جوائز السينما العالمية التي لم تحظ بشهرة الأوسكار.. تعرف عليها

جوائز
1

مهرجانات وجوائز عديدة يمنحها النقاد والجمهور لصناع الفن على مستوى العالم، ربما الأشهر من بين تلك الجوائز هي جائزة أكاديمية فنون وعلوم الصور المتحركة أو (الأوسكار)، والتي تُعد الأهم والأقوى والأقدم، بل والأشهر من بين جميع الجوائز التي تُمنح لصانعي الفن السابع والمسلسلات والبرامج التليفزيونية حول العالم.

ولكن بخلاف (الأوسكار) هناك الكثير من الجوائز التي تُقدمها مهرجانات عديدة حول العالم، بعضهن حظي والآخر لم تَحظ بنفس تلك الشُهرة التي حَصلت عليها (جائزة الأكاديمية)، فى هذا المقال نتعرف على أهم تلك الجوائز، والتي لها تاريخ طويل في عالم الفن والسينما.

أقرأ أيضًا: من نجحوا في اليوتيوب العلمي؟ دعنا نعرفك عليهم ونساعدك لتكون مثلهم!

جائزة جولدن جلوب

تعتبر ثاني أقدم جائزة فنية في العالم بعد جائزة (الأوسكار)، انطلقت لأول مرة عام 1944، وهي مجموعة جوائز أمريكية سنوية للأفلام والتليفزيون، تطلقها وتنظمها رابطة هوليوود للصحافة الأجنبية، والتي تضم اليوم حوالي 90 عضواً من 55 بلداً، وتٌمنح لأفضل الإنجازات في السينما والتليفزيون.

أحدث الجوائز المنضمة لـ (جولدن جلوب) جائزة (أفضل فيلم رسوم متحركة)، وانضمت للجوائز عام 2006.

جولدن جلوب

جائزة سيزار

هي جائزة فرنسية تمنحها (أكاديمية الفنون وتقنيات السينما) الفرنسية، وتُقدم لأفضل الإنتاجات الفرنسية فى العام، وبدأ انطلاقها منذ عام 1976، وهي تناظر فى فرنسا جائزة (الأوسكار) فى الولايات المتحدة الأمريكية.

وتُمنح الجائزة سنوياً فى احتفال يُقام فى فبراير على مسرح “شاتليه” فى باريس، وقد جاءت تسمية الجائزة من سم النحات الفرنسي “سيزار بالداكيني” الذي قام بنحتها.

جائزة سيزار

جائزة البافتا (BAFTA) 

هي جائزة الأكاديمية البريطانية لفنون الأفلام والتليفزيون، وهي منظمة خيرية فى المملكة المتحدة تُقدم جوائزها سنوياً، حيث يتم تكريم الأعمال الإبداعية فى مجالات: السينما، والتليفزيون، والرسوم المتحركة، وألعاب الفيديو.

وقد أُنشئت الأكاديمية البريطانية للأفلام في عام 1947، وبدأت تُقدم جوائزها منذ عام 1948، ويُقام حفلها السنوي فى شهر فبراير أي قبل حفل توزيع جوائز الأوسكار، وحتى يترشح فيلم لجائزة (البافتا) يجب أن يُعرض فى دور السينما أولاً، وأن يُعرض بسنيمات بريطانيا قبل العام الذي يسبق الاحتفال بأسبوع على الأقل.

جائزة البافتا

جائزة (Emmy Award)

جائزة (الإيمي) هي جائزة أمريكية تُقدم للبرامج التليفزيونية والمسلسلات، وهي الجائزة المقابلة لجائزة (الأوسكار) فى أمريكا حيث أنها تختص فقط بالمسلسلات والبرامج، فى حين أن جائزة الأكاديمية تُمنح فقط للسينما بفروعها المختلفة.

وقد أُنشئت جائزة (الإيمي) في عام 1949، والجائزة تمنحها الأكاديمية الدولية للفنون والعلوم التليفزيونية، وهي منظمة تتألف من وسائل الإعلام وشخصيات رائدة تنتمي لأكثر من 50 بلداً و500 شركة من جميع القطاعات التليفزيونية حول العالم. 

أقرأ أيضًا: أفضل أفلام 2018 .. كنوز من الفن والمتعة والتسلية أضاءت عامي السينمائي

ايمى اوورد

جائزة الأسد الذهبي (Golden Lion)

جائزة الأسد الذهبي هى أرفع جائزة تُقدم لصانعي السينما من (مهرجان البندقية السينمائي) الذى يُقام في إيطاليا، تقدم الجائزة منذ عام 1949 من قبل اللجنة المنظمة، وتعتبر الآن واحدة من الجوائز الأكثر تميزاً في صناعة الفيلم. الاسد الذهبى

جوائز مهرجان صندانس السينمائي (Sun dance Film Festival)

(صندانس) هو أهم مهرجان سينمائي خاص يُقام في شهر يناير من كل سنة فى الولايات المتحدة الأمريكية، بدأ عام 1978، وهو مهرجان مختص بالسينما المستقلة، أو السينما الحرة سواء من الولايات المتحدة أو من باقي أنحاء العالم، ويخصص في مسابقاته قسماً للأفلام الوثائقية والروائية، وكذلك الأفلام الطويلة والقصيرة.

مهرجان صن دانس

جائزة (SAG (Screen Actors Guild Award

هي جائزة نقابة ممثلي الشاشة، وهى جائزة رئيسية سنوية فى هوليوود تُمنح من قبل نقابة ممثلي الشاشة، بدأت في فبراير 1995، وتتكون حالياً من 120 ألف عضو.

أقرأ أيضًا: أفلام دفعت الجمهور للغثيان ومغادرة صالات السينما!

جائزة الساج

جائزة الدب الذهبي

هي الجائزة الأهم التى يقدمها مهرجان (برلين) السينمائي، حيث أن الدب يعد رمزاً لمدينة برلين، وتُقدم الجائزة من قبل لجنة التحكيم الرسمية للأفلام المختلفة من جميع أنحاء العالم، وقد بدأ تقديم الجائزة منذ عام 1951، وتُقدم الجائزة إضافة إلى جائزة الدب الفضي ضمن احتفالات المهرجان في قصر “برلينالي”.

جائزة الدب الذهبى

1

شاركنا رأيك حول "جوائز السينما العالمية التي لم تحظ بشهرة الأوسكار.. تعرف عليها"

أضف تعليقًا