من هي ريا أبي راشد - Raya Abirached؟

ريا ابي راشد
الاسم الكامل
ريا أبي راشد
الوظائف
إعلامية ، منتجة
تاريخ الميلاد
1977 - 05-12 (العمر 42 عامًا)
الجنسية
بريطانية،لبنانية
مكان الولادة
لبنان, بيروت
درس في
جامعة وستمنستر
البرج
الثور
الشبكات الإجتماعية

ريا أبي راشد، مقدمة برامج تلفزيونية ومنتجة لبنانية بريطانية، اشتهرت في الشرق الأوسط بتقديمها النسخة العربية من برنامج المواهب العالمي Arabs got talent وبكونها أول صحفية عربية تجري مقابلات مع أهم مشاهير هوليود ونجومها.

نبذة عن ريا أبي راشد

ريا أبي راشد هي مقدمة برامج لبنانية بريطانية ومنتجة تعيش في بريطانيا، وقد اشتهرت في الشرق الأوسط بتقديمها النسخة العربية من برنامج المواهب Arabs got talent وبكونها أول صحفية عربية تجري مقابلات مع أهم مشاهير هوليود ونجومها مثل توم كروز وأنجلينا جولي، ونجوم الموسيقى مثل ماريا كيري وبيونسيه نولز وشاكيرا وغيرهم الكثير.

كما تغطي أبي راشد كل عام جميع مهرجانات الجوائز المهمة التي تقام حول العالم مثل جوائز الأوسكار والبافتا والبريت، ومهرجانات الجوائز الخاصة بالأفلام مثل مهرجان كان والبندقية وبرلين.

وقامت بإجراء مقابلات مباشرة ووجهًا لوجه مع أهم النجوم العرب مثل عمر الشريف ويوسف شاهين وراغب علامة وكاظم الساهر، وفي عام 2006 رافقت صانع الأفلام الفلسطيني هاني أبو أسعد أثناء مسيرته لنيل جائزة أفضل فيلم أجنبي في جوائز الغولدن غلوب وترشيح فيلمه لجوائز الأوسكار.

اقرأ أيضًا عن...

بدايات ريا أبي راشد

وُلدت ريا أبي راشد في بيروت، لبنان في 12 أيار/ مايو 1977. بدأت ريا حياتها المهنية صحفية في بيروت، قبل انتقالها للعيش في بريطانيا في العام 1999، وقد حصلت على عددٍ من الدرجات العلمية المختلفة، مثل البكالوريوس في الاقتصاد، والماجستير في الصحافة والإذاعة، كما أنها تتحدث عدة لغات بطلاقة مثل العربية والإنجليزية والفرنسية والإيطالية.

إنجازات ريا أبي راشد

قدّمت ريا عددًا من البرامج مثل World Business على قناة CNBC Europe and Asia، وشاركت في تقديم مسابقات ومهرجانات عديدة مثل حفل إطلاق Ferrari World في أبو ظبي.

وهي تُعتبر أول محاورة عربية تدخل كواليس نجوم السينما والموسيقى والفن الغربي، ومن هنا توسعت نشاطاتها بعد حصولها على شهادة ماجستير في الصحافة المرئية في لندن؛ لتشمل إعداد وتقديم برنامج سكووب في سنة 2005 الذي تقوم ريّا فيه بمحاورة نجوم الغرب.

إلى جانب تقديمها برنامج سكووب، تشارك ريا كذلك في تقديم برنامج Arabs Got Talent مع النجم قصي، والذي يُعرض كذلك على قنوات MBC.

تعتبر ريّا برنامج سكووب أهم إنجازاتها بوصفها محاورة خاصة، وهي اليوم الوجه الإعلاني للعديد من الشركات العالمية من ضمنها ماركة ساعات IWC الشهيرة وشركة Sony للهواتف المحمولة وماركة BannanaRepublic للملابس والإكسسوارات وهي ماركة تابعة لشركة Gap Inc الأمريكية العالمية.

إلى جانب تقديم البرامج، فقد شاركت ريا بالأداء الصوتي في النسخ العربية من أفلام أنيميشن شهيرة من بينها The Angry Birds Movie و Smurfs: The Lost Village.

وتشارك ريا كذلك بوصفها صحفية مشاهير مع العديد من القنوات التلفزيونية العالمية مثل Entertainment Tonight في الولايات المتحدة وقناة Star في سويسرا وZDF في ألمانيا و ORF في النمسا وتيلي ساين في البرازيل، كما تطلب كثيراً لإجراء مقابلات لصالح استوديوهات أفلام مهمة مثل وورنر بروس وديزني وباراماونت.

أشهر أقوال ريا أبي راشد

حياة ريا أبي راشد الشخصية

لا تشارك ريا أبي راشد الكثير من المعلومات حول حياتها الشخصية.

تزوجت عام 2011 من رجل أعمال إيطالي اسمه فاليريو وكانت في الرابعة والثلاثين من العمر ورزقا عام 2016 طفلة سمّياها لولا، وهي دائمًا ما تطلق على زوجها لقب "الشجرة" في إشارة منها لتطويره الدائم ومساندته لها في عملها.

تعرفت ريا على زوجها في إحدى الحفلات وهو شقيق زوج إحدى صديقاتها.

حقائق سريعة عن ريا أبي راشد

  • كشفت الإعلامية اللبنانية في وقتٍ سابق عن دخولها المجال الإعلامي عن طريق الصدفة، قائلة إنها لم ترد قط أن تكون إعلامية، وإنما كانت تفضل أن تكون محامية أو سياسية في مقتبل عمرها، وأضافت أنها حينما وقفت أمام الكاميرا لأول مرة، شعرت أن هذا هو المكان الصحيح لها.
  • دخلت ريا المجال الإعلامي عندما كان عمرها 18 عامًا، وكانت تدرس الاقتصاد، وكانت البداية مع إذاعة RML وتلفزيون MTV اللبناني، وMurr TV2، كما كانت تقدم الأخبار السينمائية في برنامج يدعى The Music Show، وبعد ذلك دعيت لعمل مقابلات مع نجوم سينمائيين، وبعد إنهائها بكالوريوس الاقتصاد، حصلت على شهادة عليا في الدراسات السينمائية من لبنان، ثم انتقلت إلى بريطانيا للحصول على شهادة أخرى في الصحافة المرئية، وفي عام 2000 التحقت بـقناة MBC، وقدمت برنامج ستارز الذي كان يعرض على mbc2.
  • كان اللقاء الأول لإعلامية العرب في هوليوود، مع ميغ رايان عام ١٩٩٨، وتقول إنها كانت وقتها متحمسة جدًا للقاء، حتى إني اشتريت لها عباءة كهدية.
  • بعد بزوغ نجمها ولقاءاتها المتعددة، أيقنت ريا أنه من الصعب أن تظل مقيمة في لبنان، وأنه من الضروري أن ترحل لبلد مثل بريطانيا حتى تتمكن من القيام بعملها العالمي، وتقول: أعيش في بريطانيا وأقدر كثيرًا قوانينها، واحترامها حقوق الإنسان، وحصلت على جواز سفر بريطاني، لكنني لن أصبح بريطانية أبدًا.
  • نفت ريا في وقت سابق، أن يكون هناك إغراءات أو أجور مادية تدفع للنجوم الأجانب ليظهروا في برامجها، وقالت إنهم لا يدفعون أي مبلغ للنجوم الكبار الذين تلتقي بهم، غير أنه من الصعب جدًا الوصول إلى هؤلاء النجوم والحصول على لقاء معهم.
    ومن المواقف التي لا تنساها ريا، لقاؤها مع النجمة جوليا روبرتس الذي جعلها تشعر بنوع من الإحباط، وتقول: جوليا روبرتس لا أحبها كثيرًا لأنها في الحياة عكس مما هي على الشاشة، وأنا لا أحب هذه النوعية من الناس، كما أنها لا تحب أن تجري مقابلات مع النساء بل تفضل الرجال، وتضيف: أذكر أنني عندما دخلت عليها الغرفة التي من المقرر إجراء اللقاء فيها انفعلت كثيرًا قبل أن تعرف من أنا، وجرى اللقاء في جو صعب، لدرجة أني أصبت بالإحباط، كوني أعرف مدى شعبية جوليا في الشرق الأوسط. وبعد ثاني مقابلة لها مع النجمة العالمية، قالت إنها لا تكرهها، لكنها أيضًا لا تحبها، وأشارت إلى أنها في المرة الثانية كانت ودودة أكثر خاصة بعدما أنجبت أطفالًا.
  • قالت ريا في إحدى حواراتها أن بعض نجوم هوليوود يحبون إجراء الحوار معها، ويقدرون أنها من الشرق الأوسط. وكشفت أن النجم العالمي، جورج كلوني، طلبها بالاسم لكي تجري معه مقابلة في مهرجان فينيسيا، وهي كانت المقابلة الوحيدة له.
  • قدمت ريا برنامج سكوب على فضائية MBC، وهو يعتبر أشهر وأنجح برامجها، وكانت تستضيف خلاله نجم عالمي بشكل أسبوعي، وهو ما جعله مميزًا عن غيره من البرامج. وتعتبر الإعلامية اللبنانية، أن هذا البرنامج هو ابنها، لذا فهي لا تفكر في التوقف عن تقديمه، مشيرة إلى أنها ترى أن البرنامج يمكن أن يعيش لثلاثين سنة، وربما أكثر، لأنه متجدد والمشاهدون يعشقونه.
  • رغم دراستها الاقتصاد وتقربها من العمل السياسي في بدايتها، ورغبتها في العمل كمحامية أو سياسية، أصبحت ريا تكره السياسة بشكل كبير، بسبب الصراعات والحروب، مشيرة إلى أنها تحب الترفيه بشكلٍ كبير.
  • من العادات السيئة التي أعلنت ريا أنها ترغب في تركها إلا أنها لا تستطيع، هي أكل السكر، لافتة إلى أنها تدمنه بشكلٍ كبير. تقول ريا: أتمنى أن أتوقف عن أكل السكر، أعلم أن العديد من الكتب تحث على الابتعاد عن السكر للأبد، لكني أجد هذا مستحيلًا.

فيديوهات ووثائقيات عن ريا أبي راشد

المصادر

info آخر تحديث: 2018/10/28