بريطانيا توافق على دواء رونابريف لفيروس كورونا: استخدم لعلاج ترامب
0

ظهر فيروس كورونا على السطح في نهايات عام 2019 كفيروس قد يستدعي الانتباه في مدينة ووهان بالصين. ومع الوقت تحول من حادث إصابة ذُكر على الميديا في عنوان أو اثنين، إلى حادث إصابة للمئات ثم الآلاف ثم الملايين دفعة واحدة، بدون رادع. مع الوقت تأهبت كل المؤسسات الطبية والعلاجية على مستوى العالم، وتم تدشين العديد من البروتوكولات المخصصة لمكافحة العدوى وتحجيم انتشارها للآخرين. وبالفعل، استطاعت البشرية التعامل مع الوباء القوي الذي سرعان ما تحول إلى جائحة عملاقة، وأخيرًا صدرت مجموعة من اللقاحات سويًّا لتصير خطّ الدفاع الأول والأخير للجنس البشري ضد فيروس كورونا. لكن تمر الأيام، ويتأقلم الفيروس مع خطّ الدفاع، ويتحور إلى أكثر من سلالة، حتى وصلنا إلى أحدث وأشرس السلالات: دلتا. إنها سلالة قوية وقادرة على إصابة أفراد أكثر بكثير من السلالات السابقة بمجرد التعامل مع حاملها بشكل مباشر أو غير مباشر، وتُظهر الأعراض المرضية أسرع. لكن مهلًا، إن رونابريف بالمرصاد.

لم تقف البشرية عاجزة أمام الفيروس بسلالاته العديدة، ولهذا قررت أن تتصرف بشكلٍ ما.

دواء رونابريف لفيروس كورونا يصرح به رسميًّا في بريطانيا: استخدم لعلاج ترامب

أتى التصرف بالفعل، لكن على يد الولايات المتحدة الأمريكية هذه المرة. بالفترة الأخيرة تم الإعلان رسميًّا عن الموافقة على دواء رونابريف للاستخدام العام في بريطانيا بعد تخطي التجارب السريرية ومراحل التجريب الأولى. يعتمد الدواء الجديد على علاج المصابين بفيروس كورونا من خلال استخدام زوجين من الجينات المصنعة معمليًّا من أجل التعرف على الفيروس في مجرى الدم، ثم مكافحته مباشرة.

يعتبر دواء رونابريف من الأدوية مرتفعة التكلفة للغاية، وبالتالي لن تستطيع حكومات الدول النامية توفيره بسهولة، بينما ستتمكن من ذلك الدول ذات الاقتصاد الجيد، لكن أيضًا لن تستطيع طرحه لجميع الحالات بدون حسيب أو رقيب، وفي الغالب سيكون متاحًا فقط للحالات المستعصية أو التي تعاني من مشاكل متعلقة بالمناعة ذاتها ولم تنفع معها اللقاحات على الإطلاق. الجدير بالذكر أن هذا الدواء تحديدًا كان ضمن مجموعة الأدوية التي تم استخدامها لعلاج الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب من فيروس كورونا بعام 2020، وأثبت فعالية أثناء مراحله التجريبية وقتها، وترامب حاليًّا حي يرزق ويقوم بمناوشات سياسية كما المعتاد.

دواء رونابريف لفيروس كورونا يصرح به رسميًّا في بريطانيا: استخدم لعلاج ترامب

الدواء  من تصنيع شركة Regeneron للأدوية بالولايات المتحدة البريطانية، ونظرًا لفعاليته حصل على الدعم الكامل من وكالة تنظيم الأدوية ومنتجات الرعاية الصحية، والمعروفة اختصارًا بـ MHRA. قالت الوكالة إن العقار يتعامل مع فيروس كورونا في منطقة الإصابة ذاتها، أي على وجه التحديد بطانة الجهاز التنفسي، وبالتالي يمنعه من الوصول إلى خلايا الجهاز التنفسي نفسه، وهذا يعني أن الدواء لا يُنصح به كبديل للقاحات المختلفة، فهو أداة مساعدة للقاح ليس إلا، ولا يعمل على إنتاج أجسام مضادة كما تفعل اللقاحات بمختلف أنواعها.

كما أكدت وكالة رويترز الإخبارية أن اليابان كانت أول دولة توافق على استخدام دواء رونابريف بصورة رسمية في البلاد وهذا لعلاج العدوى المتأرجحة بين المستوى الخفيف والمتوسط، بينما المستوى الخطير حضرت اليابان خططًا أخرى له. يرجى العلم أن اليابان هذه الأيام تعاني من أعلى معدلات إصابة على الإطلاق من بعد هبوط مستويات الإصابة مع فترة الراحة قبل الموجة الحالية المتسببة فيها سلالة دلتا الجديدة.

من المتوقع أن تتعامل الدول العربية ذات الميزانيات الحكومية الكبيرة مع الدواء الجديد بالفترة القادمة، مع الحرص على عدم طرحه مباشرة للجمهور، وفقط تحديده للحالات الحرجة والتي لا يوجد أي سبيل ممكن لمكافحتها فيروس كورونا إلا من خلاله؛ لأنه على كل حال ليس بديلًا للقاحات، وإنما مساعدًا لها.

0

شاركنا رأيك حول "بريطانيا توافق على دواء رونابريف لفيروس كورونا: استخدم لعلاج ترامب"