من هو فريدي ميركوري - Freddie Mercury؟

الاسم الكامل
فاروق بولسارا
الوظائف
كاتب أغاني ، مغني ، ملحن
تاريخ الميلاد
1946 - 09-05 (العمر 45 عامًا)
تاريخ الوفاة
1991-11-24
الجنسية
بريطانية
مكان الولادة
تنزانيا, زنجبار
درس في
كلية إيلينغ للفنون-لندن
البرج
العذراء
الشبكات الإجتماعية

شارك المقال 👈

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on pocket

فريدي ميركوري، واحدٌ من أبرز المغنيين وأكثرهم موهبةً على الإطلاق. تميّز ميركوري بالنّشاط والحركة على المسرح، كما أنتج الكثير من الأعمال النّاجحة خلال مسيرته الفنّية أشهرها تُحفته ” Bohemian Rhapsody”.

نبذة عن فريدي ميركوري

وُلِدَ المغنّي وكاتب الأغاني فريدي ميركوري Freddie Mercury في الخامس من أيلول عام 1946، في مدينة زنجبار تانزانيا، وكان اسمه عند الولادة “فاروق بولسارا” Farrokh Bulsara.

تعلّم ميركوري العزف على البيانو في مدرسةٍ داخليّةٍ في الهند، وصادق العديد من الموسيقيّين خلال دراسته في كليّة الفنون London’s Ealing College of Art في لندن. أنشأ ميركوري لاحقاً بالتّعاون مع عددٍ من زملاء دراسته فرقته الخاصة والتي حملت اسم Queen، الفرقة التي سُرعان ما احتلّت المراكز الأولى لتصنيفات الأغاني في كلّ من بريطانيا والولايات المتّحدة الأمريكيّة.

تُوفّي ميركوري وهو بعمر الخامسة والأربعين بتاريخ الرابع والعشرين من تشرين الثاني عام 1991، وذلك إثرَ إصابته بذات الرّئة النّاتج عن إصابة ميركوري بمرض نقص المناعة المُكتَسب AIDS.

اقرأ أيضًا عن...

بدايات فريدي ميركوري

وُلِدَ المغنّي وكاتب الأغاني فريدي ميركوري Freddie Mercury في الخامس من أيلول عام 1946، في زنجبار تانزانيا. عندما أصبح ميركوري المغنّي الرئيسي في فرقته الموسيقيّة Queen، أثبت للعالم بأنّه واحدٌ من أكثر مغنيّ حقبةِ موسيقى الروك إبداعاً وموهبةً.

أما عن دراسته، فأوّل ما درس في مدرسةٍ داخليّةٍ في بومباي، (التي تُعرَف اليوم باسم مومباي) في الهند حيثُ تلقّن أصول العزف على البيانو. بعدها وبفترةٍ وجيزةٍ انضمّ الشّاب اليافعُ إلى فرقة " the Hectics"، أوّل فرقةٍ له في تاريخه المهنيّ.

انتقل في الستّينات مع عائلته إلى لندن حيثُ ارتاد هناك كليّة الفنون Ealing College of Art. كما تعرّفَ هناك وأصبحَ صديقاً مقرّباً مع العديد من الموسيقيّين، من بينهم زملاؤه في فرقته المستقبليّة Queen، وهم عازف الآلات الإيقاعيّة روجر تايلور Roger Taylor وعازف الغيتار برايان ماي Brian May.

في عام 1969، أصبح ميركوري المغنّي الرئيسيّ ضمن مجموعةٍ موسيقيّةٍ حمِلت اسم Ibex، كما أنّه عملَ مع العديد من الفرق الأُخرى قبل أن يتعاونَ مع زملائه تايلور وماي على إنشاء فرقتهم الخاصّة حيث اجتمعوا عام 1971، مع عازف الغيتار جون ديكون John Deacon، وبذلك انضمّ الرّباعي في فرقةٍ واحدةٍ أطلق عليها ميركوري اسم Queen وقاموا بتأدية أول حفلةٍ لهم في حزيران من ذلك العام.

إنجازات فريدي ميركوري

أطلقت الفرقة عام 1973 ألبومهم الأول والذي حملَ اسم الفرقة "Queen"، إلّا أن موسيقاهم لم تحظَ بالاهتمام الذي كان قد توقّعه الرباعي إلا بعد إطلاقهم لألبومين آخرين.

حيثُ تضمّن ألبومهم الثّالث من عام 1974 والذي حمل اسم " Sheer Heart Attack" أوّل أغنياتهم النّاجحة " Killer Queen" التي تتحدّث عن بائعة هوى من الطّبقة الرّاقية، لتصبحَ لاحقاً في المركز الثّاني في المملكة المتّحدة، وفي المركز الثّاني عشر في الولايات المتّحدة الأمريكيّة.

بصوتٍ مميّزٍ وُصِفَ بأنّه مزيجٌ بين عدّة أنواعٍ من موسيقى الروك، تمكّنت فرقة Queen من أن تحقّقَ عبرَ ألبومها التّالي " A Night at the Opera" من عام 1975، نجاحاً أكبراً مما كانت قد حقّقته مسبقاً. وتضمّن الألبوم أغنية " Bohemian Rhapsody" التي كتبها ميركوري بنفسه، وكانت من نوع "الروك الرّوائي" وبطول سبع دقائق.

ما ميّز هذه الأغنية حقيقةً، إبرازُ ميركوري لموهبته الفريدة بقُدرته على أداء أصواتٍ يتراوح مداها بين أربعة أوكتافات، حيث سجّل أداءه لتلك النّغمات فوق صوت الأغنية الأساسي. وسرعان ما أصبحت هذه الأغنية الفريدة الأولى في لوائح الأغاني البريطانيّة، والعاشرة في الولايات المتّحدة الأمريكيّة.

بالإضافة إلى مواهبه في كتابة وأداء الأغاني، تميّز ميركوري بعروضه الفريدة، فقد كان يعرف تمام المعرفة كيفيّة ترفيه جماهيره، كما تمكّن من أن يتواصلَ معهم أيضاً.

لطالما أحبّ ميركوري أن يلبسَ أزياءً مميّزة على المسرح، فغالباً ما كان يرتدي ثياباً ضيّقة مصنوعة من أليافٍ مطّاطيّةٍ (spandex)، وذلك في خطوةٍ منه لإضفاء البهجة والحماس على الجماهير؛ ويُذكر بأنّ ميركوري قد ساهم في عمليّة تصميم وإنتاج العديد من أغلفة ألبومات فرقته.

تابعت شُهرة الفرقة بالتّحليق خلال أواخر السّبعينات ومع أوائل الثّمانينات، حيثُ أطلقوا عام 1987 ألبومهم " News of the World" الذي حقّق نجاحاً باهراً من خلال عدّة أغاني مثل " We Are the Champions" التي احتلّت المركز العاشر في الولايات المتّحدة الأمريكية وبريطانيا وأغنية " We Will Rock Youوما زلنا نسمع هاتين الأغنيتين في الكثير الأحداث الرّياضيّة إلى يومنا هذا.

خلال تلك الفترة سيطرت موسيقى الديسكو على السّاحة الموسيقيّة ولاقت رواجاً واسعاً بين أوساط المستمعين، ما دفع ميركوري وفرقته إلى إدخال هذا النّوع من الموسيقى إلى أغانيهم وكان ذلك واضحاً في أغنيتهم " Another One Bites the Dust" الصّادرة ضمن ألبوم " The Game" من عام 1980.

تعاون أعضاء فرقة Queen مع المغنّي الرّاحل ديفيد بوي " David Bowie" على إنتاج أغنيتهم الجديدة " Under Pressure" والتي أصبَحت في المركز الأوّل في بريطانيا وكثُرَ الحديث لاحقاً بأن مغنّي الرّاب Vanilla Ice، قد استخدم ألحان الأغنية في أغنيته " Ice, Ice Baby"، التي قد حظيت بنجاحٍ واسعٍ.

أمّا في منتصف التّسعينات فقد تناقصت مبيعات الفرقة بشكلٍ ملحوظٍ بعد إطلاقهم لألبومهم " The Works" والذي تضمّن أغانٍ لم تحقّق نجاحاً كبيراً مثل " Radio Ga Ga".

بالنّسبة لحفلاتهم، فقد استمرّت الفرقة بتقديمِ عروضٍ مباشرةٍ مُذهلةٍ لعلّ أبرزها كان حفل " Live Aid" الخيريّ، حيث اعتلى ميركوري المسرحَ مرتدياً سُترةً بدون أكمام، وأدّى أنجح الأعمال التي أبدعتها فرقته دابّاً الحماس في الحشد المُتفرّج.

قدّمت الفرقة مجدّداً واحداً من أفضل عروضها وذلك في ستاد لندن London's Wembley Stadium، حيث غنّى الآلاف من الحاضرين مع ميركوري أغنية " We Will Rock You".

يقول العديد ممّن شاهدوا الحفل سواءً مباشرةً أم على التّلفاز، بأنّ أداء الفرقة كان مذهلاً ويُعدّ الأداء الأفضل إطلاقاً.

تمّ تنسيق حفل لندن السّابق من قبل كل من المغنّي والنّاشط بوب غيلدوف Bob Geldof وكاتب الأغاني ميدج يور Midge Ure، في خطوةٍ منهم لجمع الأموال لمساعدة ضحايا المجاعات في إفريقيا.

أطلقت الفرقة بعدها أغنية " One Vision" المستوحاة من الحفل السّابق وقد لاقت نجاحاً كبيراً في العديد من البلدان.

إلى جانب عمله مع فرقته، قام ميركوري بإطلاق ألبوماته الخاصّة، من ضمنها " Mr. Bad Guy" الذي صدر عام 1985، كما تعاون مع مغنّية الأوبرا الإسبانيّة مونسترات كاباييه Montserrat Caballé، على إنتاج ألبومه من عام 1988 " Barcelona".

يُعَدُّ ألبومه المنفرد " Mr. Bad Guy" من أنجح ألبومات المغنّي الشهير على الإطلاق. احتوى الألبوم على إحدى عشرة أغنيةٍ كتبها ميركوري بنفسه، ولم تكن هذه الأغاني مُقتصرةً على نوعٍ واحدٍ من الموسيقى بل تنوّعت بين البوب، الديسكو والموسيقى الرّاقصة.

في عام 1990 وبصفته عضواً من فرقة Queen، تلقّى ميركوري جائزة " Brit" البريطانيّة تقديراً لما كان قد قدّمه وأضافه إلى عالم الموسيقى، كما فاز بهذه الجائزة مُجدّداً عام 1992 بعد وفاته.

تمكّنت الفرقة التي أسّسها الفنّان المحبوب، من أن تصبحَ أوّل فرقة في العالم تقدّم عرضاً حيّاً على منصّات أمريكا الجنوبيّة.

عُرٍضَت الأغنيّة التي كتبها وأدّاها ميركوري " Bohemian Rhapsody" في فيلم " Wayne's World" الذي صدر عام 1992.

تمّ اختيار الأغنيتين " Bohemian Rhapsody" و" We Are the Champions" كأعظم الأغاني في العالم وذلك حسب كتاب غينيس للأرقام القياسيّة.

أشهر أقوال فريدي ميركوري

حياة فريدي ميركوري الشخصية

عُرٍف فريدي ميركوري بازدواج ميوله الجنسيّة، وأوّل ما وقع بحبّ فتاةٍ تُدعى ماري أوستن Mary Austin، وعاشَ معها في ويست كنسينغتون في لندن لقرابة الستّ سنوات.

في عام 1976، خاضَ ميركوري علاقةً مع عاملٍ من شركة تسجيلات " Elektra Records" الأمر الذي كان سبب نهاية علاقته مع ماري.

في منتصف الثّمانينات، بدأ بعلاقةٍ جديدةٍ، لكن هذه المرّة مع الممثّلة النّمساويّة باربارا فالنتين Barbara Valentin، إلّا أنّ العلاقة لم تدُم طويلاً وبدأ بعدها بمواعدة مصفّف الشّعر جيم هوتون Jim Hutton.

عاشَ ميركوري حياةً مُترّفة كما كان مولعاً بالفنّ، حيثُ اشترى لوحةً فنيّة بمبلغ 400000 دولار كما أنّه كان يعشق الحفلات فأقام لنفسه حفلة عيد ميلادٍ باهظة التّكاليف حيثُ أخذ أصدقاءه إلى جزيرة "Ibiza" حيث كانت الحفلة.

وفاة فريدي ميركوري

علمَ ميركوري بأنّه مصابٌ بالإيدز بين عامي 87-1986، حيث بدأت صحّته بالتّداعي وقام كل من Jim Hutton، وشريكته السّابقة ماري بالاهتمام بصحّته كما دفعه زملاء فرقته لأن يبقيَ أمرَ صراعه مع الإيدز بعيداً عن الصّحافة، وطبقاً لتقريرٍ قدّمه تايلور إلى Entertainment Weekly، "لم يُرِد بأن يُصبحَ محطّاً للشّفقة والفضول، أو أن يصبحَ مادةً تتناولها وسائل الإعلام وتكثرَ حوله الأقاويل".

خارج المسرح، كان ميركوري منفتحاً حول ازدواجيّة ميوله الجنسيّة، إلّا أنّه أبقى علاقاتِه بعيداً عن وسائل الإعلام، ومع حلول عام 1989 انقطعت أخبار وإطلالات ميركوري، كما أنّه لم يقم بأيّة جولة موسيقيّة لترويج ألبوم فرقته الجديد Innuendo من عام 1991، الأمر الذي أطلق الشّائعات التي تتحدّث عن وضعه الصّحي.

وفي الثّالث والعشرين من تشرين الثّاني 1991 أطلق ميركوري تصريحاً قائلاً: "أريد أن أخبركم بأنّني قد خضعتُ لبعض الفحوص وتبيّن بأنّي مصابّ بنقص المناعة المُكتسب HIV الإيدز. في بادئ الأمر رأيت أنّه من الصّواب أن أبقيَ هذا الأمر خاصّاً لحماية خصوصيّة من حولي. لكنّ الوقت قد حان لأن أُعلمَ أصدقائي ومُعجبيني حول العالم بالحقيقة كما أتمنّى من الجميع الانضمام ومساعدة طاقم أطبّائي والأطبّاء حول العالم للوقوف في وجه هذا المرض الرهيب".

توفّي ميركوري في اليوم التّالي في مقرّ سكنه في لندن، إثر إصابته بذات الرّئة النّاتج عن مرض الإيدز. وكان في الخامسة والأربعين فقط من عمره.

أُقيمت جنازته طبقاً لشعائر إحدى الطوائف الهنديّة التي كان ميركوري ينتمي لها "Parsi"، وحضر المراسم أعضاء فرقته والمغنّي إلتون جون Elton John، إلى جانب أفراد عائلته وأصدقاءه المقرّبين.

ووريَ المغني الشهير الثّرى في مقبرة " Kensal Green" بينما أخذت ماري أوستن رماده لاحقاً إلى موقعٍ غيرُ معروفٍ.

في وصيّته، ترك المغنّي منزله لشريكته السّابقة ماري أوستين، بينما وزّع ممتلكاته وأمواله بين كل من عائلته، شريكه السّابق Jim Hutton، والأشخاص الذين قد عملوا معه.

قبل وفاته، كان ميركوري يعملُ مع فرقته على بعض الأعمال الجديدة وأطلقت الفرقة هذه الأعمال عام 1995 بعد وفاته وحمل الألبوم اسم " Made In Heaven" في خطوةٍ من زملائه لتخليد ذكراه.

وبالفعل، ميركوري قد رحل إلّا أنّه لن يُنسى، فقد لاقى العمل شعبيّةً واسعةً جدّاً وأصبح الأوّل في لوائح تصنيفات الأغاني البريطانيّة؛ ففي عام 2001 تمّ إضافة اسم ميركوري وباقي أعضاء فرقته إلى الصّالة الفخريّة لموسيقى الروك آند رول، وذلك في خطوةٍ تقديريّةٍ لما أضافوه إلى تاريخ الموسيقى الأمريكيّة.

حقائق سريعة عن فريدي ميركوري

  • امتلك فريدي عشر قططٍ، كما أنَه تحدّثَ عنهم في ألبومه "Mr. Bad Guy".
  • تمّ تسمية صُنفٍ من الزهور الصّفراء باسمه بعد وفاته
  • قام بتغيير اسمه إلى فريدي ميركوري عندما أنشأ فرقته Queen
  • . كتب ميركوري أغنيته "Crazy Little Thing Called Love" عندما كان يستحمّ، حيث كان في أحدِ الفنادق عندما جاءه الإلهام، ويُقال بأنّه قد أحضر بيانو إلى غرفة الاستحمام لكي يقومَ بتلحينها.

أحدث الأخبار عن فريدي ميركوري

لكل عشّاق فريدي ميركوري في دبي - البوابة

  في أحد الأيام قال فريدي ميركوري: "لن أكون نجم روك، بل سأكون أسطورة", وبعد 28 عاماً من وفاته، لا يزال نجم فرقة كوين يتصدّر موسيقى الروك أند رول. احتفل بمسيرته المهنية ...

فريدي ميركوري.. شبح نجم الروك يطارد أحد معجبيه في المطبخ - Sada El-Bald صدى البلد

  ما زال شبح نجم موسيقى الروك في أمريكا والعالم المطرب فريدي ميركوري يطارد محبيه، فرغم وفاته قبل 18 عاما إلا أن أحد محبيه رآه في ...

فريدي ميركوري يعود للحياة مع إصدار نسخة من أغنية (تايم) بأنغام البيانو فقط - Euronews Arabic

  لندن (رويترز) – صدرت يوم الخميس نسخة جديدة من أغنية (تايم) لفريدي ميركوري، المغني الرئيسي الراحل لفريق كوين، على خلفية أنغام البيانو فقط، في تتويج.

فريدي ميركوري إرتبط بفتاة رغم أنه كان مثلياً.. وتوفي بسبب مرض الإيدز - Elfann.com

  فريدي ميركوري​ واسمه الحقيقي فاروخ بولسارا ولد في 5 أيلول/ سبتمبر عام 1946، وهو مغنٍ ومؤلف أغانٍ بريطانية حقق نجاحاً باهراً مع فرقة الر.

صاحب وسام الإمبراطورية البريطانية وأقرب أصدقاء فريدي ميركوري.. 10 معلومات عن إلتون جون - مصراوي

  صاحب وسام الإمبراطورية البريطانية وأقرب أصدقاء فريدي ميركوري 10 معلومات عن إلتون جون | مصراوى.

فيديوهات ووثائقيات عن فريدي ميركوري

المصادر

info آخر تحديث: 2018/02/17