من هي بياتريكس كيدو - Beatrix Kiddo؟

الاسم الكامل
بياتريكس كيدو
الوظائف
قاتلة مأجورة
تاريخ الميلاد
1970 - 04-29 (العمر 48 عامًا)
الجنسية
أمريكية
مكان الولادة
الولايات المتحدة الأمريكية, بوسطن
البرج
الثور

بياتريكس كيدو “المعروفة باسم العروس”، شخصيةٌ خيالية تحملُ لقبَ المامبا السوداء،، بطلة الفيلم المكونِ من جزأين “Kill Bill” من إخراجِ كوينتين تارانتينو، ومن تمثيلِ أوما ثورمان.

نبذة عن بياتريكس كيدو

وفقًا لأوما ثورمان، نشأت الشخصية بشكلٍ تعاوني أثناء تصوير فيلم Pulp Fiction. وذكرَ تارانتينو أنّه أفسحَ المجالَ لتطور لشخصيّة في الجزءِ الثاني قائلًا: “فيما يتعلّق بالنصفِ الأوّلِ، لم أكُن أريد أن أجعلَها مثيرةً للشفقة. كنتُ أريد أن أجعلها مخيفةً”. ذكرت ثورمان أن أداءَ كلينت إيستوود في أفلامه The Good، The Bad و The Ugly هو مصدرُ إلهامٍ لأدائها.

كيدو كانت عضوًا سابقًا في عصابةِ الاغتيالات “الأفعى المميتة”، وهي مجموعةٌ من القاتلين المأجورين المحترفين. محاربةٌ عظيمةٌ لا ترحَم، درّبها ماستر باي “جوردن ليو” على فنونِ الدفاعِ عن النفسِ، كانت اليد اليمين لبيل (ديفيد كارادين)، رئيسها وعشيقها، وهوَ الشيء الذي أثارَ حسد و غضب زميله Viper Elle “داريل هانا”.

تُعتبر كيدو مخضرمةً في أسلوبِ كونغ غونغ من الكونغ فو، وهيَ الأفعى الوحيدة التي تتقن ” Five Point Palm Exploding Heart Technique”، وهي طريقةُ اغتيالٍ لقتلِ شخصٍ عن طريق ضربِ خمسِ نقاطِ ضغطٍ حول القلب بأطراف الأصابع بسرعة. بعدَ أن تقوم الضحيّة بخمس خطوات، ينفجرُ القلب ويتلاشى.

من المفترض أن مدرّبه باي مي Pai Mei رفض تدريسَ هذه التقنية، التي قيل إنّها “أخطرُ ضربةٍ في كل فنون القتال” لبيل أو أيِّ شخص آخر. ومع ذلك، فإن عزم كيدو يفوز باحترامه، ويعلّمها الأسلوب الممنوع، وهو سرٌ أخفته كيدو عن بيل إلى أن اجتمعا في مواجهةٍ نهائية.

اقرأ أيضًا عن...

بدايات بياتريكس كيدو

في الجزءِ الأوّل وُصِفت الأحداث كما حدث في الترتيبِ الزمنيِّ الصحيح على عكس النص الذي كتبه تارانتينو.

تُشاهَد كيدو لأوّل مرة في يومِ زفافها في ريفِ تكساس حاملاً بجنين، وتعيشُ تحتَ اسم "أرلين ميكافيلي"، بعدَ أن تركت بيل وتخلّت عن العصابة. إلى أن يجدها بيل ويقتحمُ الزفافَ ويقومُ مع باقي العصابة بقتلِ جميع الحضورِ. ثم أطلقَ عليها النارَ في رأسها بعد أن أخبرته أنّ الطفلَ الذي في أحشائها منه، تاركًا إيّاها في غيبوبة.

بقيت حوالي الأربعَ سنينِ في الغيبوبةِ، حيث اغتُصِبت واستُغلّت من قبل شخصٍ يدعى باك (مايكل بوين). استيقظَت بلحظاتٍ قبلَ أن يجلب باك شخصًا لاغتصابها بعدَ أن عضّتها بعوضة، وقامَت بقتلهما وسرقة شاحنة باك. قرّرت العودةَ الى العملِ والانتقامِ من بيل والعصابة.

إنجازات بياتريكس كيدو

انتقَلت بعد ذلكَ الى أوكيناوا، حيث أقنَعت صانعَ السيوفِ الأسطوريِّ هاتوري هانزي (سوني شيبا) بالتراجُع عن التقاعد ويصنع لها سيفَ الكاتانا. بعدَ حصولها على السيف، ذهبت إلى "بيت الأوراق الزرقاء"، حيث تنوي قتل أو- رين، التي تترأسُ عصابةَ ياكوزا.

تقبض كيدو على محاميةِ أو-رين، صوفي فاتللي (جولي درايفوس) وتحضرها إلى أو-رين، حيث تقطع ذراعَ صوفي اليسرى وتتحدّى أو-رين في مبارزةٍ. تقومُ كيدو أولًا بقتلِ ستةِ أعضاءٍ من عصابة المجانين الثمانية والثمانون الذين كانوا مع أو-رين، ثمّ تُقاتل الحارسَ الشخصيّ لها في نزالٍ واحد، مما أسفرَ عن مقتله كذلك. بعد ذلك يصلُ من تبقّى من عصابة المجانين الذين قَتلت من قَتلت منهم وأرعبَت الباقي، فلاذَ بعضهم بالفرارِ. ثم تواجه أو-رين في معركةِ سيوفٍ دراماتيكية في حديقةٍ مغطاة بالثلوج. في نهاية المبارزة، تقطع كيدو رأسَ أو-رين وتقتلها.

بعدَ قتل أو-رين، استجوبت كيدو صوفي فاتال لمعرفةِ مواقعِ بقية أعضاء عصابةِ الأفعى السوداء مهددةً بتشويهها أكثر إذا امتنعت عن الكلامِ. ثم ترسلها الى المستشفى لتتلقى الرعايةَ الطبيةَ حتى تتمكن من إخبار بيل عما حدث. يكتشف لاحقًا بيل أنّ ابنة كيدو على قيد الحياة.

لاحقاً تجد كيدو فيرنيتا غرين (Vivica A. Fox)، التي تخلّت عن مهنتها كقاتلةٍ مأجورةٍ وبدأت حياتها من جديد في ضاحيةٍ هادئةٍ في الضواحي مع زوجها وابنتها. تظهرُ كيدو عند عتبةِ بابها وتقاتلها في معركةٍ وحشيةٍ، أثناءَ قتالهما، تعودُ ابنتها نيكي إلى المنزلِ من المدرسة، ولم ترغب كيدو في قتلِ "غرين" أمام طفلتها.

فتحاولُ غرين أن تعتذر عما فَعلت، لكن كيدو لم تتمكن من مسامَحتِها. تطلقُ غرين النار عليها من مسدسٍ مخبأ في صندوقِ حبوبٍ، ولكنّها تخطئ الهدفَ، وسرعانَ ما تلقي كيدو سكينًا على غرين، وتقتلها. تدخل نيكي إلى المطبَخ في الوقتِ الذي تقتل كيدو فيه أمها. تخبرُ كيدو الفتاة بأنّها لم تكن تقصدُ قتلَ أمها أمامها، وإن أرادَت أن تنتقم لموتِ أمّها عندما تكبر، ستكونُ كيدو في انتظارها.

تتابعُ كيدو مسيرها للوصولِ إلى بيل، وقامَت بقتلِ العديدِ من أفرادِ العصابةِ لتصل أخيرها الى مكان بيل لتتفاجأ بما كان قد خبّأَ لها.

أشهر أقوال بياتريكس كيدو

حياة بياتريكس كيدو الشخصية

كانَت كيدو على علاقةٍ مع بيل زعيمِ عصابةِ "المامبا السوداء" التي كانت جزءًا منها، إلى أن تقرر التخلي عن هذه المهنةِ بعد ان اكتشفَت أنّها حامل بطفلٍ من بيل.

تركَت كيدو العصابةَ من دون أن تخبرَ بيل بالأسبابِ، وقرّرت الزواجَ من شخصٍ آخر، أثناءَ حفلةِ العرسِ يقتحمُ بيل مع عصابَته المكانَ ويطلقونَ النارَ على الجميع ويقومُ بيل بإطلاقِ النارِ على كيدو في رأسِها ودخلَت في غيبوبةٍ طويلةٍ. تَتَابعُ الأحداث ليتبيّن أن بيل كان قد خطفَ طفلة كيدو من أحشائها بطريقة غامضةٍ وربّاها معه ليكشِف لكيدو لاحقًا حقيقة ما فعل.

في آخر لقاءٍ بينهما وبعدَ مدةٍ طويلةٍ قضتها بالبحث، جلَست مع بيل وإبنتها ب.ب في جلسةٍ عائليةٍ وعندما خلَدت الى النوم، قامَت كيدو بتطبيق حركتها القاتلةَ على بيل، يموتُ بيل وتهربُ كيدو مع ابنتها.

حقائق سريعة عن بياتريكس كيدو

  • اقتُبس اسم الشخصيّة من إسم الممثلة الحقيقيّ وقامَ تارنتينو بإبتكار كنيتها.
  • بعد أن طبّقت حركتها القاتلة على بيل في آخر الفيلم، مشى طواعيةً الخمس خطوات التي ستؤدي إلى إنفجار قلبه.
  • اختيرت كيدو من قبل مجلة Empire كواحدةٍ من "أفضل 100 شخصية في السينما" في كلِّ العصور.
  • سمّتها مجلةُ Entertainment Weekly بأنّها واحدةٌ من "أفضل 100 شخصية في آخر 20 عامًا".

فيديوهات ووثائقيات عن بياتريكس كيدو

المصادر

info آخر تحديث: 2018/07/07