أعلن الرئيس التنفيذي لشركة Nothing والمؤسس المشارك لونبلس "كارل بي"، عن هاتف الشركة الأول "Nothing Phone 1" والذي يأتي بمواصفات متوسطة وتصميم شبه شفاف، ولكن هذا ليس كل شيء، حيث يعتمد الهاتف على نظام إضاءة خلفي متكامل يدعم التأثيرات البصرية التي يتم تخصيصها حسب وظائف معينة، تعد تلك الخاصية الأولى من نوعها وتطلق عليها الشركة اسم "The Glyph"، ويعتقد كارل أن تلك الخاصية كافية لجعل هاتفه مختلفًا عن المنافسين.

نستعرض لكم سريعاً هاتف Nothing Phone 1 وما يقدمه من خصائص وعتاد وما إن كان قادرًا على المنافسة مع الشركات الرائدة الأخرى، وما إن استطاع بالفعل أن يكون منتجًا غير مضجر وتجربة مختلفة عن البقية، كما كان يروّج له.

تصميم هاتف Nothing Phone 1

  • الأبعاد: 159.2×75.8×8.3 مليمتر.
  • المادة: زجاج غوريلا 5 من الأمام والخلف، إطار من الألومنيوم.
  • الحجم: 193.5 جرام.
تصميم هاتف Nothing Phone 1

للوهلة الأولى التي تنظر فيها إلى تصميم هاتف نوثينج فون 1، ستعتقد أنه يشبه تصميم آيفون 12 سواء من حيث تصميم الكاميرات في الجهة الخلفية، أو الإطار الجانبي اللامع؛ ولكن إذا تجاهلنا ذلك التشابه، فإن هاتف كارل بي الجديد يخطف الأنظار حقًا، ففي الجهة الأمامية نجد شاشة متساوية الأطراف -على خلاف أغلب هواتف أندرويد الأخرى- ما يجعل نسبة الاستحواذ تقترب من 85.8%، أما بالنسبة للشاشة نفسها فهي تأتي بتصميم كاميرا ثقبي يتمركز في الجهة اليسرى من الشاشة.

أما بالنسبة للجهة الخلفية، فنجد التصميم شبه الشفاف الذي يظهر تصميم الهاتف ولكن دون إبراز المكونات الداخلية كما رأينا في سماعة Nothing Ear 1، لم تهتم الشركة بتخصيص مساحة لتوقيع هويتها في منتصف الهاتف، ولكن اهتمت أكثر بتقسيم الجهة الخلفية لأربع مناطق وضعت فيها مساحات ضوئية أُطلق عليها اسم "The Glyph"، تلك المساحات تتمثل في منطقة الشحن، المساحة الوسطى، المساحة العلوية جهة اليمين، وإطار أخير حول الكاميرات.

كيف تعمل خاصية "The Glyph" بالضبط؟

لا تقتصر الخاصية على كونها مجموعة من الأنوار التي تضيء لتزين شكل هاتف Nothing Phone 1 وحسب، وإنما تم تخصيصها والاستفادة من وجودها في تطبيقات عملية، فمثلًا يمكنك ضبط تأثيرات معينة لكل رقم يتصل بك، ما يسمح بتحديد هوية المتصل حتى لو كان هاتفك على وضع الصامت عن طريقة مراقبة نمط الأضواء.

كيف تعمل خاصية "The Glyph"؟

كذلك إذا قمت بتوصيل الهاتف بالشحن السلكي، فستجد أن المنطقة السفلية تقوم بالإضاءة حسب حالة البطارية، كذلك عند استخدام الكاميرا الأمامية ستضيء الجهة العلوية الموزاية لها، وعلى نفس النمط سيضيء الإطار حول الكاميرات حين تفعيلها. كذلك إذا استخدمت الشحن اللاسلكي أو العكسي، فستنير المنطقة الوسطى من الهاتف. ذكر كارل أن هذه ليست إلا البداية وأنه ستتم إضافة المزيد من التطبيقات العملية للاستفادة من هذه الخاصية أكثر في المستقبل.

الشاشة في هاتف Nothing Phone 1

  • الحجم: 6.55 إنش.
  • النوع: أوليد، بإضاءة تصل حتى 1200 شمعة ودعم تقنية HDR10+.
  • الدقة: 1080×2400 بأبعاد 20:9 وكثافة بيكسلات تصل حتى 402ppi.
  • التردد: 120 هرتز.
الشاشة في هاتف Nothing Phone 1

بالنسبة لهاتف من الفئة المتوسطة، من الملفت أن نجد شاشة بمعدل تحديث 120 هرتز، كما أن معدل الإضاءة فيها ممتاز، بالطبع لا يمكننا الحكم على الشاشة الآن حيث لم نتمكن من تجربة الهاتف حتى الآن ولكن على الورق، لا نعتقد أن شاشة هاتف Nothing Phone 1 ستكون سيئة بأي شكل.

العتاد في هاتف Nothing Phone 1

  • الشريحة: كوالكوم سناب دراجون 778G+ 5G (دقة تصنيع 6 نانومتر).
  • معالج الرسوميات: Adreno 642L.
  • السعة: متاح بسعات 128/8 جيجابايت، 256/8 جيجابايت و 256/12 جيجابايت (UFS 3.1).
  • البطارية: 4500 ملي أمبير، مع دعم الشحن السريع.
  • الاستطاعة: 33 واط شحن سلكي، 15 واط شحن لاسلكي، 5 واط شحن عكسي.
العتاد في هاتف Nothing Phone 1

لم تسع شركة نوثينج أن يأتي هاتفها الأول بمواصفات قوية تنافس أجهزة "الفلاجشيب" كما اعتاد كارل بي في ونبلس، فهذه المرة لا يأتي هاتف نوثينج فون 1 ليكون قاتل الفلاجشيب، إنما يهدف إلى أن يكون هاتفًا متوازنًا يمكن الاعتماد عليه مع فئة سعرية مناسبة، ولهذا يأتي الهاتف بشريحة سناب دراجون 778G+ 5G الموجهة للفئة المتوسطة، والتي تضم معالجًا ثماني النواة يضم أربع أنوية من نوع Cortex-A78 بتردد 2.5 جيجاهرتز مخصصة للأداء، وأربع أخرى من نوع Cortex-A55 بتردد 1.8 جيجاهرتز مخصصة لكفاءة الطاقة. يؤكد كارل بي أن هذا العتاد سيقدم أداءً متوازنًا يجمع بين الكفاءة وتوفير الطاقة.

بالنسبة للبطارية، يأتي هاتف نوثينج فون 1 ببطارية بسعة 4500 ملي أمبير، مع دعم الشحن السريع باستطاعة 33 واط، ما يعني أنك ستتمكن من شحن الهاتف بالكامل في 70 دقيقة فقط، طبعًا هذا ليس الرقم الأفضل حيث نجد هواتف تأتي باستطاعة تصل إلى 150 واط مثل هاتف Oneplus Ace ولكنه يظل مقبولاً.

جدير بالذكر أن الهاتف مقاوم للماء والغبار بمعيار IP53 ما يعني أنه سينجو من الاستخدام أسفل الأمطار الخفيفة، ولكنه ليس مقاومًا بالدرجة الكافية، كهاتف سامسونج المصفح Samsung Galaxy XCover 6 Pro.

نظام التصوير في هاتف Nothing الجديد

  • كاميرا أساسية: 50 م.ب عريضة الزاوية بفتحة عدسة f/1.9.
  • كاميرا ثانوية: 50 م.ب فائقة العرض بفتحة عدسة f/2.2 وزاوية رؤية 114˚.
  • كاميرا سيلفي: 16 م.ب عريضة الزاوية بفتحة عدسة f/2.5.
نظام التصوير في هاتف Nothing الجديد

يستمر هاتف Nothing Phone 1 في حفظ التوازن من جميع جوانبه، فبدلًا من أن يأتي حاملًا لثلاث أو أربع كاميرات كما هوا الحال في أغلب الهواتف الموجودة حاليًا، اكتفى صناع الهاتف بإضافة كاميرتين فقط تتشاركان نفس الدقة (50 ميجابيكسل) مع جعل أحدهما عدسة عريضة أساسية بفتحة f/1.9 والأخرى فائقة العرض (ultrawide) بفتحة f/2.2. تدعم كلا الكاميرتين تقنيات تثبيت الصور البصرية والرقمية (OIS و EIS)، تدعم الكاميرا الثانية وضع تصوير الماكرو بمسافة لا تقل عن 4 سم، كما يوجد عدد من وضعيات التصوير المدمجة في النظام، كالوضع الليلي، ووضع بورتريه، ووضع تصوير المستندات.

نظام التشغيل: واجهة Nothing OS

يأتي هاتف Nothing Phone 1 بواجهة Nothing OS، وهي اسم على مسمى، حيث فعليًا لا تقدم الواجهة أي شيء على الإطلاق، وهو ميزة وليس عيبًا، فهذا يعني أنك ستحصل على تجربة خام خالية من أي تطبيقات إضافية غير مهمة -أو كما تعرف بـ Bloatware- تبطئ من أداء الهاتف وتستهلك موارده في الخلفية. ذكر كارل في فيديو الكشف عن الهاتف أنه يجد تطبيقات جوجل ممتازة بما فيه الكفاية، وبالتالي لا يوجد سبب لإضافة تطبيقات أخرى تقدم نفس الوظائف.

سيكون هاتف Nothing Phone 1 أقرب الهواتف لواجهة أندرويد الخام، ومع ذلك، تحاول الشركة خلق هوية خاصة بها كما ذكرنا سابقًا في التسريبات، فستجد أن الخط المستخدم لعناوين النظام هو على شكل بيكسلات، كذلك الساعة والتطبيقات المصغرة المتاحة في النظام.

نظام التشغيل: واجهة Nothing OS

شخصيًا لا أمانع فكرة إضافة لمسة خاصة تبين هوية الهاتف، ولكن يجب الانتباه إلى خلق تجربة متناسقة في جميع أنحاء النظام، فمع الاعتماد على تطبيقات جوجل، لن تجد نفس الخط المميز في الإعدادات موجودًا في تطبيق المكالمات أو جهات الاتصال مثلًا -لأنها ستكون من جوجل بأسلوب تصميم مختلف لا يمكن التعديل عليه-.

يمكنك بالمناسبة تجربة اللانشر الرسمي لواجهة Nothing OS على جهازك، حيث طُرح التطبيق بشكل تجريبي على متجر جوجل بلاي، وعند تحميله سيظهر لك التطبيقات المصغرة الخاصة بالوقت وحالة الطقس، بالإضافة إلى إمكانية تضخيم أي أيقونة أو مجلد بغرض ملء الفراغات.

 اللانشر الرسمي لواجهة Nothing OS

السعر وموعد التوفر

سيبدأ سعر هاتف نوثينج فون 1من 475 دولارًا أمريكيًا (399 جنيهًا استرلينيًا) والذي يأتي بسعة 128/8 جيجابايت، بينما تأتي السعة الأكبر 256/8 جيجابايت بسعر 535 دولارًا أمريكيًا (449 جنيهًا استرلينيًا) وإذا أردت ترقية الذاكرة العشوائية كذلك إلى 12 جيجابايت، فستدفع 593 دولارًا أمريكيًا (499 جنيهًا إسترلينيًا).

لم يتوفر الهاتف في الولايات المتحدة الأمريكية -حتى الآن-، ولكن سيباع في 40 دولة أخرى من بينها المملكة المتحدة واليابان والهند ودول في أوروبا القارية على أن يبدأ في التوفر في الأسواق من تاريخ 21 يوليو.

يتوفر الهاتف باللون الأبيض والأسود.

الخلاصة: هاتف اللاشيء هو كل شيء افتقدناه في الهواتف الذكية

لا يمكننا إنكار إعجابنا بفكرة هاتف Nothing Phone 1، على الرغم من مواصفاته المتوسطة؛ إلا أن الفكرة التي تدور حول تقديم منتج مختلف وغير تقليدي افتقدناها لسنين، لا سيما في عصر تشابهت فيه تصاميم الهواتف الذكية والخصائص التي تقدمها، فأصبح هاتف سامسونج كشاومي كونبلس، بل إن شركات PPK التي تضم ونبلس، أوبو وريلمي تستخدمان نفس التصاميم أصلًا باعتبار أنهما فريق واحد، وهذا هو السبب تحديدًا وراء ترك كارل بي لونبلس وإنشائه شركته الخاصة، لقتل الروتين والنمطية، والخروج عن المألوف، وتقديم منتجات تقنية لأولئك الذين يعشقون التفاصيل، ويستمتعون بالخصائص الجديدة!