من هو حمد الرجيب - Hamad Al-Rjib؟

حمد الرجيب
الاسم الكامل
حمد عيسى جاسم الرجيب
الوظائف
مؤلف موسيقي ، مخرج ، مسرحي ، ممثل
تاريخ الميلاد
1924-01-01 (العمر 74 عامًا)
تاريخ الوفاة
1998-05-25
الجنسية
كويتية
مكان الولادة
الكويت, منطقة القبلة
درس في
جامعة القاهرة،مدرسة المباركية

ممثلٌ ومخرجٌ وموسيقيٌ كويتي، لمع نجمه في سماء الفن على مستوى الخليج، وله دورٌ كبير في تقدم حركة المسرح وتطورها في الكويت.

نبذة عن حمد الرجيب

حمد الرجيب مؤلفٌ موسيقيٌ ومسرحيٌ وممثلٌ، ومخرجٌ كويتي له الكثير من المقطوعات الموسيقية المميزة. استطاع وبعد الكثير من الصعاب التي واجهته، أن يثبت امتلاكه موهبةً مميزة جعلت منه فنانًا من فناني الصف الأول في الكويت.

استحق بجدارة لقب الفنان الشامل كونه جمع ما بين التمثيل والموسيقى والتأليف والإخراج، حيث أخرج خلال 10 أعوامٍ ما لا يقل عن 22 عملًا مسرحيًا، ويعود له الفضل في تطوير حركة المسرح في الكويت، فقد مثّل أول مسرحيةٍ له خلال دراسته المرحلة الثانوية وحملت عنوان “إسلام عمر”.

إلى جانب أدواره الفنية، شغل حمد الرجيب منصب وزير، إضافة إلى تعيينه سفيرًا للكويت في عددٍ من الدول.

 

اقرأ أيضًا عن...

بدايات حمد الرجيب

وُلد حمد عيسى جاسم الرجيب في عام 1924 في منطقة القبلة (الجبلة) في الكويت. درس وتلقّى تعليمه متنقلًا بين عددٍ من المدارس الوطنية الكويتية ومنها مدرسة المباركية.

في عام 1945 حصل على بعثة خارجية لإتمام دراسته في العاصمة المصرية القاهرة، حيث درس التربية وعلم النفس في جامعة القاهرة، كما أّنه التحق بدوامٍ مسائٍي بمعهد الفنون المسرحية، وتتلمذ على يد أشهر المدرسين مثل يوسف وهبي وزكي طليمات وتخرج من جامعة القاهرة في العام 1949.

إنجازات حمد الرجيب

بدأ حمد الرجيب حياته العملية في مهنة التدريس وكان ذلك خلال التحاقه بمدرسة المباركية، نظرًا لوجود نقصٍ في الكادر التدريسي، بشرط أن يتابع التدريس في مدرسة المباركية.

بعد أن أنهى دراسته في القاهرة قرر حمد الرجيب العودة إلى الكويت، وفي العام 1950 تمّ تعيينه كمُدرسٍ في مدرسة الأحمدية وبعد فترةٍ وجيزة أصبح مديرًا لمدرسة الصباح، وفي عام 1951 أسّس نادي المعلمين، كما ساهم في تأسيس دائرة الشؤون، واستلم إدارتها.

وبعد أن أدى دوره في مهنة التدريس بدأ حمد الرجيب مسيرته في تطوير المسارح الوطنية في الكويت، حيث استدعى أستاذه زكي طليمات للبحث في وضع المسارح، وعلى أثره قام الثنائي بإنشاء 4 مسارح وهي: المسرح العربي، ومسرح الخليج، والمسرح الشعبي والمسرح الكويتي.

وتابع إنجازاته في سبيل تطوير الفن المسرحي في الكويت، فقام بإنشاء مركز خاص للدراسات المسرحية والذي بدوره تطور فيما بعد ليصبح معهدًا للفنون المسرحية. كما أسس مركز الفنون المسرحية، أحد أهم المراكز المختصة باكتشاف المواهب، ونظرًا لحرصه على حفظ التراث الكويتي؛ أسس مركزًا خاصًا لحفظ التراث.

كما جمع وفدًا توجه إلى البحرين لجمع التراث، برئاسة أحمد الرومي وسيف مرزوق الشملان إلى جانب أحمد باقر الذي كان بدوره مسؤولًا عن التسجيل، ومُشرفًا على إدارة الرحلة.

وبعد إنجازاته وحثّه على تطوير المسارح وتشجيعه الشباب للانخراط في الفن والمسرح، دخل حمد الرجيب في السلك السياسي بعد أن تمّ اختياره ليكون سفيرًا للكويت في العام 1966، حيث تولى منصب سفير الكويت في مصر لمدة 10 سنوات على التوالي إلى جانب كونه مندوبًا دائمًا للكويت في جامعة الدول العربية، ثمّ أصبح بعد ذلك سفيرًا للكويت في المغرب لمدة 4 سنوات على التوالي أيضًا.

وبتاريخ 26 - مايو - 1980 اختارته الحكومة الكويتية العاشرة ليُصبح وزير الإسكان، وبعد ذلك بعام وبتاريخ 4 - مارس - 1981 اختارته الحكومة أيضًا ليشغل منصب وزير الشؤون الاجتماعية، إلى جانب كونه وزيرًا للإسكان.

في رصيد حمد الرجيب عددٌ من المسرحيات التي ألفها منها: مسرحية "من الجاني؟"، ومسرحية "خروف نيام نيام" عام 1982، كما قام بإخراج بعض المسرحيات منها مسرحية "صلاح الدين الأيوبي"، و"الميت الحي"، و"قيس وليلي"، و"تاجر البندقية"، وله عددٌ من المقطوعات الموسيقية المستمدة من التراث مثل "عودة"، و"تحية" و"رقصة الصبايا"، وقدم عددًا كبيرًا من الأغنيات للفنانين مثل أغنية "يا عاذلين الحبايب يا عاشقين السهر" للراحلة صباح.

أشهر أقوال حمد الرجيب

حياة حمد الرجيب الشخصية

لم يرد أي معلومات عن حياة حمد عيسى الرجيب الشخصيةK غير أنّ له ابنًا اسمه هشام ظهر بمقابلةٍ يتحدث فيها عن والده.

وفاة حمد الرجيب

تُوفي الفنان حمد الرجيب في لندن بتاريخ 25 - مايو - 1998 عن عمٍر يناهز 76 عام.

حقائق سريعة عن حمد الرجيب

التقى حمد الرجيب خلال دراسته في مصر بعبد العزيز حسين والذي كان له تأثيرًا كبيرًا على مشوار حمد الفني، كما عمل في تلك الفترة في مجلة كان يتحدث فيها عن المسرح وتأثيراته على صعيد المجتمع.

كان على تواصل بعدٍد من الفرق المسرحية خلال دراسته في مصر مثل فرقة الريحاني.

عُيّن حمد كمساعدٍ لمشرف بيت الكويت في القاهرة خلال فترة دراسته فيها وبعد انهائه لدراسته تمّ تعيينه كمشرف للبيت.

قامت الإذاعة المصرية بتسجيل أغنية "البوشية" التي قام حمد الرجيب بتأليف الموسيقى الخاصة بها.

ألف حمد "مسافر في شرايين الوطن" في العام 1994 التي تضمنت مذكراته، كما لحن أغنية "فرحة السمار" من تأليف أحمد العدواني وغناء عبد الحليم حافظ.

أُطلق اسم حمد على عددٍ من الأماكن في الكويت تيمنًا به مثل مدرسة حمد عيسى الرجيب في منطقة كيفان ومسرح المعهد العالي للفنون المسرحية في منطقة السالمية.

فيديوهات ووثائقيات عن حمد الرجيب

المصادر

info آخر تحديث: 2020/03/22