أعلنت شركة الروبوتات بروموبوت (Promobot) عن عرضٍ مغرٍ في بيانٍ صحفيٍّ لها، جاء في العرض إمكانية بيع وجهك الجميل مقابل 200 ألف دولار. نعم يمكنك بيع وجهك إلى الأبد، ويجب أن تكون على استعداد لنقل حقوق استخدام وجهك إلى الأبد لروبوتٍ آلي سيعمل مستقبلًا في مراكز التسوق والفنادق وغيرها من الأماكن المزدحمة وتلك التي أصبحت فيها تقنيات التعرف على الوجه أمرًا شائعًا، بحسب صحيفة ديلي ميل (dailymail)، حيث في إحدى التبريرات لمثل هذه الخطوة قالت الشركة أنها تحتاج وجهًا مرخّصًا لتجنب التأخيرات القانونية.

طبعًا لا يمكنك أن تملك وجهًا خشنًا أو عابسًا وتعرضه على الشركة للبيع! لا يهم ما هو جنسك (ذكر أو أنثى)، ولكن تشترط الشركة على المتقدم امتلاك ملامح وجه “ودودة ولطيفة”، لأنه سيقتضي عمل الروبوتات مقابلة العملاء والترحيب بهم بوجه بشوش، كما تفكّر الشركة في استقبال الأشخاص المتطوعين الذين تزيد أعمارهم عن “25” عام.

على الرغم من تصميم روبوتات عديدة اليوم بوجوه مُنشأة بواسطة الكمبيوتر، مثل الروبوت “صوفيا” الأكثر شهرة، والتي اشتهرت بقربها من هيكلية وجه الإنسان وتصرفاته وحتى مشاعره، إلا أن شركة بروموبوت مصممة على بناء روبوتات حديثة بوجه إنسان حقيقي، ولم تذكر سبب ذلك، ولم يُذكر اسم الشركة التي ستقوم بمهمة تشغيل الروبوت بشريّ الوجه هذا.

أما عن شركة بروموبوت، فهي شركة لتصنيع الروبوتات، يقع مقرّها في مدينة نيويورك في الولايات المتحدة الأمريكية، وتشتهر بإنتاجها للروبوتات الآلية التي تشبه الإنسان إلى حدّ واقعي قد يرهبك، إذ تتوزع روبوتاتها في 43 دولة حول العالم وتمارس العديد من الوظائف؛ منها الاستشارية والإدارية والترويجية، فهي تعمل منذ العام 2019 على نشر روبوتاتها البشرية في الأسواق.

“شركتنا تطور تقنيات في مجال التعرف على الوجه، والكلام، وفي الملاحة المستقلة، والذكاء الاصطناعي ومجالات أخرى من الروبوتات” – شركة بروموبوت

يُذكر أن الوقت المحدد لتجهيز الروبوتات ذات الوجه البشري بحيث يبدأ أنشطته فعليًا هو في العام بعد القادم 2023.