بعد فوزها في برنامج The Voice من هي دموع تحسين، وكيف أصبحت حديث الساعة؟

فوز دموع تحسين من هي دموع تحسين، ولماذا هي حديث الساعة؟
0

العديد من البرامج والكثير من الأصوات التي تصدح فيها بين جنبات جلسات الاستماع والتقييم والتحكيم كل عام. لكن دائمًا ما يكون هناك حماس التصفية واشتعال النفوس من أجل معرفة حاصد اللقب.

اليوم سنتحدث عن فوز مطربة عراقية من الطراز الرفيع بلقب برنامج (ذا فويس – The voice) بموسمه الرابع، وهذا لتشارك نداء شرارة، ستار سعد، ومراد بوريكي، حملها للقب ذا فويس كرابع فائزة به. اليوم سنتحدث عن فوز دموع تحسين الفنانة المخملية ذات الصوت الرخيم.

دموع تحسين: بداية، منافسة، ثم نجاح باهر

دموع تحسين هي مطربة عراقية قدّمت في برنامج “ذا فويس” بالصدفة لتحصد اللقب الخاص به في النهاية، ما جعلها تخطو أولى خطواتها في طريق الشهرة. بدأت دموع مشوارها الفني منذ كانت في سن التاسعة، حيث كانت تعتاد على الغناء بشكل متواتر. لكن بعدما غنّت لأول مرة في حفل زِفاف أحد أصدقائها، عرفت أن بداخلها شيئاً ما، وهذا الشيء سوف يحقق لها المجد مستقبلًا.

دخلت برنامج “ذا فويس” وحينما أدّت ببراعة منقطعة النظير في مرحلة (الصوت وبس)، حصل الفيديو الخاص بها على حوالي 26 مليونًا من المشاهدات على قناة البرنامج على موقع الفيديوهات، يوتيوب. هذا وتلاه العديد من الفيديوهات الأخرى التي لا تقل تعدد مشاهداتها عن الثلاثة ملايين.

فرحت بشدة عندما انضمت إلى فريق المطربة والمُحكّمة الخليجية، أحلام. وهذا لأنها تحبها وتجدها قدوة لها في المجال الغنائي، كما أن أحلام ذاتها بلغ بها من التأثر مبلغًا عظيمًا، ونالتها الدهشة بشدة عندما استمعت إلى صوتها لأول مرة في مرحلة التقديم، وكانت أول من ضغط على الزر لتستدير وتراها وتُشجعها على الأداء الرائع الذي كانت تقوم به آنذاك.

ثم تصاعد الموقف ووصلت المنافسة إلى الذروة، حيث نافست دموع تحسين كلًا من يوسف السلطان (فريق عاصي)، هالة مالكي (فريق إليسا)، وعصام سرحان (فريق حماقي)، حيث قامت بأداء الموّال العراقي (ليلة ويوم) لسعد الحلي.

وفي النهاية انحاز الجمهور في تصويته إلى دموع، ليتوّجها كأفضل صوت خلال هذا الموسم من “ذا فويس”، وليغمرها بأطنان من الفرحة والسعادة لا مثيل لهما يظهران على وجهها لحظة إعلان الفائز. كما تمّ عمل لقاء مباشر معها ومع أحلام عقب تتويجها ببطلة الموسم الرابع من “ذا فويس”، وهذا هو الفيديو الكامل للّقاء:

أيضًا أرادت أحلام أن تدعمها بشكل شخصي بعد فوزها بلقب البرنامج، فقد صرحت خلال مؤتمر صحفي أقامته مؤسسة إم بي سي، أنها سوف تجعل دموع تحسين مشاركة في إحياء حفلها الموسيقي في مهرجان موازين بالمغرب، والمُقام في الفترة من 20 وحتى 30 يونيو القادم.

ما المميزات التي حظيت بها دموع تحسين؟

كانت لدموع طلّة تحفّها البهجة من كل جانب، وهذا ظهر منذ بداية مرحلة (الصوت وبس)، وحتى نهاية الموسم. كما أن روحها الفنية ووقفتها على المسرح وتفاعلها مع الجمهور والحكّام بالتحية وحركات اليد بالغة الوضوح، كانت أشياءً تذكرنا بمطربي الزمن الجميل في كافة البلدان العربية المختلفة.

فمن وجهة نظري، من حيث الأداء الفني والروح والطلّة فهي تُمثل المطربة الجزائرية الرائعة، وردة. كما أن صوتها في حد ذاتها يُعتبر خامة وطبقة مذهلة وخاطفة للقلب قبل الأذن، وذلك ساعدها أكثر وأكثر على إبداء هالة السعادة والحب حين تؤدي الأغاني التي تسعد بتأديتها. فهي تحب الأغاني ذات الطابع العراقي، الخليجي وأيضًا المصري.

تباين ردود الفعل على فوز دموع تحسين باللقب

تباينت ردود الفعل بشدة بعد فوز الفنانة والمطربة العراقية دموع تحسين باللقب، وذلك التباين نشأ لكون بعض المتابعين للبرنامج لم يعجبوا باللون الموسيقي العراقي أو الخليجي الذي تقدمه، بينما بعضهم الآخر من الفئة السلبية يرون أن المنافسين كانوا أجدر منها في حمل اللقب.

لكن من الناحية الأخرى نجد طائفة المحبين التي ترى أنها ذات كفاءة عالية جدًا على الصعيد الفني والشخصي، وجميعهم باركوا لها فور نجاحها بالبرنامج. وأول من هنأها كانت الفنانة أحلام ذاتها، وذلك عبر تغريدة نشرتها على حسابها الرسمي بعد فوز دموع باللقب، وكذلك العديد من الفنانين الآخرين وعلى رأسهم المطربة المصرية شيرين عبد الوهاب.

في النهاية فوز دموع تحسين هو إضافة كبيرة لمجال الفن العربي الغنائي، وإضافة أكبر للفن بشكلٍ عام. سواء اتفقت أو اختلفت معها، فقد فازت دموع بمجهودها ومثاربتها وكاريزمتها وحبها للغناء والطرب كما يجب أن يكون. شاركونا آراءكم بالتعليقات حول كفاءة دموع، وتقييمكم لمهارتها الفنية ورؤيتكم لمستقبلها الفني في الغناء.

0

شاركنا رأيك حول "بعد فوزها في برنامج The Voice من هي دموع تحسين، وكيف أصبحت حديث الساعة؟"