تريند 🔥

🌙 رمضان 2024

لماذا تتمتع الزرافات برقاب طويلة؟ دراسة جديدة تُوضح السر

منة الله سيد أحمد
منة الله سيد أحمد

3 د

أثار تطور رقبة الزرافة الطويلة جدلاً كبيرًا منذ زمن تشارلز داروين، ويعزى السبب الرئيسي في ذلك إلى التنافس على الطعام أو الجنس.

أظهرت الدراسة أن ذكور وإناث الزرافات يبدأون بنسب متشابهة في شبابهم، لكن ذكور الزرافات تطور أعناقًا أوسع نسبيًا عند النضج الجنسي، بينما تظل أعناق الإناث أطول نسبيًا بسبب المتطلبات الغذائية المتزايدة.

إذا كانت الإناث التي تبحث عن الطعام قد تكون السبب وراء هذه السمة المميزة للأعناق الطويلة، فإن هذا يسلط الضوء على أهمية الحفاظ على موطنها المتضائل، لأن البحث عن الطعام هو جزء أساسي من حياتها.

كان لدى أسلاف الزرافات رقاب أقصر، وقد أثار سبب تغير ذلك بشكل جذري خلال تطورها قدرًا مدهشًا من الجدل منذ زمن تشارلز داروين. في حين تشير نظرية حديثة إلى أن تنظيم درجة حرارة الجسم ربما لعب دورًا في هذا التغيير، بينما يعتبر التنافس على الطعام أو الجنس السبب الرئيسي لإطالة رقبة الزرافة.

اليوم، تصل أطوال الزرافات إلى 5.8 مترًا (19 قدمًا)، حيث تشكل أعناقها الطويلة جزءًا كبيرًا من هذا الارتفاع، إذ يصل طولها إلى أكثر من 1.8 متر، رغم أنها تحتوي فقط على عظام عنق الثدييات السبعة المعتادة، وهذا يعني أن الزرافة لم تكتسب عظامًا إضافية. لتحقيق هذا التطور، كان لا بد من تعديل وضعية جسم الزرافة بالكامل، حيث تحركت أعناقها قليلاً نحو نهايتها الخلفية للحفاظ على التوازن.

ومع هذا التكيف الشديد، لا يزال هناك اختلاف كبير في الحجم بين الذكور والإناث. ويعتقد بعض الباحثون أن هذا الاختلاف في الحجم قد يكون بسبب المنافسة على التزاوج على غرار ما يحدث في الانتقاء الجنسي مع ذيل الطاووس. ولكن قد لا يكون هذا هو السبب الوحيد.

يوضح عالم الأحياء دوغ كافينر من جامعة ولاية بنسلفانيا، أن فرضية "الرقاب مقابل الجنس" تنبأت بأن الذكور سيكون لديهم رقاب أطول من الإناث، في حين يُظهر الواقع أنهم يمتلكون أعناقًا أطول تقنيًا، ولكن كل شيء عند الذكور أطول؛ فهم أكبر بنسبة تتراوح بين 30% و40% مقارنة بالإناث".

وباستخدام آلاف الصور المتاحة من مستودعات مثل فليكر، تتبع الباحثون نمو زرافات ماساي(Giraffa Tippelskirchi)  في حدائق الحيوان بأمريكا الشمالية بمرور الوقت. فوجد كافينر وزملاؤه أنه بينما يبدأ الذكور والإناث بنسب متشابهة في شبابهم، تتغير نسب الذكور عند النضج الجنسي، حيث تنتهي الإناث بأعناق أطول نسبيًا بينما يكون لدى الذكور أعناق أوسع.

يعتقد الفريق أن ضغط الانتقاء الطبيعي أدى إلى طول أعناق الإناث، بينما ضغوط الانتقاء الجنسي هي المسؤولة عن عرض أعناق الذكور. يقول كافينر: "بمجرد أن تصل الإناث إلى عمر 4 أو 5 سنوات، تكون دائمًا حاملًا ومرضعة، لذلك نعتقد أن المتطلبات الغذائية المتزايدة هي التي أدت إلى تطور أعناق الزرافات الطويلة".

ذو صلة

بدلاً من التمدد لتناول أوراق الأغصان العالية، تصل الزرافات، خاصة الإناث، إلى عمق الأشجار للحصول على الأوراق التي لا تصلها الحيوانات الأخرى. قد تساعد الأعناق الطويلة إناث الزرافات على الاستعداد للحمل، بينما يكون عرض الرقبة أكثر أهمية للذكور أثناء المعارك من أجل التزاوج.

ومن الجدير بالذكر أن أعداد هذه الزرافات العملاقة انخفضت بنسبة 40% منذ عام 1985. يقول كافينر: "إذا كانت الإناث التي تبحث عن الطعام قد تكون السبب وراء هذه السمة المميزة للأعناق الطويلة. هذا يسلط الضوء على أهمية الحفاظ على موطنها المتضائل، لأن البحث عن الطعام هو جزء أساسي من حياتها". وأشار إلى أن أعداد زرافات الماساي انخفضت بسرعة بسبب فقدان الموائل والصيد غير المشروع، مما يستدعي فهم الجوانب الرئيسية لبيئتها وعلم الوراثة لوضع استراتيجيات حفظ فعالة لإنقاذ هذه الحيوانات المهيبة.

أحلى ماعندنا ، واصل لعندك! سجل بنشرة أراجيك البريدية

بالنقر على زر “التسجيل”، فإنك توافق شروط الخدمة وسياسية الخصوصية وتلقي رسائل بريدية من أراجيك

عبَّر عن رأيك

إحرص أن يكون تعليقك موضوعيّاً ومفيداً، حافظ على سُمعتكَ الرقميَّةواحترم الكاتب والأعضاء والقُرّاء.

ذو صلة