عودة ديمون إلى كينجزلاندينغ… تحليل إعلان الحلقة الرابعة من بيت التنين وأهم التوقعات!

عودة ديمون إلى كينجزلاندينغ... تحليل إعلان الحلقة الرابعة من بيت التنين وأهم التوقعات!
أراجيك
أراجيك

5 د

ازدادت أحداث بيت التنين تشويقًا وحماسًا في حلقاته الثلاث، فقدّم شخصيات جديدة وغطّى حربًا كاملة. ليأتي إعلان الحلقة الرابعة مثيرًا للتوقعات وأكثر تشويقًا، فما الذي ظهر في الإعلان دعنا نسترجع معًا، لكن أولًا شاهد الإعلان إن لم تشاهده حتى اللآن.

فيديو يوتيوب

يذكّرنا الإعلان في بدايته بمحاكمات صراع العروش فيبدأ بمشهد فيه مجموعة من الخدم يسيرون في قاعة مظلمة فيها فوانيس.

بصراحة لا توجد فكرة واضحة عما إذا كان هناك أي شيء مهم سيحدث في هذا المشهد لكن الإضاءة وأسلوب التشويق في التصوير، ومصاحبة المشهد لصوت رينيرا تقول: "من دمائي..."، كلّها أمور تعد بشيءٍ جميل.

ثم نصل إلى الجزء الجيد: الخنجر. كما تعلم ، خنجر catspaw، الذي كان يُحاول قتل بران به في الموسم الأول من صراع العروش، ثم استخدم في الواقع لقتل ملك الليل في الموسم الثامن؟ الخنجر الذي يحمله فيسيريس في بيت التنين وعليه نقوش فاليرية.

يبدو كما لو أن فيسيريس يُري رينيرا الكتابة على الخنجر، والتي تقرأها هي بدورها بصوت عالٍ - النقوش تصف حلم إيغون بالأمير الموعود، والذي أخبر فيسيريس راينيرا عنه في الحلقة الأولى.

ذو صلة

تقول رينيرا: "من دمي يأتي الأمير الموعود، وستكون أغنية الجليد والنار".

يعني هذا المشهد أنّ للنبوءة دور هام في المسلسل، ولم تكن مجرد لحظة خاطفة في الحلقة الأولى. من الواضح أنّها ستصبح حافزًا رئيسًا لكل من فيسيريس و رينيرا، مما يضيف بعدًا آخر إلى كون رينيرا وريثة شرعية لوالدها و إصرارها على مطالبتها بالعرش بدلاً من كونها مجرد متعطشة للسلطة.

للتذكرة: كانت هذه النبوءة أيضًا قوة دافعة لريغار (شقيق دينيريس ووالد جون سنو)، لذا فإن التأكيد على هذه النبوءة هنا له آثار على أحداث القصة التالية.

بالطبع ، كانت آريا هي من استخدم الخنجر لقتل ملك الليل في لعبة العروش، ولم يكن هناك تارغارين على العرش الحديدي في ذلك الوقت، ولكن - مع خطر إثارة تلك الفوضى مرة أخرى - يمكن أن يكون جورج آر.مارتن يحاول تصحيح المسار إلى حد ما وما رأيناه في صراع العروش ليس النسخة التي كتبها من للأحداث. أو يمكن أن يكون بيت القصيد هو أن آل التارغيريان كانوا مدفوعين بنبوءة لم تتحقق وربما تكون جزءًا من جنونهم!

بالعودة إلى المقطورة، يتمشى أوتو في غرفة العرش… ديمون، بقصة شعر جديدة، يتسكع في قميص نومه وللمفاجأة معه أليسينت في ثياب نومها أيضًا، هل أقامت علاقة مع ديمون؟ أم أنهم جمعوا هذه اللقطات معًا بطريقة خادعة؟

ثم هناك لقطة لجمجمة باليريون ومن الصعب الرؤية بوضوح، ولكن هناك شخص ما يركض في الظل بجانبها - يتسلل في قلعة الريد كيب، على ما يبدو.

فيساريس يقف أمام العرش ويضع تاجه ويستعد لمقابلة شخص ما، مع حشد كبير من الناس. وفي تعليق صوتي، نسمع فيساريس يقول: "بيت التنين سيبقى واحدًا لجيل آخر"، مما يشير إلى أنه يريد التصالح مع ديمون وكذلك إبقاء علاقة طيبة مع رينيرا وأليسانت.

رينيرا في حشد في غرفة العرش، وتنتظر أيضًا شخصًا ما والقلادة التي أعطاها لها ديمون تظهر بوضوح مرة أخرى! بعد أن كانت توقفت عن ارتدائها بعد مواجهتمهما في الحلقة الثانية.

من ينتظرون؟ ديمون بالطبع! يتجول بقصة شعره الجديدة لتتناسب مع تاجه الجديد. يبدو أن فيسيريس يحاول حقًا صنع السلام في آل بيته.

يوضح ديمون أنه تم تسميته ملك البحر الضيق بعد حرب ستيبستون، ولا يبدو فيسيريس سعيدًا تمامًا بذلك، فهل ستنجح محاولته في إحلال السلام؟

في المقابل يبدو أن رينيرا تقوم بجولة في البلاد- أو على الأقل في أراضي العاصفة "Storm's End"، مقر بيت براثيون، ربما وجدت خاطبًا مناسبًا، بما أن والدها أخبرها أنها تستطيع اختيار واحدًا بنفسها؟

ثم مشهد لرينيرا تتجادل مع فيسيريس مرة أخرى يقول ، "لقد انتهت خطوبتك" ، وهي تجيب، "لذا يمكنني أن أكون علاجًا لصداعك السياسي ؟!" ليجيبها: "أنت صداعي السياسي".

هناك لقطة لمدينة بجانب الماء يمكن أن تكون كينغز لاندينغ لكنّها لا تشبهها، ربما تكون المدينة قديمًا؟

تظهر أليسينت هناك في بيت عائلتها في المدينة القديمة في زيارةٍ لمسقط رأسها ربما، وتحمل الطفل الذي كانت حاملًا به في الحلقة السابقة.

مرت سنة على الأقل بين الحلقتين لأننا نسمع تعليقًا صوتيًا يتحدث عن الخلافة يقول: "من سيكون؟ الأخ أم الابنة أم الأمير الصغير لثلاثة أمراء؟"

يظهر أوتو وهو يخبر فيسيريس أنّه يحمل أخبارًا مزعجة، تلاه انزعاج راينيرا قائلة: "هذا اتهام حقير". ثم لدينا يد تداعب يدًا أصغر منها مضغوطة على الحائط. قد تكون يد ديمون على يد رينيرا؟ وهو "الاتهام الحقير" الذي تتحدث عنه و "الأخبار المزعجة" التي ينشرها أوتو؟ أي أن هناك علاقة مشبوهة بين ديمون ورينيرا.

يتلوها لقطة لشخص مقنع يسير أمام بعض الرجال الذين يرتدون قبعات طويلة. ثم نعود إلى مطالبة فيسيريس لأوتو بتوضيح "من المسؤول عن هذه النميمة؟".

ويضيف: "سآخذ عيونهم!" نعم ، ليظهر جنون التارغيريان. مما يعزز فكرة أنها إشاعات حول علاقة ديمون برينيرا، ويعزز شعور فيسيريس بالغضب ظهوره حاملًا سيفه في غرفة العرش، ثم نسمع أليسينت تقول: "ليس من طبيعة راينيرا أن تكون مخادعة، لكن لا يمكنني قول الشيء نفسه عن أخيك". لذلك ربما تكون الشائعات تدور حول الاثنين معًا.

نرى ديمون متخفيّا تحت عباءة لذلك من المتوقع أنه يحيك مع الرجال ذوي القبعة المدببة مؤامرةً ما.

هناك لقطة لشخص يقوم ببعض الحيل (أو السحر الحقيقي؟) بالنار. نرى رينيرا تجري في الظلام وهي ترتدي ملابس الفلاحين. إذاً لا بد أنها كانت تتسلل عبر "ريد كيب" ربما لتلتقي بديمون المقنع؟

هناك لقطة أخرى لديمون في القناع ولقطة أخرى من مشهد في غرفة العرش وسيف شخص ما يوقفه وديمون ينظر إلى السيف الضاغط على صدره.

ثم نرى رينيرا على متن سفينة مع سير كريستون ربما عائدة إلى المنزل، فيصرخ سير كريستون "اختبئي" بينما ينطلق تنين وعلى الأغلب ديمون على ظهره ويصطدم بالسفينة.

من المؤكد أنه لا يهاجم رينيرا! ربما يشعر بالغيرة لأنها كانت بالخارج للبحث عن الخاطبين؟

هل لاحظت أي شيءٍ فاتنا؟ أو لديك توقع آخر؟ أخبرنا بذلك؟

عبَّر عن رأيك

إحرص أن يكون تعليقك موضوعيّاً ومفيداً، حافظ على سُمعتكَ الرقميَّة واحترم الكاتب والأعضاء والقُرّاء.

ذو صلة

منظمة ألمانية تطالب بمنع الرجال اللّاحمين من ممارسة الجنس وإنجاب الأطفال!

طالب الفرع الألماني من منظمة (People for the Ethical Treatment of Animals (PETA)) بمنع جميع الرجال الذين يأكلون اللحوم من ممارسة الجنس- لأنه أحد أعراض "الذكورة السامة".

زعمت المجموعة أن الرجال يساهمون أكثر بكثير من النساء في أزمة المناخ، ويرجع ذلك أساسًا إلى كمية اللحوم التي يأكلونها.

وأشارت إلى بحث من العام الماضي نُشر في المجلة العلمية PLOS One، الذي وجد أن الرجال يتسببون بانبعاث غازات الاحتباس الحراري بنسبة 41 في المائة أكثر من الإناث بسبب عاداتهم الغذائية.

اقترح البحث أن على النساء "الإضراب عن الجنس لإنقاذ العالم" وحتى أنّه ذكر منع الرجال آكلة اللحوم من إنجاب الأطفال. وأشارت إلى أن كل طفل لم يولد سيوفر 58.6 طنًا من ثاني أكسيد الكربون سنويًا.

اتهم دانيال كوكس، قائد فريق حملة بيتا ألمانيا الآباء بإثبات رجولتهم على ما يبدو من خلال استهلاك اللحوم بشكل واضح.


حقيقة أن" سادة الشواء "الألمان يعتقدون أن عليهم إثبات رجولتهم لأنفسهم وأقرانهم من خلال تناول اللحوم ليس فقط على حساب الحيوانات، يوجد الآن دليل علمي على أن الذكورة السامة تضر أيضًا بالمناخ.

دانيال كوكس

بالإضافة إلى اقتراح حظر على الجنس والتكاثر، يعتقد كوكس أيضًا أنه يجب أن تكون هناك ضريبة لحوم شاملة بنسبة 41 في المائة على الرجال.

وقال: "بالنسبة لجميع الآباء الذين ما زالوا يشوون اللحوم وما زالوا يريدون أطفالًا بمستقبل يستحق العيش على كوكب صالح للعيش، نوصي بتغيير أسلوب حياتهم".

أثار الحظر المقترح على ممارسة الجنس عند الرجال الذين يأكلون اللحوم بعض الغضب في ألمانيا، التي تشتهر بالنقانق.

نشرت صحيفة بيلد الأكثر مبيعاً القصة على صفحتها الأولى، ووصفتها بأنها "اقتراح مجنون". وقال ألويس راينر، النائب عن حزب الاتحاد الاجتماعي المسيحي الألماني، وهو جزار ماهر، إن الفكرة "هراء تام".

وقالت النائبة عن حزب المحافظين في المملكة المتحدة، أليسيا كيرنز، إنه كان "افتراضًا متحيزًا على أساس الجنس" للإشارة إلى أن الرجال يأكلون اللحوم وأن النساء لا يأكلن، وأن النساء لا يستمتعن بالجنس بقدر ما يستمتع به الرجال، لذا يمكن استخدامه كأداة.

من ناحية أخرى، أوضحت الدكتور كاريز بينيت، وقال: "نحن لا نهتم حقًا بحياتك الجنسية … ما نهتم به هو الكوكب والحيوانات التي نشاركها معها".

يذكر أنّ هذه ليست أكثر الأفكار جنونًا في محاولة مكافحة تغير المناخ، بل سبق وسمعنا عن تعتيم الشمس وتفجير القمر، تستطيع الإطلاع على بعض من أغرب هذه الطرق من هنا: أغرب الطرق لتخفيف الاحتباس الحراري.

عبَّر عن رأيك

إحرص أن يكون تعليقك موضوعيّاً ومفيداً، حافظ على سُمعتكَ الرقميَّة واحترم الكاتب والأعضاء والقُرّاء.