بعد دراسة على 233 ثريًّا: توماس كورلي يقدم خلاصة عادات مشتركة بين رواد الأعمال الناجحين

توماس كورلي
يوسف محمود
يوسف محمود

5 د

لا شك أن العادات تؤثر على حياة الإنسان، وذلك نظرًا لأنه يكررها باستمرار تقريبًا وبشكلٍ يومي، ولكن هل يوجد عادات خاصة برواد الأعمال الناجحين؟

كثيرًا ما كنت أطرح هذا السؤال وأفكر في جواب له، والجواب هو نعم حيث يوجد عادات مشتركة بين الأشخاص الناجحين، ولعلك إذا قمت بفعل هذا العادات بشكلٍ يومي كما يفعلها أصحابها الناجحون أن تنجح مثلهم.

يدرك توماس كورلي الفرق بين الغني والفقير، ففي التاسعة من عمره تحولت عائلته من أصحاب الملايين إلى الانهيار في ليلة واحدة فقط، لمدة 5 سنوات درس توماس الأنشطة اليومية لـ 233 شخصًا ثريًّا و 128 شخصًا يعيشون في فقر.

فاكتشف أن هناك فرق في العادات اليومية للأثرياء والفقراء، ومن خلال بحثه حدد أكثر من 200 نشاط يومي يفصل بين من يملكون ومن لا يملكون، هذا هو الوصف المكتوب عن Thomas C. Corley في الحساب الخاص به على أمازون، فهو لديه كتب على أمازون في هذا المجال وتتحدث عن العادات.

أطلق توماس مصطلح العادات الغنية على العادات الخاصة بالأثرياء أصحاب الملايين العصاميين، ولذا كان يدرس لمدة 5 سنوات العادات اليومية الخاصة بـ 177 مليونيرًا عصاميًّا.

كتب توماس كورلي في كتابة “غير عاداتك، غير حياتك”: من خلال بحثي اكتشفت أن العادات اليومية هي التي تملي عليك النجاح أو عدم النجاح الذي ستكون فيه في الحياة.

ذو صلة

يقول توماس أن الخبر الجيد هو أن كل العادات يمكن أن تتغير.

توماس كورلي

توماس كورلي

وبالطبع جميعنا نعرف أنه من أنجح الأشخاص هم رواد الأعمال العصاميين أصحاب الملايين، لهذا في هذا الموضوع سوف نتحدث عن عادات هولاء الأشخاص من خلال البحث الذي أجراه توماس كورلي.


القراءة ثم القراءة ثم القراءة

 لا شك أن القراءة أمر مهم في حياة الإنسان؛ فمن خلال القراءة يكتسب الإنسان معلومات تساعده في حياته. يقول رجل الأعمال الأمريكي بيل جيتس: “سواء كنت في المكتب أو في المنزل أو على الطريق، دائمًا لدي مجموعة من الكتب التي اتطلع إلى قراءتها”.

كتب توماس أن 88 بالمئة من الأثرياء يقضون ثلاثين دقيقة أو أكثر في القراءة من أجل التعلم الذاتي أو من أجل تحسين الذات، وهم لا يقرؤون فقط من أجل الترفيه.

كما يقول أيضًا أن الأثرياء يقرؤون من أجل اكتساب المعرفة أو الحفاظ عليها، كما وجد توماس أن الأثرياء يميلون إلى قراءة ثلاث أنواع من الكتب: السير الذاتية الخاصة بالأشخاص الناجحين، وكتب المساعدة الذاتية أو التنمية الشخصية، والكتب التاريخية أيضًا.

لذلك إذا كنت تريد النجاح مثل هولاء الأشخاص فلتجعل للقراءة نصيب من يومك.


ممارسة الرياضة: ما نفع ثروة لجسدٍ عليل!

 إن الرياضة من الأشياء المهمة، إذا كنت تريد أن تحصل على صحة جيدة فعليك بالرياضة، ومن قال أن العقل السليم فى الجسم السليم لم يخطئ، ولذلك فإن هولاء الأثرياء يحرصون على أن يكون للرياضة جزءًا من يومهم، فالرياضة إحد عادتهم اليومية.

يقول توماس كورلي إن ستة وسبعون بالمئة من الأثرياء يمارسون الرياضات الهوائية 30 دقيقة أو أكثر يوميًّا، وتضمن الرياضات الهوائية أي شئ يركز على القلب كركوب الدراجات أوالجري أو المشي أو الركض.

كتب أيضًا أن الكارديو ليس جيدًا فقط للجسم بل إنه جيد للدماغ أيضًا، حيث أنه ينمي الخلايا العصبية المتواجدة في الدماغ.


الاقتراب من الناجحين

لا شك أن الإنسان يختلط بالأشخاص المحيطين به، لذلك عليك أن تهتم بقضاء وقت مع الأشخاص الناجحين والابتعاد عن أصحاب الطاقة السلبية.

يقول توماس كورلي أنت ناجح مثل هولاء الذين ترتبط بهم، يبحث الأثرياء دائمًا الأثرياء عن الأشخاص الموجّهين نحو هدفٍ ما، و المتفائلين والمتحمسين ومن لديهم نظرة عقلية إيجابية بشكل عام.

عادات الناجحين

ومن المهم أيضًا الإبتعاد عن الأشخاص السلبيين والتأثيرات السلبية، كما أكد كورلي أن النقد السلبي المدمر سوف يمنعك من تحقيق النجاح.


 إنهم يتطوعون!

يقول كورلي إن هولاء الأشخاص يحيطون أنفسهم بالأشخاص الطيبين، وذلك من خلال الأعمال الخيرية، حيث يلجأ الكثير من أصحاب الملايين العصاميين إلى الأعمال الخيرية.

كما كتب كورلي أن هذا يفسر لماذا الأثرياء يتطوعون في المنظمات الخيرية أو المجموعات المدنية أو المجموعات التجارية، فهذا يساعدهم على توسيع شبكة العلاقات الخاصة بهم من الأشخاص الآخرين أصحاب التفكير الناجح أيضًا.

يتطوع 72% من المليونيرات الذي درسهم كورلي لمدة 5 ساعات أو أكثر كل شهر.


يسعون وراء أهدافهم الشخصية

يجب عليك تحديد أهدافك في هذه الحياة، وليس ذلك وحسب بل وأيضًا السعي من أجل تحقيق هذة الأهداف، فالأهداف هي التي ستسهل عليك رحلتك في هذه الحياة، وبدونها ستأتي إلى الحياة وترحل منها دون فائدة، فاحرص على أن تفعل شيئا في الأرض ليخلد اسمك فيها.

يقول توماس كورلي أن السعي وراء أحلامك وأهدافك يخلق أكبر قدر من السعادة والنتائج على المدى الطويل في أكبر تراكم للثروة.

عادات رواد الأعمال الناجحين

كما كتب أيضًا أن الشغف يجعل العمل ممتعًا للغاية، فهو يمنحك الطاقة والمثابرة والتركيز اللازمين للتغلب على الإخفاقات والأخطاء والرفض. كما يجب عليك أن تحرص على تحقيق أهدافك وليس أهداف الآخرين.


الاستيقاظ مبكرًا.. اكسب ساعات يومك الثمينة

إن الاستيقاظ مبكرًا من الأشياء الجيدة التي تساعد كثيرًا في حياتك، فالاستيقاظ المبكر يساعدك على إنهاء الأعمال وغيرها من الأشياء التي يمكنك فعلها كممارسة الرياضة وغيرها في بداية الصباح من كل يوم.

في الدراسة التي أجراها توماس، تقريبًا 50 بالمئة من المليونيرات العصاميين يستيقظون أبكر بثلاث ساعات على الأقل من بدء يوم عملهم.

عادات رواد الأعمال الناجحين

الاستيقاظ المبكر يمكنه أن يساعدك على مدار اليوم، بحيث إذا تعرضت إلى مشكلة ما واحتجت وقتًا، فكونك مستيقظ مبكرًا وبالتالى ذاهب إلى عملك مبكرًا فهذا يساعدك على عدم التأخير، وفي نفس الوقت حل تلك المشكلة.

كتب توماس كورلي أن الاستيقاظ في الخامسة صباحًا للتعامل مع أهم 3 أشياء تريد تحقيقها في يومك يسمح لك بإعادة السيطرة على حياتك، هذا يمنحك شعورًا بالثقة بأنك حقًا تدير حياتك.

هناك العديد من عادات رواد الأعمال الناجحين التي تطرق إليها توماس كورلي في البحث الخاص به، ولكننا اكتفينا بكتابة هذه العادات الست فقط من عادات رواد الأعمال الناجحين، والتي نأمل أن تساعدكم في النجاح في حياتكم.

اقرأ أيضًا:

عبَّر عن رأيك

إحرص أن يكون تعليقك موضوعيّاً ومفيداً، حافظ على سُمعتكَ الرقميَّة واحترم الكاتب والأعضاء والقُرّاء.

ذو صلة