ما هي تمارين كيجل للرجال والنساء وفوائدها

الموسوعة » طب وصحة عامة » ما هي تمارين كيجل للرجال والنساء وفوائدها

تمارين كيجل (Kegel) أو تمارين قاع الحوض هي تمارين تعمل على تقوية عضلات قاع الحوض، وعضلات الرحم والمثانة والأمعاء الدقيقة والمستقيم.

يمكن للرجال والنساء القيام بهذه التمارين في أي وقت لسهولتها وبساطتها، تساعد تمارين كيجل في الحفاظ على اللياقة البدنية وتجنب الحوادث المحرجة مثل تسريب المثانة للبول أو إطلاق الغازات عن طريق الصدفة.§

خطوات قبل البدء بتمارين كيجل

قبل تنفيذ تمارين كيجل يجب تحديد عضلات قاع الحوض المطلوبة لتنفيذ التمرين، يمكن تحديد هذه العضلات بعدة طرق بعضُها مشترك لدى الجنسين، ومنها ما قد يختلف قليلًا، لذا سأتكلّم عن الطُّرُق العامة بدايةً:

  • الطريقة الأولى: تخيل أنك تتبول، ثم قم بتقليص العضلات المستخدمة لإيقاف مجرى البول، لا يجب تنفيذ هذا الإجراء خلال عملية التبول الحقيقية، وخاصةً إذا كانت المثانة ممتلئة؛ لأنه يضعف العضلات، ويمنع إفراغ المثانة بشكل كامل مما يزيد خطر الإصابة بالتهاب المسالك البولية.
  • الطريقة الثانية: قم بتقليص العضلات المستخدمة لإعاقة حركات الأمعاء أو منع الغازات من المرور بحيث لا يرتفع جسمك، يجب الانتباه إلى عدم تقليص عضلات البطن او الفخذ الداخلية.

طُرُق خاصّة بالنساء

  • الطريقة الأولى: يتم إدخال إصبع أو موسع في المهبل ثم تقلص العضلات حول الأصبع، إذ يجب الشعور بشد في المهبل وتحرك قاع الحوض نحو الأعلى.
  • الطريقة الثانية: استخدام الأقماع أو المخاريط المهبلية، وهنا بجب إدخال المخروط المهبلي في المهبل واستخدام تقلصات عضلات الحوض لإبقائه في مكانه بينما تفعلين الأنشطة اليومية، مما يساعد في تحديد العضلات أثناء الانقباضات. يُفضّل استشارة الطبيب قبل استخدام الأقماع المهبلية.
  • الطريقة الثالثة: في حال لم تجدِ الطُرُق السابقة نفعًا، يمكنكِ طلب المساعدة من الطبيب المختص، وهنا قد يوصي بجلسة ارتجاع بيولوجي. في هذه الجلسة، يُدخل الطبيب مسبارًا (مستشعر ضغط) في المهبل أو المستقيم، ويطلب منكِ الاسترخاء، ثم محاولة الشدّ وتقليص عضلات الحوض، سيُقاس ذلك ويُعرض نشاط قاع الحوض لديكِ على شاشة خاصة، وهنا؛ عليكِ الالتزام بتوصيات الطبيب.

طُرُق خاصّة بالرجال

  • الطريقة الأولى: التركيز على تقصير القضيب، ورفع المثانة، وشدّ فتحة الشرج، وذلك لمدة خمس ثوانٍ ثم استئناف وضعية الراحة وثمّ التكرار عدة مرات.
  • الطريقة الثانية: في حال لم تنفع أي من الطُّرُق سالفة الذّكر، فأنت بحاجة لاستشارة الطبيب. قد يقوم الطبيب بإجراء تصوير بالموجات فوق الصوتية عبر الأوردة لمنطقة العِجان (المنطقة تحت كيس الصفن وأمام فتحة الشرج عند الذكور)، إذ تنطلق هذه الموجات في الجسم مسببة أصداء ارتجاعية تعكس حركة مجموعة متنوعة من الأنسجة والهياكل تحت الجلد، وهنا؛ ستنتظر تشخيص الطبيب لحالتك وتوصياته.
  • الطريقة الثالثة: تُشبه هذه الطريقة؛ طريقة الارتجاع البيولوجي لدى النساء، ولكن يختلف التنفيذ قليلًا، إذ يُدخل الطبيب المسبار من المستقيم حصرًا، ويُطلب الاسترخاء والتقليص، ثم يُقاس نشاط قاع الحوض أيضًا على الشاشة.

الخطوات العامة للقيام بتمارين كيجل

بعد تحديد عضلات الحوض يمكن إجراء تمارين كيجل بمعدل 2-3 جلسات يوميًا للحصول على نتائج جيدة، تكون التمارين في البداية صعبة لكن مع الوقت والممارسة تصبح أكثر سهولة، وتتكون كل جلسة من عدة مراحل كالتالي:

  1. جعل الجسم بوضع مريح
    كالاستلقاء على السرير أو الجلوس على كرسي.
  2. أخذ نفس عميق
    وذلك من الأنف، مع ترك البطن يمتلئ بالهواء بأريحية والحفاظ على استرخاء عضلات قاع الحوض أثناء التنفس.
  3. أخذ نفس من الفم
    بشكل بطيء وسلس، مع تقليص عضلات الحوض بلطف.
  4. المحافظة على تقلص عضلات الحوض
    وذلك لمدة 3 إلى 6 ثوان حتى تبدأ العضلات بالتعب، ونسمي هذه العملية “انكماش العضلات”.
  5. أخذ نفس مرة أخرى
    ثم إراحة العضلات من الانكماش للمحافظة على استرخاء العضلات، يجب إراحة العضلات لمدة 6 إلى 10 ثوانٍ بين كل انكماش واخذ نفس جديد.
  6. التكرار
    يتم تكرير هذا التمرين 10 مرات في كل جلسة.

تبدأ النتائج بالظهور بعد عدة أسابيع، وتختلف المدة من شخص لآخر، لكن يجب التحلي بالصبر والتقيد بإجراء التمارين للحصول على أفضل نتيجة.§

نصيحة خاصّة بالرجال:

يُفضل إجراء هذا التمرين جلستين في اليوم، صباحًا ومساءً، 10 مرات في كل جلسة كما ذكرنا ويجب إجراء تمارين الانقباض والاسترخاء 10 ثوانٍ بشكل متبادل؛ 5 ثوان انقباض وتليها 5 ثوانٍ استرخاء، لمدة 30 ثانية، ثم يمكنك البدء بتمارين كيجل ما بين استلقاء وجلوس ووقوف.

فوائد تمارين كيجل للنساء

  1. تساعد في شد عضلات المهبل وتضييقه: يمكن أن تصبح عضلات قاع الحوض ضعيفة بسبب الحمل، ويزداد الوضع سوءًا عند الولادة الطبيعية التي يمكن أن تسبب تمزق بعض العضلات، تساعد تمارين كيجل في سرعة التئام هذه العضلات، كما يساعد ذلك في تخفيف تسريب المثانة وسلس البول الناجمين عن الحمل والولادة.
  2. تساعد تمارين كيجل النساء أثناء انقطاع الطمث: عند انقطاع الطمث تؤدي مستويات هرمون الاستروجين المتقلبة إلى انخفاض تدفق الدم إلى عضلات قاع الحوض مما يسبب انخفاض قوة هذه العضلات.
  3. تزيد من المتعة الجنسية: تجعل تمارين كيجل المهبل أكثر إحكامًا وتساعد في تحسين الدورة الدموية مما يزيد من الإثارة الجنسية.

الآثار السلبيّة لتمرينات كيجل عند النساء

بالنسبة لسلبيات أداء تمارين كيجل للنساء؛ تجدر الإشارة هنا أنه قد تنعكس ممارسة تمارين كيجل سلبًا على بعض النساء؛ اللواتي يعانين من تسرّب حاد للبول (سلس البول الحاد) عند العطاس او السعال أو الضحك، ويصبح الأمر غير مرغوب أبدًا في حال المعاناة من سلس البول الإجهادي أو الزائد؛ ويختلف هذا النوع عن سابقه بتسرّب كميات كبيرة وغير متوقعة من البول.§

فوائد تمارين كيجل للرجال

فوائد التمارين الرجال
  1. .علاج سلس البول الناجم عن استئصال البروستاتا: كما أثبتت الدراسات وجوب تدريب عضلات الحوض؛ والقيام بتمارين كيجل قبل استئصال البروستاتا بشكل جذري، والاستمرار في ذلك بعد الجراحة أيضًا للحصول على أفضل النتائج.
  2. علاج ضعف الانتصاب: والناجم أيضًا عن استئصال البروستاتا، حيث قد يعاني بعض الرجال بعد الاستئصال؛ من النشوة وضعف الانتصاب، وكشفت الدراسات أن نسبة كبيرة من الرجال قد تحسنت لديهم وظيفة الانتصاب بعد 15 شهرًا من تدريبات قاع الحوض.
  3. علاج سرعة القذف: أكدت إحدى الدراسات أن تدريبات قاع الحوض المتمثلة في الارتجاع البيولوجي وتمارين الحوض والتحفيز الكهربائي؛ أدت إلى علاج سرعة القذف بنسبة 50% من الرجال الذين كانوا يعانون من هذه المشكلة، وذلك بعد فترة حوالي شهرين إلى ستة أشهر من بدء العلاج والتمارين.
  4. علاج التبوّل الليلي: يصيب التبوّل الليلي الرجال بنسبة أكبر بكثير من النساء، وأشارت الأبحاث أن أثّرت تمارين عضلات قاع الحوض إيجابيًا عند بعض الرجال الذين واظبوا على ممارستها، إذ حدّت من التبوّل الليلي بشكل كبير. تجدر الإشارة أنه يُفضّل إشراك العلاج الطبي مثل حاصرات إلفا (المستخدمة لعلاج تضخّم البروستاتا الحميد)، مع التمارين للحصول على نتائج أفضل.§

الآثار السلبيّة لتمرينات كيجل عند الرجال

بالنسبة لسلبيات أداء تمارين كيجل للرجال، فقد تظهر عند البعض ربّما، وهي القذف المبكَر في حال لم يتم استئصال البروستاتا، وبالتالي؛ يؤدي تقلّص البروستاتا إلى تحفيز الجهاز العصبي الودّي الذي يساعد على القذف.§

الفوائد العامة لتمارين كيجل

تملك تمارين كيجل العديد من الفوائد، منها:

  1. تساعد في تقوية عضلات قاع الحوض: إذ عندما تكون عظام الحوض ضعيفة، ستؤثر على مفاصل الحوض والجزء السفلي من العمود الفقري مسببة آلام أسفل الظهر.
  2. تساعد في الحفاظ على الصحة العامة: تسبب بعض أنماط الحياة مثل الجلوس لفترة طويلة أو الحركات المتكررة اليومية أثناء العمل أو السمنة الزائدة ظهور آلام في الظهر أو الفخذ أو الحوض، وتؤدي ممارسة تمارين كيجل بشكل دوري إلى التخفيف من هذه الآلام والحفاظ على صحة الجسم.§

التحذيرات العامة عند القيام بتمارين كيجل

يجب الانتباه لبعض التحذيرات عند تنفيذ تمارين كيجل لضمان نتائج جيدة منها:

  • يجب التوقف عن القيام بالتمارين أثناء الجلسة عند الشعور بألم في البطن أو الظهر؛ لأن ذلك يعني أن الطريقة المتبعة في التنفيذ خاطئة.
  • تجب المحافظة على عضلات البطن والظهر والارداف مسترخية عند تقليص عضلات قاع الحوض.
  • يجب القيام بالتمارين بلطف؛ لأن الإجهاد قد يسبب تشنج العضلات ويجعلها غير قادرة على القيام بوظائفها.§

تجربتي مع تمارين كيجل

صراحةً، لم أبدأ بعد شخصيًا بتجربة تمارين كيجل، ولكن أثار اهتمامي الموضوع إذ لاقى اهتمامًا كبيرًا بالنسبة للعموم، وقد أبدأ بالممارسة بعد انتهائي من كتابة هذا المقال، ولكن إليكم مقتطفات من تجارب بعض الناس لتمارين كيجل:

  • كتب أحد الممارسين الرجال: “إن الشيء الأكثر صعوبة في بداية ممارسة تمارين كيجل هو معرفة العضلات التي يجب أن تعمل عليها، يجب أن تكن حذرًا ودقيقًا، وأن تبذل جهدًا لمعرفة عضلات قاع الحوض، وبعد فترة لا بأس بها من مواظبتي على التمرين؛ لاحظتُ بالفعل تأثير تمارين كيجل على جسمي بالكامل؛ فأصبح أدائي الجنسيّ أفضل بكثير، وأصبحت أشعر بليونة أمعائي، كما لم أعد أعاني من مشاكل في التبول”.§
  • رأيٌ آخر من إحدى النساء: “كنت افترض أن تمارين كيجل مخصصة للنساء اللواتي يعانين من عضلات قاع الحوض الضعيفة جراء الحمل والولادة، ولكن عندما علمت بفوائده المتنوعة، قررت ان أبدأ. أصبح كيجل جزءًا من حياتي اليومية الروتينية، أمارس التمارين ثلاث مرات يوميًا على الأقل، ولا شكّ في الفوائد الجسمية التي شعرت بها؛ إذ كنت أعاني من التهابات مهبلية، ولكن اختفت بفضل هذه التمارين”.§
8٬696 مشاهدة

تنويه: المحتوى الطبي المنشور هي بمثابة معلومات فقط ولا يجوز اعتبارها استشارة طبية أو توصية علاجية. يجب استشارة الطبيب. اقرأ المزيد.