نتفليكس ترد على جهود ستيفن سبيلبرغ لإيقاف ترشحها لجوائز الأوسكار

ستيفن سبيلبرغ
0

ردت شبكة البث العملاقة نتفليكس على جهود المخرج ستيفن سبيلبرغ لإيقاف ترشحها لجوائز الأوسكار دون أن تأتي على ذكر اسمه بشكل صريح، حيث نشرت الشبكة على حسابها الموثق في موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” بياناً بحجة أنها تحب السينما وتساهم بإيصالها إلى مزيد من الناس.

وجاءت تغريدة الشبكة كالتالي: “نحن نحب السينما وإليكم المزيد من الأشياء التي نحبها أيضاً، وصول الأشخاص الذين لا يستطيعون دائماً تحمل التكاليف أو الذين يعيشون في مدن لا يوجد فيها مسارح إلى الأفلام، والسماح للجميع بالتمتع بالمشاهدة في نفس الوقت. بالإضافة إلى إعطاء صناع الأفلام المزيد من الخيارات لمشاركة هذا الفن”.

يعتزم سبيلبرغ، وهو أحد أعضاء مجلس إدارة أكاديمية الفنون والعلوم السينمائية المتحركة، اقتراح تغيير القواعد التي من شأنها أن تمنع الأفلام التي تُبث لأول مرة على شبكات البث أو لها موعد محدد قصير في السينما من التنافس للحصول على جوائز الأوسكار. ويعتقد أن هذه الأفلام هي مؤهلة فقط للمشاركة في جوائز الإيمي بدلاً من ذلك. ومن الجدير بالذكر أن نتفليكس تمكنت من الفوز بأربع جوائز أوسكار هذا العام بما في ذلك ثلاث جوائز لمخرج فيلم Roma ألفونسو كوارن، وهو ما كان متوقعاً للمخرج كوارن.

اقرأ ايضاً: أهم أفلام الكوميديا في 2017

ستيفن سبيلبرغ نتفليكس

وقد كانت نتفليكس مصرة أن أفلامها ستُعرض في وقت موحد على شبكتها وفي السينما، لكن هذا الموقف تغير حيث عُرض فيلم Roma لمدة محدودة في المسارح هي ثلاثة أسابيع، وأيضاً ستُعرض أفلام مثل Triple Frontier للمخرج J.C. Chandor وفيلم The Irishman للمخرج Martin Scorsese في السينما قبل بدء بثها على الشبكة. إذ يريد سكورسيزي الحصول على أطول مدة عرض في السينما لكن خدمة البث قد يكون لديها خطط أخرى، حتى الآن لا تزال النقاشات جارية بينهم للتمكن من العرض لمدة ثلاثة أشهر في السينما قبل مشاركتها على خدمة البث.

وحتماً سوف يتصاعد هذا الجدل بعد إطلاق ديزني لخدمة بثها الخاصة، بالإضافة إلى كل من WarnerMedia و Comcast، وليس من الواضح حتى الآن إذا كانت الأفلام التي ستنتجها ستحصل على فرصتها بالترشح للأوسكار.

اقرأ أيضاً: أفضل أفلام 2018 .. كنوز من الفن والمتعة والتسلية أضاءت عامي السينمائي

0

شاركنا رأيك حول "نتفليكس ترد على جهود ستيفن سبيلبرغ لإيقاف ترشحها لجوائز الأوسكار"

أضف تعليقًا