هجوم على منى الشاذلي بعد لقائها مع كاظم الساهر وأحاديث بخصوص أجره الخيالي!

هجوم على منى الشاذلي بعد لقائها مع كاظم الساهر وأحاديث بخصوص أجره الخيالي!
داليا عبد الكريم
داليا عبد الكريم

2 د

حظيت الإعلامية المصرية منى الشاذلي بهجوم إعلامي واسع، بعد حلقتها مؤخرًا التي استضافت فيها الفنان العراقي كاظم الساهر، والتي أثارت جدلًا واسعًا في مصر.

خلال حلقة برنامج "معكم منى الشاذلي"، على قناة cbc المصرية، أعرب كاظم الساهر عن مخاوفه من ظاهرة الاحتباس الحراري، وقال إنه وللأسف فإن كل البشر ساهموا بظاهرة الاحتباس الحراري، متسائلًا: "أنا الآن أفكر، في حال الأرض اختفت أين ستذهب موسيقاي".

وتابع الفنان العراقي قائلًا، إنه لا يفكر في نفسه، بل يفكر بالتعب الذي أنهك البشر، وفي حال ذهبت الأرض أين تذهب الموسيقا وهل تذهب ببلاش، ليعبر كذلك عن خوفه على مستقبل حفيداته، وقال هل سيشاهدن السماء الزرقاء ذاتها التي نراها اليوم، وهل سيستمتعن برؤية النجوم اللامعة ليلًا، هل حقًا سيشاهدن كل تلك التفاصيل التي نراها اليوم.

ليأتي رد الإعلامية المصرية المثير للجدل، وتقول له: "مش أوفر شوية؟"، وهو ما أثار حفيظة العديد من وسائل الإعلام المصرية، خصوصًا أن القاهرة ستستضيف قمة المناخ العالمية خلال الشهرين القادمين.

ورأى أولئك الإعلاميون أن حديث كاظم الساهر عن التغيير المناخي والمخاطر الناجمة عنه، كان فرصة للإعلامية منى الشاذلي للتعريف بهذه الظاهرة ونشر التوعية للجمهور لتستغل حجم المشاهدات العالية للحلقة مع الفنان الشهير، وعوضًا من أن تفعل ذلك فقد ذهبت لتتحدث بسطحية عن الفكرة.

ولاقت الشاذلي هجومًا واسعًا، واعتبر البعض هذا الأمر خطأ كبير لا يجب أن يصدر عن إعلامية كبيرة بحجم منى الشاذلي التي تمتلك تاريخًا عريقًا وشهرة واسعة، قبل أن تحصر نفسها في البرامج الفنية والدرامية.

ذو صلة

أصحاب هذا الرأي تحدثوا عن المخاطر الكبيرة التي يسببها التغيير المناخي في مصر، والمستقبل المحفوف بالمخاطر جراء الظاهرة، وأبدوا عتبًا كبيرًا وهجومًا قاسيًا على منى الشاذلي.

بالمقابل برز رأي آخر يقول إن البرنامج كان فنيًا، وأن الشاذلي كانت تقصد بالأوفر مخاوف كاظم الساهر العميقة وليس ظاهرة التغيير المناخي، وطالبوا بإيقاف الهجوم عليها.

ولم يصدر عن الشاذلي أي تصريح أو توضيح حول الأمر حتى ساعة إعداد هذا الخبر عند الساعة الـ12 وخمس دقائق من صباح اليوم الأحد.

على المقلب الآخر، أثارت الحلقة التي عرضت حديثًا جدلًا واسعًا لناحية أخرى، هي حجم المبلغ المالي الذي حصل عليه الفنان العراقي كاظم الساهر كأجر عن مشاركته بالحلقة مع الشاذلي، وبحسب موقع الفن فإنه حصل على 150 ألف دولار أميركي مقابل تصوير ساعتين من الوقت، ورفض مدير أعماله زيادة الوقت ولو حتى ثانية واحدة.

يذكر أن الشاذلي من أشهر الإعلاميات في العالم العربي، ورغم الهجوم الكبير عليها بعد الحلقة مع كاظم الساهر، فإن العديد من المتابعين أرجعه لخلافات وتجاذبات أخرى ورغبة بعض الإعلاميين تصيد هفواتها لتحقيق شهرة على حسابها.

عبَّر عن رأيك

إحرص أن يكون تعليقك موضوعيّاً ومفيداً، حافظ على سُمعتكَ الرقميَّة واحترم الكاتب والأعضاء والقُرّاء.

ذو صلة