تويتر يوثق حسابًا على أنه “يسوع المسيح” مقابل 8 دولار!

تويتر يوثق حساب على أنه "يسوع المسيح" مقابل 8 دولار!
منة الله سيد أحمد
منة الله سيد أحمد

2 د

تمكن شخص يملك حسابًا باسم يسوع المسيح على تويتر منذ 14 عام من توثيق حسابه مقابل 8 دولار شهريًا، وذلك بفضل سياسات إيلون ماسك الجديدة بعد إدارته لتويتر، والتي تسمح لمشتركي تويتر الأزرق "Twitter Blue" بتوثيق حساباتهم والحصول على العلامة الزرقاء دون التحقق من الهوية.

أنشأ أحد الأشخاص حسابًا على تويتر يحمل اسم المسيح في عام 2006، لكن هذا الحساب لم يكن موثق حتى تمكن صاحبه من توثيقه مقابل 8 دولار شهريًا، وذلك بعد أن تولي إيلون ماسك إدارة تويتر وغير سياسته.

فعندما تولى إيلون ماسك إدارة تويتر سمح لمشتركي تويتر بتوثيق حساباتهم مقابل 8 دولارات شهريًا دون التحقق من الهوية، مما يسمح للمستخدمين مثل يسوع بالحصول عليها.

لم يكشف صاحب الحساب عن هويته لأنه مهدد بالقتل لكنه يؤكد أنه يستخدم الحساب للمزح فقط.

وأوضح صاحب حساب يسوع المسيح سبب إنشائه لهذا الحساب منذ البداية، قائلًا: "اعتقدت أنه سيكون من المضحك نشر تغريدات حول الأعياد مثل عيد الميلاد وعيد الفصح. إنه حساب ساخر. أنا لست متدينًا. أريد فقط أن أجلب بعض الفرح والضحك إلى عالم تويتر".

واستطرد: "كان التوثيق فوريًا، اشتريت اشتراك تويتر الأزرق، ودفعت اشتراك التوثيق وأعدت فتح تويتر وإذا قد تم توثيقه بالفعل. من الواضح أنني لست يسوع، لكن توثيق الحساب يظهر مدى سخافة نظام التحقق الجديد".

ذو صلة

أما عما سوف يفعله صاحب هذا الحساب بعد توثيقه، فيقول: "لا أعرف ماذا سأفعل بالحساب. أتمنى أن أقول إن لدي خطة، لكن لا يوجد".

ومن الجدير بالذكر أن صاحب حساب يسوع المسيح على تويتر لم يكشف عن هويته، وأحد أسباب ذلك هو تلقي تهديدات بالقتل، وكان أن تسببت سياسة ماسك الجديدة بمصيبة لشركة أدوية من فترة بعد أن وثق حساب مزيف باسم الشركة الحساب ونشر أنّ الأنسولين أصبح مجانيًا، لتخسر الشركة إثر هذه التغريدة 15 مليون دولار من قيمة أسهمها.

عبَّر عن رأيك

إحرص أن يكون تعليقك موضوعيّاً ومفيداً، حافظ على سُمعتكَ الرقميَّة واحترم الكاتب والأعضاء والقُرّاء.

ذو صلة