0

صنعت استديوهات بيكسار للرسوم المتحركة مجموعة من الأفلام التي تأثرنا بها جميعًا، أطفال وبالغين، وحتى مسنين، ربما لأنها تعمل على احتواء كل الشخصيات الممكنة -بشرية وغير بشرية- ووضعها في حكاية تخطف لب المشاهدين، وتجعلهم يرتبطون بها قلبًا وقالبًا. ونظرًا لتحيزي القليل تجاه بنات جنسي -من البشر وغير البشر أيضًا- فقررت في هذا المقال الحديث عن أفضل 10 شخصيات نسائية صنعتها بيكسار.

شخصية Sadness من فيلم Inside Out

  • المخرج: بيتي دوكتر
  • الكاتب: بيتي دوكتر، وروني ديل كارمن، وجوش كولي، وميج ليفاوف.
  • الأبطال: آيمي بولر، وفيليس سميث، وميندي كالينج، وبيل هادر.
  • تقييمه على : IMDB 8.1
  • تقييمه على Rotten Tomatoes : 98%
  • الشركة المنتجة: بيكسار، وأفلام والت ديزني.
  • الميزانية: 175 مليون دولار.

بدت شخصية Sadness في البداية كشخصية سلبية تحاول إفساد الفرحة في عقل رايلي المسكينة، فكانت تفعل نقيض ما يأمر به الشعور الرئيسي الذي يدير الحلبة أي شخصية Joy، وعلى الرغم من تسببها في المشكلة الرئيسية إلا أنه في رحلة الفيلم يظهر معدنها الحقيقي وأهميتها في شخصية رايلي وقدرتها على اتخاذ كل المخاطرات الكافية لتعود إلى رايلي.

موهبة Sadness الحقيقية هي التعاطف، فهي من ساعدت Bing Bong وهونت عليه، وهي أيضًا التي تسمح لرايلي بالتواصل مع الآخرين. بالرغم أن الحزن بشكل عام هو شعور نحاول التخلص منه -أو التقليل منه قدر استطاعتنا- إلا أنه لا ينفك يظهر في أحاسيسنا حتى وإن كنا في لحظة فرح ولكننا سنتعلم مثل رايلي في النهاية أنه علينا تقبل ذلك والتوصل إلى سلام مع نسخنا الخاصة من الحزن أيضًا.

شخصية Ellie من فيلم Up

  • المخرج: بيتي دوكتر، وبوب بيترسون.
  • الكاتب: بيتي دوكتر، وبوب بيترسون.
  • الأبطال: إد أسنر، وكريستوفر بلامر، وجون راتزنبرجر.
  • تقييمه على : IMDB 8.2
  • تقييمه على Rotten Tomatoes :98%
  • الشركة المنتجة: بيكسار.
  • الميزانية: 175 مليون دولار.

تظهر لنا لأول مرة ولبطلنا كارل بشعر فوضوي وحماس لا حدود له. إنها Ellie حبيبة كارل وزوجته العزيزة والمبدعة التي جاءت لتصبغ حياته بالألوان المبهجة وحُب المغامرات الشيقة. يحب كارل إيلي من أول نظرة فعلى عكسه تمامًا إيلي مُتكلمة واستطاعت اقتحام خجله ببراءة وجمال من أول لحظة، وتظل روحها موجودة بالفيلم ويطفو حول كارل وراسيل شعارها في الحياة “المغامرة موجودة بالخارج”.

على الرغم من أنها لم تظهر سوى 10 دقائق فقط بالفيلم إلا أن وجودها هو الذي يُهيئ نبرة الفيلم، بداية بالمونتاج السريع الذي يلخص حياتها مع كارل منذ الطفولة واتخاذ القرار بالزواج، ونهاية بحال كارل بعد وفاتها. لم تكن حياتهما مغامرة بالمعنى التقليدي بل كانت حياة بسيطة بها اللحظات السيئة واللحظات الجيدة، وربما كانت هذه هي المغامرة الحقيقية أي تخطيهم لكل شيء بنفس القدر من الحب كما كانا في اليوم الأول، فيمكن القول إنهما لم يحظوا بمغامرتهم وإنما حظوا بحياة كاملة وهذا هو المهم.

“بينما لا تزال Ellie على قيد الحياة، فإن لوحة الألوان الخاصة بنا مشبعة بشدة. إنها تضفي الألوان على حياة كارل. عندما تختفي، تميل لوحة الألوان إلى درجات اللون الرمادي. عندما يفجر كارل البالونات لبدء رحلته، نعيد ذكرى إيلي من خلال تلك الألوان الجميلة المضيئة. بشكل عام، نظهر كارل في الظلام بينما راسل في الضوء. يعيد راسل كل ألوان إيلي إلى عالم كارل”.

جاء ذلك في كتاب The Art of Up على لسان ريكي نيرفا، مصمم إنتاج بشركة بيكسار.

شخصية Jessie بأفلام Toy Story

  • المخرج: جون لاسيتر، وآش برانون، ولي آنكريك.
  • الكاتب: جون لاسيتر، وبيت دوكتر، وآش برانون، وأندرو ستانتون، وريتا هسياو، ودوغ تشامبرلين.
  • الأبطال: توم هانكس، وجوان كوزاك، وتيم ألين.
  • تقييمه على : IMDB 7.9
  • تقييمه على Rotten Tomatoes :100%
  • الشركة المنتجة: بيكسار
  • الميزانية: 90 مليون دولار

تعد Jessie واحدة من أعظم شخصيات Pixar على الإطلاق، فهي راعية بقر مثالية، واثقة في نفسها، ولا تخشى ان تعبر عما في خلدها، والأهم من ذلك أنها قوية ولا تخشى أن تضع نفسها في خطر لمساعدة الآخرين، وحتى نيل حُبهم. منذ اللحظة التي ظهرت فيها جيسي اتضح أنها ستصبح من المفضلات على الإطلاق وأنها تستحق أن تثبت كأقدامها كإحدى الشخصيات الرئيسية في سلسلة أفلام Toy Story، وقد كان.

يرجع الفضل في أهمية شخصية جيسي وحُبنا لها هي أنها ليست مجرد شخصية “كمالة عدد” كما يقولون وإنما كون أن لها قصة خلفية وماضٍ مؤلم جعلها الفتاة التي عليها الآن، وهذا ما نجحت بيكسار في تقديمه بشكل مثالي فهي ليست مجرد شخصية فتاة عنيدة، وإنما شخصية لها أبعاد تجعلك تتعاطف معها -لا أن تشعر بالشفقة عليها- وتحترمها في نفس الوقت.

تستمد جيسي قيمتها عندما يتم استدعاؤها لمساعدة الآخرين، فيظهر جانبها البطولي في مساعدة وودي والعصابة قدر الإمكان، وتتخطى أبعد الحدود من أجل أصدقائها، مما يجعلها تبرز بين بقية الألعاب كلعبة جيدة، وفتاة مُدهشة.

شخصية Merida من فيلم Brave

  • المخرج: بريندا شابمان، ومارك أندروز، وستيف بورسيل.
  • الكاتب: بريندا شابمان، ومارك أندروز، وستيف بورسيل، وإيرين موستشي.
  • الأبطال: كيلي ماكدونالد، وجولي والترز، وبيلي كونولي، وإيما تومسون، وكيفن ماككيد، وكريغ فيرغسون، وروبي كولتراين.
  • تقييمه على : IMDB 7.1
  • تقييمه على Rotten Tomatoes :78%
  • الشركة المنتجة: بيكسار
  • الميزانية: 185 مليون دولار.

تعد Merida أول بطلة أنثى في أفلام Pixar لذا كانت التوقعات عالية مع القليل من المخاوف وراء الشاشة، لكن لحسن حظ بيكسار والمشاهدين لم تأتِ النتيجة مخيبة للآمال. لم تكن ميردا الأميرة الجالسة في الشرفة في انتظار الأمير ليساعدها، بل كانت فتاة محاربة تأخذ زمام الأمور وتحاول تقرير مصيرها بنفسها بغض النظر عن أي شيء آخر، رفضت وقوعها ضحية لاتفاقية ليس لها دخل بها، ولكنها أيضًا تعلمت متى تُنحي مصلحتها الشخصية جانبًا.

بالطبع هذا الكلام لا يعني أننا أغفلنا أنها تسببت في تحويل والدتها إلى دب ضخم، لكن من قال أن الأميرات القويات لا يُخطئن؟ لكن الأهم من الخطأ هو إصرارها على تصحيحه، والتعلم منه، فظلت ميريدا طوال الفيلم تساعد والدتها قدر الإمكان، محاولة فعل كل ما بوسعها -وما يتخطى قدرتها- لإصلاح خطئها. وعلى الرغم من معرفتها أنها غير قادرة على محاربة Mor’du بسبب قوته الجبارة إلا أنها لا تتراجع أيضًا.

شخصية Dory في Finding Nemo

  • المخرج: أندرو ستانتون.
  • الكاتب: أندرو ستانتون.
  • الأبطال: ألبيرت بروكس، وألكسندر جولد، وإيلين ديجينيريس، وويليام دافو، وبراد غاريت.
  • تقييمه على : IMDB 8.1
  • تقييمه على Rotten Tomatoes :99%
  • الشركة المنتجة: بيكسار
  • الميزانية: 94 مليون دولار.

قد لا تبدو Dory بطلتك التقليدية التي تحمل الرمح أو تدافع عن مبادئها في وجه الأشرار، لكنها بطلة من نوع آخر بسبب قلبها الكبير وإحساسها بالمسؤولية وحبها للمساعدة. تعاني دوري من مشاكل في الذاكرة تجعلها تنسى كل ما يحدث خلال بضع دقائق، لكن هذا لا يمنعها من مساعدة مارلين بعد ثانية فقط من التقائها به، وحتى ثقتها به وبكل شخص تقريبًا تقبله، ومن ثم ذهابها معه في رحلة خطيرة وطويلة فقط لمساعدته على إيجاد ابنه نيمو الذي لم تقابله من قبل.

تعبر دوري المحيط بأكمله وتواجه أسماك قرش، وقناديل بحر، وتتعرض لمحاولة صيد شرسة، فقط لشعورها أن هناك شخص بحاجة لمساعدتها، وأن هناك لم شمل لن يحدث بدونها، فهما فقدت ذاكرتها إلا أنها لا تفقد أبدًا صداقتها أو تفاؤلها أو ولائها، وتتضح فلسفتها في الحياة -الملهمة والواقعية في نفس الوقت- عندما تقول:

“عندما تحبطك الحياة، فأنت تعلم ما يجب عليك فعله؟ فقط استمر في السباحة، والسباحة، والسباحة …”

أو في النسخة المدبلجة المصرية -والأكثر تفضيلًا بالنسبة لي- بصوت الرائعة عبلة كامل:

“لما الحياة تكشرلك عارف تعمل ايه، عوم واتمخطر مخطر مخطر .. عوم عوم عوم.”

شخصية Helen Parr / Elastigirl من سلسلة أفلام The Incredibles

  • المخرج: براد بيرد.
  • الكاتب: براد بيرد
  • الأبطال: كريج تي نيلسون، وهولي هنتر، وسارة فويل، وسبنسر فوكس، وجايسون لي، وإليزابيث بينيا، وصامويل جاكسون.
  • تقييمه على : IMDB8
  • تقييمه على Rotten Tomatoes :97%
  • الشركة المنتجة: بيكسار
  • الميزانية: 92 مليون دولار.

السيدة Incredible هي بالتأكيد واحدة من أعظم شخصيات Pixar النسائية على الإطلاق، فأولًا هي أم -وليس لأي أطفال وإنما أطفال خارقين- وهو دور بطولي في حد ذاته، ثانيًا هي ربة منزل نموذجية في الضواحي تُخفي سرًا -كعادة ربات المنزل- وتتطلب الأمر بعض الإقناع لتعود إلى جذورها الخارقة ونرى Elastigirl الحقيقية كما كانت: امرأة شرسة، ولا تعرف الخوف.

فسافرت هيلين لمحاولة العثور على زوجها في الجزء الأول من فيلم The Incredibles وقاتلت جنبًا إلى جنب مع عائلتها بشجاعة، مع حمايتها لهم طوال المغامرة. هيلين تجمع الأسرة معًا، ويحدث ذلك حرفيًا في بعض الأحيان مثلما حدث عندما حولت نفسها إلى مظلة لإنقاذ أطفالها، ثم تستمر بهذه الطريقة في الجزء الثاني عندما يتم دفعها لتصبح البطلة الرئيسية، وكان ذلك قرارًا حكيمًا.

 شخصية Roz من فيلم Monsters Inc

  • المخرج: بيتي دوكتر.
  • الكاتب: أندرو ستانتون، ودان جيرسون، وريت ريس، وجوناثان روبرتس.
  • الأبطال: جون غودمان وبيلي كريستال وستيف بوشيمي وجيمس كوبورن وجنيفر تيلي.
  • تقييمه على IMDB: 8.1
  • تقييمه على Rotten Tomatoes : 96%
  • الشركة المنتجة: بيكسار
  • الميزانية: 115 مليون دولار.

ربما لم تتوقع رؤية هذه الشخصية هنا أو حتى فكرت بها عندما قرأت العنوان -لأصدقك القول لم تكن بمخيلتي أيضًا حين فكرت في هذه المقالة- لكن اعطني فرصتي لأبرر سبب اختيارها. روز امرأة ملتزمة وتتحمل المسؤولية وتأخذ عملها على محمل الجد، لا تستجيب للمجاملات الكاذبة، ولا تصدق أي أعذار واهية تبرر التقاعس في العمل، ولا تسمح للوحوش الصغيرة -مهما كانت تبدو جميلة وذات عين واحدة- أن تتخلف عن عمل تقاريرها -أشعر أنها تشبهني قليلًا- فما الخطأ في ذلك؟

ربما قصدت بيكسار أن ترسم روز بطريقة غير جذابة حتى ننخدع ونظن أنها شخصية شريرة -إن كان هذا صحيحًا لكان شيء سلبي بشدة لأنه يعمل على الصورة النمطية أن “القبيحات” أشرار والجميلات طيبين لكن لأن هذا فيلم رسوم متحركة عن الوحوش سأحاول التغاضي عن ذلك- ومن ثم يتضح لنا دورها الحقيقي، فروز هي ربة العمل، والموظفة المثالية التي يُعتمد عليها، ولهذا ربما لم يكن الأمر مفاجئًا عندما تم الكشف عنها كالعميلة السرية العُليا في CDA، فبالطبع الوكالة بحاجة إلى شخص “يراقب دائمًا” لوظيفة من هذا القبيل.

 شخصية Dot من فيلم A Bug’s Life

  • المخرج: جون لاسيتر، وأندرو ستانتون.
  • الكاتب: أندرو ستانتون، وبوب شو، ودون كونينغهام.
  • الأبطال: كيفين سبيسي وجوليا لوي دريفوس وهايدن بانتير وريتشارد كيند ودينيس ليري.
  • تقييمه على : IMDB 7.2
  • تقييمه على Rotten Tomatoes : 92%
  • الشركة المنتجة: بيكسار
  • الميزانية: 120 مليون دولار.

تعاني Dot بسبب حجمها ومكانتها في العائلة المالكة، فغالبًا ما يتم تجاهلها والسخرية منها من قِبل أهلها، مما أثر على ثقتها بنفسها، كما لا تستطيع الطيران بعد، لأنها لا تفهم كيفية عمل أجنحتها، وعلى الرغم من كل تلك السلبيات إلا أنها تعمل للتغلب على هذه العقبات بنفسها، وحتى تقبل ذاتها وإن تطلب ذلك وقت، وهذا هو ما يجعلها تأخذ مكانًا في هذه القائمة.

شعرت Dot أخيرًا بأنها في منزلها، وبسلام مع نفسها، عندما تقابل فليك ولا تحاول التقليل من اختراعاته كما يفعل النمل الآخر الذي يسخر منه، بل على العكس تجدها رائعة وتعطيه الدعم الذي لم تتلقاه هي من قبل. ويرد فليك الجميل بإعطائها بعض النصائح الممتازة حول تقبلها لذاتها وتطورها البطيء وكيف أنه لا يهم مدى صغر حجمها:

 “قد لا تشعري أنه يمكنك فعل الكثير الآن، ولكن هذا لمجرد أنك لست شجرة بعد. عليك فقط أن تمنحي نفسك بعض الوقت؛ فما زلت بذرة”.

ومع اقتناع Dot أن هناك حد لما يمكن أن تفعله لصغر سنها وحجمها إلا أن هذا لم يمنعها من فعل كل ما بوسعها للدفاع عن نفسها وعن بقية أفراد عائلتها، مع اتباع Dot لنفس خطى فليك، في عدم الاهتمام بكل محاولات الاستهانة بها ومحاولة إثبات قدرتها على مواجهة الصعاب بمفردها لدرجة أنها واجهت الجندب المخيف وضربته بنفسها حتى فل هاربًا.

شخصية Colette Tatou من فيلم Ratatouille

  • المخرج: براد بيرد، وجان بينكافا.
  • الكاتب: براد بيرد، وجان بينكافا، و جيم كابوبيانكو.
  • الأبطال: باتن أوسوالت، ولو رومانو، وإيان هولم، وجايني غاروفالو، وبيتر أوتول، براين دينيهي.
  • تقييمه على : IMDB 8
  • تقييمه على Rotten Tomatoes :96%
  • الشركة المنتجة: بيكسار
  • الميزانية: 150 مليون دولار.

أهم ما يميز شخصية كوليت هو إدراكها لما يحتاجه الأمر لتجد مكانتها في عالم الرجال، وتثبت أقدامها كامرأة بنفس القدرات وبنفس المؤهلات وربما أفضل من نظرائها من الرجال، ويظهر ذلك في مقولتها:

“المطبخ الراقي هو تسلسل هرمي عتيق مبني على القواعد التي وضعها الرجال المسنون الأغبياء، وهي قواعد مصممة لجعل دخول النساء إلى هذا العالم أمرًا مستحيلاً. ولكني ما زلت هنا، كيف حدث هذا؟ لأنني أشرس طباخة في هذا المطبخ”.

ولهذا تمكنت من الحصول على مركز مرموق في مطعم Gusteau وتم تعيينها لتُعلم لينجويني مهارات التعامل المحترف داخل المطبخ. وعلى الرغم مما تبديه من صرامة في العمل إلا أنها ليست بلا قلب -كما تحاول الادعاء- فهي صديقة مخلصة لغوستو أولًا وتؤمن تمامًا بمقولته أن أي شخص يمكنه الطهي وللينجويني بعد ذلك، الذي سيطبق هذه المقولة بحذافيرها بدعم من كوليت.

شخصية Eve من فيلم Wall-E

  • المخرج: أندرو ستانتون
  • الكاتبأندرو ستانتون، بيت دوكتر، جيم ريردون.
  • الأبطالإليسا نايت، بين بيرت، جيف جارلين، أندرو ستانتون.
  • تقييمه على IMDB : 8.4
  • تقييمه على Rotten Tomatoes : 95%
  • الشركة المنتجةبيكسار، وأفلام والت ديزني.
  • الميزانية180 مليون دولار.

لا تقل Eve أهمية عن شخصية WALL-E فتتحمل EVE الكثير من المخاطر داخل الفيلم، وبينما كانت تحاول في البداية التخلص من WALL-E وبدت معادية له في البداية إلا أنها بمرور الوقت، أصبحت قادرة على إظهار معدنها الحقيقي –حرفيًا- كإنسان آلي فضولي وودود.

وسرعان ما ستنضم إليه لمحاولة مساعدته، ويعمل الاثنان معًا لإعادة السفينة إلى الأرض، وحماية النبات وحتى الحفاظ على Wall-E في مأمن من الأذى، حيث يعرف كلاهما أنهما لا يستطيعا الصمود دون الآخر، وأن إنقاذ الكوكب قد وقع على عاتقهما هما الاثنين فقط.

0

شاركنا رأيك حول "أفضل شخصيات نسائية في أفلام بيكسار"