فيلم Boyka: Undisputed IV .. المقاتل “الأسطوري” الذي اختار “السلام”

فيلم فيلم Boyka: Undisputed IV
0

الحقيقة أنني لم أكن أنوي مشاهدة الفيلم، فقد وقعت عيناي عشرات المرات على بوستر العمل وعلى الإعلان الدعائي له، ولكني تمنعت عن مشاهدته حتى جاءت الصدفة البحتة التي جمعتني بالعمل من خلال مشاهدته، ويبدو أنني كنت على غير صواب حين احجمت عن مشاهد العمل.

فيلم Boyka عمل يستحق المشاهدة، فهو ذاك العمل الذي يجتمع فيه الجانب الإنساني، والإتقان في صناعة أفلام الحركة، والرغبة في الغفران والتكفير عن الذنوب التي يقترفها الإنسان طوال الوقت، إن الفيلم كان دعوة واضحة للتصالح مع النفس، على الرغم من التركيبة المختلفة للشخصية الأساسية صانعة الأحداث والتي جسدها الفنان Scott Adkins بجدارة وبراعة وقدرة كبيرة على الإقناع.

وعلى الرغم من عدم نجاح العمل بشكل كبير أبان عرضه في السينمات، إلا أن السوشيال ميديا مؤخرًا ظهر بها تحقيق العمل نجاح كبير، واتضح ذلك من تفاعل الجمهور مع العمل.

رسم الشخصية

بطل فيلم Boyka: Undisputed IV

إنها المرة الأولى التي أضع رسم الشخصية في بداية مقال ولكن شخصية “بويكا” تستحق التوقف بالتأكيد، فالشخصية تركيبته مختلفة فهي تلك التي أحادت عن الطريق وقررت العودة للطريق القويم، ولكنه حين كان على حافة النجاح حدث ما قلب حياته رأسًا على عقب، هو بالتأكيد الأمر الذي يمر بالجميع، ولكن الجانب الإنساني في الآلة البشرية المدمرة، جعل من الشخصية في العمل تختلف قليلًا عن الأعمال المشابه لـ”بويكا”.

ورسم الشخصية جعل منها رسالة حياتية بحتة حول السقوط والنجاح، والاختبارات التي تضعها الحياة في طريقنا وقدرتنا على تخطي تلك الأحداث، العمل لم تكن به الكثير من الشخصيات المحركة للإحداث بل كان “بويكا” هو محور الأحداث، والذي يستحق بالتأكيد الحديث عنه.

السيناريو

فيلم Boyka: Undisputed IV

سيناريو العمل لم يكن مختلفًا بالمرة بل كان مشابه للعديد من الأعمال التي تدور حول السجين، والتوبة، والنزالات الغير شرعية التي تدور في السجون، فالسيناريو بالتأكيد لم يقدم جديد فقط اعتمد على الحركة والقتال كعامل جذب، وحافظ السيناريو على إبراز البطل، والبطل الضد حتى يكون هناك سرعات يتم البناء عليها الحدث الدرامي، وهو ما قام به العمل، كما استعان بالحافز، والذي يظل طوال الوقت يحفز البطل للانتصار على البطل الضد.

كما استطاع كاتب السيناريو أن ينتصر لفكرته المجردة وينتصر لمحاولة توبة “بويكا” ووضعها في قالب درامي ملئ بالأحداث وهو ما جعل العمل على الرغم من تكرار قصته إلا أنه كان مشوق، لا يبعث أبدًا على الملل، بل كان عمل سريع الأحداث، بعيد عن الرتابة، يسير بخطى سريعة مما جعله عمل مشوق، ولكن قصته لم تكن واحدة من أبطال بل تم بناء الأحداث ووفق خط درامي واحد يخدم تواجد “بويكا” والإنتصار له، ويعيب العمل قلة الخوط الدرامية فيه، وقلة الأحداث الدرامية وبناء العمل على شخصية واحدة كانت هي البطل دون أي مبررات درامية مقنعة.

التصوير

فريق فيلم Boyka: Undisputed IV

بالطبع القتال الذي جذب عيون المشاهدين راجع إلا سببان، أولهما هو تدرب سكاوت ادكنز  على المشاهد التي ظهرت في العمل، ولياقته البدنية التي ظهرت في العمل، وساهمت بشكل كبير في مساندة التصوير في إظهار المشاهد، وثاني تلك الأسباب هو قدرة التصوير في العمل على إبراز القتالات ببراعة، فالعمل ضمن أفضل الأعمال التي شاهدت بها قتالات، فهو فيلم أكشن يصنف من الأفضل بالتأكيد، وذلك للاهتمام بإظهار تفاصيل القتال، والقدرة على إبرازها.

الإخراج

العمل لم يظهر  فيه قدرة المخرج على إظهار المشاهد الدرامية، او استخدام التعابير النفسية، والعامل النفسي، ولكنه أعتمد بشكل كبير على التنوع في التقاط لقطات متنوعة في مشاهد الأكشن ليصرف المشاهد على الشعور بالرتابة أو الملل وما ساعده في ذلك تواجد مدير تصوير ذو كفاءة عالية ساهم في إخراج العمل بشكل جيد.

المونتاج

بالطبع ليست كل المشاهد التي شاهدتها الجمهور في العمل وابهرته التقطت من خلال لقطة واحدة بل بعضها التقط من عدة لقطات، وخضع للمونتاج، ولذلك المونتاج في هذا العمل هو الجندي المجهول في الفيلم، والذي ساهم بشكل كبير في خروجه بشكل جيد، ومبهر في نفس الآن.

قصة الفيلم

تدور أحداث العمل حول مقاتل يدعى “بويكا” يقاتل في نزالات غير شرعية، إلا أن هناك حدث يقع له يكون حائلًا بينه وبين تحقيق حلمه، وتدور الأحداث في إطار من الأكشن والحركة.

0

شاركنا رأيك حول "فيلم Boyka: Undisputed IV .. المقاتل “الأسطوري” الذي اختار “السلام”"

أضف تعليقًا