من هو هالك - Hulk؟

الاسم الكامل
روبرت بروس بانر
الوظائف
عالم فيزياء
تاريخ الميلاد
1969 - 12-18 (العمر 48 عامًا)
الجنسية
أمريكية
مكان الولادة
الولايات المتحدة الأمريكية, نيويورك
درس في
جامعة هارفارد
البرج
القوس
الشبكات الإجتماعية

هالك هو شخصيةٌ خياليةٌ لبطلٍ خارق يستخدم قواه لمحاربة الشر.

نبذة عن هالك

وُلد روبرت بروس بانر في 18 كانون الأول/ ديسمبر عام 1969 في الولايات المتحدة الأمريكية ودرس في جامعة هارفارد، قبل أن يختص في الفيزياء النووية ويعمل في مشروعٍ سري للجيش الأمريكي لإنتاج جنودٍ خارقين.

نتائج تجاربه قام بتطبيقها على نفسه، ممّا أدى إلى تحوله إلى مخلوقٍ أخضر مفتول العضلات وقوي، وعندما حاول إخفاء الأمر، لاحقه الجيش الأمريكي بهدف الحصول على طريقة التجربة والاستفادة منها.

مطاردة هالك أخذته إلى كندا والبرازيل قبل أن يعود إلى الولايات المتحدة ويجد طريقةً للتحكم بقدراته والاستفادة منها لمحاربة الأشرار.

دخل بانر بعلاقة حب منذ أيام الجامعة مع بيتي روس واستمرت هذه العلاقة رغم ما حصل معه.

اقرأ أيضًا عن...

بدايات هالك

وُلد روبرت بروس بانر في 18 كانون الأول/ ديسمبر عام 1969 في الولايات المتحدة الأمريكية. علاقته مع والده في الصغر لم تكن سهلة، حيث كان بروس يشعر دائمًا بأنّه عاجزٌ عن إبهار والده.

درس في جامعة هارفارد حيث التقى بحبيبته بيتي روس وعملا معًا.

إنجازات هالك

بعد التخرج انتقل بانر إلى ويلوديل، فيرجينيا ليعمل في جامعة كولفر كموجهٍ ومختص في الفيزياء النووية، حيث كانت له مجموعةٌ من التجارب حول أشعة غاما وتصادم الإلكترونات، انشغاله بعمله جعله بعيدًا عن والده الذي توفي دون أن يراه.

عمل بانر وبيتي لاحقًا في مشروعٍ سري تابع لوزارة الدفاع الأمريكية يهدف لإنتاج جنودٍ خارقين من خلال تعريضهم لإشعاعاتٍ معينة، هذا المشروع كان بإدارة والد بيتي.

اقتنع بانر بأن إثبات صحة نتائجه سيكون من خلال تجربةٍ على نفسه، فحقن نفسه بالمصل المُطوّر وعرّض نفسه لأشعة غاما، وتحت ظروفٍ معينة تحوّل بشكلٍ مفاجئ إلى مخلوقٍ أخضر عملاق، قوي البنية، مفتول العضلات وقام بتدمير المختبر وأذيّة عدة علماء منهم حبيبته بيتي دون وعيٍ منه.

أصبح بانر مطاردًا من قبل جيش الولايات المتحدة الذي أراد الحصول على الوصفة التي خلقت هذا الكائن الذي لا يُهزم.

يهرب بانر إلى كندا ثمّ إلى أمريكا الجنوبية، ويستقر في البرازيل باحثًا عن علاجٍ لحالته، وفي تلك الأثناء يعمل في مصنعٍ لإنتاج المشروبات الغازية، ويتعلّم اللغة البرتغالية وفنونًا قتاليةً قديمة.

يستمر والد بيتي في مطاردة هالك مع قواته إلى البرازيل، وهو ما يدفعه للعودة إلى الولايات المتحدة متنكرًا ومحاولًا الوصول إلى جامعته السابقة ليطّلع مجددًا على أبحاثه ويحاول إيجاد علاجٍ لحالته.

في الولايات المتحدة يلتقي مجددًا بحبيبته بيتي والتي تحاول مساعدته على الهرب من أيدي الجنود وإيجاد العلاج المناسب.

يلتقي بانر بأحد العلماء في نيويورك والذي كان يعمل على مشروعٍ مشابه وطوّر ما يشبه العلاج  مستندًا على خلطةٍ مشابهةٍ لما أنتجه بانر، لكن وصول قوات المطاردة تعطّل عملية علاجه. ينجح قائد قوات المطاردة في الحصول على الخلطة التي تعطيه قوةً مشابهةً لقوة هالك، ليتعارك الطرفان في قلب نيويورك وينجح هالك في السيطرة عليه وإنقاذ المدينة.

أشهر أقوال هالك

حياة هالك الشخصية

يُحب بروس بانر زميلته في الجامعة بيتي روس وتتطور علاقتهما ليعملا معًا لاحقًا تحت إدارة والدها في مشروعٍ سري. ورغم التطورات الدراماتيكية وهرب بانر، إلّا أنّهما يحافظان على علاقتهما بعد عودته إلى الولايات المتحدة.

حقائق سريعة عن هالك

  • روبرت بانر حاصلٌ على سبع شهادات دكتوراه.
  • تعلم بانر للفنون القتالية كان بهدف التحكم بغضبه حتى لا يتحول إلى هالك.
  • كان بانر يتحول إلى هالك تحت تأثير تسارع ضربات قلبه وتدفق الأدرينالين في جسده.
  • انضمّ هالك إلى فرقة الدرع التي كانت رديفةً للجيش الأمريكي وتهدف إلى محاربة الإرهاب.

فيديوهات ووثائقيات عن هالك

المصادر

info آخر تحديث: 2018/07/22