هل تستطيع الأقمار الصناعية مشاهدتك في كل لحظة؟

الأقمار الصناعية
0

تتزايد أعداد الأقمار الصناعية التي تدور فوق كوكبنا بشكل كبير جدًا، وتلتقط صورًا لما يحدث في الأرض بوضوح مبهر، إذ بلغ عدد الأقمار الصناعية التجارية في عام 2008 حوالي 150 قمرًا صناعيًا في الخدمة، أما الآن فيبلغ عددها 768 قمرًا صناعيًا.

لا تستطيع الشركات التجارية في الوقت الحالي أن تلتقط صورًا لنفس المكان ولمدة 24 ساعة، ولكن الأمر قد يكون ممكنًا خلال فترة وجيزة. وتقول جمعيات حماية الحريات الشخصية بأن تزايد عدد الأقمار الصناعية وتتطور تقنيات التصوير أمر مخيف جدًا وينتهك الحرية الشخصية لأفراد المجتمع.

الأقمار الصناعية

تدق هذه المنظمات نواقيس الخطر لفرض ضوابط أكثر صرامة تقيّد أي شركة تريد إطلاق قمر صناعي لأهداف تجارية، وتقول إن الحكومات ستجد نفسها في يوم من الأيام عاجزة عن تنظيم انتشار الأقمار الصناعية التي يمكن استغلالها لتنفيذ أعمال إرهابية، وقد يتمكن أي شخص مستقبلًا من مراقبة أي شخص آخر.

اقرأ المزيد: واتس اب ويب : أفضل ميزات وحيل لاستخدام Whatsapp Web ستفيدك جدًا وتختصر وقتك

الصور التي يتم التقاطها ستصبح أكثر وضوحًا بالطبع

الأقمار الصناعية - صور أكثر وضوحًا

توفر الأقمار الصناعية التجارية اليوم صورًا عالية الوضوح تكفي لرؤية السيارات، ولكن دون تمييز نوعها ورقم لوحتها، ويتم التقاط مثل هذه الصور كل عدة شهور، أي أننا لا نستطيع تتبع حركة إحدى السيارات أو مشاهدة مباراة كرة قدم.

تحدد قوانين الولايات المتحدة دقة الصور الملتقطة بالأقمار الصناعية بـ 25 سنتيمترًا، أي أنه يستحيل تمييز تفاصيل أي شيء أصغر من هذا الحجم، والحديث بالطبع ليس عن أقمار التجسس العسكرية.

قامت الإدارة الأمريكية للمحيطات والغلاف الجوي NOAA عام 2014 بزيادة الدقة المسموحة للأقمار الصناعية من 50 سنتيمترًا إلى 25، وتعتبر هذه الدقة أكثر من كافية للاستخدام التجاري، كمراقبة إمدادات النفط ضمن خزانات التجميع، ومراقبة الفيضانات لحماية المحاصيل الزراعية، بالإضافة لمراقبة حركات النزوح في البلدان المنكوبة.

اقرأ المزيد: كلّ ما تودون معرفته عن مواصفات هواوي Y9 2019 الجديد

تاريخ الأقمار الصناعية التجارية

تم إطلاق أول قمر صناعي تجاري لصالح شركة ديجيتال جلوب DigitalGlobe المملوكة لمجموعة ماكسار Maxar عام 1997، وتملك شركة بلانيت لابس Planet Labs لوحدها 140 قمرًا صناعيًا، الأمر الذي يسمح لها بتصوير كل نقطة على سطح الأرض مرة على الأقل في اليوم. وتقول شركة بلاك سكاي غلوبال BlackSky Global أن أقمارها الصناعية ستكون قادرة على المرور فوق المدن الكبرى أكثر من 70 مرة في اليوم الواحد.

تاريخ الأقمار الصناعية التجارية

تسعى جميع الشركات العاملة في هذا المجال للوصول لخدمة البث المباشر بدقة عالية للأرض وعلى مدار الساعة، ولكننا بعيدون للغاية عن هذا الهدف الذي يبدو مستحيلًا في المستقبل القريب.

ربما تحجب الغيوم الرؤية عن الأقمار الصناعية التقليدية، إلا أن وكالة الفضاء الأمريكية ناسا وجدت الحل منذ السبعينات، وهو التصوير بالأمواج الكهرومغناطيسية باستخدام الرادارات الدقيقة الموجودة في الأقمار الصناعية، والتي تستطيع ملاحظة أجسام بطول ميلي متر واحد. وبعد مرور حوالي خمسين عامًا على امتلاك الولايات المتحدة لهذه التقنيات، سمحت في السنة الماضية باستخدام الرادارات الكهرومغناطيسية للأغراض التجارية.

اقرأ المزيد: هل تبحث عن برنامج ترجمه .. جميعُ اللغات أصبحت بين يديك مع هذه المجموعة من برامج الترجمة

مستقبل الأقمار الصناعية

مستقبل الأقمار الصناعية

مع مرور الوقت ستزداد الدقة التجارية لصور الأقمار الصناعية، وستضغط الشركات الكبرى بكامل ثقلها لزيادة الدقة المسموح بها إلى 10 سنتيمتر. رغم القيود الشديدة المفروضة على الشركات إلا أن شركة صينية تقوم بالتقاط صور بدقة 10 سنتيمتر وتبيعها في جميع أنحاء العالم مقابل الكثير من المال، وبالطبع فهذا سيؤثر سلبًا على الشركات التي تلتزم بحاجز الـ 25.

حريتنا على المحك دون صور الأقمار الصناعية

تقول شركات الأقمار الصناعية أنها حريصة على تأمين بياناتها، وإخفاء هوية الأشخاص الذين يظهرون في الصور، إلا أن التقنيات الجديدة وتناغمها الكبير يمكن أن يؤدي إلى انتهاك خصوصية المستخدمين بغض النظر عن صور الأقمار الصناعية.

يومًا بعد آخر يتزايد انتشار كاميرات المراقبة الأمنية وخدمات تحديد الموقع كـ GPS بالإضافة لمواقع التواصل الاجتماعي، كل ذلك يمكن أن يتتبع تحركاتك بدقة دون علمك، أين أنت الآن؟ إلى أي مدرسة يذهب أطفالك؟ ما أنواع المتاجر التي تذهب إليها؟ وما هي المؤسسات الدينية التي تزورها؟

اقرأ المزيد: تعرّف على كيفية إستعادة رسائل WhatsApp المحذوفة حتى بدون نسخة إحتياطية

الأقمار الصناعية سلاح ذو حدين

إيجايبات وسلبيات

تعد كل أنواع التكنولوجيا سلاح ذو حدين، قد تفيدنا كثيرًا ولكنها في الوقت ذاته خطيرة جدًا، وقد تؤدي إلى كوارث لم تكن بالحسبان، ففي العام الماضي 2018 قامت شركة روسية بإخفاء المواقع العسكرية الحساسة في بعض الدول، الأمر الذي أثار فضول المستخدمين حول العالم وبدأوا بمقارنة الصور المعدلة مع صور مأخوذة من شركات أخرى، وبالنتيجة تم الكشف عن أماكن تواجد جميع هذه النقاط التي كان من المفترض أن تكون سرية.

الحل الوحيد

يمكن أن يكون السعر منقذنا الوحيد، فلكل تكنولوجيا جديدة تكاليف مرتفعة للغاية، ويقول المراقبون إن إطلاق مجموعة من الأقمار الصناعية التي تستطيع تصوير الأرض بدقة أعلى من 25 سنتيمترًا وعلى مدار الساعة أمر باهظ الثمن، ولا يمكن للأرباح تغطية التكاليف في ظل الطلب القليل على هذه الخدمات، وبسبب ارتفاع ثمن الأقمار الصناعية وتكاليف إطلاقها.

اقرأ المزيد: بعد إيقاف خدمة الروابط المختصرة من جوجل … إليك أفضل مواقع اختصار الروابط

حلول بديلة للأقمار الصناعية

تستخدم العديد من الشركات التي تحتاج لصور بدقة أعلى الطائرات المسيرة بدون طيار لمراقبة المشاريع الكبرى، وبالرغم من توافر هذه التكنولوجيا بين أيدينا، إلا أن قوانين بعض الدول كالولايات المتحدة الأمريكية تفرض ترخيص الطائرات التي يزيد وزنها عن 227 غرامًا، ولكن الأمر مختلف في الفضاء، فلكل الدول حرية الوصول للفضاء وفق معاهدة الفضاء الخارجي الموقعة عام 1967.

ربما يحمل المستقبل الكثير من المفاجآت، فقد تنخفض تكاليف إنتاج الأقمار الصناعية وإطلاقها، وقد يزيد الطلب على مثل هذه الخدمات، وربما سنتمكن مستقبلًا من مراقبة أي مكان على سطح الأرض بسعر مقبول.

اقرأ المزيد: كيفية إجبار سوق بلاي Play Store على تحديث نفسه في هواتف الأندرويد

0

شاركنا رأيك حول "هل تستطيع الأقمار الصناعية مشاهدتك في كل لحظة؟"

أضف تعليقًا