أفلام بطلها كلب
0

الحيوانات الأليفة وخاصة “الكلب” من أقرب المخلوقات للإنسان، فهو يعد الصديق الوفي والمخلص للإنسان، والذي يرتبط به بشكل كبير في حياته، وقد ظهرت مواقف وحكايات كثيرة تأثرنا بها وأحببناها، تعبر عن هذه العلاقة الرائعة بين الكلب وبين صاحبه الإنسان الذي يرعاه ويهتم به، وكذلك أظهرت معنى الوفاء والتضحية التي يقوم بها الكلب مع صديقه الإنسان.

ونجحت الكثير من الأفلام السينمائية في تجسيد هذه العلاقة، والتي جعلت الناس يرتبطون أكثر بحيواناتهم الأليفة، فعشاق “الكلاب” يفضلون مشاهدة تلك الأفلام والبرامج التي يكون محور أحداثها “الكلب”، كما أنها من الأفلام المفضلة لدى الأطفال، الذين يرتبطون بشكل خاص بكلابهم، وقد يجلسون لمشاهدتها لساعات طويلة دون ملل، وفي هذا المقال نقدم لك أقوى الأفلام التي كان بطلها “كلب”، وتناولت المعنى الحقيقي للصداقة التي لا مثيل لها.

Hachi: A Dog’s Tale “هاتشي: حكاية كلب”

فيلم درامي لأشهر كلب في التاريخ، وهو يستند لقصة حقيقية حدثت في اليابان، وجذبت اهتمام العالم الذي أراد معرفة قصة الكلب المخلص “هاتشيكو”، حتى أنهم تخليدًا لذكرى الكلب قاموا بعمل تمثال له، وتدور قصة الفيلم حول أستاذ جامعي، يجد كلبًا صغيرًا، فيعطف عليه ويأخذه معه للمنزل يطعمه، ومع الوقت يصبح صديقًا مخلصًا له، يذهب معه الكلب يوميًا حتى محطة القطار، ثم يذهب مرة أخرى لانتظار عودته من عمله، لكن يتعرض ذلك الأستاذ لأزمة صحية أثناء عمله بالجامعة، ويُصاب بنزيف دماغي، ويموت دون أن يعلم كلبه بذلك، ويظل يذهب الكلب يوميًا إلى محطة القطار ينتظره، على أمل أن يقابله مرة أخرى.

والفيلم هو نسخة أخرى حديثة من الفيلم الياباني “هاتشيكو”، الذي صدر في الثمانينات، وتناول القصة الحقيقية للكلب الذي أعطى الجميع درسًا، وعلمهم المعنى الحقيقي للإخلاص والوفاء، وظل يذهب لينتظر عودة صديقه لمدة 10 سنوات دون فائدة، حتى يموت الكلب في النهاية.

صدر الفيلم في عام 2009، وقام ببطولته: “ريتشارد جير”، “جوان ألين”، “إيريك أفاري”، و”جاسين أليكساندر”، وهو كتابة “كانيتو شيندو”، وإخراج “لاسي هالستروم”.

أقرأ أيضًا: في أثر عنايات الزيات: رحلة إيمان مرسال للبحث عن أرشيف مدفون لروائية مجهولة

Wendy and Lucy “ويندي و لوسي”

فيلم أمريكي درامي، ويتناول الفيلم علاقة الصداقة الكبيرة بين “ويندي” و”لوسي”، من خلال قصة فتاة شابة تُدعى “ويندي”، تعاني من الإفلاس، فتضطر للسفر إلى بلدة بعيدة اسمها “ألاسكا”، لتبحث عن عمل وحياة جديدة، وترافقها في رحلتها كلبتها “لوسي”، فهى رفيقها الوحيد في الرحلة، لكن تتعرض “ويندي” لظروف قاسية في الطريق، ومشكلات كثيرة تقع فيها بسبب عدم توافر النقود معها، إلا أنها لا تجد سوى “لوسي” من يقف إلى جوارها ولا يتخلى عنها.

صدر الفيلم عام 2008، وهو إخراج “كيلي ريتشارد”، وسيناريو “جوناثان ريموند”، و”كيلي ريتشارد”، وقام ببطولته: “ميشيل ويليامز”، “ويل أولدهام”، “والي دالتون”، وحصل الفيلم على تقييم 7 من 10 على موقع IMDb.

Hotel for Dogs “فندق للكلاب”

الفيلم كوميدي ممتع، مناسب للمشاهدة العائلية، صدر في عام 2009، وهو مأخوذ عن رواية بنفس الإسم للكاتب “لويس دنكان”، وهو من إخراج “ثور فرودينتال”، وسيناريو “جيف لويل”، “مارك مكوركل”، و”مارينا فابري”، وقام ببطولته: “جاك أوستن”، “إيما روبرتس“، “تروي جينتل”، و”ليزا كودرو“.

وهو يدور حول فتاة تُدعى “أندي”، تكتشف عن طريق المصادفة منزلًا مهجورًا أصبح مأوى للكلاب الضالة، فتقرر التعاون مع شقيقها الأصغر “بروس”، لتأسيس فندق للكلاب، يقوموا فيه بتربية الكلاب والاعتناء بها، خاصة بعد رفض أسرتهم بتربية كلب في المنزل، وينجح مشروعهم، وتتجمع لديهم كلاب الحي.

Lady and the Tramp “السيدة والصعلوك”

الفيلم الرائع من سلسلة أفلام ديزني الكلاسيكية، التي أُعيد إنتاجها مؤخرًا، حيث أن الفيلم هو نسخة حديثة من فيلم الرسوم المتحركة الأصلي الذي صدر عام 1955 ويحمل نفس الاسم، ويحتوي على واحدة من أجمل قصص الحب، التي جمعت بين كلبة تعيش مع عائلة ثرية، وكلب آخر مُشرد، وهو فيلم رومانسي موسيقي، صدرت النسخة الحديثة منه عام 2019، من إخراج “تشارلي بين”، وقام بالبطولة: “تيسا تومبسون”، “جستن ثيرو”، “جانيل موناي”، و”كيرسي كليمونس”.

Courage of Lassie “شجاعة لاسي”

من أوائل الأفلام التي تحدثت عن الكلب وصداقته للإنسان، وصدر عنه سلسلة أفلام، الفيلم إنتاج عام 1946، وهو فيلم أمريكي درامي، تدور أحداثه حول جرو يعيش في الغابة الشمالية، يتعرض لإصابة خطيرة، فتأخذه فتاة شابة لترعاه حتى يستعيد صحته، ولكن بسبب حدث مأساوي ينفصل عن صديقته، وينتهي به الأمر في النهاية باعتباره كلب حرب، إلا أنه يعود فيما بعد إلى موطنه.

قام بالبطولة كل من: “إليزابيث تايلور”، “سيلينا رويل”، “كاثرين ماكلويد”، “ديفيد هولت”، و”فرانك مورجان”، ومن إخراج “فرد إم ويلكوكس”، وقد حصل الفيلم على تقييم 6.4 من 10 على موقع IMDb.

Courage of Lassie

Air Bud: Golden Receiver “إير بود: جولدن ريسيفر”

الفيلم الأشهر لطفولة جيل التسعينات، وهو فيلم عائلي رياضي ممتع، صدر عام 1998، تدور أحداثه عن كلب موهوب في لعبة كرة القدم الأمريكية، فيقرر صاحبه أن يضمه إلى فريق كرة القدم، ويصبح لاعبًا أساسيًا، وهو عبارة عن سلسلة أفلام بعنوان “Air Bud”، تحمل كل نسخة منها لعبة رياضية مختلفة يمارسها الكلب بطل الفيلم، وهي من سلسلة الأفلام الممتعة جدًا التي يحبها الأطفال والكبار.

قام بالبطولة: “كيفن زيجرس”، “سينثيا ستيفنسون”، “نورا دان”، و”جريجوري هاريسون”، وهو من إخراج “ريتشارد مارتن”.

أقرأ أيضًا: بعدما تصدرت التريند: أبرز الملاحظات على أغنية حبيبتي لحسن شاكوش وياسمين رئيس

Air Bud Golden Receiver

0

شاركنا رأيك حول "أفلام بطلها “كلب” أظهرت الصداقة والوفاء مع الإنسان … لا تفوتك مشاهدتها  "