كيف يمكن التعامل مع خوارزميات غوغل المتغيرة باستمرار

الرئيسية » غوغل » خدمات غوغل » كيف يمكن التعامل مع خوارزميات غوغل المتغيرة باستمرار

تهدف الخوارزمية إلى تمكين جهاز الكمبيوتر من أداء مهمة محددة من خلال مجموعة من القواعد التي يتم وضعها وفق عدد محدد من الخطوات، ومن أهم هذه الخوارزميات خوارزميات غوغل التي تتغير باستمرار، فما السبب، وكيف يمكن التعامل مع ذلك؟

خوارزميات غوغل

عندما يقوم أحد المستخدمين بكتابة أمر ما في مربع البحث مثل “روايات إسبانية” سيقوم عندها محرك البحث بعرض الملايين من النتائج ليختار المستخدم ما يريده منها، حيث أنّ المسؤول عن اختيار النتائج التي ظهرت والترتيب التي ظهرت فيه هو خوارزميات غوغل.

تعمل غوغل وفق خوارزمية معقدة للغاية وتتغير هذه الخوارزمية بشكل متواصل بهدف إظهار أفضل النتائج للمستخدم، من خلال الاعتماد على مجموعة من العناصر، مثل ظهور الكلمة الرئيسية للبحث في عنوان الصفحة والروابط الأساسية لها وكذلك الطريقة التي سوف تظهر فيها هذه الصفحة على الأجهزة المحمولة سواءً الهواتف الذكية أو الأجهزة اللوحية.

كيفية تحديد غوغل للعناصر الأكثر أهمية

تقوم خوارزميات غوغل بوضع قيمة عددية معينة لكل ميزة تبحث عنها في الصفحة، إذ أنّها تقوم بقراءة الصفحة ووضع العلامات على محتواها، ومن ثم جمع هذه القيم للحصول على نتيجة نهائية، ومقارنة هذه النتائج بين الصفحات المختلفة التي تتناول نفس الموضوع، فالصفحة التي تحصل على أكبر نتيجة -أي أكبر عدد من الميزات المرغوبة- سوف تظهر في أعلى نتائج البحث.

إنّ هذه العمليات على تعقيدها تتم بطريقة سريعة للغاية، إذ يعمل مطورو الصفحات على التعامل مع خوارزميات غوغل والعمل على أساسها لرفع مستوى صفحاتهم إلى أعلى نتائج البحث.§

لماذا تغير غوغل خوارزمياتها

تقوم غوغل بإدخال بعض التغيرات على خوارزميتها بشكل يومي تقريباً، والتي تعتبر بمثابة تعديلات بسيطة، الهدف منها هو إعطاء نتائج بحث مطابقة للطلبات التي يقوم المستخدم بإدخالها عبر مربع البحث، وهذه التعديلات تختلف عن التحديثات الجوهرية التي تجريها غوغل على خوارزميتها الأساسية، إلا أنّها قد تكون مصدر إزعاج لأصحاب المواقع والعاملين على تحسين محركات البحث (أو ما يُعرف بـ السيو SEO ).

إنّ التحديثات الجوهرية في خوارزميات غوغل لا تتم بشكل يومي وإنّما مرة واحدة خلال عدة أشهر، في محاولة لوضع المواقع ذات المحتوى الأفضل في النتائج الأولى من البحث.§

بعض من أهم تحديثات خوارزميات غوغل الأساسية

  • Google Hummingbird Update : هي خوارزمية بحث قامت غوغل بإصدارها والعمل فيها على تطوير القدرة على البحث الدقيق في دلالات الكلمات المدخلة إلى محرّك البحث، وتقديم أفضل النتائج الممكنة للمُستخدم.
  • Google Mobile Friendly Update : يهدف إصدار هذه الخوارزمية إلى عرض المواقع التي تتلائم مع الأجهزة المحمولة في النتائج الأولى وتصفية البقية، مما يحقق تجربة أفضل للمستخدم.
  • Google Panda Update : ويهدف هذا التحديث إلى منع المواقع التي تتضمن محتوى ذو جودة منخفضة أو مكررة أو مسروقة من الظهور في النتائج الأولى للبحث.
  • Google Fred Update : ويعمل هذا التحديث على ملاحقة المواقع التي تخالف شروط مشرفي المواقع من غوغل، إذ أنّه يستهدف بشكل فعلي تلك المدونات التي أنشأت بغرض جني الإيرادات عبر نشر الكثير من الإعلانات على حساب منشورات ذات جودة سيئة.§

كيفية التعامل مع خوارزميات غوغل المتغيرة

فيما يلي سنستعرض خطوات بسيطة للتعامل مع خوارزميات غوغل المتغيرة:

  1. الخطوة الأهم هي الابتعاد عن القلق من أي تحديثات جديدة، إذ أنّ هذه التحديثات ما هي إلا ميزات جديدة مضافة أو ميزات قديمة مُحسنة، إذ تعمل غوغل عادةً على الإعلان عن التحديث قبل طرحه دون ذكر التفاصيل حول ذلك، إضافة إلى ذلك يمكن الاستعانة ببعض المصادر التي تقوم بالتكهن بتحديثات غوغل القادمة ومحاولة استدراكها في المواقع قبل تطبيق التحديث، حيث أنّ هذا التحديث الدوري للموقع سيساعد في تجنب بعض التأثيرات السلبية التي قد تسببها تحديثات غوغل الجديدة.

  2. يجب عدم التسرع في اتخاذ الخطوات، بل مراقبة مدى تأثر الموقع سلباً بما طرأ من تحديثات على خوارزميات غوغل لبضعة أيام أو حتى أسابيع، إذ أنّ إجراء تغييرات جذرية متسرعة قد يعود بنتائج سلبية، فالهدف الأساسي من هذه التحديثات هو جعل المواقع الإلكترونية أكثر جودة وخدمة للمستخدمين، وهذا هو الذي سنحصل عليه في حال قمنا بالمراقبة المتأنية وإجراء التغيرات المناسبة.

  3. تعمل مدونة مشرفي المواقع من غوغل (Google’s Webmaster Blog) على تقديم معلومات مفيدة حول التحديثات التي تنوي غوغل القيام بها، فإذا ما تأثر موقعنا سلباً بهذه التحديثات علينا البحث عن الخلل والأشياء الواجب تحسينها وتلك الواجب إضافتها، للوصول بالموقع إلى مرتبة أفضل، ولا يكون ذلك عبر إجراء تغيرات جذرية دفعة واحدة، بل يجب القيام بذلك خطوة خطوة لاكتشاف التأثير الناتج عن كل تغيير، هذا المنهج سيساعدنا في الحصول على فكرة أفضل عما يحدث والوصول إلى نتائج أفضل في وقت أقصر. §