0

هل تقمص الممثل لشخصيته خارج الفيلم يدل على الموهبة أم مجرد خدعة لترويج لفيلم الكثير من الفنانين الكبار وعمالقة الفن يستخدمون وسيلة التقمص أو ما يعرف بـ “Method Acting” لتقمص الأدوار التي يقومون بها، فعلى سبيل المثال يقوم الكثير من الممثلين بممارسة أسلوب حياة الشخصية التي يقومون بتقمصها بما في ذلك ملبسهم وتدريباتهم البدنية بل وفي بعض الأحيان نظامهم الغذائي ولكن هل هذا يعد عبقرية ويدل على الموهبة الفذة أم أنها مجرد خدعة للدعاية لفيلم بعينه أو هي موهبة الممثل؟

Typecasting

FAST 8 يثير غضب دواين جونسون من فين ديزل - مجلة هي

علينا أيضاً أن نفرق بين تقمص الشخصية لتجسيدها في عمل معين مثل الأعمال التاريخية فعلى الممثل الاعتياد على ملابس الشخصية ليشعر براحة أكبر، فلو أن الشخصية التاريخية ترتدي حذاءً له تصميم خاص على الممثل الاعتياد على المشي في هذا الحذاء وعلينا أن نفرق أيضاً بين الاقتباس، ويختلف هذا عن Typecasting وهو اختيار ممثل للقيام بدور تقليدي يتناسب مع شخصيته الحقيقة فعلى سبيل المثال دوين جونسون ذا روك والذي كان يعمل كمصارع قبل تفرغه للتمثيل وبناءً عليه فإن أغلب الأدوار التي تمنح له تكون أدوار أكشن أو أدوار تتمتع بصفاته الجسمانية أو ممثل معروف بأخلاق معينة مثل الشهامة أو الكرم، فيتم اختياره للقيام بدور شخصية تتمتع بهذه الصفات.

هل يحقق التقمص النتيجة المطلوبة دائماً؟

أشتون كوتشر فيلم جوبز

تتبع وسيلة التقمص قد يكون بلا فائدة أحياناً فعلى سبيل المثال قام أشتون كوتشر لتجهيزه لدور ستيف جوبز مؤسس شركة أبل في فيلم (جوبز) بتتبع نظام جوبز الغذائي المتمثل بتناول الفواكه بشكل أساسي مما أدى إلى انتقال كوتشر للمشفى فيما بعد بسبب سوء حالته الصحية بسبب النظام الغذائي، على النقيض لم يقم مايكل فاسبندر بتتبع نظام جوبز الغذائي عندما قام بتمثيل نفس الدور في فيلم “ستيف جوبز” والذي ترشح بسببه لجائزة الأوسكار لأفضل ممثل في دور رئيسي.

مايكل فاسبندر فيلم ستيف جوبز

كما قام جاريد ليتو الحاصل على جائزة الأوسكار لأفضل ممثل مساعد عن (نادي دالاس للمشترين) بتقمص شخصية الجوكر لدوره في فيلم (Suicide Squad) عبر إرساله العديد من الحيوانات الميتة لرفاقه في العمل وإرسال فئران حية وبعض الألعاب الجنسية فيما وصفه بطريقته لتقمص شخصية شريرة مثل الجوكر مما أدى لانزعاج رفاقه الممثلين منه وشعور بعضهم بالخوف والرهبة بل والاشمئزاز منه شخصياً بالإضافة لرفضه أن يتم مناداته باسمه عوضاً عن ذلك طلب أن تتم مناداته باسم الجوكر لكن المفاجأة كانت وقت عرض الفيلم فدور ليتو لم يتعد 10 دقائق في الفيلم بالإضافة إلى حصول الفيلم على العديد من الانتقادات من النقاد حتى أداء ليتو وصفه البعض بالأداء الكرتوني.

ليتو في دور الجوكر

خواكين فينكس مثالاً

خواكين فينكس في دور الجوكر

الممثل الحاصل على جائزة الأوسكار لأفضل ممثل رئيسي عن دوره في فيلم الجوكر خواكين فينكس مشهور باتباعه وسيلة التقمص لأبعد الحدود، فعلى سبيل المثال في عام 2009 ظهر فينكس في لقاء مع ديفيد ليترمان ادعى فيه اعتزال التمثيل واتجاهه للعمل كمغني راب حيث ظهر فينكس مشوشاً وعديم التركيز مثل مدمني المخدرات، مما أثار الشائعات حول تعاطي فينكس للمخدرات لكن فيما بعد اتضح أن كل هذا كان لمجرد دور فينكس في فيلمه الوثائقي الكوميدي (ما زلت هنا – I’m Still Here) وقام فينكس باتباع نفس الطريقة في العديد من أفلامه آخرها فيلم الجوكر.

عند قيام فينكس بدوره الحاصل على الأوسكار جوكر خسر فينكس 24 كيلو جراماً من وزنه للقيام بالدور بالإضافة لمشاهدته العديد من فيديوهات المرضى المصابين باضطراب الضحك المرضي بالأضافة لقرائته لكتب عن الاغتيالات السياسية ودوافع القتلة للقيام بجرائمهم، ويمكن اعتبار طريقة فينكس هي طريقة الإستعدادات النفسية للقيام بالدور فهو لم يتقمص فقط مظهر الشخصية بل تقمص أيضاً طريقة تفكيره وإضطراباته النفسية، يعتبر بعض منتقدي هذه الوسيلة غير صحية وقد تؤدي لأضرار ذهنية في النهاية، كما يزعم البعض أن تقمص هيث ليدجر لدور الجوكر نفسياً هو ما أدى فيما بعد لوفاته سواء عبر تناوله جرعة مخدرات زائدة أو قيامه بالانتحار عن عمد.

شاهد أفضل 3 مشاهد لعبها هيث ليدجر وصنعت أسطورة الجوكر فى ذكراه ...
هيث ليدجر في دور الجوكر

طريقة دانيال دي لويس

There Will Be Blood wallpapers, Movie, HQ There Will Be Blood ...
دانيال دي لويس في فيلم There Will Be Blood

مما لا شك فيه دانيال دي لويس من أفضل الممثلين في التاريخ وقد يرجع البعض أن استخدامه لوسيلة التقمص هو سر براعته ودقة تمثيله لتفاصيل الشخصية، عند سؤال دي لويس عن سبب استخدامه هذه الوسيلة صرح بأنها أسهل وسيلة لديه للقيام بتلبس الشخصية التي سيقوم بتمثيلها، فمن الصعب في وجهة نظره أن ينتقل من حياته الشخصية لتلبس حياة شخصٍ آخر دون أي تجهيزات وبناءً عليه فإن طريقة دي لويس تعتمد بشكل كبير على تقمصه للشخصية لفترة طويلة حتى يتمكن من الشخصية بشكل كبير كما لو كانت شخصيته الأصلية ليسهل عليه تمثيلها. هل الموهبة سبب لكسل أو استسهال بعض الممثلين؟

من أشهر الممثلين في التاريخ أيضاً مارلين براندو والذي كان من المعروف عنه صعوبة العمل معه بالإضافة لكسله في التحضير لأدواره، فعلى سبيل المثال أثناء قيامه بدوره الأشهر في فيلم الأب الروحي (the godfather) الذي حصل بسببه على جائزة الأوسكار رفض براندو أن يحفظ جمله عوضاً عن ذلك كان يقوم بإخفاء جمله في أركان الغرفة التي يمثل فيها وفي فيلم APOCALYPSE NOW عند قيامه بدور الكولنيل المحارب الغاضب الذي يحتاج للتحضير جسدياً للقيام بدوره كان براندو يحضر لموقع التصوير زائداً عن وزن الشخصية وعديم التحضير وكان يرفض العمل مع رفيقه في الفيلم دينس هوبر، مما جعل براندو يمثل وحيداً في كثير من مشاهده لكن على الرغم من كل هذا كان أداء براندو أيقونياً ومثيراً الإعجاب.

Colonel Kurtz in 'Apocalypse Now' | Classic Movie MacGuffins ...
مارلين براندو في فيلم Apocalypse Now

الموهبة أم الأسلوب

Daniel Day-Lewis on Playing Abraham Lincoln - The New York Times
دانيال دي لويس فيلم Lincoln

مما لا شك فيه أن اجتماع الموهبة وأسلوب التقمص يؤدي إلى نتائج مبدعة، هل يمكننا القول بأن الموهبة تُقدم عن الأسلوب أم يُقدم الأسلوب عن الموهبة؟ من الصعب القول بسيادة أحدهما فوق الآخر ففي النهاية الوظيفة الرئيسية للممثل هي تمثيل دور شخصيته وتقمصها بغض النظر عن الأسلوب المعتمد، بالطبع لدى العديد من الممثلين الكاريزما والحضور الكافي لإعطاء أي دور مهما كان حجمه صغيراً أهمية خاصة، وقد يكون من السهل لبعضهم تقمص شخصياتهم دون الحاجة لأي أساليب نظراً لتعقيد الشخصية أو كون الشخصية مركبة لديها العديد من الجوانب النفسية والدرامية. لكن هذا لا يعني بالضرورة كسلاً أو قصوراً بموهبة الممثل، ففي النهاية الغرض من الأسلوب هو الوصول لأفضل وسيلة لتمثيل الشخصية ولا بد من الموهبة لينجح هذا الأسلوب، فكما سبق وذكرنا الأسلوب في حد ذاته أو الموهبة في حد ذاتها ليسوا وسيلة مضمونة لنجاح تقمص الشخصية.

0

شاركنا رأيك حول "هل تقمص الممثل لشخصيته خارج الفيلم يدل على الموهبة أم مجرد خدعة لترويج لفيلم؟"