من هي جين بيركين - Jane Birkin؟

جين بيركين
الاسم الكامل
جين مالوري بيركين
الوظائف
،
تاريخ الميلاد
1946-12-14 (العمر 73 عامًا)
الجنسية
مكان الولادة
انجلترا, مرليبون
درس في
Ryde School with Upper Chine
البرج
القوس
الشبكات الإجتماعية

ممثلة ومغنية بريطانية، حققت شهرة كبيرة في مجال إضافة لظهورها على شاشة السينما من خلال المشاركة في عدد من الأفلام.

نبذة عن جين بيركين

جين بيركين ممثلة ومغنية بريطانية دخلت الوسط الفني في عمر مبكرة، فكانت أولى تجاربها التمثيلية في عمر التاسعة عشر تقريبًا، أما أول أدوارها البطولية فكانت في عمر الثانية والعشرين وعندها لاقت استحسان كبير من كبار العاملين في السينما البريطانية والجمهور المتابع.

لتتوالى نجاحاتها السينمائية من جهة وتنمو معها النجاحات الغنائية من جهة أخرى، فتنقّلت جين بيركين بين السينما البريطانية والفرنسية، ووسّعت قاعدة جماهيريتها لتصبح من أبرز المغنيين والممثلين على المستوى العالمي في تلك الفترة.

اقرأ أيضًا عن...

بدايات جين بيركين

ولدت جين مالوري بيركين في 14-ديسمبر-1946 في مدينة مرليبون التابعة لإنجلترا في المملكة المتحدة، لوالدتها الكاتبة والممثلة المسرحية جودي كامبل "Judy Campbell" ووالدها السيد ديفيد بيركين "David Birkin"، شقيقها الأكبر هو كاتب السيناريو أندرو بيركين " Andrew Birkin" وشقيقتها الصغرى تدعى ليندا ماري بيركين.

تلقّت جين علومها في مدرسة Ryde School with Upper Chine في إنجلترا.

إنجازات جين بيركين

عام 1965 تواجدت جين في إحدى حلقات البرنامج التلفزيوني ""Armchair Mystery Theatre، وفي عام 1966 شاركت في فيلم الجريمة البريطاني "Kaleidoscope"، كما أطلت على جمهورها من خلال فيلم "Blow-up".

عام 1967 عادت جين للمشاركة في بعض حلقات البرنامج التلفزيوني البريطاني "         ."Armchair Theatre

وقد ظهرت في أول أدوارها البطولية في فيلم " Wonderwall" عام 1968، لتتوالى مشاركاتها عام 1969 في ثلاثة أفلام سينمائية عالمية، وهي الفيلم الفرنسي الإيطالي " La Piscine" بدور " Penelope" وفيلم " The Pleasure Pit" المُقتَبَس من الرواية الفرنسية " Les Chemins de Katmandou" بدور " Jane" والفيلم الدرامي الرومانسي الساخر " Slogan" الذي أظهرت جين قدراتها الغنائية من خلاله فأصدر أول أغانيها بعنوان " Je t’aime…moi non plus " وأدّتها بطريقة الديو مع شريكها المغني والممثل الفرنسي سيرج غاينسبورغ  " Serge Gainsbourg".

وفي عام 1970 كرّرت جين تجربتها مع الممثل والمغني الفرنسي Serge Gainsbourg في فيلم الجريمة " Cannabis" وهو فيلم فرنسي إيطالي ألماني مشترك.

وفي عام 1971 تواجدت في الفيلم الدرامي الحربي " Devetnaest djevojaka i jedan mornar" وفيلم المغامرات الفرنسي الإيطالي " Romance of a Horsethief".

اقتصرت مشاركة جين بيركين على الفيلم الفرنسي " Trop jolies pour être honnêtes" في عام 1972.

أما عام 1973 فقد شهِدَ لها على مشاركات سينمائية عديدة ومختلفة، فقد طلّت على جمهورها البريطاني من خلال فيلم الرعب " Dark Places"، كما شاركت في الفيلم الألماني الفرنسي الإيطالي المشترك " Seven Deaths in the Cat's Eye"، ولعلّ مشاركتها الأبرز والأكثر جدلًا لهذا العام كانت في الفيلم الدرامي الجنسي الفرنسي " Don Juan" إلى جانب الممثلة الفرنسية بريجيت باردو " Brigitte Bardot".

كما أصدرت عام 1973 أول ألبوماتها الغنائية بعنوان " Di doo dah" وقد ضمّ هذا الألبوم أربعة عشر أغنية، شارك في الجانب الموسيقي لهذا الألبوم وكلمات الأغاني الممثل والمغني الفرنسي Serge Gainsbourg.

وتابعت نجاحها ومشاركاتها الزاخرة في عام 1974 فتواجدت في ثلاثة أفلام فرنسية سينمائية كوميدية هي "Le Mouton enragé" و"Comment réussir quand on est con et pleurnichard" و"La moutarde me monte au nez" والفيلم الفرنسي السينمائي الدرامي "Sérieux comme le plaisir" والفيلم التلفزيوني الفرنسي "Bons baisers de Tarzan".

وفي عام 1975 كان لِجين مشاركات سينمائية في ثلاثة أفلام تنوّعت بين درامي وكوميدي وكوميدي يجمل الطابع الجنسي وهذه الأفلام هي: "Catherine et Cie" و"La Course à l'échalote" و"Sept morts sur ordonnance"، كما تعاونت للمرة الثانية في المجال الموسيقي مع Serge Gainsbourg وأصدرت ثاني ألبوماتها الغنائية بعنوان " Lolita Go Home" واحتوى هذا الألبوم على إحدى عشر أغنية.

عام 1976 كانت في الفيلم الروائي الفرنسي " Je t'aime moi non plus" الذي حصلت من خلاله على ترشيح أفضل ممثلة في جوائز الأوسكار، وفيلم " Burnt by a Scalding Passion".

وفي عام 1977 اقتصر تواجدها على الفيلم الكوميدي الفرنسي " L'Animal".

عام 1978 أصدرت جين ألبومها الغنائي الثالث بعنوان " Ex fan des sixties" الذي ضمّ اثنتا عشر أغنية، وعادت إلى السينما البريطانية من خلال فيلم " Death on the Nile".

أما عام 1979 فقد شهد عودتها إلى السينما الفرنسية من خلال ثلاثة أفلام هي: " La miel" و" Melancoly Baby" و" Au bout du bout du banc".

عام 1980 جسّدت شخصية Wally Neuzil إحدى الشخصيات النسائية الهامة في حياة الرسام النمساوي Egon Schiele في الفيلم السينمائي الذي تناول سيرته الذاتية وتفاصيل حياته وكان بعنوان " Egon Schiele – Exzess und".

في مارس 1981 أطلت جين في الفيلم الدرامي الفرنسي " The Prodigal Daughter"، وفي إبريل العام ذاته ظهرت جين من خلال الفيلم الكوميدي الفرنسي " Rends-moi la clé".

عام 1982 شاركت في الفيلم البريطاني " Evil Under the Sun" والفيلم السينمائي "Nestor Burma, Shock Detective".

لتعود إلى النشاط الموسيقي في عام 1983 وتصدر ألبومها الرابع الذي احتوى إحدى عشر أغنية وكان بعنوان "Baby Alone in Babylone"، بالإضافة لمشاركتها في ثلاثة أفلام سينمائية هي "Circulez y'a rien à voir" و"L'ami de Vincent" و"" Love on the Ground

عام 1984 كانت في الفيلم الفرنسي الدرامي "The Pirate" وفيلم " Le garde du corps"، وفي عام 1985 ظهرت في خمسة أفلام سينمائية هي " Le Neveu de Beethoven" و" Dust" و" Between the Devil and the Deep Blue Sea" و" "Leave All Fairو" "La fausse suivante

عام 1986 كانت لها مشاركة وحيدة في الفيلم الفرنسي " "The Woman of My Life

وفي عام 1987 أصدرت أغنية " Lost song" وعادت إلى السينما الفرنسية من خلال ثلاثة أفلام سينمائية هي " Kung Fu Master" و"" Keep Your Right Up و" Comedy!".

عام 1988 اقتصرت مشاركتها على فيلم الدراما الوثائقية " Jane B. par Agnès V".

عام 1990 أصدرت البومها الغنائي الخامس بعنوان " Amours des feintes" وقد احتوى هذا الألبوم على عشرة أغاني، كما شاركت في الفيلم السينمائي الفرنسي " Daddy Nostalgie" والفيلم السينمائي " L'ex-femme de ma vie".

عام 1991 شاركت في الفيلم الدرامي السينمائي ""La Belle Noiseuse والفيلم البريطاني التلفزيوني " "Red Fox

لتشكّل بعده انقطاعًا عن الفن السينمائي والغنائي   حتى 1995 حيث كان لها ظهور في الفيلم السينمائي " One Hundred and One Nights".

وفي عام 1996 عادت لنشاطها الغنائي مع ألبومها السادس " Versions Jane" الذي ضم 15 أغنية.

عام 1997 شاركت في الفيلم الدرامي الكوميدي الفرنسي " Same Old Song".

عام 1998 كانت في الفيلم الدرامي الأمريكي " "A Soldier's Daughter Never

عام 1999 أصدرت الألبوم الغنائي   "À la légère" الذي ضمّ 8 أغاني، وتواجدت في الفيلم الدرامي البريطاني " The Last September"

وفي عام 2000 كانت في الفيلم التلفزيوني " "Cinderella، وفي عام 2001 أيضًا تواجدت في فيلم واحد فقط وهو الفيلم الكوميدي " "A Hell of a Day

وفي عام 2002 ظهرت في الفيلم السينمائي "" Merci Docteur Rey وفي عام 2003 كانت في فيلم " The Very Merry Widows".

عام 2004 أصدرت ألبوم " Rendez-vous" الذي تكوّن من 13 أغنية.

عام 2006 شاركت في فيلمي " Les aventuriers des mers du Sud" و" Boxes " كما أصدرت الألبوم الموسيقي " Fictions ".

عام 2008 أصدرت الألبوم الغنائي " Enfants d'Hiver "، وفي عام 2009 شاركت في الفيلم الدرامي الفرنسي " Around a Small Mountain"

وفي عام 2010 أطلت على جمهورها من خلال الفيلم الكوميدي الفرنسي " Thelma, Louise et Chantal"، وفي عام 2011 كانت في فيلم " Crimson Winter".

عام 2012 شاركت في فيلم " Twice Born"، أما عام 2013 فقد شهد عودتها جزئيًا بفيلمين سينمائيين هما " Nobody's Daughter Haewon" و" Deadly Seasons: Blue Catacomb".

عام 2016 شاركت في الفيلمين القصيرين " "Whoever Was Using This Bed و" La femme et le TGV".

عام 2017 أصدرت آخر ألبوماتها الغنائية بعنوان " Birkin/Gainsbourg : le symphonique"  والذي ضمّ أكثر من 15 أغنية.

أشهر أقوال جين بيركين

حياة جين بيركين الشخصية

في عام 1965 تزوّجت جين من الملحن الأمريكي جون باري " John Barry" وفي إبريل 1967 رُزق الزوجان بابنتهما الأولى كيت باري " Kate Barry"، وفي عام 1968 انفصل الزوجان.

عام 1968 بدأت علاقة غرامية مع الملحن والممثل الفرنسي سيرج غاينسبورغ " Serge Gainsbourg " وقد دامت هذه العلاقة دون أي عقد زواج رسمي، وفي يوليو عام 1971 رزق الحبيبان بابنة هي تشارلوت غاينسبورغ " Charlotte Gainsbourg " وقد انفصل الحبيبان عام 1981.

وبدأت علاقة جديدة مع المخرج الفرنسي جاك دويلون " Jacques Doillon " وفي سبتمبر 1982 أنجبت جين ابنتها الثالثة لو دويلون " Lou Doillon "، وفي التسعينات انتهت علاقة الثنائي.

حقائق سريعة عن جين بيركين

في 13 ديسمبر 2013 توفيت الابنة الكبرى لِجين " Kate Barry" إثر سقوطها من الشقة القاطنة فيها في مدينة باريس، وقد أثارت هذه الوفاة تساؤلات عديدة إن كانت حادثة انتحار أو بفعل فاعل.

ابنة جين الكبيرة كيت باري كانت تعمل في مجال التصوير الاحترافي، أما الابنة تشارلوت غاينسبورغ ولو دويلون فاتّبعا نهج والدتهما وعملا في التمثيل.

أُشيع عن الممثلة جين بأنها تأثّرت كثيرًا بعد موت حبيبها السابق سيرج غاينسبورغ عام 1991 وهذا ما يُفسّر عدم ارتباطها عاطفيًا بعد وفاته أبدًا.

فيديوهات ووثائقيات عن جين بيركين

المصادر

info آخر تحديث: 2020/10/23