لهذه الأسباب عليك تحميل وتجربة تطبيق ماسنجر لايت الآن

مسنجر لايت Facebook Messenger Lite
0

منذ قرابة العام أعلنت فيسبوك عن تطويرها لتطبيق مسنجر لايت Messenger Lite، النسخة الأخف من تطبيق الرسائل فيسبوك ماسنجر، وأعلنت الشركة حينها أنّ التطبيق المتوفر فقط للهواتف العاملة لنظام تشغيل أندرويد، سيتوفر فقط في الدول التي تعاني من ضعف الاتصال بالإنترنت، وبعد أن أعلنت فيسبوك بداية هذا الشهر أنّ التطبيق أصبح متاحًا في الولايات المتحدة وكندا، تأكد لدينا أنّ Messenger Lite قد حقق نجاحًا يفوق كونه مجرد نسخة خفيفة من تطبيق فيسبوك ماسنجر الذي يستخدمه قرابة 1.2 مليار مستخدم شهريًا.

فلقد أثبت انتشار تطبيق Messenger Lite أنّ الكثير من المستخدمين يرغبون في وسيلة بسيطة للتواصل مع أصدقائهم ومعارفهم على فيسبوك بعيدًا عن الإضافات الكثيرة التي تضاف يوميًا إلى تطبيق المحادثة الرئيسي، والتي تشمل العديد من الصور المتحركة والكاميرا ذات المؤثرات، بالإضافة إلى خاصية Stories والكثير من الإضافات الأخرى التي جعلت من استخدام تطبيق ماسنجر حملًا ثقيلًا على عدد كبير من المستخدمين، وجعلته يبتعد شيئًا فشيئًا عن غرضه الأساسي وهو سهولة الوصول إلى الأصدقاء والتواصل معهم، وهذا هو ما استطاع تحقيقه تطبيق Facebook Lite.

اقرأ أيضًا: فيسبوك يختبر خاصية التعرف على الأوجه مثل Face ID من آبل

تطبيق Messenger Lite اسم على مسمى

تتميز النسخة المخففة من تطبيق رسائل فيسبوك Messenger Lite بأنّه يمثل عودة حقيقية لبداية تطبيقات المحادثة والدردشة التي اعتدنا عليها منذ بداية ثورة الاتصالات الرقمية، فالتطبيق يستحق بالفعل أن يكون مثالًا حيًا لمقولة “اسم على مسمى”، فهو خفيف بكل ما تحمله الكلمة من معنى، سواءً على مستوى واجهة المستخدم والتبويب والخصائص، أو من حيث استهلاكه للإنترنت، وهو ما سنشرحه بالتفصيل في السطور القادمة.

يتميز التطبيق ببساطة تصميم واجهة المستخدم كما أسلفنا الذكر، فهو يشمل ثلاث علامات تبويب فقط، الأولى هي Home والتي تشمل المحادثات الأخيرة التي قد قمت بها بالفعل، الثانية هي Contacts التي تشمل جهات الاتصال الخاصة بك، أمّا الثالثة فهي Profile وتشمل إعدادات التنبيهات، طلبات الرسائل من خارج جهات الاتصال، التحويل والتبديل بين حسابات فيسبوك وتسجيل أيّة ملاحظات أو شكاوى. مما يعني أنّ تطبيق مسنجر لايت لا يشمل كل التبويبات التي تحظى بها النسخة الكاملة والتي تزيد عن 10 تبويبات تقريبًا.

تمتد البساطة داخل الرسائل ذاتها، والتي لا تشمل كل الإضافات المتوفرة في النسخة الكاملة من التطبيق أيضًا، ومن خلالها يمكنك فقط التركيز على المحادثة ولا شيء آخر، بالإضافة إلى إمكانية إرسال Stickers غير متحركة وإرسال رموز إيموجي، وإرسال رسائل صوتية، أو إجراء الاتصالات الصوتية أيضًا، أمّا إمكانيات تشغيل الكاميرا وإرسال الصور المتحركة، والتحدث إلى المساعدات الذكية bots، أو التيه بين عشرات الألعاب والخصائص، فهو أمر لن تجده مع Messenger Lite الذي يهتم أولًا وأخيرًا على التواصل الواضح والمباشر والبسيط.

 Messenger Lite خفيف على هاتفك وعلى باقتك

تبلغ المساحة التي يشغلها تطبيق Messenger Lite من هاتفك، أقل من 10 ميجابايت، أي أقل من النسخة الكاملة من التطبيق بما يقرب من 10 مرات، وهو ما يمثل أول مميزات خفة التطبيق، حيث لا يشغل مساحة تذكر من ذاكرة هاتفك الداخلية، كما لا يحتل مساحات كبيرة من ذاكرة هاتفك العشوائية، نظرًا لقلة الإضافات التي يشملها والتي تشغل مساحات كبيرة من ذاكرة الهواتف العشوائية مما يؤدي بالضرورة لبطء الهاتف وضعف قدراته، وأيضًا لاستهلاك بطاريته بصورة كبيرة.

للسبب ذاته يعد تطبيق Messenger Lite الصديق الأمثل لباقتك للاتصال بالإنترنت، حيث لا يستهلك التطبيق الكثير من البيانات على باقات الإنترنت، خاصةً وأنّ مكالماته الصوتية محصورة فقط على الاتصال اللاسلكي Wi-Fi وهو ما يحد من استهلاك المستخدم لباقات الإنترنت المدفوعة.

تطبيق Messenger Lite متاح فقط على الهواتف العاملة بنظام تشغيل أندرويد، أمّا الهواتف العاملة بنظام تشغيل iOS فيبدو أنّه لا توجد نية لدى فيسبوك لطرح نسخة خاصة بها.

الخلاصة هي أنّك إن لم تكن من هواة ألعاب تطبيق فيسبوك ماسنجر، أو لم تكن من مستخدمي خاصية Stories، أو ترغب في خفض استهلاكك للإنترنت أو لطاقة هاتفك، فموقع أراجيك تِك ينصحك بتجربة تطبيق Messenger Lite فورًا، فهو دون شك الأنسب لاستخدامك.

0

شاركنا رأيك حول "لهذه الأسباب عليك تحميل وتجربة تطبيق ماسنجر لايت الآن"