مسلسل Batwoman .. هل يعيد أمجاد Gotham أم يكرر مأساة Arrow؟

مسلسل Batwoman
0

تستعد شبكة CW خلال أسابيع قليلة لإطلاق مسلسلها الجديد Batwoman المُصنف ضمن مسلسلات الأبطال الخارقين -المقتبسة عن عالم DC Comics- والمُنتمي إلى عالم مسلسلات CW المعروف بعالم ArrowVerse الذي يضم ثلاثة مسلسلات أخرى هم Arrow، The Flash، Legends of Tomorrow، ذلك العالم حققت مواسمه الأولى نجاحاً كبيراً وحظي بنسب مشاهدة مرتفعة إلا أن شعبيته قد تآكلت بالأونة الأخيرة بصورة لا يمكن إغفالها أو إنكارها.

الملفت للنظر في مسلسل Batwoman وجود العديد من القواسم المشتركة بينه وبين مسلسل Gotham -أحد أبرز وأنجح مسلسلات الكوميكس بالسنوات الأخيرة- ولكنه في ذات الوقت ينتمي إلى عالم تلفزيوني صارت شعبيته على المحك وأصبحت جودته الفنية مَحل جدال، ليبقى السؤال هنا لأي اتجاه سوف يميل المسلسل المنتظر؟.. هل لديه فرصة لاستعادة جماهيرية عالم CW أم سيكون حلقة جديدة في سلسلة إخفاقاته؟.. ولعله في تلك الحالة يكون الحلقة الأخيرة.

اقرأ أيضاً: مسلسلات الأبطال الخارقين إلى أين؟

مدينة جوثام المظلمة، الفاسدة، المثيرة!

مدينة جوثام من عالم CW

أول ما يدفع  للتفاؤل بشأن مسلسل Batwoman -على خلاف المعتاد- ليس شخصياته الرئيسية أو حبكته إنما الأجواء العامة التي يدور بها ومسرح أحداثه وهو مدينة “جوثام” الخيالية الأشهر في عالم القصص المصورة، التي تم اختلاقها في بادئ الأمر لتكون موطن البطل الخارق باتمان، إلا أنها اكتسبت شهرة واسعة وأثارت الانتباه والفضول مما دفع المبدعين لاستغلالها بصور عِدة وبشكل مستقل عن شخصية البطل الذي تم ابتكارها خصيصاً من أجله، لعل أبرز وأشهر تلك التجارب حتى الآن مسلسل Gotham.

مدينة جوثام -كما تم تقديمها على صفحات الكوميكس والأعمال الدرامية- هي مدينة شيطانية موسومة بالطبقية وغارقة بالفساد، مرتع للخارجين على القانون وملجأ أباطرة الجريمة المنظمة، تلك المقومات تجعل منها بيئة مثالية لخلق أحداث مثيرة ومتجددة من خلال شخصيات غير نمطية، واصطحاب المشاهد في رحلة مثيرة إلى أعماق عالم مُظلم يحكمه قانون الغاب، كل ذلك قادر على رفع أسهم مسلسل Batwoman إذا أحسن مُبدعيه استغلاله.

اقرأ أيضاً: مسلسل Gotham .. نظرة جديدة للمدينة الملعونة

كل شيء ممكن.. كل شيء متاح

حقق مسلسل Gotham نجاحاً كبيراً عند عرضه ولكنه عانى من مشكلة بارزة ألا وهي أن أحداثه بالكامل تدور بالماضي قبل ظهور البطل الخارق باتمان، الأمر الذي فرض قيداً على فريق كتابة السيناريو إذ لم يكن بمقدورهم التضحية بمعظم الشخصيات التي لها دوراً محورياً في حاضر باتمان، إلا أن ذلك لا ينطبق على مسلسل Batwoman المرتقب عرضه خلال أسابيع مما يُطلق أيدي صُنّاعه ويتيح أمامهم القدرة على رواية قصتهم حسبما يرتأوا دون التقيد بأي شيء.

يعد ذلك بتقديم قصة مثيرة مليئة بالتقلبات والمفاجآت خاصة أن من الممكن اعتبار مسلسل نقيض مسلسل Gotham، حيث دارت أحداثه ما قبل ظهور باتمان بينما مسلسل Batwoman تدور أحداثه بعد فترة طويلة من بدء “بروس واين\ باتمان” نشاطه في مكافحة الجريمة، كما استمد المسلسل الأول تميزه من تقديم أصول شخصيات عالم جوثام واستعراض النسخ الأصغر سناً منهم، قد يقوم المسلسل المُرتقب بالعكس ويقدم لنا النسخة الأكبر سناً من الشخصيات الأبرز في عالم الوطواط وما آل إليه كل منهم بعد سنوات من الصراع مع فارس الظلام.

إرث السهم الأخضر Arrow

مسلسلات Batwoman

انطلق عالم DC التلفزيوني المعرف أيضاً بعالم السهم أو ArrowVerse في عام 2012 من خلال مسلسل Arrow الذي يجسد مغامرات البطل الخارق “أوليفر كوين\ السهم الأخضر”، ثم توسع العالم في السنوات التالية بتقديم عدد من الأعمال المشتقة عنه مباشرة وهي The Flash وLegends of Tomorrow بالإضافة إلى الربط بين عالمه وبين مسلسل Supergirl، ويُعد مسلسل Batwoman المُرتقب أحدث الأعمال التلفزيونية المُنتمية لهذا العالم.

كانت الصدفة وحدها سبباً في أن يتزامن عرض الموسم الأول من مسلسل Batwoman مع الموسم الختامي من مسلسل Arrow الذي تقرر إيقافه بعد الموسم الثامن، رغم أن ذلك يُعني إقصاء شخصية “السهم” عن المشهد إلا أن عالمه المحيط سيبقى جزءاً من العالم الدرامي الأوسع الذي يشمل جميع المسلسلات، الأمر يضعنا أمام احتمال انتقال بعض شخصياته إلى مسلسل Batwoman، خاصة أن مسلسل Arrow تضمن ظهور العديد من الشخصيات المنتمية في الأصل إلى عالم باتمان وأبرزها شخصية “سلايد ويلسون \ ديثستروك” و”عُصبة الظلال” وغيرهم.

طبيعة مسلسل Batwoman ومسرح أحداثه يجعله الأقرب لنيل الإرث الذي سيخلفه مسلسل Arrow بعد إيقافه، قد يساهم ذلك بشكل ما في دعم المسلسل وتوطيد علاقته بعالم مسلسلات CW وتعزيز عالمه الخاص بعدد من الشخصيات الهامة التي تم التعريف بها والتمهيد لها على مدار مواسم كاملة، كما أن ذلك حال حدوثه لن يكون سابقة أولى؛ إذ سبق أن انتقلت شخصيات مساندة من مسلسل Arrow ومسلسل The Flash إلى مسلسل Legend’s of Tomorrow.

اقرأ أيضاً: لمحبي مسلسل Arrow .. مسلسلات أبطال خارقين تماثله في القوة والنجاح

بلونة اختبار ناجحة

حلقات Elseworlds

سبق أن تعرف المشاهد على شخصية “بات وومان” أحدث بطلات عالم CW؛ حيث أن ظهورها الأول كان من خلال الحلقات المُجمعة Crossover بالموسم الماضي التي صدرت بعنوان “Elseworlds”، حيث خاضت المعركة بجانب أبطال المسلسلات الأخرى “السهم، فلاش، سوبرجيرل”، وقد حرص مخرجي ومؤلفي تلك الحلقات على استعراض جوانب مختلفة من عالم “بات وومان”  وتحديداً الطبيعة الخاصة لمدينة جوثام وأجوائها المريبة وواقعها المُظلم.

كانت تلك الحلقات بمثابة بالون اختبار للشخصية والتعرف على مدى تقبل المشاهد لها قبل إعادة تقديمها في مسلسل مُنفرد خاص بها، يمكن القول بناء على تقييمات تلك الحلقات وردود الأفعال حولها أن التجربة قد نجحت بنسبة كبيرة واستطاعت شخصية “بات وومان” جذب الانتباه من خلالها.

اقرأ أيضاً: مسلسلات تلفزيونية شهيرة مُشتقة Spin-off عن مسلسلات أشهر

تخطي أخطاء الماضي

لا يخفى على أحد أن اتجاه شبكة CW لتقديم مسلسل Batwoman بهذا الوقت تحديداً هو محاولة منها لإنقاذ عالم مسلسلات الخارقين الذي حقق نجاحاً ساحقاً عند انطلاقه ولكن انخفضت شعبيته تدريجياً بسبب تردي مستوى المواسم الأخيرة من مسلسل Arrow ومسلسل Flash، وهنا كان على بات وومان أن تتدخل لإنقاذ الفريق بالكامل وإعادة هذا العالم بأكمله إلى بؤرة الاهتمام.

ربما رأى المنتجون أن الارتقاء بمستوى المواسم التالية من مسلسل Arrow بالأخص لم يعد خياراً متاحاً، لهذا كان الحل الأمثل هو إلغاؤه بعد توفير البديل الملائم متمثلاً في مسلسل Batwoman ليكون بمثابة نقطة انطلاق جديدة كلياً لعالم ArrowVerse، خاصة أن هذا العمل -كما ذكرنا- تتوفر به العديد من المقومات التي تكفل له الظهور بمستوى مُرضى خاصة إذا تفادى مُبدعيه الأخطاء التي وقع بها صُنّاع مسلسل السهم والتي تسببت في تدهور شعبيته وتدني نسب مشاهدته بشكل ملحوظ.

عام البطلات الخارقات بلا منازع

مسلسلات Batwoman

منذ عشرة سنوات نتحدث عن العصر الذهبي للأبطال الخارقين والأعمال الفنية المقتبسة عن قصص الكوميكس، خاصة منذ أن قدم كريستوفر نولان ثلاثيته الشهيرة The Dark Knight وانطلاق عالم مارفل السينمائي (MCU)، لكن خلال السنوات القليلة الماضية أصبحنا نتحدث عن العصر الذهبي للشخصيات النسائية (البطلات الخارقات)، فرغم أن التجارب المشابهة التي قدمت -على استحياء- بالسبعينات والثمانينات لم تلق نجاحاً يذكر فإن الوضع اختلف تماماً بالألفية الثالثة بعد نجاح أفلام مثل Wonder Woman وCaptain Marvel ونترقب بالفترة المقبلة صدور العديد من الأعمال المماثلة منها فيلم Black Widow ومسلسل WandaVision على مستوى عالم مارفل وفيلم Wonder Woman 1984 وفيلم Birds of Prey ضمن عالم DC.

رغم أن تعدد الأعمال المقتبسة عن الكوميكس ذات البطولة النسائية يضع صُنّاع مسلسل Batwoman في تحدي بالغ الصعوبة إلا أنه في ذات الوقت يؤكد أن المشاهد أصبح أكثر تقبلاً لتلك الفئة من الأعمال وربما متعطشاً للمزيد منها، تلك النقطة تمنح المسلسل دفعة للأمام ولكن يبقى أن يُحسن استغلالها -مثلها مثل النقاط السالف ذكرها- خاصة في ظل التنافس الشديد المشار إليه.

اقرأ أيضاً: بعدما كرمت مارفل القارة السمراء ببلاك بانثر، حان الدور على المرأة في كابتن مارفل

0

شاركنا رأيك حول "مسلسل Batwoman .. هل يعيد أمجاد Gotham أم يكرر مأساة Arrow؟"