العائدون من الموت.. ظاهرة غامضة تلقى اهتماماً علمياً

العائدون من الموت.. ظاهرة غامضة تلقى اهتماماً علمياً 1
أميــرة أحمــد
أميــرة أحمــد

8 د

هل تساءلت يوماً كيف يكون الموت؟ هل فكرت في ماهيته؟

ربما سألت نفسك الكثير من الأسئلة التي لم تجد لها جواباً، هنا سنجد نصف جواب أو أقل بقليل، أو لنقل لمحة عن الموت، تعرف بتجربة الاقتراب من الموت (NED) near death experiences، هنا سنتعرف معاً على أحد أكثر الظواهر العلمية غموضاً..


ما الذي يحدث؟

1

على مدى العقود القليلة الماضية، ظهرت الكثير من الأبحاث والدراسات التي تناقش ما يسمى بتجربة الاقتراب من الموت، وهي تجربة غامضة تعرض لها الكثيرون ممن أصيبوا بالسكتة القلبية، أو ماتوا سريرياً، أو تعرضوا للغرق أو الاختناق إلى آخره من الحوادث التي كادت أن تنهي حياتهم.

وتحدث هذه التجربة بموت الدماغ وتوقفه عن العمل، ومن ثم خروج الجسد الأثيري وتحرره من الجسد الفيزيائي، بمعنى أن يخرج المريض من جسده الفيزيائي ويحلق كطيف غير مرئي أو كما يعرف بجسده الأثيري لينتقل إلى عالم ذو أبعاد أخرى، يرى فيه ما لا يمكن أن يراه في حياته، فيمر في بداية رحلته بنفق مظلم للغاية ينتهي بنور ساطع شديد، وقد يلتقي خلال رحلته بأشخاص متوفين ويتحدث إليهم.

ذو صلة

وبالرغم من موت الدماغ وتوقفه عن العمل، إلا أن المريض يظل واعياً يسمع ويرى كل ما يحدث حوله، وهو الأمر الذي أدهش العلماء، فمظعم من عاشوا هذه التجربة كانوا يشاهدون ويسمعون كل ما يحدث حولهم بالرغم من موت أدمغتهم.

ولا تخرج هذه الرحلة الغامضة عن هذا النمط، حيث تشترك في مجموعة من الرؤى التي لا تتغير؛ النفق المظلم الذي ينتهي بنور ساطع، مقابلة الموتى والتحدث إليهم، مشاهدة حيوانات ونباتات وكائنات حية مختلفة، حالة كاملة من الوعي، القدرة على رؤية الأشياء بأبعاد مختلفة تتجاوز قدرتنا نحن البشر، وأيضاً مشاهدة حياتهم كاملة في لقطات سريعة وبشكل بانورامي، وما نلاحظه هنا هو أن العناصر واحدة في كافة التجارب باختلاف ثقافة أصحابها وديانتهم.


الذين عادوا من الموت

5

قصص تجارب الموت لا تحصى، قد تختلف في طريقة السرد وتفسير كل شخص لما مر به، لكن تبقى عناصر التجربة واحدة والدلائل واحدة، هنا سأضع بين أيديكم بعض القصص التي خضعت للدراسات والأبحاث المتخصصة في كشف سر هذه الظاهرة الغامضة ..

–  في عام 2011 نشرت صحيفة “راشيل نوير” العلمية تقريراً عن تجربة الاقتراب من الموت، يتضمن عدداً من القصص الخاضعة للبحث، أحد أبرز هذه التجارب تجربة تعود لرجل يبلغ من العمر 57 عاماً، تم نقله إلى المستشفى إثر إصابته بسكتة قلبية مفاجئة، وبينما يحاول الأطباء إسعافه بدا وكأنه فارق الحياة، توقف قلبه ودماغه تماماً، مما دفع الأطباء لاستخدام الكهرباء لإنعاش القلب، وبعد إفاقته من الغيبوبة حدث الأطباء بما رأى، حتى أنه شرح ما كان يحدث في غرفة الإنعاش خلال غيبوبته، وروى تفاصيل دقيقة للغاية، وسط دهشة وذهول من الأطباء.

ويروي تجربته في مقاربة الموت قائلاً:


” نظرت فوجدت امرأة غريبة أمامي لم أكن أعرفها، لكنني شعرت بأنها تعرفني، وشعرت بأنني يمكنني الوثوق بها، فرافقتها وتركت جسدي المريض ملقى على السرير، وشاهدت الأطباء وطاقم التمريض، وكنت أسمعهم وهم يتحدثون إلى بعضهم، حيث قال أحدهم “اصدم المريض” مرتين، وكنت حينها أنظر إلى نفسي .. إلى جسدى الممد على السرير، وإلى الممرض الجالس بجواري، وإلى رجل آخر أصلع الرأس.”

وبالفعل تحقق الأطباء من التفاصيل التي وصفها عن الغرفة وطاقم التمريض، وصدور الأمر الذي كان يقول “اصدم المريض” مرتين، ليجدوا أن كل ما رواه الرجل صحيح تماماً، ووصفه كان دقيقاً للغاية، الأمر الذي أثار دهشتهم هو أن هذه الأحداث التي شهدها وسمعها المريض تجاوزت الـ 3 دقائق، ومن المفروض أن المريض يفقد وعيه تماماً بمجرد موت الدماغ، والدماغ مات بالفعل بعد موت القلب بـ 20 إلى 30 ثانية، فكيف حدث  هذا؟!

2

-التجربة الثانية والتي لا تقل غرابة عن سابقتها، ترويها لنا الدكتورة بيني سارتوري خبيرة وباحثة في تجارب الاقتراب من الموت، حيث قضت أكثر من 15 سنة في البحث في هذه الظاهرة، كما أنها حاصلة على درجة الدكتوراه في تجربة الاقتراب من الموت من جامعة ويلز.

بطلة التجربة هذه المرة امرأة تدعى راستي 59 عاماً، هى إحدى الحالات التي تضمنها بحث الدكتورة سارتوري في مستشفى مورستون في سوانسي، أدخلت السيدة راستي المستشفى قسم الطوارئ إثر أزمة ربو ألمت بها، وبعد إفاقتها من الغيبوبة تحدثت إلى الممرضة وروت لها ما مرت به، وهي لا تدرك ما هذا الذي حدث، قائلة أنها شاهدت الغرفة بشكل كامل من الأعلى، ورأت جسدها ممداً على سرير المستشفى، ثم غمرها ظلام حالك تبعه ظهور ضوء شديد ظل يسحبها نحوه، كما أنها التقت بأشخاص لا تعرفهم لكنها شعرت بالأمان معهم، تماماً كما لو كانت تعرفهم من قبل، لقد غمرها شعور بالسعادة والارتياح لا يمكن وصفه، إلى ان أمرت بالعودة لأنه لم يحن وقت موتها بعد، فعادت في ضيق.

قد تبدو الحكاية مجرد هلاوس وخرافات حتى الآن، لكن ثمة ما يثبت حقيقة تجربتها، فمن ضمن التفاصيل التي ذكرتها المريضة عن رؤيتها للغرفة بشكل كامل، أنها شاهدت “مصيدة فئران” أعلى الدولاب الموجود بالغرفة، لاحقاً تحققت الممرضة من الأمر لتجد أن هناك مصيدة فئران أعلى الدولاب بالفعل، فكيف شاهدته؟ وهي مذ أدخلت الغرفة وهي ممدة على السرير تصارع المرض !

3

– أرفين جيبسون هو مهندس نووي متقاعد، ويعتبر من أكثر الباحثين المتعطشين لمعرفة حقيقة تجربة مقارب الموت، في عام 1996 أجرى مقابلة مع أحد الذين خاضوا هذه التجربة، وهو رجل إطفاء يدعى جيك كان يعمل ضمن أحد فرق مكافحة الحرائق الشهيرة المختصة بحرائق الغابات، ويروي جيك حكايته أنه في عام 1989 كان يعمل مع فريقه على إطفاء حريق اندلعت بأعلى إحدى الجبال، وفجأة تغيرت الرياح وتوجهت النيران باتجاههم وبدأت في التهامهم واحداً تلو الآخر كما التهمت الأشجار، لم يكن هناك لا الوقت ولا الإمكانية للهرب أو الخلاص بأي طريقة، يقول جيك:


” بدأ الأوكسيجن يتناقص تدريجياً حتى أدركت بأني أموت ورددت في نفسي: أنا ذاهب للموت، لا أتذكر شيئاً بعد تلك اللحظة، حيث وجدت نفسي فجأة أطفو فوق جسدي الملقى على الأرض، وبدأ الشعور بالألم والاختناق يتلاشى، ليحل محله الشعور بالسكينة والسلام، لقد كنت أنظر إلى جسدي وأتأمل جثث زملائي، حتى وجدت أطيافهم تحلق فوق أجسادهم مثلي!

الشيء الأكثر غرابة هو  أن أحد زملائي لديه عيب في قدمه، شاهدت طيفه وهو يطير فوق جثته بقدم سليمة وصرخت فيه “انظر ياخوسيه إلى قدمك .. إنها سليمة، ليظهر بعدها ضوء شديد كان أكثر إشراقاً من ضوء الشمس وهي تشرق على حقل من الثلج، كانت ساطعة وشديدة لكني كنت أنظر إليها دون أن تؤذي عيني، لمحت بعدها جدي المتوفي وتحدثت إليه.

عندما كنت هناك، كان كل شيء يبدو رائعاً، وروحي كانت حرة تماماً، شعرت وكأن كل شيء بلا حدود، وعندما عدت لجسدي الفيزيائي شعرت بضيق وحزن وعدم ارتياح، وددت لو أخرج من هذا الجسد ولا أعود له، أنا اشعر أني مقيد داخل هذا الجسد، لقد أخذت وقتاً طويلاً حتى اعتدت عليه من جديد!”

بعد الحادث تواصل جيك مع زملائه واكتشف أن عدداً كبيراً منهم عاش التجربة ذاتها، وسط ذهول ودهشة بالغة، فقد كان يعتقد ككل من مر بهذه التجربة؛ أنه الوحيد الذي عاش هذا الحدث الغريب العصي على الإدراك والتفسير.


رأي العلم

4

تعددت الآراء في المجتمع العملي حول حقيقة هذه الظاهرة، ما بين إنكار وتأييد، ففريق يؤكد أن الأمر محض هلاوس بسببها التخدير ونقص الأوكسيجن بالدماغ، وأن هذه الرؤى سببها الخليفة الدينية للذين مروا بهذه التجربة متغاضياً عن أن هناك ملحدين مروا بنفس التجربة، أي أن الأمر لا علاقة له بأفكار دينية مخزنة بالعقل الباطن أو ما شابه.

فريق آخر يرى أن التجربة أكثر تعقيداً من أن تكون مجرد هلاوس، فكيف يمكن أن تتشابه الرؤى إلى هذه الدرجة بالرغم من اختلاف هويات وديانات وثقافات من عاشوها، فالأمر يحتاج للمزيد من الأبحاث والدراسات المتعمقة لفك غموض هذه الظاهرة.

والمفارقة الأغرب في الموضوع هو أن المكفوفين الذين مروا بهذه التجربة تمكنوا من الرؤية خلال هذه التجارب، وهو ما يزيد من غموض وغرابة الأمر.

أحد أهم الابحاث التي أجريت حول هذه الظاهرة، بحث قام به الدكتور الإيراني سام بارانيا، مدير بحوث الإنعاش في مركز ستوني بروك الطبي بجامعة نيويورك، وتعتبر دراسته الأشمل والأكبر في تجربة الاقتراب من الموت حتى اليوم، والتي قام بها بهدف فهم هذه التجربة الذهنية وعلاقتها بالموت، وكيف يمكن للإنسان أن يكون على وعي ويسمع ويبصر بالرغم من توقف قلبه ودماغه.

قام الدكتور سام مع زملاء له من 17 مؤسسة في الولايات المتحدة وبريطانيا، بتحليل أكثر من 2000 حالة أصيبت بالسكتة القلبية، وذلك على مدى 4 سنوات من الدراسة والبحث، فتبين الآتي :

– بالرغم من أن الدماغ يتوقف عن العمل بعد توقف القلب بمدة تتراوح ما بين الـ 20 – 30 ثانية، إلا أن في حالة تجربة مقاربة الموت يظل الوعي موجوداً ويمتد لمدة قد تصل إلى 3 دقائق، بالرغم من توقف الدماغ عن العمل !

– التقديرات تشير إلى أن ملايين الأشخاص عاشوا هذه التجربة، لكن بسبب غموضها اعتبرها البعض تجربة فردية أو هلوسات ولم يصرح بها، خشية أن يتهم بالجنون ويقابل بالسخرية، هذا فضلاً عن قلة الدراسات والأبحاث حول هذه الظاهرة، وعدم توفر جهات مختصة تأخذها مأخذ الجد وتشرع في دراستها.

– جميع من مروا بالتجربة شهدوا مواقف حياتهم تمر بشكل بانورامي، كما شاهدوا أيضاً الضوء ذاته الذي سحبهم باتجاهه، وأيضاً مروا جميعهم بالنفق المظلم، مع اختلاف في الانطباعات والمشاعر، فالبعض وصف مشاهد تبدو مرعبة كتعرضهم للتعذيب أو إغراقهم في مياه عميقة، والبعض الآخر عاش مشاعر إيجابية لدرجة أنه لم يكن يريد العودة وعاد مجبراً.

***************

تكاد تكون تجربة الاقتراب من الموت الظاهرة الأكثر غموضاً، والتي لا زالت قيد الدراسة والبحث، حيث يسعى الباحثون إلى تحريرها من الصبغة الدينية والعقائدية وإخضاعها للبحث العلمي الخالص، لفهم ماهيتها وأسباب حدوثها، وهل هي مقاربة للموت بالفعل أم لا.

المصادر:

1 , 2 , 3 , 4 , 5 , 6 , 7

عبَّر عن رأيك

إحرص أن يكون تعليقك موضوعيّاً ومفيداً، حافظ على سُمعتكَ الرقميَّة واحترم الكاتب والأعضاء والقُرّاء.

ذو صلة

أخيرًا.. تفسير علمي للغز ظاهرة “الديجا فو” بعيدًا عن الماورائيات!

أخيرًا.. تفسير علمي للغز ظاهرة الديجافو بعيدًا عن الماورائيات!

3 د

ابتداءً من أواخر القرن التاسع عشر، بدأت العديد من النظريات بالظهور فيما يتعلق بما قد يسبب ديجافو، وهو ما يعني "سبق رؤيته" بالفرنسية.

يعتقد الناس أنه ربما يكون ناتجًا عن خلل عقلي أو ربما نوع من مشاكل الدماغ. أو ربما كان فواقًا مؤقتًا في العملية الطبيعية للذاكرة البشرية. لكن الموضوع لم يصل إلى تفسير العلم حتى وقت قريب جدًا.

ففي وقت مبكر من هذه الألفية، قرر عالم يُدعى آلان براون إجراء مراجعة لكل ما كتبه الباحثون عن الديجا فو حتى تلك النقطة. الكثير مما يمكن أن يجده كان له نكهة خارقة، تتعلق بما هو خارق للطبيعة - أشياء مثل الحياة الماضية أو القدرات النفسية.

لكنه وجد أيضًا دراسات استطلعت آراء الأشخاص العاديين حول تجاربهم في الديجافو. من كل هذه الأوراق، كان براون قادرًا على استخلاص بعض النتائج الأساسية حول ظاهرة ديجا فو.

على سبيل المثال، استنتج براون أن ما يقرب من ثلثي الأشخاص يعانون من ديجا فو في مرحلة ما من حياتهم، ولاحظ أن المحفز الأكثر شيوعًا لـلديجافو هو مشهد أو مكان، وأن المحفز التالي الأكثر شيوعًا هو المحادثة.

كما تحدث عن تلميحات على مدار قرن أو نحو ذلك من الأدبيات الطبية عن ارتباط محتمل بين الديجافو وبعض أنواع نشاط النوبات في الدماغ.

دراسة براون أعطت لموضوع الديجافو صبغة علمية ، لأنه ظهر في كل من المجلات العلمية التي يميل العلماء الذين يدرسون الإدراك إلى قراءتها، وكذلك في كتاب موجه للعلماء. خدم عمله كمحفز للعلماء لتصميم تجارب للتحقيق في ديجافو.

بناءً على عمل براون، بدأ فريق البحث الخاص بي في إجراء تجارب تهدف إلى اختبار الفرضيات حول الآليات المحتملة للديجا فو. لقد بحث في فرضية عمرها ما يقرب من قرن من الزمان مفادها أن الديجافو يمكن أن يحدث عندما يكون هناك تشابه مكاني بين مشهد حالي ومشهد غير مسبوق في ذاكرتك. أطلق علماء النفس على هذه فرضية معرفة الجشطالت.

فربما يكون تخطيط المكان الجديد مشابهًا جدًا لمكان آخر كنت فيه، لكنك لا تتذكره بوعي. على سبيل المثال، تخيل أنك تمر من محطة التمريض في وحدة مستشفى في طريقك لزيارة صديق مريض. على الرغم من أنك لم تذهب إلى هذه المستشفى من قبل، إلا أنك تشعر بالدهشة من الشعور الذي ينتابك. قد يكون السبب الكامن وراء هذه التجربة من ديجافو هو أن تخطيط المشهد، بما في ذلك توزيع الأثاث وأشياء مختلفة داخل المشفى، له نفس تصميم مشهد مختلف سبق لك تجربته في الماضي.

ربما تكون تصميم غرفة التمريض - الأثاث، والأشياء الموجودة على المنضدة، والطريقة التي تتصل بها بزوايا الردهة - هي نفسها الطريقة التي تم بها ترتيب مجموعة من طاولات الترحيب بالنسبة إلى اللافتات والأثاث في الردهة في مدخل حدث مدرسي حضرته قبل عام. وفقًا لفرضية الألفة الجشطالتية، إذا لم يخطر ببالك الموقف السابق بتخطيط مشابه للوضع الحالي، فقد يتبقى لديك فقط شعور قوي بالألفة للوضع الحالي.

للتحقيق في هذه الفكرة في المختبر، استخدم الفريق الواقع الافتراضي لوضع الأشخاص داخل مشاهد ومواقف مختلفة. بهذه الطريقة تمكنوا من التلاعب بالبيئات التي وجد الناس أنفسهم فيها - تشترك بعض المشاهد في نفس التخطيط المكاني ومتميزة بخلاف ذلك.

كما كان متوقعًا، ازداد احتمال أن تحدث الديجافو عندما يكون الناس في مشهد يحتوي على نفس الترتيب المكاني للعناصر مثل مشهد سابق شاهدوه ولكنهم لم يتذكروه.

يقترح هذا البحث أن أحد العوامل المساهمة في الديجافو يمكن أن يكون التشابه المكاني لمشهد جديد مع مشهد في الذاكرة لا يتم استدعائه بوعي إلى الذهن في الوقت الحالي.

ومع ذلك، هذا لا يعني أن التشابه المكاني هو السبب الوحيد للديجا فو. من المحتمل جدًا أن تساهم العديد من العوامل في جعل المشهد أو الموقف مألوفًا. المزيد من الأبحاث جارية للتحقيق في العوامل الإضافية المحتملة التي تلعب دورًا في هذه الظاهرة الغامضة.

عبَّر عن رأيك

إحرص أن يكون تعليقك موضوعيّاً ومفيداً، حافظ على سُمعتكَ الرقميَّة واحترم الكاتب والأعضاء والقُرّاء.

جنرال أوغندي يطلب يد مسؤولة إيطالية بمهر “100 بقرة” ويتوعّد بغزو بلادها إذا رفضت!

جنرال أوغندي يطلب يد مسؤولة إيطالية بمهر "100 بقرة" ويتوعّد بغزو بلادها إذا رفضت!

3 د

أثار عرض زواج غريب ضجة كبيرة في أوغندا، إذ طلب قائد القوات المسلحة البرية الأوغندية، الزواج من المرشحة لرئاسة الوزراء الإيطالية جورجيا ميلوني، بتغريدة نشرها على موقع تويتر.

ازداد العرض غرابةً عندما حدد قائد الجيش المهر بـ 100 بقرة من أفضل الأنواع، وتداولت التغريدة وسائل الإعلام الإيطالية.

في رسالته، حيث أرفق صورة لجورجيا ميلوني، تساءل الجنرال: "كم من الأبقار تستحق رئيسة الوزراء الإيطالية القادمة؟" ليجيب على سؤاله على الفور "ما لا يقل عن 100 بقرة من سلالة Ankole".

"إذا لم تقبل، فسوف نغزو إيطاليا" - واصل الجنرال محوزى كينيروغابا في تغريدة أخرى مهدّدًا متوعّدًا إلا أنه عاد وحذف التغريدة لاحقًا، لتجنب أي صدام دبلوماسي، في حين أبقى على تغريدات عرض الزواج.


كذلك قام بتجميع صور لقائه بالسفير الإيطالي ماسيميليانو مازانتي، واصفًا إياها بأنها طاولة المفاوضات للعروس جيورجيا ميلوني.

وكتب الجنرال موهوزي كايبينروجابا، قائد القوات البرية ونجل الرئيس الأوغندي، والمرشح الأبرز لخلافة والده، أنه عيَّن صديقه السفير الإيطالي لدى أوغندا، ماسي ماتسانتي، وسيطًا للزواج، مضيفًا أنه سيتفاوض في مهر العروس.

ليتابع ويرسل في وقتٍ متزامن في يومي الاثنين والثلاثاء، سلسلة من الرسائل الاستفزازية على تويتر، بما في ذلك اقتراح توحيد كينيا وأوغندا. فكتب، مشيرًا إلى عاصمة كينيا، "لن يستغرق الأمر منا، أنا وجيشنا، أسبوعين للاستيلاء على نيروبي".

"الاتحاد أمر لا بد منه! لا يمكن لرجل شرفاء السماح بهذه الحدود الاستعمارية المصطنعة بعد الآن. إذا كان لدى جيلنا رجال فلا بد أن تسقط هذه الحدود! "

ليعود كينيروغابا ويقول إن التصريحات جاءت على سبيل الدعابة.

فما كان من الجيش الأوغندي إلا أن قال الجيش يوم الثلاثاء إن الرئيس يويري موسيفيني عزل ابنه موهوزي كاينيروغابا من منصب قائد القوات البرية الأوغندية بعد أن هدد كينيروغابا مرارا عبر تويتر بغزو كينيا المجاورة.

وفي البيان الذي أعلن عن استبداله كقائد للقوات البرية، قال الجيش إن كينيروغابا تمت ترقيته من فريق إلى رتبة جنرال وسيظل مستشار رئاسي رفيع المستوى للعمليات الخاصة. ولم يذكر سببا للقرار.

كينيروغابا يتحدث بصراحة على وسائل التواصل الاجتماعي، وكثيرًا ما يتبادل الانتقادات اللاذعة مع شخصيات المعارضة ويؤثر في السياسة، على الرغم من دوره العسكري الذي منعه من القيام بذلك.

أثارت تعليقاته ردود فعل غاضبة من الإيطاليين، الكينيين وحتى الأوغنديين على وسائل التواصل الاجتماعي.

وقالت وزارة الخارجية الأوغندية في بيان يوم الثلاثاء، دون الإشارة مباشرة إلى كينيروغابا، إنها تعهدت بـ "التعايش السلمي" مع كينيا المجاورة.

عبَّر عن رأيك

إحرص أن يكون تعليقك موضوعيّاً ومفيداً، حافظ على سُمعتكَ الرقميَّة واحترم الكاتب والأعضاء والقُرّاء.

علماء يقدمون نظرية جديدة مفاجئة لكيفية تشكل القمر بغضون ساعات!

منذ مليارات السنين، اصطدمت نسخة من الأرض مختلفة تمامًا عن تلك التي نعيش عليها اليوم لجسم بحجم المريخ يُدعى ثيا - ومن هذا الاصطدام تشكل القمر. كيف حدث هذا التكوين بالضبط هو لغز علمي درسه الباحثون لعقود، دون إجابة قاطعة.

تزعم معظم النظريات أن القمر تشكل من حطام هذا الاصطدام، وتجمع في مداره على مدار شهور أو سنوات.

إلا أنّ محاكاة جديدة تطرح نظرية مختلفة - ربما يكون القمر قد تشكل على الفور، في غضون ساعات، عندما تم إطلاق مادة من الأرض وثيا مباشرة إلى المدار بعد الاصطدام.

قال جاكوب كيجريس، باحث ما بعد الدكتوراه في مركز أبحاث أميس التابع لوكالة ناسا في وادي السيليكون بكاليفورنيا، والمؤلف الرئيسي للورقة البحثية حول هذه النتائج المنشورة في مجلة The Astrophysical Journal Letters:


لقد شرعنا في هذا المشروع دون أن نعرف بالضبط ما ستكون عليه نتائج عمليات المحاكاة عالية الدقة هذه. لذا، بالإضافة إلى الفكرة الكبيرة التي يمكن أن توفرها القرارات القياسية لإجابات مضللة، كان من المثير جدًا أن تتضمن النتائج الجديدة قمرًا صناعيًا محيّرًا يشبه القمر في مداره

تعد عمليات المحاكاة المستخدمة في هذا البحث من أكثر المحاكاة تفصيلاً من نوعها، حيث تعمل بأعلى دقة لأي عملية محاكاة لدراسة أصول القمر أو التأثيرات العملاقة الأخرى. أظهرت هذه القوة الحسابية الإضافية أن المحاكاة منخفضة الدقة يمكن أن تفقد جوانب مهمة من هذه الأنواع من الاصطدامات، مما يسمح للباحثين برؤية سلوكيات جديدة تظهر بطريقة لا تستطيع الدراسات السابقة رؤيتها.

يتطلب فهم أصول القمر استخدام ما نعرفه عن القمر - معرفتنا بكتلته، ومداره، والتحليل الدقيق لعينات الصخور القمرية - والتوصل إلى سيناريوهات يمكن أن تؤدي إلى ما نراه اليوم.

يمكن للنظريات السائدة سابقًا أن تشرح بعض جوانب خصائص القمر جيدًا، مثل كتلته ومداره، ولكن مع بعض المآخذ الرئيسية. كان أحد الألغاز البارزة هو سبب تشابه تكوين القمر مع تكوين الأرض. يمكن للعلماء دراسة تركيبة المادة بناءً على توقيعها النظيري، وهو دليل كيميائي لكيفية ومكان تكوين الجسم. أظهرت العينات القمرية التي تمكن العلماء من دراستها في المختبرات توقيعات نظيرية متشابهة جدًا لصخور من الأرض، على عكس الصخور من المريخ أو في أي مكان آخر في النظام الشمسي. هذا يجعل من المحتمل أن معظم المواد التي يتكون منها القمر جاءت في الأصل من الأرض.

في السيناريوهات السابقة حيث تم رش ثيا في المدار وخلطت مع القليل من المواد من الأرض، فمن غير المرجح أن نرى مثل هذه التشابهات القوية - ما لم تكن ثيا أيضًا مشابهة للأرض، وهي مصادفة غير مرجحة. في هذه النظرية، يتم استخدام المزيد من مواد الأرض لإنشاء القمر، وخاصة طبقاته الخارجية، مما قد يساعد في تفسير هذا التشابه في التركيب.

كانت هناك نظريات أخرى مقترحة لشرح أوجه التشابه هذه في التكوين، مثل نموذج السينستيا - حيث يتشكل القمر داخل دوامة من الصخور المتبخرة من الاصطدام - ولكن يمكن القول إنها تكافح لشرح مدار القمر الحالي.

تقدم نظرية التكوين ذات المرحلة الواحدة الأسرع تفسيرًا أنظف وأكثر أناقة لكل من هاتين المسألتين المعلقة. يمكن أن يوفر أيضًا طرقًا جديدة للعثور على إجابات لألغاز أخرى لم يتم حلها. يمكن لهذا السيناريو أن يضع القمر في مدار عريض بداخله غير منصهر تمامًا، مما قد يفسر خصائص مثل مدار القمر المائل والقشرة الرقيقة - مما يجعله أحد أكثر التفسيرات إغراءً لأصول القمر حتى الآن.

تذهب أهمية هذه النظرية لأبعد من مجرد معرفة المزيد عن القمر، إذ يمكن لهذه الدراسات أن تقربنا من فهم كيف أصبحت أرضنا هي العالم الذي يؤوي الحياة كما هو عليه اليوم.

قال فينسينت إيكي، الباحث في جامعة دورهام وأحد مؤلفي الورقة البحثية: "كلما عرفنا المزيد عن كيفية ظهور القمر، اكتشفنا المزيد عن تطور أرضنا". "تاريخهم متشابك - ويمكن أن يتكرر في قصص الكواكب الأخرى التي تغيرت بسبب اصطدامات مشابهة أو مختلفة تمامًا."

سيتطلب الاقتراب من تأكيد أي من هذه النظريات صحيحة تحليل عينات القمر المستقبلية التي أعيدت إلى الأرض لدراستها من بعثات أرتميس المستقبلية لناسا. عندما يتمكن العلماء من الوصول إلى عينات من أجزاء أخرى من القمر ومن أعمق تحت سطح القمر، سيكونون قادرين على مقارنة كيفية تطابق بيانات العالم الحقيقي مع هذه السيناريوهات المحاكاة، وما يشيرون إليه حول كيفية تطور القمر على مداره. بلايين السنين من التاريخ.

عبَّر عن رأيك

إحرص أن يكون تعليقك موضوعيّاً ومفيداً، حافظ على سُمعتكَ الرقميَّة واحترم الكاتب والأعضاء والقُرّاء.

ماسك يفجر قنبلة جديدة بموافقته على إتمام صفقة تويتر كخطوة لإنشاء تطبيق X!

فجّر ماسك قنبلة ثالثة بالتغريد يوم الثلاثاء ليقول إن الحصول على تويتر كان الخطوة الأولى في إنشاء تطبيق "X" جديد، على غرار ويتشات "WeChat" في الصين.

أمضى السيد ماسك الأشهر القليلة الماضية محاولًا التراجع عن صفقته الخاصة بتويتر، مدعيًا أن قادة المنصة لم يكونوا صادقين معه بشأن عدد حسابات الروبوتات والبريد العشوائي.

في المقابل، رفعت تويتر دعوى قضائية ضده وتعرض للإقالة قبل المثول أمام قاض في ولاية ديلاوير في غضون عدة أسابيع. توقع الخبراء أن أغنى رجل في العالم كان سيواجه صعوبة في الفوز بقضيته بناءً على الاكتشاف الذي تم الإعلان عنه.

ثم وصل الأمر إلى نهاية مفاجئة - في الوقت الحالي على الأقل - برسالة قصيرة وموجزة من محامي ماسك إلى تويتر، أعلن فيها أنه يعتزم شراء الشركة بعد كل شيء، وتغريدة غامضة من Musk نفسه إلى 107 مليون متابع. حول إنشاء "X، تطبيق كل شيء".

بدأت الرقصة، التي بدت وكأنّها لن تنتهي، في أبريل 2022 عندما اشترى ماسك بعض أسهم تويتر ودعي للانضمام إلى مجلس إدارتها. وافق في البداية، ثم رفض. ثم جاءت القنبلة الأولى - أراد شراء المنصة بأكملها بدلاً من ذلك.

دخل تويتر في الوضع الدفاعي وحاول منعه من أن يصبح مساهمًا رئيسيًا، ثم عرض ماسك حزمة الاستحواذ على تويتر بقيمة 44 مليار دولار - أكثر مما كانت تستحقه الشركة. لتقبل تويتر ثم يفجر ماسك القنبلة الثانية ويحاجج بأن تقدير الشركة لكمية البريد العشوائي وحسابات الروبوت على المنصة غير دقيق.

ليفاجئنا ماسك بقنبلة ثالثة بالتغريد يوم الثلاثاء ليقول إن الحصول على تويتر كان الخطوة الأولى في إنشاء تطبيق "X" جديد، على غرار ويتشات "WeChat" في الصين. فكسر ماسك بذلك صمته وأكّد استحواذه على تويتر بمبلغ 44 مليار دولار وعرض رؤية لمستقبل منصة التواصل الاجتماعي تحت ملكيته.

قال ماسك عندما سُئل عن سبب رغبته في شراء Twitter: "فكر في الأمر مثل WeChat في الصين، وهو أمر رائع الآن، ولكن لا يوجد مكافئ لـ WeChat خارج الصين". "هناك فرصة حقيقية لتحقيق ذلك".

وأضاف: "أنت تعيش بشكل أساسي على WeChat في الصين لأنها مفيدة جدًا ومفيدة جدًا للحياة اليومية. أعتقد أننا إذا حققنا ذلك أو اقتربنا من ذلك مع Twitter، فسيكون ذلك نجاحًا ".

من الجدير بالذكر أن لدى WeChat أكثر من مليار مستخدم شهريًا ويجمع بين وسائل التواصل الاجتماعي والمراسلة الفورية والدفع عبر الهاتف المحمول في تطبيق واحد.

عبَّر عن رأيك

إحرص أن يكون تعليقك موضوعيّاً ومفيداً، حافظ على سُمعتكَ الرقميَّة واحترم الكاتب والأعضاء والقُرّاء.