من هو آندي دوفرين - Andy Dufresne؟

الاسم الكامل
آندي دوفرين
الوظائف
نائب مدير بنك
الجنسية
أمريكية
مكان الولادة
الولايات المتحدة الأمريكية, بورتلاند

بطل فيلم The Shawshank Redemption المقتبس من رواية ستيفن كينغ Rita Hayworth and Shawshank Redemption.

نبذة عن آندي دوفرين

شخصيةٌ خيالية في فيلم The Shawshank Redemption المقتبس من رواية لستيفن كينغ، يجسدها تيم روبنز. تدور أحداث الفيلم حول حياة آندي دوفرين نائب رئيس بنك بورتلاند الذي يُتهم بجريمة قتل زوجته وعشيقها ويدخل سجن شاوشانك. هناك تبدأ رحلة العذاب والمعاناة مع السجناء ممن لم يوفروا فرصةً لإزعاجه وتعذيبه، إلّا أنه يستطيع بدهائه كسب رضا مأمور السجن والسجان ويكسب حمايتهم، ويبدأ بعدها رحلة التغييرات داخل السجن الذي سيمضي فيه بقية حياته.

يشاء القدر أن يكتشف دليلًا جديدًا يثبت براءته، إلّا أن مأمور السجن يرفض مساعدته خوفًا من كشف عملياته الخارجة عن القانون وتبدأ هنا رحلته للهروب من شاوشانك.

اقرأ أيضًا عن...

بدايات آندي دوفرين

كان آندي دوفرين نائب رئيس بنك بورتلاند، وعلى الرغم من صغر سنه، إلّا أنّه استطاع بمهارته الوصول إلى هذا المنصب بجدارة.

تزوج آندي من ليندا عام 1930، وفي عام 1947 بدأت ليندا دروس تعلم الغولف مع المدرب غلين كوينتين، ووقعا في حب بعضهما ليبدآ بعلاقةٍ غرامية لم يلبث زوجها أن كشفها، إلّا أنّها أنكرت اتهاماته كلها.

في وقتٍ لاحق من نفس الليلة وصلت ليندا إلى منزل غلين ليلحق بها آندي إلى هناك ويترك مسدسه وبه أربع رصاصات بعد أن كان ينوي قتلهما. بعد مغادرة آندي يقوم إيلمو بلاتش، وهو نادلٌ في منتجع غلين بقتلهما واتهام آندي بالجريمة.

تثبت التهمة على آندي ويتم سجنه لارتكابه جريمتي قتل ويُحكم بالسجن المؤبد.

إنجازات آندي دوفرين

أول سنتين كانتا قاسيتين على آندي في السجن، وكان مستهدفًا من قبل مجموعةٍ من السجناء يدعون أنفسهم بالأخوات The Sisters، وهم عصابةٌ من المغتصبين في السجن. ومع مرور الوقت وعلى الرغم من أنّه بنى علاقةً جيدةً مع ريد، وهو أحد السجناء الذي كان يستطيع القيام بالكثير من الأمور الممنوعة في السجن، إلّا أنّ مضايقات الأخوات له استمرت، لكنّه في نهاية المطاف استطاع تحويل الأمور لمصلحته.

قام آندي بمساعدة السجان وموظفي السجن في أوراق الضرائب نتيجة خبرته السابقة في العمل المصرفي، لذا كان يُعفى من العمل في السجن ومضايقات السجناء، حتى أنّ النقيب هادلي قام بضرب زعيم عصابة الأخوات والذي يدعى بوجز بسبب اعتدائه على آندي، ممّا تسبب بدخول آندي المستوصف لمدة شهر. عقوبة بوجز كانت شديدة وكان الضرب عليه كثيفًا مما تسبب له بإصابةٍ دائمةٍ تركته معقدًا على كرسي متحرك لطيلة حياته.

شغل آندي منصبًا في المكتبة بعد أن قام بإرسال عدة كتب إلى الولاية مطالبًا بإرسال مجموعةٍ من الكتب والأموال للمساعدة في بناء مكتبةٍ للسجناء، وبعد العديد من المحاولات الفاشلة استطاع أن ينجح في ذلك وحصل على صندوقٍ مالي سنوي بمبلغ 500$.

طوال الخمسينيات وأوائل الستينيات بنى آندي مكتبة بروكس هاتلين التذكارية، وبحلول عام 1963 بنى أفضل مكتبةٍ في السجن في جميع أنحاء الولاية. وفي العام نفسه بدأ السجان برنامجه الجديد للخدمة العامة حيث يعمل السجناء خارج أسوار السجن، وفي الواقع كان هذا البرنامج مجرد وسيلةٍ لكسب المال من عمالة السجناء. أما آندي فقد تورط مع آمر السجن بعملية غسيل أموال غير مشروعة باستخدام اسم مستعار وهو راندال ستيفنز.

في عام 1965 يدخل سجينٌ جديد يدعى تومي ويليامز السجن. أراد تومي الحصول على شهادة الثانوية المعدلة فقام آندي بمساعدته وحقق تومي النجاح في النهاية.

يدخل تومي وريد في حديثٍ حول آندي ليعرف بعدها تومي حقيقة الجريمة التي لُفقت لآندي، ويكشف لهما أنه يعرف القاتل الحقيقي لزوجة آندي وعشيقها والذي يدعى بلاتش وكان صديقًا سابقًا له في زنزانةٍ أخرى. عندها يذهب آندي إلى مأمور السجن ويخبره بذلك، إلّا أنّ الأخير لم يرد خسارة مساعدات آندي له في عملياته غير المشروعة، إضافةً إلى أنّه خشي أن يكشف آندي سر هذه الأعمال حينما يغادر السجن؛ فقام بوضع آندي في زنزانةٍ منفردة، بالإضافة إلى أنّه قام بقتل تومي. عندها أدرك آندي أن المأمور لن يسمح له بمغادر السجن.

استطاع آندي الهرب من السجن عام 1966 بعد قضائه تسعة عشر عامًا يحفر الأنفاق بمطرقةٍ صغيرة عبر جدار زنزانته ليخرج إلى الساحة ويهرب عن طريق نفق المجارير ويخرج إلى النهر. وبعد خروجه مزق ثياب السجن ثم نظف نفسه.

في اليوم التالي، ذهب إلى بنك بورتلاند وعشرة بنوك أخرة مدعيًا أنه راندال ستيفنز، وقام بسحب مبلغ 370 ألف دولار من أموال مأمور السجن وأرسل الأدلة الخاصة بجرائمه المالية إلى الصحف اليومية مع دليل براءته من جريمتي القتل. وعندما تم نشر القصة، تم القبض على النقيب هادلي أما السجان نورتون فقد انتحر خشية القبض عليه.

غادر آندي بعدها إلى المكسيك واستقر هناك وبدأ العمل لافتتاح فندقه، وتم الإفراج عن ريد بعد عدة أشهر وانضم إلى صديقه آندي.

أشهر أقوال آندي دوفرين

حياة آندي دوفرين الشخصية

تزوج آندي من زوجته ليندا في أواخر العام 1930 بعد أن عرض عليها الزواج في باكستون، إلّا أن الأخيرة دخلت في علاقةٍ غراميةٍ مع مدرب الغولف الخاص بها وتم قتلهما في نهاية المطاف.

حقائق سريعة عن آندي دوفرين

  • في الواقع لم تكن النهاية الحقيقة تشمل بحث ريد عن آندي واللقاء بينهما، بل قام فرانك دارامونت بإضافة هذا المشهد إرضاءً للجمهور.
  • سرق آندي مبلغ 370 ألف دولار من المأمور عام 1966، قد لا يبدو المبلغ ضخمًا مقارنة بسجنه لمدة 19 عامًا، إلّا أنّنا إن قمنا بالمقارنة مع ما يكافئه المبلغ حاليًا سنجد أنه يساوي قرابة $2,703,466.67.
  • كان مشهد قيام آندي بزيادة الصوت عند تشغيله الموسيقى هو المشهد الوحيد غير الموجود في الرواية.
  • بهدف التحضير لدوره، قضى تيم روبنز بعض الوقت في السجن الانفرادي.

فيديوهات ووثائقيات عن آندي دوفرين

المصادر

info آخر تحديث: 2018/09/13