مسلسل Westworld ... مراجعة الحلقة التاسعة من الموسم الأول
0

ملاحظة: المراجعة تحتوي حرق لأحداث هذه الحلقة

البيانو لا يقتل العازف إذا لم تعجبه الموسيقى

تلخيص مسألة الألوهية والعبودية باقتباسات عميقة كهذه، مع أداء خرافي من أنطوني هوبكنز، والقليل من المفاجئات الكبيرة، مع اللمسة السحرية لموسيقى رامين دجاوادي الرائعة، هي باختصار وصفة الحلقة الأروع حتى الآن، والتي أتحدى من بعدها أن يقال عن المسلسل أنه تافه، أو مضيعة للوقت!!

بدأت الحلقة باستجواب بائعة الهوى “ميف” من قبل برنارد، بعد أن قامت في الحلقة الماضية بقتل صديقتها أثناء تفاعلها مع ذكرياتها، ليكتشف برنارد تعديلات كبيرة في أكوادها البرمجية نتج عنه عدم استجابة من قبلها، ثم تقوم بالتحكم به وتجميده بعد أن تكتشف أنه لا يعلم حقيقته. وبعد أن قامت بكشف حقيقة أنه مجرّد آلي مثله مثل جميع المضيفين أمرته بأن يأذن لها للرجوع إلى الحديقة، من أجل بناء جيشها، في عملية التمرّد المنتظرة.

ميف - مراجعة الحلقة التاسعة من مسلسل Westworld

وبالفعل، استطاعت ضمّ أول حليف لها وهو هيكتور، بعد أن ظهرت له فجأة وأخبرته بالتحديد ما سيحدث في الدقائق التالية بين أصدقائه الجشعين بسبب تلك الخزنة التي سرقوها، وبيّنت له أن حياته ما هي إلا حلقة متكررة لنفس القصة، ابتكرها الصنّاع من أجل… خزنة فارغة! ليقتنع في النهاية بكلامها وينضم بكامل إرادته، مع العلم أنها كانت تستطيع التحكم به كما فعلت مع برنارد، إلا أنها فضّلت أن تبيّن قوة اقناعها على تلك الطريقة.

“الدخول إلى الجحيم هو أمر سهل، ما تبقّى هو الصعب”.

دولوريس

دولوريس - مراجعة الحلقة التاسعة من مسلسل Westworld

بالنسبة لويليام ودولوريس، بعد اختطافهم من قبل لوغان في الحلقة السابقة قام هذه الحلقة باستفزازهم، وخاصة بعد أن أخبره ويليام بأن دولوريس مختلفة عن باقي المضيفين وأن لها رغبات ومشاعر، فما كان من لوغان إلا أن تناول السكين وقطع بطن دولوريس – هذا اللعين – لكي يثبت لويليام أنها ليست سوى آلي، عبر تلك الصمامات والآلات التي ظهرت داخل الشق.

وفي وسط ذلك الجو المتوتر استشاطت دولوريس غضباً وتناولت المسدس، واستطاعت الهرب.

في اليوم التالي استيقظ لوغان والجثث حوله متناثرة في كل مكان، لنرى الوجه الآخر من وليام، والذي يبدو أنه فعلاً على طريق التحوّل للرجل ذو الرداء الأسود، وإثبات النظرية.

ذو الرداء الأسود

الرجل ذو الرداء الأسود - مراجعة الحلقة التاسعة من مسلسل Westworld

أما عن الرجل ذو الرداء الأسود و تيدي و وايت، أخبرته الفتاة الشريكة أنه سيعثر على وايت في آخر مكان التقى به، فعاد تيدي بذاكرته لتلك اللحظة التي قام بها وايت بقتل كل الجنود بمساعدة تيدي نفسه، ليقوم وايت بقتل تيدي في النهاية. لكن الحقيقة هي غير ذلك، فعلى ما يبدو أن تلك القصة ليست سوى خلفية أو ذكرى في عقل تيدي، الحقيقة هي أن تيدي لوحده قام سابقاً بقتل جميع سكان القرية ومن ضمنهم تلك الفتاة، والتي وضّحت له أنه سيعود ويقتلهم مرة ثانية لكن هذه المرة سيكون معهم وايت في المدينة الملتهمة من الرمال، وهذا ما يخبرنا بأن الوعي الخاص بتلك الفتاة متطوّر كفاية لدرجة أنها تتذكر موتها سابقاً، لكننا مازلنا نجهل كيفية ذلك.

أما عن تلك “المدينة الملتهمة من الرمال” فيبدو أنها المدينة ذات الكنيسة البيضاء نفسها، إذ يبدو أن ايد هاريس قد كان هناك من قبل وأن المتاهة عادت بإيد هاريس إلى نقطة البداية. فأجابته تلك الفتاة بنفس الإجابة التي قالها له د. فورد من قبل “المتاهة غير مقدرة لك”، وقامت بعدها بضربه وإفقاده الوعي.

استيقظ ايد هاريس بعدها مربوطاً بحبل من رقبته، وهذا الحبل مربوطاً إلى حصان على وشك الركض، استطاع تخليص نفسه من الحبال في اللحظة الأخيرة لتظهر أمامه شارلوت فجأة، وتحاول إقناعه بأهمية صوته من أجل الإطاحة بفورد، فيردّ عليها بدون مبالاة بأنه متواجد في الحديقة من أجل قصص آرنولد، وليس فورد.

من المفاجئات التي حدثت في الحلقة هي تتبّع عنصر الأمن لجهاز إلسي في الحديقة، ليتفاجأ بمجموعة من أمة الأشباح الذين لم يتأثروا أبداً بأوامر الضابط، وهذ ما يضعنا أمام واحد من اثنين من السيناريوهات المحتملة: إما أن يكون لهؤلاء القوم مهمة من قبل فورد لم نعرفها بعد، وهو وحده من يستطيع التحكم بهم، أو أن يكونوا أناساً حقيقيين! كل شيء وارد في الحديقة.

آرنولد، برنارد وفورد

برنارد - مراجعة الحلقة التاسعة من مسلسل Westworld

لنأتي الآن إلى الجزء الأهم من الحلقة، أو حتى من المسلسل… حقيقة آرنولد؟

مازال هنالك بعض التساؤلات في الحقيقة عن حقيقة آرنولد. هل برنارد هو نسخة آلية عن آرنولد البشري؟ أم أن آرنولد كان آلي وقام د. فورد بتفكيكه وإعادة تصنيعه؟ حسناً لا تقلقوا فقد وعد المنتجون بأن الحلقة الأخيرة (التي ستكون بمدّة 90 دقيقة) ستجيب عن جميع الأسئلة الغامضة. أذكر أن الحلقة الأخيرة من كتابة وإخراج جوناثان نولان. ولنكتشف في النهاية أن من قتل آرنولد هي دولوريس، بأمر من فورد.

حسناً إذا ما قمنا بعملية تفكير بسيطة، المضيف لا يستطيع قتل صانعه إذاً فآرنولد كان عبارة عن آلي من صناعة فورد تماماً كبرنارد، لكن آرنولد هو نسخة مطوّرة استطاع صنع ذكائه الخاص وتطويره، مما اضطرّ فورد في النهاية أن يتخلّص منه بواسطة دولوريس ويعيد تجميعه بشكل يسمح له بالتحكم به والسيطرة عليه، وخاصة بعد أن تعارضت رغبات فورد مع رغباته، وهنا نتج برنارد. في المواجهة الأخيرة بين آرنولد ودولوريس قبل موته، أي قبل أن تقوم دولوريس بقتله، أخبرها أنه سيعود وهي ستساعده على تدمير هذا المكان، لكنها لم تتذكر بأنها هي من قام بقتله إلا في اللحظات الأخيرة، أسفل الكنيسة التي تبيّن أنها مركز المتاهة، لتخرج وتلتقي بالرجل ذو الرداء الأسود.

بالنسبة لإلسي، تم تأكيد مقتلها من قبل برنارد لكن السؤال هو كيف؟ بالعودة الى الحلقة السادسة، كان برنارد متواجد عند تيريزا عندما اتصلت به السي وأخبرته بأن تيريزا هي وراء تسريب البيانات، فأخبرها بأنه سيكلّمها لاحقاً. بعد قليل خرج برنارد من عند تيريزا واتصل بإلسي، فأخبرته بأنها سترسل له البيانات، فكان رد برنارد بأنه سيكون بمكتبه، ليظهر بعدها بقليل عند السي ويقوم بقتلها. الحلقة الأخيرة من المفترض أن تبيّن لنا معرفة فورد بتلك المكالمة وأمر برنارد بالذهاب إليها، وقتلها، لتضّح الصورة الكاملة بالنسبة لنا.

أما آرنولد، فقد أراد خلق الوعي والإدراك لدى المضيفين، لذلك قام بابتكار ما يسمح للمضيفين بأن يسمعوا صوتاً داخلياً هو في الحقيقة حديث داخلي، وهو نفس الصوت الذي كنا نسمعه في الخلفية. في احدى المراجعات ذكرت أن هذا الصوت كأنه يشبه صوت برنارد، وهو ما تأكد اليوم بعد أن اكتشفنا أن برنارد هو نسخة عن آرنولد.

في نهاية الحلقة، وفي مشهد درامي رائع طلب برنارد من فورد أن يمسح ذاكرته، لكن عوضاً عن ذلك قام فورد بخلق قصة جديدة وقام بسردها صوتياً، جاعلاً من برنارد يقوم بالانتحار فور خروجه من الغرفة.

على الرغم من أن العديد من الشخصيات ماتت وعادت للحياة، إلا أن مشهد موت برنارد كان مشهداً مؤثراً ودرامياً بالفعل، وهو ما جعلني أتساءل هل اتخذت HBO من الحلقة التاسعة قانوناً لموت شخصية رئيسية من المسلسل؟

أجابت الحلقة عن عدّة أسئلة متعلّقة ببرنارد كابنه وزوجته التي لم تكن إلا صوراً قام فورد بإدخالها في عقله مثل كل المضيفين الآخرين. آمن آرنولد أن القصة المأساوية تخلق التأثير الأفضل على صاحبها، وهذا سبب وضع جميع القصص والذكريات بشكل مأساوي في المضيفين.

وأيضا أتذكرون تلك الصورة التي رآها والد دولوريس في الحلقة الأولى؟ تبيّن أنها صورة الفتاة التي من المفترض أن يتزوجها وليام، وهذه الحادثة تؤكد بشكل قاطع نظرية الزمنين المختلفين للقصة.

ما زلت لم أفهم بعد سبب تغيّر ملابس دولوريس بين لقطة وأخرى، قد يكون للموضوع بعد فلسفي، على العموم نرجو أن تجيب الحلقة الأخيرة عن جميع تلك التساؤلات، والآن أخبرونا ما رأيكم في هذه الحلقة؟ وما توقعاتكم للحلقة الأخيرة؟

شاهدوا برومو الحلقة الأخيرة

0

شاركنا رأيك حول "مراجعة الحلقة التاسعة من مسلسل Westworld بعنوان “لوحة الكتابة معتدلة الحرارة”"