من هي شاكيرا - Shakira؟

الاسم الكامل
شاكيرا إيزابيل مبارك ريبول
الوظائف
كاتبة أغاني ، مغنية ، ملحنة ، منتجة
تاريخ الميلاد
1977 - 02-02 (العمر 42 عامًا)
الجنسية
كولومبية
مكان الولادة
كولومبيا, بارانكيا
البرج
الدلو

شاكيرا، مغنية بوب وروك كولومبية. من أشهر المغنيات اللاتينيات، باعت أكثر من سبعين مليون ألبوم حول العالم، وحازت على العديد من جوائز الغرامي.

نبذة عن شاكيرا

وُلِدَت شاكيرا في كولومبيا بتاريخ الثّاني من شباط/ فبراير عام 1977، وهي مغنيّة بوب وراقصة ذات شُهرة عالميّة واسعة، كما أنّها حازت على جائزتي غرامي Grammy، وأربعة عشر جائزة غرامي اللاتينيّة Latin Grammy، وثلاثة عشر جائزة بيلبورد للموسيقى اللاتينيّة Billboard Latin Music Awards، كما تمّ ترشيحها لجائزة غولدن غلوب Golden Globe.

أصدَرَت شاكيرا العديد من الأغاني التي حقّقت نجاحًا ساحقًا مثل “Whenever, Wherever” و ” Hips Don’t Lie”، لتُصبحَ بعدها أكثر المغنّيات مبيعًا في كولومبيا على الإطلاق، وثاني أكثر مغنيّة لاتينيّة نجاحًا بعد غلوريا استيفان Gloria Estefan.

اقرأ أيضًا عن...

بدايات شاكيرا

وُلِدَت شاكيرا إيزابيل مبارك ريبول Shakira Isabel Mebarak Ripoll في الثّاني من شُباط/ فبراير عام 1977، في بارانكيّا كولومبيا. لأبٍ من أصلٍ لبنانيّ وأم كولومبيّة، فكانت مصدرَ فخرٍ لكلّ من أصولها العربيّة واللاتينيّة.

كتبت أوّل أغنية لها في عمر الثّامنة وكانت باسم (نظاراتك السوداء) والتي كانت موجّهة لوالدها، ووقّعت أوّل عقدٍ موسيقيّ لها وهي في الثّالثة عشر.

عندما كانت طفلة صغيرة مرّت عائلتها بضائقةٍ ماديّةٍ الأمر الذي اضطُرّ والدها لبيع أثاث المنزل، ما أثار حزن واستغراب الطفلة الصغيرة، فأخذها إلى منتزهٍ قريب ليريها الأطفال الفقراء دون مأوى وهم يلعبون، ليعلّمها بأن تكون ممتنّة لما تمتلكه.

علِقَت صورة الأطفال بذهن الطّفلة الصغيرة وهم يلعبون حفاة الأقدام، وعندها قرّرت بأنّها ستبذل قصارى جهدها لمساعدة الفقراء، ومن هذا المشهد استوحت شاكيرا لاحقًا اسم ألبومها الثّالث "أقدام حافية" كما أطلقت نفس الاسم على الجمعيّة الخيريّة التي أنشأتها.

لم يحقّق أوّل ألبومين أطلقتهما شاكيرا نجاحًا مهمًّا، الأمر الذي دفعها بأن تُشرفَ بنفسها على إنتاج ألبومها الثّالث والذي أُطلِقَ عام 1995 وحمل اسم "Pies Descalzos" أي "أقدام حافية" وبِيعَ منهُ أكثر من ثلاثة ملايين نسخة.

تضمّن الألبوم السابق إلى جانب صوتها المميّز، مزيجًا من موسيقا الروك والموسيقا اللاتينيّة والعربيّة.

أطلقت ألبومها الرّابع عام 1998 بعنوان "Dónde Están Los Ladrones?" والذي يعني بالعربيّة "أين هم اللصوص؟"، وسُرعان ما تربّع هذا الألبوم على صدارة لوائح تصنيفات بيلبورد للموسيقى اللاتينيّة.

بعدها وبفترةٍ وجيزةٍ، فازت شاكيرا بأوّل جائزة غرامي لها عن فئة أفضل ألبوم بوب لاتينيّ عن ألبومها "MTV Unplugged".

مع نجاح شاكيرا المتتالي، هيمنت ألبوماتها على الأسواق الإسبانية، وجعل منها كل من صوتها القويّ وقدرتها الخارقة على أداء حركات رقصٍ مميّزةٍ نجمةً عالميّةً.

إنجازات شاكيرا

على الرّغم من النّجاح السّاحق الذي كانت قد حقّقته شاكيرا في معظم بلدان العالم، إلّا أنّها لم تكن قد أطلقت بعد ألبومًا حقّق لها مرتبةً عاليةً ضمن لوائح تصنيفات أغاني البوب الأمريكيّة.

عندها حاولت أن توسّع قاعدتها الشّعبيّة في الولايات المتّحدة الأمريكيّة فانتقلت مع عائلتها إلى ميامي، فلوريدا عام 1997 وهي في سنّ العشرين، حيث تعلّمت هناك بنفسها كتابة الأغاني باللغة الإنجليزية. وهناك طلبَت من النّجمة العالميّة غلوريا استيفان وزوجها إميليو Emilio Estefan، أن يتولّيا إدارة وإنتاج أعمالها.

انتهت شاكيرا في عام 2001 من تحضير ألبومها الأول باللغة الإنجليزيّة "Laundry Service" والذي حقّق لها نجاحًا فوريًا في الولايات المتحدة الأمريكيّة بعد إطلاقه، النّجاح الذي لطالما حلمت به، حيث وصل الألبوم للمركز الثّالث، وبِيعَ منه أكثر من 200.000 نسخة خلال الأسبوع الأوّل فقط من إطلاقه. وتضمّن العديد من الأغاني التي لاقت رواجًا عالميًّا واسعًا بين جميع أطياف المستمعين مثل " Whenever, Wherever" و " Underneath Your Clothes".

أما في عام 2005، فقد احتلّت شاكيرا المرتبة العاشرة مرّتين وذلك على خلفيّة إطلاقها لألبومين، الأوّل في حزيران باسم "Fijación Oral, Vol" والذي كان باللغة الإسبانيّة كاملًا، لتعود وتطلق النسخة الإنجليزيّة منه في تشرين الثّاني "Oral Fixation".

يُذكرُ أنّ النسخة الإسبانيّة من الألبوم السّابق حقّقت لها فوزها الثّاني بجائزة غرامي عن فئة أفضل ألبوم لاتينيّ، قامت شاكيرا بعدها بالكثير من الجولات الموسيقيّة النّاجحة، وأطلقت ألبومًا أدته مباشرةً خلال تلك الجولات: Oral Fixation Tour عام 2007.

في تمّوز/ يوليو من عام 2009 أطلقت شاكيرا أغنيتها المنفردة "She Wolf" من ألبومها الذي حمل نفس الاسم، وحقّق المركز الخامس عشر في لوائح تصنيفات بيلبورد من عام 2009.

وفي نفس الوقت تقريبًا، أطلقت أغنيتها الشهيرة " Waka Waka" من ألبومها "Sale el Sol"، الأغنية التي اختارها الاتّحاد الدولي لكرة القدم "FIFA" لتكون الأغنية الرّسميّة لكأس العالم عام 2010. بعدها وبفترة وجيزة، بدأت النّجمة العالميّة بجولتها الموسيقيّة مروّجةً لألبومها الجديد، ويُذكر أن الأغنية السابقة قد حازت على أكثر من مليار مشاهدة على موقع يوتيوب مع حلول عام 2016.

مع حلول عام 2012، بلغت مبيعات ألبومها الأخير ما يقارب العشرة مليون عالميًّا، وبذلك تكون قد بلغت مبيعاتها 70 مليون عن مُجمَل ألبوماتها.

مع كل الأرقام التي حقّقتها شاكيرا، هي اليوم الفنّانة الكولومبيّة الأكثر مبيعًا، وثاني أنجح مغنيّة لاتينيّة بعد الفنّانة غلوريا استيفان.

في عام 2014 أطلقت شاكيرا ألبومًا جديدًا حمِلَ اسمها Shakira، والذي تضمّن أغنيةً شاركها بأدائها مغني الموسيقى الريفيّة بليك شيلتون Blake Shelton وجاءت بعنوان "Medicine".

في نفس العام، حقّقت شاكيرا إنجازًا مفصليًّا في مسيرتها الفنيّة بعودتها مجدّدًا إلى السّاحة العالميّة من خلال تأديتها للأغنية التي شاركت بكتابتها لكأس العالم "La La La" خلال مراسم اختتام المونديال الذي أُقيمَ في البرازيل.

مع حلول أواخر عام 2012، تم تأكيد خبر انضمام شاكيرا إلى لجنة التّحكيم والتّدريب في الموسم الرّابع من برنامج المسابقات الغنائيّ The Voice والذي عرضته شبكة قنوات NBC، إلى جانب المغني آشر Usher. حيث حلّ كل من شاكيرا وآشر بدلًا عن كل من كريستينا أغويليرا Christina Aguilera، وسي لو غرين Cee Lo Green، وبذلك أصبح طاقم التحكيم والتدريب في ذلك الموسم مكوّنًا من شاكيرا وآشر بالإضافة إلى آدم ليفين Adam Levine، وبليك شيلتون Blake Shelton.

بمشاركتها في برنامج The Voice، تمكّنت من خلال موهبتها وحس الفكاهة لديها بأن تحصلَ على شعبيّةٍ كبيرةٍ بين أوساط متابعي التّلفاز، لكنّها لم تشارك في الموسم الخامس من البرنامج، إلا أنها عاودت الظهور فيه في الموسم السّادس منه.

أطلقت شاكيرا العديد من العطور الخاصة بها Rock" "Dance و "Elixir"، كما أنها أطلقت لعبةً مجانيّةً خاصّةً بها باسم "Love Rocks".

في عام 2017، أطلقت شاكيرا ألبومًا جديدًا بعنوان "El Dorado" أو الذّهب، والذي تضمّن العديد من الأغاني النّاجحة باللغتين الإنجليزيّة والإسبانيّة، وشاركها فيه العديد من النجوم من فرنسا، كولومبيا كندا وغيرها، وحقّقت أغنيتها "Chantaje" من الألبوم السّابق نجاحًا ساحقًا مع أكثر من مليار ونصف مشاهدةٍ على موقع يوتيوب.

أشهر أقوال شاكيرا

حياة شاكيرا الشخصية

خارج إطار عملها على السّاحة الفنيّة، أسّست شاكيرا جمعيتها الخيريّة التي حملت اسم "Pies Descalzos" أو الأقدام الحافية، بُغيَة مساعدة الأطفال في موطنها كولومبيا بتحصيلٍ علميّ جيّد.

كما عيّنتها منظّمة UNICEF، سفيرةً للنوايا الحسنة وكرّمتها منظّمة الأمم المتّحدة عام 2010 نظرًا للجهود التي بذلتها في الأعمال الخيريّة.

واعدت شاكيرا أنتونيو دو لا روا Antonio de la Rua، ابن الرئيس الأرجنتيني السابق إلّا أنّ علاقتهما لم تستمّر، وتصدّر أنتونيو لاحقًا عناوين الصّحف بعد أن طالب المغنّية اللاتينية بمبلغ 250 مليون دولار، مدّعيّاً أنّه قد ساهم إلى حدٍّ كبير في النّجاح الذي قد حقّقته.

أمّا اليوم، فهي على علاقةٍ مع لاعب كرة القدم الإسبانيّ جيرارد بيكيه Gerard Piqué. حيثُ رُزِقَ الثّنائي بطفلهما الأوّل في الثّاني والعشرين من كانون الثّاني/ يناير عام 2013، وأطلقا عليه اسم ميلان Milan، والذي يعني طبق تصريحٍ نشرته الفنّانة على موقعها الرّسمي "المُحبّ والعطوف" بالسلوفاكيّة، "القوي والمتحمّس" بالرّومانيّة القديمة و "الاتّحاد" بالسنسكريتيّة.

في آب/ أغسطس 2014، أعلن الثّنائي عبر موقع فيسبوك، أنّ شاكيرا حامل مجدّدًا ووُلِد ابنهما الثّاني في التّاسع والعشرين من كانون الثّاني/ يناير عام 2015 وأسمياه ساشا، والذي يعني المحارب.

حقائق سريعة عن شاكيرا

تمتلك شاكيرا معدّل ذكاء يبلُغ 140، ويُعتبرُ المعدّل للإنسان العاديّ 100.
تتحدّث شاكيرا أربعة لغاتٍ بطلاقة: الإسبانيّة، البرتغاليّة، الإنجليزيّة والإيطاليّة بالإضافة إلى أنّها تأخذ دروسًا باللغة الفرنسيّة.
أسّست جمعيّتها الخيريّة "الأقدام الحافية" وهي بعمر العشرين فقط.
تؤدّي شاكيرا مُعظَم حفلاتها حافية القدمين.

فيديوهات ووثائقيات عن شاكيرا

info آخر تحديث: 2018/12/28