يفضل معرفة الامور الواجب مراعاتها عند شراء تلفزيون ذكي ، فلم يعد شراؤه أمرًا بسيطًا وسهلًا، ولا نقصد هنا أن طبيعة الشراء أصبحت معقدةً، بل على العكس يمكنك شراء ما تريد، وأنت جالسٌ في بيتك ودون أن تتحرك. ولكن نقصد أنه ومع التقدم الهائل في التكنولوجيا، والمجال الواسع من الخيارات والميزات، التي تتوافر في المنتج الواحد كالتلفزيون الذكي مثلًا؛ سيكون اتخاذ القرار في تحديد المنتج الذي ستقتنيه أمرًا مربكًا، فكثرة الخيارات تصيبنا عادةً بالحيرة. لذلك سنوضح في مقالنا هذا بعض أهم النقاط التي يمكن لمن يرغب شراء تلفزيون ذكي جديد أن يراعيها عند اختياره.

اختيار نوع شاشة التلفزيون OLED أو LED

بالتأكيد سنبدأ من الخيارات المتوفرة للشاشة، فهي أهم الامور الواجب مراعاتها عند شراء تلفزيون ذكي ، بل ربما يمكننا القول أن التلفزيون هو الشاشة! وهنا في الحقيقة لا يعنينا أن نناقش كل صنفٍ من الناحية التكنولوجية والتقنية، إنما ما يهمنا أن نوضح للقارئ الذي يرغب باقتناء التلفزيون، مزايا كل نوعٍ وصفاته، ولنبدأ بسردها واحدةً واحدة مع المقارنة.

  1. السعر: إذا كنت مهتمًا بعامل السعر عند شراء تلفزيون ذكي ، فبالتأكيد تلفزيون الـ LED هو الأرخص سعرًا، وبشكلٍ عام، يمكن القول أن أسعار تلفازات الـ OLED في انخفاضٍ.
  2. جودة الصورة: تُضاء الصورة، وتُشكل في تلفاز الـ LED من الخلف، على عكس تلفزيون الـ OLED الذي يمكن لكل بيكسلٍ من بيكسلات الشاشة فيه، أن يُضاء أو يطفأ بشكلٍ مستقلٍ عن باقي البكسلات، وبالتالي سنحصل على صورةٍ أوضح، وأقرب إلى الحقيقة والواقع، وبالتالي يمكن القول بأن شاشات الـ OLED أفضل من شاشات الـ LED، فيما يخص دقة الصورة.
  3. الإضاءة: تتميز شاشات الـ LED بإضاءةٍ ممتازةٍ في الغرف والأماكن المضاءة والمشمسة، في حين تكون إضاءة شاشات الـ OLED مميزةً في الغرف المعتمة قليلًا.
  4. تباين الألوان ومستويات اللون الأسود: تتفوق شاشات الـ OLED بخاصية تباين الألوان؛ وذلك لأن كل بكسلٍ مستقلٍ في لونه وإضاءته عن باقي البكسلات (كما ذكرنا أعلاه)، أما اللون الأسود، فيظهر بشكلٍ واضحٍ وأقرب للحقيقة في شاشات الـ OLED، حيث يمكن لبكسلات هذه الشاشات أن تصل لدرجة السواد الكاملة (مطفأة تمامًا)؛ مما يجعل المَشاهد والصور الليلية واضحةً وحقيقيةً في نفس الوقت (انظر صورة المقارنة أدناه).
  5. زاوية الرؤيا: تُعرف شاشات الـ LED ذات النهاية السفلية بوجود مشكلةٍ في زاوية الرؤيا، حيث يتوجب على المشاهد أن يجلس مباشرةً أمام التلفزيون؛ ليحصل على أفضل رؤيا ممكنة، في حين تكون المشاهدة ممتازةً ورائعةً من معظم الزوايا مع شاشات الـ OLED.1

مراعاة دقة الشاشة عند شراء تلفزيون ذكي

يُنصح بالنظر إلى دقة الشاشة عند شراء تلفزيون ذكي ، والتي تعني عدد البكسلات الموجودة في البوصة الواحدة، ولكن بدايةً وقبل أن نناقش خاصية الدقة، لا بد أن يعرف القارئ الحقيقتين التاليتين:

  • مصطلح أو تسمية الـ 4K ومصطلح ULTRA HD، هما اسمان لنفس الخاصية أو الميزة، ولا يختلفان عن بعضهما البعض؛ فهما شيءٌ واحدٌ في الأصل.
  • كلما زاد عدد البكسلات في الشاشة، كلما حصلنا على صورةٍ أفضل، وأوضح، وأقرب إلى الواقع.2

شاشات الـ 4K

تأتي شاشات الـ 4K أفضل بأربع مراتٍ من شاشات الـ HD، وبالتالي توفر دقةً مذهلةً وصورةً أكثر واقعيةً وجمالًا، ولكن في المقابل وللتوضيح، حتى الآن لا تزال الكثير من القنوات الفضائية تبث بتقنية الـ blueray، ومع ذلك يبقى خيار شراء تلفزيون ذكي بشاشة 4K هو الخيار الأفضل؛ فقريبًا ستتحول معظم القنوات للبث بهذه الجودة، عدا عن الألعاب التي تتوجه في الأصل لتكون ضمن هذه الميزة. 3

ما المقصود بميزة الـ HDR

بدايةً تأتي كلمة HDR اختصارًا للعبارة High Dynamic Range والتي تعني في اللغة العربية: المجال الديناميكي العالي أو المرتفع، أما من الناحية التقنية فيمكن أن نعبر عن ميزة الـ HDR، بأنها الميزة التي تحقق التوازن بين المناطق المظلمة، والمناطق الفاتحة، وباقي مجموعة الألوان؛ بهدف الوصول إلى صورةٍ قريبةٍ من تلك التي تشاهدها العين البشرية. بالتأكيد اقتناء تلفزيون يدعم ميزة الـ HDR أفضل، ولكن في المقابل هذا سيجعل السعر أكبر! 4

تحديد السعر عند شراء تلفزيون ذكي

أخيرًا يبقى السعر أو الميزانية التي نحددها من أجل شراء تلفزيون ذكي، هي ما يحدد الميزات التي يمكن أن نشتريها، وتكون متاحةً لنا ضمن المنتج، وربما من الجيد أن نبدأ بهذه الخطوة، قبل دراسة باقي الخصائص والمزايا.

الضمانة أو الكفالة

من المهم جدًا أن نتأكد من وجود فترة ضمانةٍ حقيقيةٍ لجهاز التلفزيون، قبل أن نتخذ قرارنا النهائي، وندفع ثمنه، فهذا مهمٌ جدًا، حتى نضمن تبديل الجهاز أو إصلاحه في حال ظهرت فيه عيوبٌ تصنيعيةٌ.

المراجع