0

من مميزات مواقع التواصل الاجتماعي أنها جعلت الحصول على المعلومة متاح في كل وقت ويسرت البحث عن أي شيء تريد معرفته في أي مجال، فقط أكتب بطريقة صحيحة ما تود البحث عنه وستظهر لك مئات المقالات والفيديوهات والترشيحات التي تساعدك. من بين أكثر المواقع انتشارًا على مواقع التواصل الاجتماعي هي مواقع التربية والاهتمام بالطفل منذ كونه جنينًا في رحم أمه مرورًا بطفولته حتى مراهقته، ولكن للأسف ولأن لكل شيء وجهان فإن البعض اتخذ من تلك المواضيع الحيوية مصدرًا لجلب الشهرة عن طريق الكتابة بطريقة سهلة ويسيرة تحكي الكثير من المواقف الحياتية والتي تبدو أنها تقدم نصائح صادقة وحقيقية، ولكنها تحوي الكثير والكثير من الآراء التي تجلب ضررًا مباشرًا على الطفل سواء على صحته البدنية أو الأخطر على صحته النفسية وعلاقته بأهله ونظرته لنفسه وللآخرين. لذا فإنه من الضروري والواجب على كل أم وأب تحري الدقة وعدم الانسياق وراء كل معلومة مكتوبة لأنها قد تحوي كثيرًا من الأذى المباشر وغير المباشر على الأبناء.

لماذا نختار مساق أسس التربية السليمة من منصة إدراك؟

من بين كل المواقع التي تبث محتوى يخص تربية الأطفال يعتبر مساق أسس التربية السليمة من منصة إدراك من أكثر ما يقدم محتوى صحيحًا وفعالًا وواقعيًا، حيث يقوم على تدريسه وإعداد منهجه مجموعة من المتخصصين الأكاديميين في شؤون الصحة النفسية للطفل.
تعتبر منصة إدراك إحدى مبادرات الملكة رانيا والتي تقدم عدة مساقات في مجالات عديدة، كالتربية واللغات والأدب وحتى فنون الطهي، بشكل مجاني تمامًا.

أهمية مساق أسس التربية السليمة

التربية السليمة هي أعظم ما يمكنك أن تقدم لطفلك، فبالرغم من حب الآباء لأطفالهم إلا أننا نجد في الحياة كثيرًا من المشاكل والمناوشات التي تقع بين كل من الطرفين بسبب سوء الفهم وعدم إيجاد طريقة صحيحة لتبادل الخبرات وحتى الأحاديث العادية بين الآباء وأبنائهم، كما نجد كثيرًا من الآباء يسيؤون التصرف إما عن جهل بضرر ذلك التصرف أو لأنهم يفتقدون طرقًا أخرى للتواصل مع الأبناء، وبين هذا وذاك ينشأ الأطفال غير أسوياء ويضرون الجميع بما فيهم الوالدين، لذا فمن الضروري متابعة كل جديد في عالم التربية وأن يمتلك الآباء المرونة لتغيير المعتقدات التي توارثوها جيلًا من بعد جيل إذا ما تبين ضررها على الأطفال. كما أننا نحيا اليوم في عالم تتسارع وتيرته يومًا تلو الآخر، لذا إذا لم يتمكن الآباء من خلق طريقة تواصل فعالة مع أبنائهم سيُترك الأبناء لمواجهة ذلك العالم الممتلئ بالتحديات بمفردهم مما سيؤدي حتمًا إلى نتائج غير محمودة بالنهاية.

ما هو المساق؟

بدأ ذلك المساق في عام ٢٠١٧ وهو إحدى المساقات الدائمة -أي التي يمكنك الحصول عليها بأي وقت- على منصة إدراك. ولغته هي اللغة العربية، ولا توجد أي شروط مسبقة للانضمام.

مدة المساق

ينقسم المساق إلى أربعة أسابيع، يحتوى كل منهم على عدة من الدروس التي لا تتجاوز مدة الدرس الواحد عشرة دقائق، في نهاية كل أسبوع يوجد اختبار يحدد مدى استيعابك، وبالنهاية يمكنك استخراج شهادة لإتمام المساق إذا حصلت على أكثر من ٦٠٪.

كيف يمكنني الانضمام للمساق؟

يعتبر مساق أسس التربية الحديثة من المساقات الدائمة -أي التي يمكنك بدأها في أي وقت- ويمكنك التسجيل بها من هنا.

محتويات المساق

• الأسبوع الأول

يحدد أسس المساق من خلال شرح بعض المواضيع الهامة، كدور العلم في تربية الأبناء والأمومة والأبوة ويقدم بعض النظريات الخاصة بالتطور النفسي للطفل منذ ولادته كما يساعدك على التعرف على طريقة التنشئة الأخلاقية للأطفال.

• الأسبوع الثاني

يوضح أسس التربية من بين تعزيز السلوك الإيجابي وتقويم السلوكيات السيئة، ويوضح طرق التعامل مع الطفل العنيد كما يبين أخطاء شائعة في التربية ووسائل العقاب كالعقاب البدني.

• الأسبوع الثالث

يتناول موضوعات حيوية كالتعامل مع المراهقين وكيفية الحديث عن الموت مع الأطفال ويوضح تأثير ألعاب الفيديو والطلاق على الأطفال.

• الأسبوع الرابع

يوضح تربية الأبناء ليكونوا أشخاصًا واعين وناجحين ومتقبلين للثقافات المختلفة في المجتمع، كما يوضح بعضًا من طرق مساعدة الأطفال في ظروف الحرب والعنف.

أخيرًا، إن تطوير استيعابنا كآباء لطرق التربية والمداومة على البحث عن كل ما هو جديد وعلمي ليس دربًا للرفاهية بل هو ضرورة حتمية يفرضها علينا الله والمجتمع.

0

شاركنا رأيك حول "تعلّم أسس التربية السليمة وأثرها على الأطفال… مساق مجاني من منصة إدراك"