تريند 🔥

🤖 AI

شركة “ديلويت” تعلن عن إطلاق معهد الذكاء الاصطناعي الأول من نوعه في السعودية!

منة الله سيد أحمد
منة الله سيد أحمد

2 د

تم إطلاق معهد الذكاء الاصطناعي التابع لشركة ديلويت في الشرق الأوسط خلال مؤتمر "Experience Analytics" في الرياض.

المعهد يهدف إلى إبتكار حلول تجارية تستخدم الذكاء الاصطناعي الإبداعي وتعلم الآلة، مع التركيز على الأسواق السعودية والشرق الأوسط.

بالإضافة إلى تطوير الحلول التكنولوجية، يعمل المعهد على تعزيز المواهب وتوفير فرص التعليم والتدريب في مجال الذكاء الاصطناعي للشباب السعودي.

أعلنت شركة "ديلويت" للخدمات المهنية عن إطلاقها معهد الذكاء الاصطناعي الأول من نوعه في الشرق الأوسط، والذي يهدف إلى تحفيز التقدم في مجال ابتكارات الذكاء الاصطناعي، ودفع عجلة التحولات التكنولوجية في المنطقة. وقد جاء ذلك، خلال مؤتمر "Experience Analytics" الذي أُقيم في العاصمة السعودية الرياض، يوم الخميس.

علق "كوستي بيريكوس"، مسؤول الذكاء الاصطناعي والبيانات في ديلويت، على هذه الخطوة قائلًا: "لقد افتتحنا هذا المعهد إدراكًا منا في ديلويت للقدرات الهائلة التي ينطوي عليها الذكاء الاصطناعي في إحداث تحولات جذرية في مختلف قطاعات الأعمال والصناعات".

وأضاف: "إن افتتاح معهد ديلويت للذكاء الاصطناعي في مدينة الرياض هو دليلًا آخر على التزام ديلويت نحو دول منطقة الشرق الأوسط لتسخير طاقات الذكاء الاصطناعي لتقديم الرؤى والقيمة وزيادة القدرة الإنتاجية والكفاءة بما يخدم مصالح دول المنطقة."

ومن المقرر أن يقدم المعهد حلولًا تجارية تستخدم الذكاء الاصطناعي الإبداعي وتعلم الآلة، مشابهة للتكنولوجيا المستخدمة في أداة اللغة  ChatGPT. وسيركز على تقديم حلول فريدة تناسب أسواق السعودية والشرق الأوسط بشكل عام.

وسيقوم المعهد أيضًا بدعم المواهب وخلق فرص للشباب السعوديين الذين يهتمون بمتابعة حياتهم المهنية في مجال الذكاء الاصطناعي. الأمر الذي يدفع ديلويت إلى التعاون مع الجامعات الكبرى في المملكة، لتقديم بيئة تعليمية متقدمة وتدريب فعال للطلاب لاكتساب المهارات اللازمة في هذا المجال.

من جهته، قال يوسف برقاوي، مسؤول الذكاء الاصطناعي والبيانات في ديلويت الشرق الأوسط: "يعتبر معهد ديلويت للذكاء الاصطناعي في الرياض محطة هامة في رحلتنا نحو دفع عجلة التقدم في الشركات الخاصة وجهات القطاع العام في المملكة ومنطقة الشرق الأوسط للاستفادة من تطبيقات التقنيات الناشئة".

وتابع: "ندرك أن كل سوق له احتياجاته الخاصة المختلفة عن احتياجات الأسواق الأخرى، لذا سوف يسعى هذا المعهد إلى تصميم حلول تلبي الاحتياجات المختلفة لكل سوق، كما سيؤدي دورًا حاسمًا في تعزيز قدرات الذكاء الاصطناعي وتعزيز ثقافة الابتكار والإبداع في منطقة الشرق الأوسط."

ذو صلة

ومن الجدير بالذكر أنه بفضل إطلاق معهد الذكاء الاصطناعي التابع لديلويت، تم وضع حجر الأساس لمستقبل مذهل في مجال التكنولوجيا بالشرق الأوسط. حيث سيكون المعهد مركزًا للتفكير المبتكر والابتكار التقني، إذ أنه سيجمع بين القوة القوية للذكاء الاصطناعي ومهارات التعلم الآلي لتطوير حلول تجارية فريدة للأسواق المحلية.

ويُذكر أيضًا أنه من المتوقع أن يشهد الشرق الأوسط قفزة نوعية في مجال الذكاء الاصطناعي والتكنولوجيا الحديثة بفضل المعهد الذي سيعزز قدرات الشركات والمؤسسات العامة في المنطقة. وستظهر حلول مبتكرة تساعد في زيادة الإنتاجية وتحسين الكفاءة، مما يعزز التنمية الاقتصادية ويدفع بالشرق الأوسط لتحقيق مكانة بارزة كمركز رائد للابتكار التقني.

أحلي ماعندنا،واصل لعندك! سجل بنشرة أراجيك البريدية

بالنقر على زر “التسجيل”، فإنك توافق شروط الخدمة وسياسية الخصوصية وتلقي رسائل بريدية من أراجيك

عبَّر عن رأيك

إحرص أن يكون تعليقك موضوعيّاً ومفيداً، حافظ على سُمعتكَ الرقميَّة واحترم الكاتب والأعضاء والقُرّاء.

ذو صلة