرك البحث جوجل (Google.com) ليصبح أكثر مواقع الويب شهرة في العالم، سنتعرف في هذا المقال على ماهية اعلانات جوجل وكيف نحترف صناعتها؟ وما هي النقاط التي تساعد في رفع ترتيبها؟§

اعلانات جوجل

اعلانات جوجل (Google AdWords) هي أكبر شبكة للإعلان عبر الإنترنت تديرها جوجل، تستخدمها ملايين الشركات للوصول لأكبر عدد من العملاء بهدف زيادة عددهم وتنمية أعمالها، وتتيح للمعلنين إمكانية اختيار عرض منتجاتهم عبر شبكتين رئيسيتين هما شبكة البحث والشبكة الإعلانية؛ تشمل شبكة البحث إعلانات الدفع بالنقرة التي تعمل من خلال تقديم المعلنين عروض أسعار لمنتجاتهم على الكلمات الرئيسية ذات الصلة بأعمالهم مع إمكانية عرض الإعلانات للمستخدمين الذين يدخلون الكلمات الرئيسية المرتبطة بهذه الإعلانات عند البحث على جوجل، بينما تتيح الشبكة الإعلانية للمعلنين إمكانية عرض منتجاتهم على شكل واجهات في مواقع الويب المختلفة وهي الطريقة الأكثر استخدامًا وانتشارًا للإعلانات إذ تصل لحوالي 90% من مستخدمي الإنترنت حول العالم.

تتيح اعلانات جوجل إمكانية إنشاء حساب عليها بعدة طرق بحسب حاجة المعلن، إذ يتم هيكلة الحساب اعتمادًا على نوع المنتجات أو الخدمات التي يعرضها موقع الويب التابع للمعلن أو حسب الموقع الجغرافي للمعلن.§

كيف تحترف اعلانات جوجل

إذا كنا نرغب في زيادة العائد الاستثماري من اعلانات جوجل إلى أقصى حد يمكننا اتباع الخطوات الرئيسية التالية لإدارة حملة إعلان منظمة وناجحة:

  1. تحديد الهدف من الإعلان

    قبل البدء بإنفاق أي دولار واحد في الحملة الإعلانية من المهم تحديد جميع نقاط القوة والضعف فيها لقيادتها بشكل جيد وإيجاد الطريقة المثلى لزيادة المبيعات.

  2. تحديد الجمهور المستهدف

    كذلك الأمر بالنسبة للجمهور، يجب فهم طريقة تفكير واهتمامات الجمهور المستهدف من الإعلان، وكل ما يمكنه أن يجذبه للإطلاع على الخدمة أو شراء المنتج بدءًا من نمط اللغة المستخدمة في المواقع، إلى الصوت المستخدم وواجهة الموقع وغيرها من عوامل الجذب، كما يجب اختيار الكلمات الرئيسية بشكل جيد لتحديد مصطلحات البحث المراد استهدافها.

  3. توجيه الحملة باتجاه هدف واحد فقط

    لا يجب التشتت بكثرة المنتجات أو الخدمات التي تقدمها حملة الإعلان، بل يجب توحيدها نحو هدف موحد، الأمر الذي سيعود بالنفع وتحسين العائد الاستثماري للحملة بشكل كبير.

  4. إنشاء صفحة خاصة بالإعلان

    الخطأ الأكبر والأكثر شيوعاً الذي ترتكبه الشركات الجديدة عند لجوئها إلى اعلانات جوجل هو توجيه زيارات العملاء عند الضغط على إعلاناتها المدفوعة إلى الصفحات الرئيسية لمواقعها بدلاً من صفحة خاصة بالإعلانات فقط تقدم ما يحتاجون له مباشرةً؛ الأمر الذي يشتت الزوار ويشعرهم بالملل وعدم الجدوى من هذه الإعلانات.

  5. صياغة الإعلان بأكثر من طريقة

    قبل البدء بالحملة يجب إنشاء عدة صيغ لنص الإعلان، إذ يمكن أن تشكل التغييرات البسيطة في نص الإعلان تأثيرًا كبيرًا على معدلات تحويل الزوار إلى الموقع.

  6. التحقق من العائد الاستثماري

    عند البدء بنشر الحملة يجب التحقق من عائدها الاستثماري من خلال ضرب النسبة المئوية للنقرات التي تحول إلى موقع الإعلان بالمبلغ الذي دُفع على كل نقرة منها ثم مقارنة الناتج بالقيمة المتوقعة للربح.

  7. تعديل الحملة بشكل متكرر واختبار نتائجها

    يجب إجراء تعديلات بشكل مستمر على نص الإعلان والكلمات الرئيسية والصفحات الخاصة به وأي شيء آخر، واختبار إن كان ذلك نافعًا أم لا مع الانتباه أن التغيير البسيط في العائد الاستثماري يمكنه أن يحدث فرقًا كبيرًا على المدى الطويل بالأرباح. §

ترتيب الإعلان

هو الموضع الذي يتم فيه عرض إعلان الدفع بالنقرة في نتائج البحث، أي هو الذي يحدد إن كان الإعلان سيظهر كنتيجة أولى أو ثانية أو ثالثة؛ الأمر الذي يزيد فرصة رؤية الإعلان من قبل عدد أكبر من المستخدمين، وبالتالي زيادة فرصة النقر عليه، يتم تحديد ترتيب الإعلان اعتمادًا على عدد من العوامل المختلفة، منها:

  • نسبة التطابق بين نص الإعلان والكلمة المفتاحية التي بحث عنها المستخدم.
  • التوافق بين نص الإعلان والصفحات الخاصة به.
  • نقاط الجودة التي تحددها جوجل بناءً على جودة الإعلان وملاءمته للجمهور الذي يعرض له.
  • المناقصة في سعر المنتج أو الخدمة التي يقدمها الإعلان.§